ADVERTISEMENT

ما هي عاصمة اسبانيا واهم المعلومات عنها

يجب العلم بأن مدريد هي عاصمة اسبانيا وهذا منذ تاريخ 2ـ12ـ1561م، حيث أنه في السابق كانت عاصمة اسبانيا هي مدينة توليدو فهذه العاصمة الامبراطورية السابقة لها، بينما العاصمة الادارية هي مدريد، فهي المركز الرسمي لجميع الأعمال والمقر الرئيسي للعديد من الشركات، ولكن مدريد هي العاصمة الأساسية لإسبانيا منذ العديد من السنوات، كما أنها المقر الرسمي للعديد من الحكومات الاسبانية، وكذلك الادارة العامة والبرلمان وغيره.

مميزات مدريد عاصمة اسبانيا 

تمتلك مدريد العديد من المقومات المختلفة التي تجعلها هي عاصمة اسبانيا الاساسية، ومن خلال التالي سنتعرف على مجموعة من مميزاتها منها على سبيل المثال:

ADVERTISEMENT
  • واحدة من المدن الكبيرة؛ حيث مدينة مدريد هي المدينة الأكبر الموجودة في اسبانيا كما أنها تحتل المركز الثالث بمدينة أوربا، وذلك بعد لندن وبرلين، كما أنها المنطقة الثالثة الحضرية بالاتحاد الأوربي بعد لندن وباريس، حيث يبلغ عدد سكانها حوالي 3.2مليون نسمة.
  • لها تاريخ كبير وعريق؛ حيث يعود تاريخ هذه المدينة للقرن الثاني قبل الميلاد، حيث مر على هذه المدينة العديد من الحضارات.
  •  التي لها أهمية وتاريخ كبير، حيث تم العثور على مجموعة من البقايا الأثرية والتي تعود في معظمها للعصر الروماني وكذلك القوطي الغربي وغيرهم من العصور المختلفة.
  • يوجد بالمدينة الكثير من الآثار التاريخية المختلفة التي يرجع أثرها لكلاً من المسيحيين والمسلمين وكذلك اليهود وغيرهم، الذين عاشوا بالمدينة على مر الكثير من القرون المختلفة.
  • مدينة من المدن القوية؛ حيث تمتلك هذه المدينة قوة كبيرة حيث أنها عبارة عن قوة سياسية هامة، حيث تقع فيها ما يعرف بالحكومة الاسبانية، وذلك لأن العائلة المالكة لإسبانيا توجد بها.
  •  واحدة من المدن الاقتصادية القوية حيث أنها المركز المالي الخاص بجنوب أوربا، كما أنها الموطن الرئيسي للكثير من الشركات الهامة.
  • ذات موقع استراتيجي هام؛ حيث تتمتع هذه المدينة بموقع استراتيجي مميز فهذا الموقع الجغرافي الهام هو السبب في جعلها مركز نابض بالحياة.
عاصمة اسبانيا
عاصمة اسبانيا

اقرأ أيضا: بحث حول عاصمة تونس وأبرز معالمها

ثقافة عاصمة اسبانيا 

من المدن التي يوجد بها العديد من المعالم المختلفة والأنشطة الثقافية الرائعة فهي المركز الرسمي للموسيقى، كما أنها المركز الرئيسي للسينما وجميع أعمال المسرح والتي منها على سبيل المثال أعمال الفنان غويا وبياكسو وغيره.

 حيث بها مجموعة من المتاحف الفنية العالمية منها على سبيل المثال متحف دي برادو وكذلك متحف الملكة صوفيا.

ADVERTISEMENT

كما أنها في نفس الوقت تمتلك مجموعة مختلفة من بيوت الأزياء التي يمكنك التمتع بها بشكل كبير، بالإضافة لمجموعة من معارض الهندسة المعمارية.

 وكذلك مجموعة من المعارض الأدبية، ومن أهم الدول التي يوجد بها كم كبير من مجموعة المطاعم الشعبية، حيث أن بها عدد من الأسواق الشعبية والمطاعم المختلفة والعديد من الأطعمة التي يتم عملها بها.

وعلى الرغم من انتشار الكثير من الحضارات الحديثة الموجودة بمدينة مدريد إلا أن لها أصالة قوية تحتفظ بها، كما تفخر هذه المدينة بالتراث الشعبي العالمي.

 حيث تمتلك مجموعة من الشوارع التي يتم رصفها من خلال الاعتماد على الحصى، كما تمتلك مجموعة من المطاعم التقليدية الهامة بالإضافة للكثير من النصب التذكارية التي تتمتع بتاريخ المدينة العريق.

عاصمة اسبانيا
عاصمة اسبانيا

اقرأ أيضا: افضل مدينة سياحية في اسبانيا لعام 2023

تاريخ عاصمة اسبانيا مدريد

تعتبر منطقة مدريد واحدة من المناطق الهامة فهي السلسلة الهامة التي عمد مسلمو الأندلس على بنائها في عام 854م.

 حيث كان يطلق عليها في البداية مسمى مستوطنة ميريت ماجريط، وهذه الكلمة ترجع لبعض الأصول العربية حيث أنها تعني مجرى، كما يطلق عليها القناة المائية في أصلها.

وفي الفترة التي تليها قد أصبح موق مدريد الخاص هو الموقع الرسمي والرئيسي الذي يتغير بشكل كبير.

 ولم تلفت هذه المدينة أنظار من حولها إلا في عام 1309م، وهذا كان في وقت استقرار المحكمة الملكية وكذلك البرلمان بمدينة مدريد للمرة الأولى.

وعلى الرغم من الاهتمام الكبير الملكي الخاص بها إلا أنها كانت واحدة من المدن الفقيرة والمهملة في نفس الوقت.

كما أن مساحتها بقيت كما هي بسيطة وصغيرة حيث لا يتم مقارنتها بالمدن الاسبانية الأخرى ولكن قد تغير الأمر كثيراً بمجرد استلام فيليب الثاني العرش الاسباني وهذا كان في عام 1556م.

حيث قام بالعديد من التعديلات الهامة في هذه المنطقة، حيث وضع العديد من الجدران حول المدينة وكانت هذه الجدران عالية حيث يبلغ عددها حوالي 130برج تقريباً.

عاصمة اسبانيا
عاصمة اسبانيا


اقرأ أيضا: ماهي تكلفة السياحة في اسبانيا هذا العام

كما قام بأمر منه على بناء وتشييد مجموعة من البوابات الحجرية التي يبلغ عددها حوالي 6بوايبات تقريباً، فمختلف هذه المجموعة من التحصينات كانت تبنى من الطين.

لذلك لم يكن لها أي دور في الدفاع على المدينة بينما في عام 1561م تم الاعلان بشكل رسمي من قبل فيليب الثاني على أن مدينة مدريد هي العاصمة الرسمية لدولة اسبانيا.

ولكن مع مرور الزمن بقيت المدينة كما هي وكانت بسيطة تحتوي على مجموعة من المنازل البيضاء الغير مستقرة تماماً.

فكانت مختلف هذه المنازل عبارة عن أكواخ مبنية من الطين، كما كانت تضم مجموعة من الكنائس التي كانت ذات أناقة، كما كان بها مجموعة من القصور العالية الخاصة بالأندلس.

كما كان بها مجموعة من المساكن الفخمة ومن أجل أن تكون هذه المدينة من المدن المرموقة كان لابد من أن تحتاج لبعض القرون من هنا بدأت رحلتها في النهوض بشكل ملحوظ، وبعدها أصبحت الموطن الرسمي للعديد من الأشخاص.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق