اذاعة مدرسية

مقدمة وخاتمة اذاعة مدرسية عن الام مكتوبة

اذاعة مدرسية عن الام المثالية بالتفصيل عبر موقع مُحيط، تعتبر الإذاعة من أفضل الطرق التي تبُث في نفوس الطلاب الشجاعة والقيادية، ويفرح الطلاب بها كثيرًا لأنها تُعطيهم فاصلًا من اليوم الدراسي الطويل، فيبدعون فيها وكأنهم مذيعين يقدموا شيئًا عظيمًا، وإذاعة اليوم عن عظمة الأم وفضلها الكبير علينا وأنها عمود من أعمدة البيت الذي لا يستقيم بدونها.

اذاعة مدرسية عن الام المثالية

اذاعة مدرسية عن الام
اذاعة مدرسية عن الام
  • الأم أساس الحياة بل هي الحياة بمعنى الكلمة، وإن تحدثنا عن الأم فلا يوفيها تلك الكلمات، فدورها مهم جدًا في المجتمع فالأم تربي وتتعب كثيرًا في إعداد أبن سوي غير منحرف، والأم هي من تريد أولادها في أحسن حال وتنسى الاهتمام بنفسها، لذلك الأمومة أمر عظيم جدًا.
  • الأم مدرسة كما يطلق عليها الكثير، فهي مصدر للتعليم والتربية وإعداد الأخلاق الأساسية التي ستبقى بداخله مدى الحياة، وهي التي تربي وتنشأ جيلًا نفتخر به، وهي التي تظل طوال الليل مستيقظة بجانبك، وهي مصدر الحنان، ومصدر العاطفة التي بضمة منها بين ذراعيها تنسى هموم الحياة.
  • الأم هي الحنان فتلجأ إليها لتحنو عليك وتنسى ضجيج الحياة بأكملها، وخوفها لا مثيل له، كما تجدها دون أن تطلب منها أن تكون بجانبك لتجد الاهتمام الغير مشروط، الأم لديها قدرة هائلة على تحمل المسئولية دون ملل.

لمزيد من المعلومات حول اذاعة مدرسية عن العلم جاهزة يمكنك الاطلاع على المقال التالي: اذاعة مدرسية عن العلم جاهزة كاملة



هل تعلم اذاعة مدرسية عن عيد الام

اذاعة مدرسية عن الام
اذاعة مدرسية عن الام

اعزائي المستمعين والحضور الكرام وبعد المقدمة الراقية عن الأم، هيا بنا نستمع لباقي فقرات اذاعة مدرسية عن الام اليوم.

  • هل تعلم أن الأم منذ حملها بك تشعر بألم لا يتحمله أحد فقط لتحافظ عليك تتحمل وتصبر حتى تأتي إلى تلك الدنيا، وتحافظ عليك وتتحمل كل شيء لكي تُحسن تربيتك.
  • هل تعلم أن الله عز وجل أوصى ببر الوالدين في كتابه العزيز، وأوصى سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، بمعاملة الأم معاملة حسنة والعمل على راحتها وإرضاءها.
  • هل تعلم أنه بعد وفاة الأم ينادي منادٍ يقول ماتت التي كنا نكرمك لأجلها فاعمل صالحًا نكرمك لأجله، أي أن طول حياتها عاملها كما كانت تعاملك حتى وإن بلغها الكبر، تذكر أنها ربتك وحافظت عليك من كل شر.
  • هل تعمل أن الله عز وجل خلق الأم بغريزة الأمومة والتي تجعلها تشع حبًا لأبنائها حين يصيبهم شيء تحزن وتكلف نفسها فوق طاقتها كي تجلب لهم كل سبل الراحة.
  • هل تعلم أن الأم هي الشمس التي تضيء حياتنا، ونلجأ إليها في كل أوقاتنا، فهي الراحة التي نجدها عندما تشتد علينا الحياة علينا.
  • هل تعلم أن الأم هي التي تزرع في نفوس الأولاد الأمل والتربية الحسنة.
  • هل تعلم أن الأم لا تفرق بين أبنائها، فهي تعاملهم جميعهم سواسية، فتقوم بتوزيع الحب عليهم، ولديها القدرة على متابعة يومها ورعاية زوجها مع أولادها، هي حقًا خارقة ولا نستطيع وصفها.

حديث شريف عن الام للاذاعة المدرسية

السنة النبوية الشريفة من السنن الزاخرة بالأحاديث النبوية الشريفة والتي تحدثت كثيرًا عن فضل الأم، لذا دعونا نستمع الآن مع الطالب\………… في فقرة الحديث الشريف:

  • إن الرسول صل الله عليه وسلم، أوصانا بمعاملة الأمهات معاملة حسنة وطيبة، حيث جاءه رجل يسأله فقال: “يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحبتي؟ قال: أمك، قال ثم من؟ قال: أمك، قال ثم من؟ قال: أمك، قال ثم من؟ قال: أبوك”، ومن هنا يتضح لنا تكرار أمك ثلاث مرات مما يدل على أهمية مكانة الأم.

فقرة القرآن الكريم: اذاعة مدرسية عن الام

الآن فقرة القرآن الكريم مع الطالب………. وبعض الآيات الكريمات من القرآن الكريم عن فضل الأم من خلال قصة سيدنا موسى، فقد أطاعت ام موسى أمر ربها وألقت بالطفل في اليم لان لديها يقين بالله خير إلا أن قلبها معلق بولدها، فجاءت الآيات الكريمات لتطمئن قلبها فقتا عز وجل:



﴿إِذْ أَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّكَ مَا يُوحَى * أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِي وَعَدُوٌّ لَهُ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي * إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَنْ يَكْفُلُهُ فَرَجَعْنَاكَ إِلَى أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى ﴾ [طه: 38 – 40

قم بزيارة موقع محيط للمزيد من المعلومات حول اذاعة مدرسية عن العلم والنجاح عن طريق الضغط على هذا الرابط: اذاعة مدرسية عن العلم والنجاح

كلمة عن الام للاذاعة المدرسية

  • نفتتح كلمة اليوم في اذاعة مدرسية عن الام بقول الله تعالى في كتابه الكريم: (ووصّينا الإنسان بوالديه حَملته أمه وَهْنا على وهن وفِصاله في عامين أنْ اشكر لي ولوالديك إليّ المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تُطعهما وصاحِبْهما في الدنيا معروفًا واتبع سبيل من أناب إلى ثم إليّ مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون)، صدق الله العظيم.
  • من هنا يتضح لنا مكانة الأم في القرآن الكريم، وأهميتها في المجتمع، وأنها تحملت متاعب كثيرة كي تنجب طفلها، ولن يتوقف دورها لهنا فقط، بل تستمر في تربيته حتى يتوفها الله عز وجل وتنتهي مسيرتها في الحياة، إذن الأم مدرسة إذا أعدتها أعدت شعبًا طيب الأعراقِ.
  • كلمة الأم هي من أصعب الكلمات والتي لها ثِقلًا كبيرًا في قلوبنا جميعًا، فقط لا تنسى أن أمك هي من تعبت لتنجبك وتسهر حين تمرض وتفرح بك بدون أن تقدم لها شيء، كلمة الأم هي حروف قليلة جدًا ولكن معناها عظيم.

كما يمكنكم الإستفادة من خلال الاطلاع على المزيد من المعلومات حول اذاعة عن يوم المعلم عن طريق الضغط على هذا الرابط: اذاعة عن يوم المعلم

خاتمة اذاعة عن الام

تنتهي مقالتنا، انتظروا الكثير والكثير في المقالات القادمة، ولكن قبل أن ننهي إذاعة اليوم، يجب أن ندرك قيمة الأم، وأن ندرك خوفها علينا، فالأم هي النور والحياة، فدعنا نقول لك أن تذهب فورًا لأمك وتقبلها لكي تحصل على دفئ يغنيك عن كل شيء، فهي مصدر الأمان والاطمئنان، فهي تضيء لنا كل عسير حتى تجعله بأمر الله يسير، هي طاقتنا وتدعمنا على التقدم والنجاح، كنا معكم في اذاعة مدرسية عن الام دُمتم بخير.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا والذي تحدثنا من خلاله على اذاعة مدرسية عن الام وعرضنا كافة فقرات الاذاعة المدرسية من حيث المقدمة والخاتمة وفقرة القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة.

الوسوم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق