الأدب العربي

موضوع تعبير عن عيد الام وفضلها

موضوع تعبير عن عيد الام

يوم الأم أو عيد الأم كما يقول الكثيرون، هو عبارة عن احتفال سنوي يقام للاحتفال وتكريم الأمهات، فيكون في هذا اليوم المزيد من الترتيبات العائلية والاحتفالات وغيرها.

يعتبر موضوع تعبير عن الام هو من أكثر المواضيع الشيقة والمتميزة التي يبدع الكثير في كتابتها لما يحمله هذا الموضوع من دور الأم وفضلها.



أصل عيد الأم

قبل أن نقوم بكتابة موضوع تعبير عن عيد الام من خلال موقع محيط المتميز لابد من أن نتعرف على أصل ذلك اليوم، يعود تاريخ الاحتفال بهذا اليوم إلى عصر الرومان والإغريق القدماء، حيث أنهم أقاموا العديد من المهرجانات والاحتفالات التي تكرم الأم ودورها.

ومن أبرز هذه الاحتفالات في العصر الحديث هو المهرجان المسيحي الأول الذي يعرف باسم أحد الأمومة.

موعد الاحتفال بعيد الأم على مستوى العالم

موضوع تعبير عن عيد الام
موضوع تعبير عن عيد الام

يختلف تاريخ عيد الأم من دولة لدولة أخرى، فمثلاً في جميع دول العالم العربي يكون هو اليوم الأول من فصل الربيع وهو يوم 21 من مارس.



أما في النرويج فهو يقام يوم الأحد الثاني من شهر فبراير، وتحتفل به جنوب إفريقيا في يوم 8 من مايو، أما في الدول المتقدمة في أوروبا وفي والولايات المتحدة ودول شرق آسيا يتم الاحتفال به ثاني أحد من شهر مايو من كل عام.

كيفية الاحتفال بعيد الأم

من ضمن ما يمكن ذكره في موضوع تعبير عن الام هو طريقة الاحتفال بهذا اليوم، حيث تختلف طريقة الاحتفال من دولة لأخرى، فمثلاً في عيد الأم الأمريكي تقدم باقات الورود والهدايا للأم، وهو أحد أبز مظاهر الاحتفال بعيد الأم في الولايات المتحدة.

والمعتاد في هذا اليوم أن تقوم أفراد الأسرة بمساعدة الأم في أداء المهام المنزلية في ذلك اليوم، ولكن طريقة الاحتفال في إثيوبيا مختلفة بعض الشيء ففي ذلك اليوم تجتمع القبائل في فصل الخريف وتحتفل بولائم عملاقة وتكون الدعوة عامة، ويقوم الناس برقصات شعبية لعدة أيام احتفالاً بهذه المناسبة.

مكانة الأم في الإسلام

في موضوع تعبير عن عيد الأم من أهم ما يمكن ذكره هو مكانة الأم في الإسلام، حيث أنه جعل برها من أصول الفضائل، كما جعل حقها أعظم من حق الأب وذلك كما جاء في الحديث الشريف  حين جاء رجل يسأل الرسول صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله من أحق الناس بصحابتي قال أمك، قال ثم من، قال أمك، قال ثم من، قال أمك، قال ثم من، قال أبوك”.

كما روي عن البزار أن رجلًا كان بالطواف حاملًا أمه يطوف بها، فسأل النبي: هل أديت حقها، قال الرسول لا ولا بزفرة واحدة.

ومن رعاية الإسلام للأمومة وحقها، جعل الدين الإسلامي الأم المطلقة أحق بحضانة أبنائها، وذلك تقديرًا لمكانتها في الإسلام، حيث قالت إمرأة يا رسول الله إن ابني هذا كان بطني له وعاء ، وكان ثديي له سقاء،  وحجري له حواء، وأباه قد طلقني وأراد أن ينتزعه مني، فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أنتِ أحق به ما لم تنكحي.

ومن ضمن ما قيل في موضوع تعبير عن عيد الام، أن بر الأم يعني حسن عشرتها وتوقيرها، وطاعتها في غير معصية الله، والتماس رضاها في كل الأمور.

مكانة الأم في القرآن الكريم

ورد في القرآن الكريم الكثير من الآيات التي تحث على بر الأم وبر الوالدين ومنها:

قال تعالى:” وإذ أخذنا ميثاق بني إسرائيل لا تعبدون إلا اللهوبالوالدين إحسانًا وذي القربى واليتامى والمساكين وقولوا للناس حسنًا”.

قال تعالى:” قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم ألا تشركوا به شيئًا وبالوالدين إحسانًا”.

قال تعالى:” وقضى ربك ألا تعبد إلا إياه وبالوالدين إحسانًا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهم أفٍ ولا تنهرهما وقل لهما قولًا كريمًا واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرًا”.

قال تعالى:” ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنًا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير* وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفًا”.

قال تعالى:” ووصينا الإنسان بوالديه إحسانًا حملته أمه كرهًا ووضعته كرهًاوحمله وفصاله في ثلاثين شهرًا حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن أعمل صالحًا ترضاه”.

مكانة الأم في السنة النبوية

وكما ذكر في موضوع تعبير عن عيد الام ومدى مكانتها في السنة النبوية، حيث جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا رسول الله أردت أن أغزو وجئت أستشيرك، فقال الرسول: هل لك أم، قال الرجل: نعم، فقال الرسول: فالزمها فإن الجنة عند رجليها.

كما أن الدين الإسلامي لم يهمل قرابة الأم فجاء الإسلام يوصي بالخالات والأخوال كما وصى بالعمات والأعمام، حيث جاء رجل إلى النبي فقال: يا رسول الله إني أذنبت، فهل لي من توبة، فقال الرسول: هل لك من أم، قال الرجل: لا، فقال الرسول: هل لك من خالة، قال الرجل: نعم، فقال الرسول: فبرها.

وقد يكون العجيب في الأمر أن الدين قد أمر ببر الأم حتى وإن كانت مشركة، فقد سألت أسماء بنت أبي بكر النبي صلى الله عليه وسلم، عن صلة أمها المشركة، وكانت قدمت عليها، فقال الرسول: نعم صلي أمك.

إقرأ أيضًا: موضوع عن تلوث البيئة

ما هو دور الأم في المجتمع

من أكثر ما يجب ذكره في موضوع تعبير عن عيد الام هو أهمية ومكانة الأم ودورها في المجتمع، فالأم لها دور كبير ومكانة عالية في المجتمع، فهي تقوم بتربية وتنشئة أبنائها، وتحرص دائمًا على أن يكون أبنائها ثمرة صالحة في المجتمع وأن يكون لهم دور فعال في المجتمع.

أم الام غير الصالحة تؤدي إلى تدمير المجتمع فهي تقوم بتربية أبنائها تربية غير صالحة وغير سوية، مما يؤدي إلى نشر الفساد والضرر في المجتمع.

أهمية الأم في الأسرة

موضوع تعبير عن عيد الام
موضوع تعبير عن عيد الام

تقوم الأم بتنشئة أبنائها تنشئة سليمة فهي تتولى أمور التربية في المنزل، وهي التي تربي الأبناء على الخير والأخلاق الحسنة، وتعلمهم أمور الدين، ولكن لابد أن تكون هي قدورة حسنة لأبنائها، فتحافظ على صلاتها وعباداتها وتتحلى بالأخلاق الحسنة، وتبتعد عن ارتكاب الذنوب والسيئات.

كما أن من ضمن دور الأم في الأسرة تقوم برعاية أبنائها من الناحية الصحية، وتسهر على راحتهم إذا مرض أحد منهم، وتسهر بجانبه طوال الليل، وتهتم به وتقدم له الأدوية، وتتابع حالته الصحية حتى يعود سليمًا ومعافى.

تقوم الأم على مساعدة أبنائها في الدراسة وذلك للحصول على أعلى مراتب النجاح والتفوق، كما أنها تقوم بمساندتهم في كافة أمور حياتهم.

تستسقبل الأم أبنائها بكل شغف وفرح عند عودتهم من المدارس والجامعات، كما أنها تهتم بتغذيتهم، وتقوم بتحضير الغذاء الصحي لهم، وتصنع لهم كافة الوجبات الغذائية التي يفضلونها.

واجب الأبناء تجاه الأم

وفي نهاية موضوع تعبير عن عيد الام، لابد أن نكون على علم بواجبنا تجاه أمهاتنا.

  • الحديث أمامها عن تميزها وأمجادها وفضلها.
  • برها وطاعتها والاستماع إلى حديثها بكل احترام ودون استهزاء.
  • العمل على خدمتها وعلى راحتها.
  • الدعاء لها بالرحمة والغفران وإخراج الصدقات لها.
  • تقجيم الهدايا القيمة لها ما بين الحين والآخر تقديرًا لها.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق