السياحة

مدينة ام البواقي واهم معالمها الاثرية

مدينة ام البواقي عُرفت هذه المدينة باليونانية باسم مقوماداس، بينما أطلق عليها الفرنسيون اسم خان روبرت نسبة إلى الجنرال الفرنسي فرانسوا سيرتان دي كان روبرت الذي أتى إليها، وعرفت باسم أم البواقي، أي تامباك في اللغة العربية البربرية، حيث يعود هذا الاسم إلى مخطوطة قديمة.

مدينة ام البواقي
مدينة ام البواقي

معالم وحدود مدينة  ام البواقي

هي مدينة تقع في ولاية أم البواقي شمال شرق الجزائر، وهي عاصمة ولاية أم البواقي، وتقع في جبال الأوراس ومن الشمال ولايتي قالمة وقسنطينة ومن الغرب ميلا وباتنة ومن الجنوب خنشلة تبلغ مساحتها الإجمالية 428 كيلومترًا مربعًا.



يقدر عدد سكان مدينة أم البواقي بـ 83.549 نسمة، بكثافة سكانية تبلغ 187.6 نسمة لكل كيلومتر مربع.

السياحة في ام البواقي

في ناحية عين شغارة بمديرية مسكينة توجد بولاية أم البواقي منطقة توسع سياحي. تبلغ مساحة هذه المنطقة 1119 هكتارًا. 

موقعها على الطريق الواصل بين أم البواقي وتبسة، فضلًا عن وجودها في منطقة منبسطة محاطة بالأشجار التي توفر إطارًا سياحيًا متميزًا، مما يوفر حوافز مغرية للاستثمار في مساحتها.



تعتبر السياحة من أكثر المجالات نشاطا في ولاية أم البواقي من حيث التطور والتنمية الاقتصادية، نظرا لما تتمتع به الولاية من خصائص سياحية غنية ومتنوعة، مدعومة بعناصر طبيعية وبشرية وتاريخية، ونتيجة لذلك، خصصت الدولة مناطق ووجهات سياحية خاصة منها التالي:

بناء الفنادق وحمامات السباحة، وكذلك تهيئة المناطق المحيطة بالمواقع الأثرية من خلال بناء الحدائق التي تهيئ أماكن مريحة للسياح.

وهذه المناطق هي: أم البواقي * مكودس * التي تبلغ مساحتها 60 هكتارًا، وعين البيضاء التي تبلغ مساحتها 80 هكتارًا، وسكوس التي تبلغ مساحتها 60 هكتارًا، وقصر الصبيحي الذي تبلغ مساحته 50 هكتارًا.

أهمّ المعالم الأثريّة والتّاريخيّة

نظرا لتعاقب الحضارات المختلفة التي مرت على هذه المدينة فهي غنية بالمعالم الأثرية والتاريخية التي تعتبر مقصد سياحي شهير في الدولة، ومن أهم هذه الأماكن:

مدينة رومانية:

  • تقع في مدينة الضالع، حيث لا تزال الأبحاث والحفريات جارية، وتعتبر كنزًا دفينًا من الكنوز المكتشفة التي يعود تاريخها إلى الإمبراطورية الرومانية.

مدينة Kadyuvala:

  • يوجد بها قلعة بها برج مراقبة تعود هذه المدينة الواقعة في منطقة قصر الصبيحي إلى العهد البيزنطي.

هنشير أولاد قوتي:

  • انها مدينة Makomadas القديمة، وكذلك بقاياها.

عين البرج:

  • تقع في منطقة العامرية وتعود إلى عصور ما قبل التاريخ.

مسجد من الماضي:

  • بالإضافة إلى الزوايا العلمية المختلفة، مثل زاوية بوحجر الرحمانية وركن سيدي أونيس، فهي تعتبر من روائع العمارة الإسلامية.

مدينة عين بوش:

  • حيث تم اكتشاف لوحة فسيفساء قيمة وهي مدينة سيكوس مدرجة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي كواحدة من أهم المعالم في العالم.

شاهد أيضا: كم عدد سكان الجزائر وأهم معالمها الأثرية

المعالم الدينية في ولاية ام البواقي 

هي أيضًا معايير أساسية، لأنها توفر مجموعة من الفرص للسياحة الدينية. ومن أهم هذه المعالم:

  • الجامع الأثري لمدينة عين البيضاء الذي تأسس عام 1860 م.
  • المسجد الأثري لمدينة أم البواقي الذي تأسس عام 1929 م، وهما مصنفة كموقع تراث عالمي لليونسكو. 
  • زاوية بحجر الرحمانية في سيكوس، التي أنشئت في العصر العثماني عام 1729.
  • زاوية سيدي أونيس في سيكوس، وكلاهما تأسس في العصر العثماني عام 1729 م.

تاريخ ام البواقي

يعود تاريخ منطقة أم البواقي إلى عصور ما قبل التاريخ حوالي 8000 ق.م، حيث كانت جزءًا من مملكة نوميديا حتى العصر البونيقي.

كانت التنمية الاقتصادية ركيزة مهمة في المبادلات التجارية، مما ساعد على إبراز النظام الزراعي من خلال زراعة أشجار الزيتون، لا سيما في مناطق جديوفالا (قصر الصبيحي) اليوم ومقوماديس.

أصبحت زراعة الحبوب المصدر الرئيسي لدخل المنطقة، أجل الحفاظ على الازدهار الاقتصادي. 

وأدى الاستحواذ على الأراضي الغنية إلى الهيمنة البيزنطية في 701-523 قبل الميلاد، مما أجبر السكان الأصليين على الهجرة إلى الجبال.

وانهار الاقتصاد المحلي وتفتت المراكز التجارية بعد أن حكم الفاندال بين 593 و430 قبل الميلاد. 

بمساعدة تمكودة وبقائي وعين البرج، تمكنت مقاومة السكان الأصليين من وضع حد للهيمنة.

وفي منطقة الأوراس قوبل التوغل الإسلامي بمعارضة شديدة من قبيلة التيدا المعروفة باسم الكاهنة التي قاتلت حسن بن النعمان في وادي المسكينة واعتقلت وسجنت خالد بن يزيد.

ثم اعتنق البربر الإسلام بعد وفاة تيدا (الكاهنة) في واد نيني عام 708 م، واشتركوا في فتح الأندلس.

وساهم العصر الأموي، الذي بدأ عام 750 م، في الحفاظ على سلالة الأغالبة التي أرست الازدهار الاقتصادي والاستقرار الاجتماعي حتى وصول الفاطميين عام 1029 م.

ومع وصول بني هلال سادت الفوضى والفوضى الشاملة في المجتمع، لكن المنطقة شهدت استقرارًا عام 1160 م في عهد الموحدين.

لا تفوت مشاهدة: افضل الاماكن السياحية في الجزائر العاصمة 

مدينة ام البواقي
مدينة ام البواقي

مميّزات ولاية أم البواقي

تشتهر المدينة بآثارها وموقعها، فضلاً عن مناظرها الجذابة التي تشبه لوحة جبلية مع الوديان والبحيرات والسهول التي تفرح العين.

بالإضافة إلى استخراج العطور، وإنتاج مستحضرات التجميل، والزيوت المكتشفة حديثًا، يتم استخدام الجلود بطرق متنوعة.

الثروة النباتية والحيوانية

تشهد ولاية أم البواقي تحولًا نباتيًا كبيرًا، حيث يقدر حجم الغابات بـ 75484 هكتارًا، يشغل الحلفاء 2136 هكتارًا، ومن أهم أنواع النباتات في الولاية الصنوبر والبلوط والفلين.

الخنازير البرية والضباع والأرانب والثعالب والذئاب من بين الحيوانات التي تعيش في غابات الولاية . ومن بين الطيور التي تم تصويرها البط، وطيور اللقلق، والطيور المائية، والنسور، وكذلك الطيور المهاجرة والمحمية مثل طيور النحام الوردي والبط ذي العنق الأخضر.

عين البيضاء بمدينة ام البواقي

هي مدينة في المنطقة الشمالية الشرقية للجزائر. تبعد 110 كيلومترات عن قسنطينة وإحداثياتها 35.48 شمالاً 7.8 شرقاً. 

تبعد عنابة 170 كيلومترًا وتبسة تبعد 88 كيلومترًا وخنشلة 48 كيلومترًا. ترتفع 1000 متر فوق مستوى سطح البحر.

مناخها قاري شديد البرودة في الشتاء، حيث تنخفض درجات الحرارة إلى -10 درجات تحت الصفر ليلاً، وتساقط الثلوج في 5 أيام في السنة، وأمطار غزيرة. 

الصيف شبه جاف، مع ارتفاع درجات الحرارة إلى + 45 درجة تحت الظل أثناء النهار. يبلغ متوسط هطول الأمطار السنوي 350 ملم، يعيش أكثر من 200 ألف شخص في عين البيضاء.

وبحسب الرواية عن دياب الهلايلي وفرسه البيضاء، كانت تسمى عين البيضاء نسبة إلى ذلك حيث أن حصانه قد هلك هناك.

قد يهمك التعرف على: السياحة في الجزائر المسافرون العرب

بهذا نكون قد قدمنا لكم كل ما يتعلق بمدينة ام البواقي المتميزة بشكل سهل وبسيط لمحبي الحياة الطبيعية والسياحية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق