صحة عامة

علاج السل الرئوي بالثوم والعسل

علاج السل الرئوي عبر محيط بالتفصيل، يعد مرض السل الرئوي من الأمراض التي يمكن علاجها والوقاية منها وتكون الإصابة بمرض السل الرئوي نتيجة التعرض إلى عدوى جرثومية يطلق عليها “المتفطرة السلية” وهذه الجرثومة تهاجم الرئتين في أغلب الحالات وتنتقل العدوى من الشخص المصاب إلى الآخرين بواسطة الهواء حيث تخرج الجراثيم من المصاب عبر السعال أو البصق أو العطس، وعندما يستنشق الشخص السليم هذه الجراثيم يصاب فورًا بالعدوى.

أعراض السل المبكر

علاج السل الرئوي



يعتبر مرض السل من الأمراض التي تدخل تحت قائمة الأوبئة فهو مرض وبائي يحتاج المصاب به علاجًا طويل الأمد، حيث يدخل المرض في عدة مراحل مختلفة وله العديد من الأعراض التي تظهر على المصاب.

تؤدي الإصابة بهذا المرض إلى الوفاة عند إهمال العلاج وعدم تلقي الرعاية الطبية الصحيحة.

وقبل أن نتعرف عن على علاج السل الرئوي سوف نتعرف على أعراض السل المبكر:



  • الإصابة بالحمى بشكل تدريجي حيث تبدأ بارتفاع درجة الحرارة بالتدريج حتى تصل إلى 39 أو 40 درجة مئوية.
  • الإصابة بألم شديد في الصدر ويطلق عليه “ألم الصدر الجنبي” وفي بعض الحالات المرضية قد يكون الألم بمنتصف الصدر.
  • الشعور بالإرهاق الشديد والضعف العام بالجسم.
  • الإصابة بالسعال.
  • وجود آلام بمفاصل الجسم.
  • التعرض لالتهاب البلعوم.
  • عدم استطاعة النوم والراحة.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: التهاب القصبات المزمن وطرق العلاج بالأعشاب والعسل

نسبة الشفاء من مرض الدرن

يطلق على مرض السل مرض الدرن وهو عبارة عن عدوى بكتيرية التي تتسبب الإصابة به في بعض الحالات المتأخرة الموت.

قد يتساءل العديد من الأشخاص حول العالم عن نسبة الشفاء وعلاج السل الرئوي، وبالتالي سوف نعرض أهم المعلومات عن نسب الشفاء من مرض الدرن أو السل:

  • نسبة الشفاء من مرض السل أو الدرن للأشخاص الذين أصيبوا بنوع السل المقاوم للعديد من الأدوية والذي يقاوم بشكل خاص الأدوية الريفامبين والأيزونيازيد تصل نسبة الشفاء إلى حوالي 60 ٪.
  • نسبة الشفاء للأشخاص المصابين بالدرن التحسسي للأدوية تصل إلى حوالي 97 ٪.
  • نسبة الشفاء للأشخاص المصابين بالدرن الذي يقاوم جميع أنواع الأدوية تتراوح بين 30 ٪ إلى 50 ٪.

ومن هنا سنتعرف على: اضرار الشيشة العادية والإلكترونية ونصائح هامة للإقلاع عنها

هل مرض السل الرئوي معدي

علاج السل الرئوي

يعد مرض السل من الأمراض التي تصيب الرئتين بشكل كبير كما أن الإصابة بهذا المرض لا تقتصر على الرئتين فقط، حيث تمتد العدوى إلى العديد من الأعضاء المختلفة في الجسم.

وفيما يلي سوف نوضح بعض المعلومات عن مرض السل الرئوي ثم نعرض لاحقًا طرق علاج السل الرئوي:

  • يعتبر مرض السل من الأمراض المعدية، ولقد صنف عند اكتشافه بالوباء فقد أصبح من الأمراض المخيفة والخطيرة.
  • الإصابة بمرض السل أو بعدوى جرثومة السل تظهر أعراضه بشكل تدريجي لتصل إلى سنوات، كما أن أعراض الإصابة بسل مبكر تختلف عن أعراض الإصابة به في مرحلة متقدمة.
  • تعتبر جرثومة المتفطرة السلية هي المسبب الأول للعدوى في جميع أنحاء العالم الذي يؤدي إلى الوفاة عند الأشخاص البالغين.

علاج السل الرئوي بالعسل

هناك العديد من الطرق المستخدمة والمتبعة في علاج مرض السل الرئوي وننصح دائمًا باستخدام الطرق الطبيعية في علاج الأمراض، ويعد العسل من الأغذية الطبيعية التي تساعد في التخلص من مرض السل وفيما يلي نوضح الطريقة:

  • يتم مزج مشروب الورد بكمية مناسبة من العسل ويتم تناول فنجان من المشروب كل مساء وكل صباح.
  • يتم دهن منطقة الصدر والرقبة باستخدام زيت الزيتون المخلوط بالعسل قبل النوم.
  • يجب الاستمرار على هذه الوصفة حتى يتم الشفاء بإذن الله.

ولا يفوتك التعرف على ما ورد عبر موضوع: أعراض الالتهاب الرئوي عند الاطفال

علاج السل الرئوي بالثوم

السل الرئوي من الأمراض المخيفة التي ينتج عنها العديد من الأعراض المتعبة ولكنه يعد من الأمراض التي يمكن القيام بعلاجها عن طريق الأدوية الطبية المختلفة التي تساعد في القضاء على هذا المرض.

الأعشاب والمواد الطبيعية تعتبر من الأشياء التي تساعد في الحد من انتشار المرض وعلاجه بشكل فوري.

فيما يلي نعرض طريقة استخدام الثوم لعلاج السل الرئوي:

يساعد الثوم في التخلص من انتشار البكتيريا كما أنه يعمل على محاربة أي عدوى بالجسم، ويساعد في تقوية الجهاز المناعي للإنسان كما أنه يحد من انتشار المرض، والمكونات المطلوبة ما يلي:

  • حليب.
  • ثوم.

طريقة التحضير

  • يضاف القليل من عصير الثوم إلى كوب اللبن ثم يتم تناوله قبل النوم.

أدوية علاج السل الرئوي

هناك العديد من الأدوية الطبية التي يتم تداولها واستخدامها لعلاج السل الرئوي، وفيما يلي سوف نوضح أهم هذه الأدوية.

عند الإصابة بالسل الكامل الغير نشط يجب تناول نوعين من الأدوية الخاصة بالسل، أما إذا كان المرض نشط هنا سوف يتم تناول العديد من الأدوية المختلفة بنفس الوقت:

  • أيزونيازيد.
  • ريفامبين:
  • ريفادين.
  • ريماكتن.
  • إيثامبوتو ل.
  • بيرازيناميد.

ومن هنا يمكنكم الإطلاع على: التهاب في الشعب الهوائية وطرق علاجها بالتفصيل

إن الانتظام في تناول الأدوية العلاجية لمرض السل يجب الانتباه جيدًا للأعراض أو الآثار الجانبية التي تنتج عند استخدام الدواء.

حيث أن جميع الأدوية التي تستخدم في علاج السل الرئوي وتعتبر من أكثر الأدوية السمية التي تضر الكبد، وبالتالي عند القيام بتناول هذه الأدوية يجب استخدامها تحت إشراف طبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق