اسئلة علميةصحة عامة

هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر

هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر

يعتبر المرض السكري من الأمراض المزمنة التي قد تلازم المريض طوال عمره ويجب على المريض التأقلم معه بحرص شديد، وكذلك اتباع تعليمات الطبيب المعالج، والانتباه على طبيعة الأكل.

الكثير من مرضى السكر يتساءلون هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر، وكيف يقاس السكر بعد شرب الماء ومتى يجب إجراء التحليل، هي الأسئلة التي يبغي المصابون التعرف على إجابتهم.



أنواع مرض السكر وأسبابه

يرغب الكثير من أصحاب مرض السكري معرفة ما هي الطريقة الصحيحة للكشف عن السكري في الدم، وهل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر ولكن يجب في المقام الأول التعرف على أنواع مرض السكر وذلك من خلال موقعنا محيط:

السكري من النوع الأول

هو الذي يعتمد على الأنسولين وكذلك يبدأ في مرحلة الشباب أو الطفولة بسبب عدم قدرة الجسم على إنتاج الأنسولين، ويجعل مرض السكري من النوع الأول جسم المريض يحتاج إلى أخذ الأنسولين بشكل يومي، كما أنه لا توجد وسائل للوقاية منه حتى الآن.

وهو النوع الذي يفقد فيه البنكرياس قدرته على إنتاج الأنسولين بالكميات التي يرغب فيها الجسم، أو يؤدي إلى فقدان إنتاجه بشكل نهائي.

السكري من النوع الثاني

يعتبر هو النوع الذي يصيب الناس بشكل كبير، ويحدث نتيجة عدم قدرة خلايا الجسم على الاستجابة لهرمون الأنسولين، حيث تفرز البنكرياس الكميات المطلوبة من الأنسولين، ولكن لأسباب غير معلومة لا تستطيع خلايا الجسم الاستجابة مع هذا الهرمون.

يحدث بسبب هذه الحالة تجمع السكر ويؤدي إلى تراكم في الدورة الدموية، وذلك بدل من أن يتوزع على الخلايا ويصل إليها في مختلف أعضاء الجسم، ويحدث مرض السكري من النوع الثاني بشكل كبير عند البالغين، ولكن ذلك لا ينفي حدوثه لدى الأطفال.

مرض السكري من النوع الثالث

يسمى بالسكر الحملي وهو عبارة عن فرط سكر الدم الذي قد يزيد فيه معدل الجلوكوز عن المعدل الطبيعي، وتعتبر النساء المصابات بسكر الحمل أكثر تعرض لخطر حدوث مضاعفات الحمل والولادة عن غيرهن.

قد يحدث لمعظم النساء الحاملات للسكري من النوع الثالث وأولادهن احتمالية الإصابة بالسكري من النوع الثاني في المستقبل، ويتم تشخيص مرض سكر الحمل عن طريق الفحص السابق للولادة.

أعراض الإصابة بمرض السكري

هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر
هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر
  • من أهم أعراض مرض السكري هي كثرة التبول وذلك نتيجة لزيادة الإقبال على شرب السوائل بشكل كبير بسبب العطش.
  • يؤدي إلى خسارة الوزن الكبيرة بالرغم من تناول نفس كمية الطعام.
  • يسبب البطء في شفاء والتئام الجروح والخدوش.
  • الإقبال الشره في تناول الطعام وزيادة معدلات الأكل.
  • يبدو على المصاب التعب والإرهاق الشديد، والاستثارة السريعة في الغضب.
  • كثرة حصول الالتهابات في الجسم وخاصةً التهابات البول واللثة.
  • يسبب رائحة الفم مثل رائحة الأسيتون.
  • يكون السكري أحد الأسباب التي تسبب الحكة في الأعضاء التناسلية عند الأنثى.
  • يقوم المرض السكري كذلك بالتسبب في عملية الإجهاض التي تحدث للكثير من السيدات، وكذلك يسبب في تشوه في الأطفال.
  • يسبب الضعف الجنسي، وفقدان الرغبة الجنسية عند الكثير من الرجال المصابون بمرض السكري.
  • يؤدي إلى حدوث خلل واضح في ضغط الدم، حيث أن نسبة كبيرة من مرضى السكر مصابون بخلل في ضغط الدم.
  • الإصابة بحالة خطيرة تسمى تحمض الدم التكتوني، والتي يسببها خلل في التمثيل للنظام الغذائي، والتي قد تؤدي في حالات نادرة إلى غيبوبة مسببة للوفاة، وكذلك سرعة التنفس وعمقه.

أنواع تحليل مرض السكر

يوجد الكثير من أنواع من الاختبارات التي من الممكن أن يتم اللجوء إليها من أجل تحليل السكر في الدم وذلك قبل معرفة هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر، ومن أنواع التحاليل ما يأتي:

  • اختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي: هو الاختبار الذي يقوم بتحديد مُعدل السكر في الدم وذلك في خلال الشهرين، أو الثلاثة أشهر الأخيرة.
  • كما أن النسبة الطبيعية لقراءة هذا الاختبار تكون أقل من 5.7، ولا يتطلب الصيام من الشخص.
  • اختبار الجلوكوز العشوائي: هو الذي يتم في هذا الفحص أخذ عينة من دم الشخص في أي وقت، وتحليلها بغض النظر عن موعد تناوله للطعام.
  • قياس السكر الصيامي: هو الاختبار الذي يتم فيه فحص مستوى السكر بعد صيام ليلة، والنسبة الطبيعية لمستوى السكر للصائم لا تتجاوز 100 ملغم/دسل، وهنا يتساءل الكثير هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر.
  • اختبار تحمل الجلوكوز: هنا في هذا الاختبار يتم الصوم طوال الليل، وبعد ذلك يتم اختبار مستوى السكر الصيامي، وبعدها يشرب الشخص سائلاً سكريًا.
  • يتم قياس مستوى سكر الدم بشكل دوري في الساعتين التي تليها، وفي الحقيقة فإن النسبة الطبيعية لاختبار تحمل الجلوكوز لا تتجاوز 140 ملغم/دسل.

إقرأ أيضًا: علاج مرض السكري نهائياً وأسبابه والوقاية منه

هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر

قد تم التعرف من قبل على أنواع التحليل لمرض السكر ولكن لازلنا لا نعرف هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر، ولذلك الأمر سوف نتعرف عليه وهو:

يعتبر التحليل السكر الصيامي هو أحد الفحوصات المستخدمة في قياس مستويات السكر في الدم والمعروفة بقياس السكر الصيامي ويُجرى هذا الفحص بعد صيام الشخص لما لا يقل عن ثماني ساعات، ويُفضل صيام الشخص لمدة 12 ساعة، ويُمنع في هذه الفترة من تناول الطعام بأشكاله، ويسمح له بشرب الماء، وهنا يكون تم التعرف على هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر.

يتم التحليل بالاعتماد على حالة الشخص، حيث أنه في حال كانت نتيجة هذا الفحص دون 100 ملليغرام/ديسيلتر يدل أن الجسم يُسيطر على مستويات السكر بشكلٍ فعال، ولا يُعاني من أية مشاكل على مستوى السكر في الدم.

أم إذا كانت نتيجة الفحص تتراوح ما بين 100-125 ملليغرام/ديسيلتر، فإن الشخص يقترب من الإصابة بمرض السكري، وتُعرف بمرحلة ما قبل السكري، وإذا كانت قراءة هذا الفحص 126 ملليغرام/ديسيلتر فما فوق، فإنّ الشخص قد يكون مصاب بالسكر، ويتم التشخيص من خلال ظهور الأعراض عليه.

أما في حال غياب أعراض المرض، فيجب عليه إعادة الفحص للتأكد من النتيجة أو إجراء فحص آخر من الفحوصات التي تستخدم للكشف عن مستوى السكر في الدم، وتعتبر المدة الزمنية بين الفحص الأول والثاني لا بد أن تكون بما يقارب من أسبوعين، وخلال هذه الفترة يُنصح باتباع نمط حياة صحي يساعد على تقليل مستويات السكر في الدم.

الوقاية من مرض السكري

هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر
هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر

بعد أن قمنا بالتعرف على جواب هل شرب الماء يؤثر على نتيجة تحليل السكر يمكن الآن التعرف على طرق الوقاية من الإصابة لمرض السكري، وذلك بعيدًا عن العامل الوراثي، وهي:

  • يجب الابتعاد عن التدخين حيث أن يعمل على زيادة خطر الإصابة بالسكر وذلك نتيجة تأثيره على القلب، والأوعية الدموية والإفرازات الهرمونية.
  • لا بد من ممارسة التمرينات الرياضية بشكل منتظم، لأنها تقوم بتعزيز تدفق الدم في الجسم، كما أنها تقلل معدل السكر في الدم و أيضًا تقوم بتعزيز عملية التمثيل الغذائي.
  • يجب الابتعاد عن الدهون المهدرجة الموجودة في الأطعمة المقلية والمصنعة لأنها تسبب عدم قدرة الجسم على امتصاص البروتين.
  • تقوم الدهون المهدرجة كذلك بتقليل إفراز الأنسولين في الجسم ويزيد معدل السكر في الدم.
  • يبدأ علاج مرض السكر من خلال تجنب السمنة وانخفاض الوزن حتى الوصول إلى الوزن الصحي.
  • يُفضل عدم الإفراط في تناول السكريات لأنها تتسبب في منع إنتاج الأنسولين ومن الممكن استبدال هذه الحلويات بالفواكه.
  • يجب الابتعاد عن الأغذية الغنية بالكربوهيدرات مثل الأرز الأبيض، والمكرونة والدقيق، ويتم استبدالها بالكربوهيدرات المعقدة الغنية بالألياف مثل الشوفان والحبوب الكاملة.
  • كما أن العصبية والتوتر والضغوطات النفسية أحد المسببات لمرض السكر لذلك يجب الابتعاد قدر الإمكان عن الأماكن التي تؤدي إلى الشعور بالعصبية.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق