صحة عامة

كل ما يجب معرفته عن تطعيم الإنفلونزا

تعد الإنفلونزا من الأمراض الفيروسية المعدية، وتوصي وزارة الصحة بضرورة تطعيم الإنفلونزا لجميع الأجيال فوق الستة أشهر كل عام، فهي تمنح الأشخاص الحماية الكافية ضد الإنفلونزا، خاصة بفصل الشتاء، حيث يتم إنتاج التطعيم في فصل الخريف، والتطعيم يتضمن تركيبة تحمي من 3 سلالات للإنفلونزا، والتي تكون أكثر انتشارًا في العام.

أهمية تطعيم الإنفلونزا

توصي الكثير من المؤسسات الطبية بأهمية أخذ تطعيمات الإنفلونزا سنويًا، وذلك لتقليل معدل الإصابة بالفيروس، بالإضافة إلى الأسباب التالية:



  • تقليل خطر الإصابة بالعدوى المزدوجة من فيروس الإنفلونزا وفيروس كورونا.
  • تقليل نسبة الإصابة بفيروس الإنفلونزا يخفف العبء على المستشفيات من الزيادة التي تشهدها من الحالات المصابة بالإنفلونزا الموسمية والحالات المصابة بفيروس كورونا.
  • الحماية من الإصابة بالإنفلونزا الموسمية تساعد في تقليل العدوى للفيروس من شخص إلى آخر، خاصة لذوي المناعة الضعيفة، وفي ظل انتشار فيروس كورونا.
  • في حالة تعرض الشخص للإصابة بفيروس الإنفلونزا الموسمية بعد أخذ اللقاح الخاص به تكون الأعراض طفيفة جدًا، ويكون الجهاز المناعي قادرًا على الشفاء سريعًا.

وعلى الرغم من أن أعراض الإنفلونزا قد تبدو خفيفة، إلا أنها قد تشكل خطرًا على حياة الإنسان، وأحيانًا تكون مميتة، ولذا أخذ المطعوم الخاص بها سنويًا يحميك ويحمي الأشخاص من حولك من العدوى وخطر مضاعفاتها.

الأنواع الأكثر شيوعًا من تطعيمات الإنفلونزا

تطعيم الإنفلونزا
تطعيم الإنفلونزا

تعرف على أهم المعلومات عن تحليل وظائف الكبد.

هناك نوعان من لقاح الإنفلونزا، وهي الأكثر شيوعًا واستخدامًا في العالم، ويتم إنتاجها سنويًا، وتجدي نفعًا مع أكثر السلالات شيوعًا من فيروس الإنفلونزا الموسمية في العالم، وأنواع لقاحات الإنفلونزا كالتالي:



اللقاح الثلاثي

  • وهو عبارة عن لقاح يحتوي على 3 سلالات من الفيروس وهما كالتالي: (فيروس الإنفلونزا للسلالة أ ويعرف باسم “H1N1″، وفيروس الإنفلونزا للسلالة أ والمعروف باسم “H3N2″، وفيروس الإنفلونزا ب.

اللقاح الرباعي

  • يستخدم اللقاح ضد سلالتين من فيروس الإنفلونزا الموسمية للنوع ب، بالإضافة إلى نوع فيروس الإنفلونزا “H3N2”.

الفئات الموصى لهم أخذ تطعيم الإنفلونزا

الوقاية من مرض الإنفلونزا يتم بواسطة التطعيم، ويجب الحصول على اللقاح سنويًا حتى يتناسب مع السلالات الجديدة من فيروسات الإنفلونزا، والفئات الموصى بمنحهم التطعيم هم كالتالي:

  • للأصحاء البالغين، ممن تجاوزت أعمارهم الخمسون عامًا.
  • النساء الحوامل خلال موسم الإنفلونزا، خاصة في الشهر الثاني والثالث من الحمل.
  • للعاملين في المجال الصحي.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 شهور إلى عامين، حتى لا يتعرضون لمضاعفات الإنفلونزا.

اقرأ معلومات تفصيلية عن العناصر في جسم الإنسان.

فاعلية تطعيم الإنفلونزا

يتميز لقاح الإنفلونزا بأن فاعليته عالية للغاية بنسبة من 70% إلى 100% في حالة تطابق اللقاح مع أصناف المرض في موسمه.

وتنخفض فاعلية اللقاح بمعدل 40% إلى 60% في حالة عدم تطابق اللقاح مع المرض في موسمه، أو في حالة التطعيم للأطفال الرضع وكبار السن، على الرغم من ارتفاع فاعلية اللقاح لهذه الحالات أيضَا.

الآثار الجانبية لأخذ لقاح الإنفلونزا

يذكر أن اللقاح لا يسبب الإصابة بالإنفلونزا، كما أن تأثيره الجانبي بسيط ويزول سريعًا خلال أيام بسيطة، ومن أبرز الآثار الجانبية للتطعيم ما يلي:

  • الشعور بالألم، أو الانتفاخ، أو الاحمرار في مكان أخذ التطعيم.
  • الشعور بالصداع في الرأس.
  • الشعور بالغثيات.
  • الإصابة بآلام في العضلات لبعض الوقت.

التوقيت المناسب لتلقي لقاح الإنفلونزا

يعتبر شهر نوفمبر هو أنسب توقيت لأخذ لقاح الإنفلونزا، ويستمر اللقاح في العمل على توفير الحماية للجسم بشكل صحيح خلال 14 يومًا، وفي حالة لم يتم أخذ التطعيم في شهر نوفمبر يمكن أخذه في شهر يناير أو فبراير.

عدد مرات أخذ لقاح الإنفلونزا

يتم أخذ اللقاح مرة واحدة فقط كل عام، لأن حماية اللقاح تنتهي في غضون 6 إلى 12 شهرًا، كما أن فيروس الإنفلونزا يتحور كثيرًا، وبالتالي يكون اللقاح غير مناسب لمواجهة الفيروس، ويحتاج إلى تغيير باستمرار.

إليك أهمية الماء لصحة الإنسان | كميته الصحيحة وفوائده لأعضاء الجسم 2021.

ما الذي يفعله لقاح الإنفلونزا داخل الجسم لحمايته من المرض؟

تطعيم الإنفلونزا
تطعيم الإنفلونزا

يعد التطعيم من الطرق البسيطة والآمنة والفعالة لحماية الجسم من الأمراض الضارة، وهو وسيلة دفع طبيعية للجسم، ويساعد الجسم على المقاومة للأمراض، وذلك لأنه يعمل على تقوية الجهاز المناعي، وتدريبه على محاربة الفيروسات.

الأماكن التي يوجد بها لقاح الإنفلونزا : غالبًا ما يوجد لقاح الإنفلونزا في الصيدليات، ومركز المصل، والعيادات الخاصة، واللقاح يكون تابعًا لوزارة الصحة.

أنواع تطعيم الإنفلونزا

يمكن أخذ لقاح الإنفلونزا بأكثر من طريقة، ومن أكثر الطرق الشائعة ما يلي:

الحقن المطعوم

وهو مطعوم يحتوي على فيروس الإنفلونزا الميت، وهو لقاح آمن، خاصة لمن يعانون من حساسية البيض.

جرعة الفلوزن

وهو مطعوم يحتوي على فيروس الإنفلونزا الميت، يحصل عليه من هم في سن ال65 عامًا فما فوق، حيث أن الجهاز المناعي لكبار السن ضعيف، ويفضل أن يحصلون على هذا النوع بدلًا من اللقاح العادي.

التطعيم ببخاخ الأنف

يحتوي التطعيم على الفيروس الحي، وهو يصلح استخدامه للسيدات الغير حوامل، والأصحاء ممن يتراوح أعمارهم ما بين العامين إلى 49 عامًا.

التطعيم الخالي من البيض

وهو لقاح مختلف عن اللقاحات الأخرى، ومتوافق تمامًا مع الأشخاص الذين لديهم حساسية شديدة من البيض.

تابع للتعرف على أسباب احتباس الماء في الجسم وأهم الأعراض وطرق الوقاية والعلاج.

جديرًا بالذكر، أن الإنفلونزا الموسمية يصاب بها نحو 3 إلى 6 مليون شخص حول العالم، وهي عبارة عن مرض فيروسي، ينتقل بالعدوى من شخص إلى آخر.

وقد تؤدي إلى الوفاة، ويعتبر تطعيم الإنفلونزا وسيلة جيدة للحماية من احتمالية الإصابة بفيروس الإنفلونزا الموسمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق