ADVERTISEMENT

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ يتنوع بين طرق طبية ووصفات طبيعية، حيث أصبح ارتفاع الضغط من الأمراض المنتشرة التي تصيب فئات عمرية مختلفة خاصًة كبار السن، ولا يجب الاستخفاف من الأمر لأنه يؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل تلف الأعضاء، والنوبات القلبية.

أسباب ارتفاع الضغط المفاجئ

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ
علاج ارتفاع الضغط المفاجئ

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ له الكثير من الطرق، ولكن قبل معرفتها علينا معرفة الأسباب التي تؤدي إليه، حيث يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع الضغط،

ADVERTISEMENT

ومعظم هذه الأسباب تكون نتيجة عادات وممارسات خاطئة نمارسها خلال حياتنا اليومية:

  • استخدام الدواء: حيث أي دواء طبي يجب تناوله بالمقدار الذي يحدده الطبيب، والإفراط في استخدامها قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، ومن هذه الأدوية مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية مثل الأسبرين والايبوبروفين، وقد تؤدي حبوب منع الحمل والمخدرات إلى ارتفاع الضغط بشكل مفاجئ.
  • التدخين: تحتوي السجائر على مواد كيميائية كثيرة، ومن بينهم النيكوتين الذي يسبب تلف يصيب بطانة الأوعية الدموية، كما يقلل من مرونتها ما يجعل الأوعية لا تمتلك قدرة على التكيف مع ضغط الدم المتغير باستمرار، وهذا قد يؤدي إلى انخفاض أو ارتفاع مفاجئ بالضغط.
  • التوتر والضغط: التعب والإجهاد يحدث عادة نتيجة النشاطات اليومية المتعبة، أو التفكير بتعمق في أمور سلبية، بالإضافة إلى بعض المشاكل النفسية كالاكتئاب والخوف الشديد، وكل هذا قد يؤدي لارتفاع ضغط الدم.
  • حالات طبية: توجد بعض الأمراض التي عند الإصابة بها فإن الشخص معرض لارتفاع مفاجئ بضغط الدم مثل الأورام، وأمراض الكلى، وأي إصابات بالعمود الفقري، وتصلب الجلد.
  • أسباب أخرى: تناول الكحول، والقهوة، والشاي بكثرة يؤدى إلى ارتفاع الضغط لمدة قصيرة، بينما الوزن الزائد، والاختلال الهرموني، والحمل يؤدي في بعض الأحيان إلى ارتفاع مفاجئ بضغط الدم.

تعرف على: دواء لوبريسور لعلاج ارتفاع معدل ضغط الدم

أعراض ارتفاع الضغط

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ
علاج ارتفاع الضغط المفاجئ

ارتفاع الضغط يكون ناتج عن ضيق الشرايين وضغط الدم على الجدران لمحاولة التدفق، مما يؤدى إلى بذل القلب جهد أكبر ليتمكن من دفع الدم خلال الشرايين،

ADVERTISEMENT

وينتج عن هذا ظهور عدة أعراض بالجسم مع العلم أن هذه الأعراض تظهر بسرعة، والتي من أبرزها:

  • الشعور ببعض الألم بمنطقة الصدر.
  • رؤية مشوشة.
  • السعال.
  • الغثيان.
  • صداع الرأس.
  • الارتباك، والقلق، والأرق، والتعب.
  • خمول وضعف في الذراعين، والوجه، والساقين.
  • ضيق في التنفس.

يوجد عدة أعراض لا تحدث إلا للبعض، والتي منها:

  • الإصابة بالعمى.
  • نزيف الأوعية الدموية.
  • الإصابة بنوبات.

طريقة النوم عند ارتفاع الضغط

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ
علاج ارتفاع الضغط المفاجئ

طريقة النوم قد تؤثر على مستوى ضغط الدم، ولذلك من يعاني من الضغط المرتفع عليه أن ينام بطريقة معينة كالآتي:

  • النوم على الجانب الأيسر من الجسم؛ لأن الأوعية الدموية المسؤولة عن إعادة ضخ الدم إلى القلب تقع بالجانب الأيمن، وبالتالي فالنوم على الجزء الأيمن من الجسم قد يزيد من الضغط الواقع على الأوعية، مما يؤدى إلى ارتفاع الضغط.
  • يفضل عند النوم الاستلقاء على الجانب الأيسر، بحيث تكون الرأس والجذع مائلين إلى جهة اليسار، والذراع يتم وضعه أسفل الجسد أو يمكن تمديده إلى الأمام قليلًا مع الضغط برفق على الكتف الموجود بجهة اليسار.
  • يتم وضع الأرجل فوق بعضها البعض، أو يمكن تقويسها مع سحب كلا الركبتين إلى الأعلى باتجاه الجزء العلوي من الجسد.

شاهد أيضًا: علاج الضغط العالي بالمشروبات | أشهر 4 طرق لتنزيل الضغط المرتفع فورا

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ بالمشروبات

ضغط الدم المفاجئ يمكن علاجه بأكثر من طريقة، والتي منها تناول مشروبات معينة تعمل على التقليل من ضغط الدم حتى يعود لنسبته الطبيعية، ومن هذه المشروبات:

  • الكركديه: يعمل على خفض ضغط الدم بسبب احتوائه على بعض المواد الكيميائية الحيوية النباتية الفعالة، وهي مسؤولة عن تثبيط مثبطات الإنزيم الذي يحول الأنجيوتنسين، مما يؤدي إلى انخفاض مستوى ضغط الدم.
  • عصير الرمان: يعمل على تقليل نسبة بروتين أنجيوتنسين تو، مما يؤدى إلى تقليل معدل الضغط المرتفع، كما يحتوي الرمان على الحديد الذي يعمل على تقليل ضغط الدم بمعدل 36%، وينصح الأطباء بتناول 3 أكواب عصير رمان يوميًا بدون تحليه.
  • اللبن فقير الدسم: حيث يحتوي على فيتامين د والكالسيوم اللذان يعملان على تقليل ضغط الدم بمعدل يتراوح بين 3% إلى 10%، بالإضافة إلى أنه يحمي من أمراض القلب.
  • عصير البنجر: البنجر يحتوي على فولات وبوتاسيوم اللذان يساهمان في بقاء مستوى ضغط الدم متوازن، بالإضافة إلى احتوائه على النترات التي تتحول إلى النتريت بعد تناولها، والنتريت يعمل على المساعدة في تدفق الدم.
  • عصير التوت البري: يعمل على توسيع الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم خلالها؛ وهذا نظرًا لأنه يحتوي على مضادات الأكسدة والالتهابات، وينصح ليتم علاج ارتفاع الضغط المفاجئ والوقاية منه تناول 3 أكواب يوميًا.

ننصحك بقراءة: اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ وانواع ارتفاع الضغط

علاج ارتفاع ضغط الدم بالماء

الماء يلعب دور مهم في علاج ارتفاع الضغط المفاجئ لأن معدل الماء القليل بالجسم يؤدي إلى زيادة كثافة ولزوجة الدم، وزيادة ضيق الأوعية الدموية، ولذلك من المهم جدًا تناول ماء كثيرة خلال اليوم:

  • ينصح يتناول أكواب كثيرة من الماء في اليوم تتراوح بين 8 إلى 12 كوب، وكل كوب سعته 200 ملي لتر، وهذا للوقاية فقط، وفي حالة أن الشخص مصاب بالفعل بالضغط المرتفع، فعليه تناول من 10 إلى 12 كوب باليوم.
  • يمكن إضافة بعض الفواكه إلى المياه مثل البرتقال، والليمون، والبطيخ، والخيار، والفراولة، ولحل مشكلة نسيان شرب الماء، يمكن ربط تناوله بروتين يومي مثل عند غسيل الأسنان، أو مشاهدة التلفاز.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفواكه الغنية بالماء مثل الكرفس، والبطيخ، والخس، والخيار، والشمام، والجرجير.

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ بالمنزل بالأعشاب

يوجد بعض المواد والأعشاب الطبيعية تساهم في تحسين مستوى ضغط الدم، ولكن ينصح أولا باستشارة الطبيب قبل تناولها،

حيث مازال الأمر قيد الدراسة ولم يتم معرفة جميع الأعراض الجانبية للأعشاب، وفي التالي أهم الأعشاب المستخدمة لخفض ضغط الدم:

  • الزنجبيل: يعمل على استرخاء العضلات التي تحيط بالأوعية الدموية، ويحسن الدورة الدموية، ويقلل من مستوى ضغط الدم، ويمكن تناوله عبر إضافته إلى عدة أطعمة، أو تناوله كمشروب ساخن مثل الشاي.
  • الريحان: يتميز برائحته المريحة للأعصاب، ونتيجة احتوائه على الييوجينول فإنه يقلل من ضغط الدم عبر إرخاء الجدران الخاصة بالأوعية الدموية، ولكن مازال البحث جاري حول هذا الأمر، ويمكن تناوله عبر وضعه بالحساء، والمعكرونة.
  • بذور الكتان: من مكوناتها حمض Alpha-Linolenic الذي يحمي من أمراض القلب، وتقول الدراسات العلمية أن ربما يكون له يد في تقليل ضغط الدم والكوليسترول الضار.

لا يفوتك معرفة: جهاز قياس الضغط وأهم أنواعه

علاج ارتفاع الضغط المفاجئ بالثوم

  • الثوم يستخدم في علاج الكثير من الأمراض والتي من بينهم أمراض الأوعية الدموية والقلب، ويمتلك الثوم عدة مركبات تجعل له دور فعال في تقليل مستوى ضغط الدم.
  • الثوم يحتوي على مركبات نشطة تعطي له الرائحة المميزة للثوم والكثير من الفوائد الأخرى، وهذه المركبات تدعى الأليسين، حيث تحتوي على الكبريت الذي يعمل على إرخاء الجدران الخاصة بالأوعية الدموية مما يؤدى إلى انخفاض ضغط الدم.
  • يعمل الثوم أيضًا على المساهمة في تحفيز عملية تكوين أكسيد النيتريك، وهذا يؤدي إلى اتساع الأوعية الدموية، ويمكن تناول الثوم بشكل مباشر عبر الفم، أو وضع قطع الثوم بالسلطة، أو إضافته أثناء طهي الطعام.

قد يهمك أيضًا: دواء ميدودرين لعلاج مشاكل الضغط المنخفض

إلى هنا أيها القارئ العزيز نكون قد أنهينا مقالنا حول علاج ارتفاع الضغط المفاجئ، ونكون قد تعرفنا على أسباب ارتفاع ضغط الدم،

والأعراض الناتجة التي يمكن أن تظهر على الشخص، وطريقة النوم الصحيحة لمرضى ضغط الدم المرتفع، وعدة أساليب لعلاج ارتفاع الضغط.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق