صحة عامة

اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ وانواع ارتفاع الضغط

اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ

هناك الكثير من اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ، منها ما هو طبيعي ولا يمثل ضررًا ومنها ما قد يؤدى إلى أمراض القلب والوفاة، لذلك يجب متابعة التغييرات الحادثة في ضغط الدم باستمرار.

ما هو ضغط الدم المرتفع

ضغط الدم هو قوة ضخ الدم من القلب داخل الأوعية الدموية، ويحدث ارتفاع ضغط الدم عندما تكون هذه القوة أكبر من القوة الطبيعية المناسبة فيضغط الدم على جدر الأوعية الدموية وتحديدًا الشرايين مما يؤدي الإصابة بمرض ضغط الدم المرتفع.



أنواع ضغط الدم المفاجئ

  1. فرط ضغط الدم العاجل: هو ارتفاع ضغط الدم بدون وجود أي أعراض أخرى تدل على حدوث تلف في باقي أعضاء الجسم، ويصل ارتفاع ضغط الدم إلى 120/180 مم زئبق أو أعلى، وهذا النوع يمكن علاجه سريعًا بتناول أدوية خافضة لضغط الدم، لذا فهو لا يشكل خطرًا كبيرًا.
  2. فرط ضغط الدم الإسعافي: وهو ارتفاع الدم بشكل مفاجئ ليصل إلى 120/180 مم زئبق أو أعلى مع ظهور أعراض تدل على حدوث تلف في أعضاء أخرى مثل:
  • حدوث نزيف داخلي.
  • حدوث نوبة قلبية.
  • تجمع السوائل في بعض أنسجة الجسم وانتفاخها.
  • تمدد الأوعية الدموية.
  • حدوث ضيق في التنفس.
  • حدوث نوبات تشنجية وصعوبة التحدث.
  • الإحساس بألم في الصدر أو في الظهر.

وهذا النوع يحتاج إلى التدخل الطبي فورًا، ويفُضل الذهاب إلى المشفى سريعًا.

أعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

يختلف ارتفاع ضغط الدم المفاجئ عن المزمن في وجود أعراض يمكن ملاحظتها بسهولة، وعند الشعور بأي من هذه الأعراض نسرع بقياس ضغط الدم وعلاجه إذا وجدناه مرتفع، ومن هذه الأعراض:

  • زيادة ضربات القلب، وتسارع نبضاته.
  • الشعور بالكسل والخمول المستمر، والإحساس بثقل في الجسد والأعضاء.
  • حدوث نزيف مفاجئ في الأنف بشكل مستمر.
  • حدوث ضعف في البصر وعدم وضوح الرؤية.
  • الشعور بالألم في منطقة الصدر، وأسفل الظهر، وفقرات الرقبة.
  • وجود طنين في الأذن بشكل مستمر أو متقطع.
  • الصداع المفاجئ والإحساس بالألم والثقل في مؤخرة الرأس.
  • الشعور بعدم القدرة على التنفس بسهولة.
  • الشعور بارتعاش في العضلات وحدوث تشنجات عضلية مفاجئة.
  • احمرار لون البول مع الشعور بحرقة أثناء التبول.
  • الشعور الدائم بالقيء أو الغثيان والدوار.
  • الشعور بخدر في الساقين والذراعين والوجه.
  • قد يحدث سكتة دماغية إذا أُصيب الدماغ بنزيف حاد.

اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ

يوجد العديد من اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ، سواء نتيجة تأثير داخلي أو خارجي، ويعتبر العامل النفسي من أكثر اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ، ومن هذه الأسباب:



  • جميع أدوية مضادات الالتهاب والمسكنات الغير الستيرويدية مثل الايبوبروفين والأسبرين تسبب ارتفاع ضغط الدم، سواء عند الأشخاص الطبيعيين أو المصابين بمرض ضغط الدم المرتفع.
  • مضادات الاحتقان التي تحتوي على مواد مثل السيدوفيدرين والفينيليفرين تسبب ضيق الأوعية الدموية مما قد يؤدي إلى حدوث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ.
  • حبوب وأدوية منع الحمل قد تسبب حدوث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ، وتزيد هذه الاحتمالية عند النساء أكبر من سن 35 عامًا، والنساء ذوات الوزن الزائد، والنساء المدخنات.
  • أدوية مضادات الاكتئاب كـ الفينلافاكين، ومثبطات اوكسيديز أحادي الأمين، والفلوكسيتين، كل هذه المواد تعتبر من اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ.
  • يؤثر التدخين سلبياً على جميع أجهزة الجسم، ويسبب الكثير من حالات ارتفاع ضغط الدم المفاجئ مما قد يؤدي إلى حدوث نوبات قلبية وسكتات دماغية وقد يؤدي إلى الوفاة.
  • يحتوي التبغ الموجود بالسجائر على مادة النيكوتين التي تسبب تلف بطانة الأوعية الدموية.
  • الإكثار من تناول الوجبات الجاهزة والأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون والصوديوم يسبب تراكم الدهون على الجدر الداخلية للأوعية الدموية مما يؤدي إلى الإصابة بمرض تصلب الشرايين وحدوث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ.
  • الإفراط في تناول المشروبات الغازية والمشروبات المنبهة كـ القهوة والشاي قد يؤدي إلى حدوث ارتفاع ضغط الدم المفاجئ بسبب احتواء هذه المشروبات على مادة الكافيين.
  • عدم تناول كمية كافية من الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم مما يسبب هبوط مستويات الكالسيوم في الدم.
  • عدم تناول كميات كافية من الماء يومياً يؤدي إلى تقلص حجم الأوعية الدموية، ويسبب ذلك ارتفاع ضغط الدم المفاجئ.
  • تناقص مستوى هرمون الغدة الدرقية في الدم يؤدي إلى ضعف ضربات القلب وتمدد الأوعية الدموية ورفع نسبة الكولسترول الضار في الدم، مما يؤدي الإصابة بمرض تصلب الشرايين والارتفاع المفاجئ في ضغط الدم.
  • أمراض الكلى مثل الفشل الكلوي يسبب زيادة مستويات الأملاح في الدم مما يزيد من حدوث ارتفاع مفاجئ في ضغط الدم باستمرار.
  • التعرض المستمر للإجهاد والضغوط النفسية يزيد من احتمالية الإصابة بارتفاع ضغط الدم المفاجئ.
  • بعض المشكلات النفسية مثل القلق والتوتر والرُهاب والاكتئاب.

علاج ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

ينتج ارتفاع ضغط الدم المفاجئ من أسباب كثيرة ومتنوعة؛ لذلك يجب علينا تحديد اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ أولاً حتى نحصل على العلاج بطرق فعّالة، ومثال على ذلك:

  • إذا كان الضغط ناتج من تجمع سوائل الجسم على أحد الأعضاء كـ الرئتين، فيكون العلاج عن طريق مدرات البول للتخلص من السوائل.
  • لو كان الضغط مصاحب لمشاكل في القلب كـ اضطراب ضربات القلب، ففي هذه الحالة نحتاج إلى تنظيم ضربات القلب حتى يعود الضغط إلى مستواه الطبيعي.
  • الضغط الناتج من مشاكل الكلى والأورام أو النزيف الحاد يحتاج إلى التدخل الجراحي.

الوقاية من ارتفاع الضغط المفاجئ

  • الإقلاع عن التدخين.
  • التقليل من المشروبات الغازية والمشروبات المنبهة.
  • الابتعاد عن التوتر والضغط النفسي.
  • عدم تناول أدوية إلا بمراجعة الطبيب المختص.
  • الإكثار من تناول الخضروات ومنتجات الألبان.
  • تجنب اسباب ارتفاع الضغط المفاجئ

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق