ADVERTISEMENT

سجود الشكر سنة أو بدعة

سجود الشكر سنة أو بدعة عبر موقع محيط، الجميع يتعرض لحالة من الفرحة والسعادة في كثير من الأوقات عندما يحقق له الله تعالى شئ كان يريده ويدعوا الله تعالى ليحققه له، فعندما يفرح هؤلاء الأشخاص يريدون أن يشكروا الله تعالى على نعمه الكثيرة وعلى فضله العظيم الذي حقق لهم ما يريدون، فيلجؤون للسجود لله تعالى ويحمدوا الله ويشكروه في هذا السجود على ما منحهم من عطايا، ولذلك يتساءل البعض عن سجود الشكر ما إذا كان هذا سنة أم بدعة.

سجود الشكر سنة أو بدعة

قال مفتي الجمهورية السابق الدكتور علي جمعة فيما يخص سجود الشكر أن غالبية العلماء أجمعوا على استحباب سجود الشكر.

ADVERTISEMENT

ويكون ذلك عندما يمنح الله تعالى لشخص نعمة أو يدفع عنه نقمة حينها يُسن أن يسجد الشخص سجود الشكر لله تعالى.

ويكون ذلك عندما يُبٓشر أحد بمولود كان ينتظره من الله تعالى أو عند معرفته بهداية شخص أو عند معرفة إسلام شخص معين،وكذلك حينما يعلم بنصر المسلمين.

وبذلك يكون سجود الشكر سنة في تلك الحالات وليس بدعة، أما بخصوص الذين يسجدون سجود الشكر دون سبب عند كل صلاة يقوموا بأدائها فهذا ليس بمشروع ويعتبر بدعة ولا تجوز.

ADVERTISEMENT

وذلك لأن السجود الذي جاء في السنة النبوية لا بد له من وجود سبب سواء عند اندفاع نقمة أو عند حصول نعمة.

ومن الأدلة التي تثبت مشروعيت سجود الشكر ما ورد في حديث أبى بكرة رضي الله عنه “أن النبى صلى الله عليه وسلم كان إذا أتاه أمر سرور أو بُشِّر به خرَّ ساجدًا شاكرًا لله”.

سجود الشكر سنة أو بدعة
سجود الشكر سنة أو بدعة

اطلع على: ما هو حكم طلاء الأظافر

ما هو سجود الشكر

سجود الشكر هو سجود لله تعالى عندما ينعم الله تعالى على عباده بنعم سواء للمسلمين بشكل عام أو للأشخاص في حياتهم بشكل خاص.

وذلك مثل أن ينجي الله سبحانه وتعالى أحد الأشخاص من حادث أليم ربما كان يُعرضه للموت، أو رزق شخص مولود وغير ذلك من الأخبار المفرحة.

ويُذكر أنه لما علم الصديق أن مسيلمة الكذاب قد قُتل خر يسجد شكراً لله تعالى على تلك النعمة أن الخبيث عدو الله قد قُتل.

سجود الشكر سنة أو بدعة
سجود الشكر سنة أو بدعة

قد يهمك الاطلاع على: دعاء المظلوم إبن باز – حكم كثرة التحسب على الظالم

كيفية إقامة سجود الشكر

في حال رغب الإنسان في أن يسجد لله تعالى شكراً عليه أن يستقبل القبلة وبعد ذلك يكبر ويسجد سجدة واحدة خلالها يقوم بحمد الله تعالى ويُسبحه.

وعندما يسجد الإنسان شكراً لله تعالى يقول كما يقول في سجود الصلاة ” سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى، سبحانك اللهم ربنا وبحمدك، اللهم اغفر لي”.

ويقوم بالدعاء كما يدعو في سجود الصلاة، كما أنه لا يشترط الطهارة للشخص الذي يسجد شكراً لله، كما أنه يتم مثل سجود التلاوة كذلك لا يتطلب طهارة وإذا انتهى من السجود فليس عليه تشهد أو سلام.

كما أن البعض من أهل العلم قالوا بأنه لا يشترط للشخص الذي يسجد لله شكراً استقبال القبلة وذلك لأنها ليست بصلاة إلا أنه يستحب ذلك.

تابع قراءة التالي: ما هو حكم زيارة القبور للنساء

سجود الشكر وصفته

جاء في رواية  البخاري ومسلم في صحيحيهما عن قصة تتعلق بتوبة كعب بن مالك وتوبة صاحبيه رضي الله عنهم، يقول كعب بن مالك “فَخَرَرْتُ سَاجِدًا وَعَرَفْتُ أَنْ قد جاء فَرَجٌ”.

كذلك قد ورد في حديث رواه أحمد وصححه الحاكم عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه قال”سجد النبي صلى الله عليه وسلم فأطال السجود ثم رفع رأسه، فقال: إن جبريل أتاني فبشرني فسجدت لله شكراً”.

وقد حدد العلماء عدة ضوابط لسجود الشكر قائلين أن “كل عمل لم يعمله النبي صلى الله عليه وسلم مع وجود المقتضي له وعدم المانع من فعله، ففعله الآن بدعة”.

وجاء فى حديث كعب بن مالك الطويل يقول “أنه لما جاءته البشرى بتوبة الله عليه سجد”.

ومن المقررعند العلماء أن العبادات تُبنى على التوقيف، إذ أنه لا يُعبد الله تعالى إلا بالذي شرعه في كتابه العزيز، أو بما جاء على لسان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

وغير ذلك يكون بدع لقول الرسول صل الله عليه وسلم “من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد” (رواه مسلم).

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق