احكام اسلامية

اثار الرفق على الانسان والمجتمع وامثلة على الرفق

اثار الرفق بالتفصيل عبر محيط، آثار الرفق عظيمة أوصانا بها الإسلام لان الرفق صفة من صفات الرحمن والرسول صلى الله عليه وسلم، فمن امتلك صفة الرفق فقد فاز بنعم الدنيا والآخرة، فانتبهوا أيها المسلمون أن الرفق يجمع بين قلوب الناس ويجعل بينهم مودة ورحمة لبعضهم البعض، وأن القسوة والحدة تجعل الناس ينفضون من حولك كقوله تعالى ﷽ ﴿وَلو كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ القَلبِ لَانفَضُّوا مِن حَولِكَ﴾.

مفهوم اثار الرفق وأشكاله بالتفصيل

اثار الرفق
اثار الرفق

هناك العديد من العلماء عرفوا الرفق بطرق مختلفة مثل:



  • ابن حجر في تعريفه للرفق: أنه هو “لين الجانب بالفعل، والقول، والأخذ بالأسهل، وأنه ضد العنف”.
  • القاري في تعريفه للرفق: الرفق هو المداراة مع الأصدقاء، ولين الجانب، واللطف في حزم الأمور بأحسن الطرق، وأيسرها.
  • التعريف الشامل: نقصد بتعريف الرفق هنا سواء لغويًا أو اصطلاحيًا بأنه: الجانب اللين السهل الرحيم غير الحاد والقاسي، ومن يتحلى بهذه الصفة يكون الأحب لدى الله ورسوله والناس جميعًا.

ولا يفوتك التعرف على ما ورد عبر موضوع: عبارات عن الرفق

الرفق بالإنسان

اثار الرفق
اثار الرفق
  • يجب على الإنسان أن يكون رفيقًا على أخيه الإنسان في الدنيا؛ لضمان رحمه الله ودخوله الجنة بإذن الله، كما وعد الله سبحانه وتعالى المسلمون في كتابه العزيز ﷽ ﴿حُرمَ عَلى النَار كُلُّ هَيِنٍ لَيِن، سَهلٍ قريبُ مِنَ النَاس﴾.
  • إن الرفق بالإنسان وتيسير الأمور في التعامل، من أهم ما حثتنا عليه شريعتنا الإسلامية، فقد أخبرنا الرسول ﷺ أن كل الأعمال الخالية من السهولة والرفق تكون مائلة إلى السوء.
  • إن الأمور التي يحتاجها الإنسان في حياته لا يمكن أن يحصل عليها إذا كان من الناس القاسية وغليظة في حديثها، فمن يُحرم الرفق على الآخرين حرم الله عليه الخير كله، أما من كان رحيمًا مُتساهلًا مع الناس، يوسع الله من رزقه ويمنحه حُب خلقه جميعًا، ومن اثار الرفق بالإنسان على صاحبه تتمثل في:
  1. حصول هذا الشخص على محبة من حوله.
  2. تيسير أموره بسهولة.
  3. يوسع الله رزقه.
  4. دخوله الجنة بإذن الرحمن.
  5. حسن الذكر على ألسنة الآخرين.
  6. يصبح قدوة حسنة للآخرين؛ لأنه يتحلى بصفة من صفات الله ورسوله، وغيرها من الأمور التي تعود بالنفع عليه.

فضل الرفق

  • الرفق زينة الإنسان فمن تحلى بالرفق كأنه ملك زينة الحياة الدنيا، لذلك أكد الله سبحانه وتعالى علينا أن نتحلى بالرفق؛ لأنه من ثمار الإيمان، فالإنسان الذي يتحلى بصفة الرفق يجب أن يحمد الله عز وجل على هذه النعمة التي ميزه بها عن غيره من خلقه، فيعلم الله عز وجل ما في نفوس عباده، فيُلهم طيب القلب “الرفق” وبذلك يكون حصل على أكثر حظوظ الدنيا، بينما الغليظ قاسي القلب فقد خسر خير الدنيا والآخرة، ففضل الرفق على الإنسان عظيم حيث تجعله في منزلة مرتفعة عند الله ورسوله والناس أجمعين.

ما هي اثار الرفق

  • الرفق من أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها الإنسان في الكثير من الأمور في حياته؛ وذلك لضمان حصولك على محبة جميع الناس وإرضاء الله عز وجل ورسوله، فكما ذكرنا سابقًا أن أحب الصفات إلى الله ورسوله هي “الرفق ولين القلب”.
  • الإنسان ذات الطبع الحاد والقاسي سُرعان ما يفر منه الناس ويعيش وحيدًا، وهذه من الصفات الغير مُحببه في الإسلام، فيجب على المرء الذي يسعى للحصول على حب الناس وأن يكون مرغوبًا في المجتمع، أن يكون رفيقًا ورحيمًا على من حوله.
  • اثار الرفق التي تعود بالنفع على صاحبها هو تتيسر الأمور وحصول الشخص على ما يريده من ويتمناه في حياته، ولذلك قال بعض الشعراء أن “من يستعين بالرفق في أمره قد تخرج له الحية من جحرها”.

ثمار الرفق

تعد ثمار الرفق من أفضل الفوائد التي تعود على صاحبه، فالإنسان فقط هو من يحصل على أفضل ما يحتاجه من الحب والخير والدعاء وتيسير الأمور في حياته، وتتمثل اثار الرفق في أنها:

  • الوصول للجنة.
  • دليل حسن الإسلام وكمال الإيمان.
  • جني محبة الله ورسوله والناس أجمعين.
  • تنمية روح التعاون والمحبة بين الناس.
  • دليل على حسن خلق العبد واتباعه لأمور الإسلام الصحيحة.
  • خلو المجتمع من العنف والغل والقسوة.
  • حصول العبد على السعادة في الدنيا والآخرة.
  • يعد الرفق من مظاهر الإحسان.
  • ينال الإنسان الخير بالرفق.
  • ينتج عن الرفق حسن الخلق.

هل تعلم ما هي اثار رحمة الله بعباده وأجمل القصص عن رحمة الله اقرأ من هنا:  اثار رحمة الله بعباده وأجمل القصص عن رحمة الله



امثلة على الرفق

هناك العديد من الأمثلة التي يجب أن يتعامل فيها الإنسان برفق، فالرفق ليس فقط على الإنسان بل يجب الرفق أيضًا على:

  • الرفق بالنفس: الرفق بالنفس من الأمور التي فرضها الله علينا، فالإسلام دين يسر وليس دين عسر، فيجب على الإنسان ألا يُحمل نفسه ما لا يطيقه سواء كان في أمور دينه أو في حياته العملية، فيحاسب الله الإنسان على نفسه سواء ظلمها أو كرمها.
  • الرفق بالوالدين: الرفق بالوالدين من أهم الوصايا التي أمرنا بها الرسول ﷺ، والله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز ﴿وبالوَالِدينَ إحسانا﴾، فهم أكثر الناس حقًا بالرفق، وأفضل اثار الرفق على الوالدين ضمان الحظ في الدنيا والأخرة.
  • الرفق مع عامة الناس: يجب أن يعامل المسلم جميع الخلق دون تفرقة برفق وعدم الجفاء والغلظة في التعامل، فالسماحة كانت من أفضل صفات النبي ﷺ فكان لا يفرق بين أهله وبين عامة الناس في المعاملة، لذلك أمرنا الإسلام بالرفق على جميع من حولنا.
  • الرفق بالرعية: الراعي سواء كان رئيسًا، أو حاكمًا، أو مسؤولًا عن رعيته، يجب عليه أن يرفق بهم ويقضي مصالحهم وحاجتهم كما أمرنا الرسول ﷺ، فكان الرسول أول من يقضي حوائج رعايته.
  • الرفق بالمدعوين: يجب على الداعية الرفق في دعوته من خلال شفقته على الناس، وحرصه على عدم شقائهم ولا ينفرهم بأسلوبه العنيف والغليظ عن دينهم، فكان الرسول ﷺ يدعو الناس إلى دين الإسلام بالرفق وليس بالعنف.
  • الرفق بالمملوك والخادم: أوجب على المالك أن يرفق بالخادم والإحسان إليه، وذلك من خلال إطعامه وكسوته مما يأكل ويلبس منه، وعدم تكلفته بعمل لا تطيقه نفسه فالله لا يكلف النفس إلا وسعها.
  • الرفق بالحيوان: للحيوان حق على الإنسان في أن يعامله برفق، فالرفق بالحيوان هو أن تمنع عنه الأذى مثل: المرض والعطش والجوع والحِمل الثقيل، فمن اثار الرفق بالحيوان على الإنسان أن الله يمنع عنه الأذى كما منعه عن الحيوان.

ختامًا نود القول إن أفضل الأمثلة التي يمكن أن نكتفي بها في موضوع الرفق هو الرسول ﷺ؛ لأنه من أكثر الناس رفقًا على وجه الأرض من بداية الخليقة حتى أن توفاه الله سبحانه وتعالى، فكان طيب هين لين القلب محب للناس جميعًا، على الرغم من تعرضه للعديد من أنواع الأذى في تاريخ رحلته لهداية الناس، إلا أنه ظل رقيق القلب يدعو لهم.

يرشح لك موقع محيط الإطلاع على اثار الذنوب والمعاصي على الفرد والمجتمع من خلال: اثار الذنوب والمعاصي على الفرد والمجتمع

ختامًا نرجو أن نكون قد وضحنا اثار الرفق على الإنسان بشكل كافي، فقد تعرفنا في هذا المقال على أهمية الرفق وفضله وسبب توصية الإسلام به، فيجب عليك أخي المسلم أن تعامل جميع من حولك برفق؛ لتنال رضا الله وحب الناس أجمعين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق