ADVERTISEMENT

أفضل 5 مضادات الهيستامين الطبيعية

مضادات الهيستامين الطبيعية تساعد في علاج الحساسية الناتجة عن عدة أعراض مختلفة، وتعمل مضادات الهيستامين الطبيعية منها والدوائية على وقف نشاط الهيستامين المسبب لهذه الأعراض؛ غير أن مضادات الهيستامين الطبيعية آمنة على الجسم، وأعراضها إيجابية، ونادرًا إن حدث لها أعراض سلبية.

مضادات الهيستامين الطبيعية

مضادات الهيستامين الطبيعية تعمل على إبطاء نشاط وتفعيل مادة الهيستامين في الجسم، وتكون الأدوية المضادة الهيستامين فعال في تخفيف الأعراض،

ADVERTISEMENT

ونظرًا لأن بعض الناس تفضل البدائل والمضادات الطبيعي على الأدوية لقلة أعراضها الجانبية؛ سنوضح فيما يلي بعض مضادات الهيستامين الطبيعية:

فيتامين سي C

  • يعمل فيتامين سي على تقوية الجهاز المناعي إضافة إلى ذلك يعد مضادًا قويًا للهستامين، ويرجع ذلك لأنه فيتامين مضاد للأكسدة ومضاد قوي للالتهابات والحساسية، ويكون بذلك له تأثير قوي على الهيستامين.
  • واقترحت إحدى الدراسات التي أجريت في عام 2000 أن تناول 2 جرام من الفيتامين سي C يوميًا يعمل كمضاد للهستامين، ويوجد فيتامين Cفي الحمضيات والكيوي والطماطم والبروكلي والقرنبيط والبطيخ والجوافة.

مستخلص نبتة القبعية Butterbur

ADVERTISEMENT
  • مستخلص نبتة القبعية يستخرج من أشجار تنمو في آسيا وأوروبا وبعض مناطق أمريكا، وتستخدم نبتة القبعية في علاج الأنف التخسيس وعلاج الشقيقة،
  • تقترح دراسة أجريت عام 2000 أن لهذا المستخلص تأثير مضاد للهستامين، ولكن له بعض الأعراض الجانبية مثل: النعاس والإسهال والحكة وضيق التنفس والصداع أو تعب عام.

البروميلين Bromelain

  • يوجد البروميلين في فاكهة الأناناس، ويشيع استخدامه للالتهابات وخاصة التهابات الجيوب الأنفية، ويعد مضادًا للهستامين؛ إلا أنه يوجد له بعض الأعراض الجانبية مثل: حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي وعدم انتظام الدورة الشهرية، وأحيانًا يتسبب في خفقان القلب.

البروبيوتيك Probitics

  • يعمل البروبيوتيك على تقوية الجهاز المناعي وتوازن البكتيريا الموجودة في الأمعاء، مما يعمل على حصانة داخل الجسم ويصبح البروبيوتيك مضادًا للهستامين ويمنع ظهور الحساسية المفرطة.

كيرسيتين Quercetin

  • يوجد الكيرسيتين في العديد من النباتات مثل: التفاح والشاي الأخضر والأسود والعنب والفلفل والبصل الأحمر، وتقترح إحدى الدراسات أن الكيرسيتين يساعد في تخفيف أعراض الحساسية لما له من خصائص مضادة الهيستامين.
مضادات الهيستامين الطبيعية
مضادات الهيستامين الطبيعية

بدائل مضادات الهيستامين الطبيعية

تقوم أدوية ومضادات الهيستامين التي تؤخذ عن طريق الفم بعلاج أعراض الحساسية مثل: سيلان الأنف والحكة بالعين أو التورم وحساسية الجلد، وغيرها من الأعراض التي تسبب الحساسية وتم تقسيم مضادات الهيستامين إلى نوعين:

النوع الأول: تم تقسيمه إلى جيلين على حسب الأعراض التي يسببها.
الجيل الاول: أدويةتسبب النعاس وعدم التوازن مثل:

  • ديفينهيدرامين(بينادريل).
  • الكلورفينامين.
  • دوكسيلامين.
  • بروميثاثين.

الجيل الثاني: تقل فيه احتمالية الشعور بالنعاس وعدم التوازن مثل:

  • سيتريزين(زيرتيك).
  • ديسلوراتادين(كلارينكس).
  • فيكسوفينادين(اليجرا).
  • ليفوسيتريزين(زيسال).
  • لوراتادين (الافيرت، كلاريتين).

النوع الثاني: يشمل بعض مضادات الهيستامين أيضًا ومنها:

  • سيميتيدين.
  • فاموتيدين.
  • نيزاتيدين.
  • رانيتيدين

يمكنك أيضًا قراءة: حساسية الأنف | أهم أعراض حساسية الأنف وطرق علاجها دوائيا ومنزليا

أكلات تزيد الهيستامين

زيادة الهيستامين ينتج عنها أعراض الحساسية من الأنف والعين وصولًا للرئة والجلد، ويحدث ارتفاع للهستامين أحيانا بسبب بعض المأكولات، وستعرف بعضها فيما يلي:

  • الفراولة والقبائل والافوكادو والموز.
  • الطماطم.
  • أي طعام به بكتيريا مثل: خل التفاح والمخللات والخميرة.
  • السبانخ والباذنجان.
  • بياض البيض.
  • اللحوم المصنعة والأطعمة التي بها مواد حافظة.
  • الأسماك.

ننصحك بقراءة: طرق علاج حساسية الأنف نهائيًا

كيف أتخلص من الهيستامين

تعد الحساسية المفرطة أحد المشاكل الصحية التي يعاني منها الكثير من الناس وفي بعض الأحيان قد تشكل خطرًا على حياتهم، والتخلص من الهيستامين والحساسية المفرطة يكون بعدة طرق سواء كيميائية أو طبيعية ومن أهمها:

  • مضادات الهيستامين: الحساسية المفرطة في الأصل تأتي من تفاعل الجهاز المناعي مع مواد معينة بطريقة غير طبيعية ويشعر أنها ضارة؛ فيبدأ في إنتاج الهيستامين للتخلص من هذا الضرر، ولذلك فإن مضادات الهيستامين تأتي بنتائج فعالة لتقليل الأعراض.
  • مضادات الالتهابات: تساعد مضادات الالتهابات على تخفيف الالتهابات الناتجة عن الحساسية المفرطة.
  • تجنب مسببات الهيستامين: تجنبك لمسببات الهيستامين ومسببات الحساسية سيقلل من أعراضها لديك.
  • الأساليب الطبيعية: تتمثل في الإكثار من تناول الحمضيات لاحتوائها على مضادات الهيستامين الطبيعية، وتناول الحبوب الكاملة والخضروات وتقليل الدهون يساعدك على عدم التأثر لمسببات الهيستامين والحساسية.
  • المكملات الغذائية: وتتواجد في بذور الكتان والزنك وفيتامينات أ، ج، ه‍، C وغيرها؛ تحتوي على مضادات الهيستامين وتحسن من أعراض الحساسية.
مضادات الهيستامين الطبيعية
مضادات الهيستامين الطبيعية

مضادات الهيستامين للكحة

  • البروبيوتك: تعطي البروبيوتك مجموعة من الفوائد الصحية، وفي الحقيقة لا تخفف البروبيتويك السعال والكحول بشكل مباشر، إلا أنها تساعد على تحقيق التوازن بين البكتيريا في الجهاز الهضمي؛ ويدعم هذا التوازن وظيفة الجهاز المناعي في جميع أنحاء الجسم، مما يساعد على علاج السعال والكحة.
  • النعناع: يعرف النعناع بخصائصه التي تساعد على الشفاء؛ إذ يحتوي النعناع على المنثول الذي يهدئ الحلق ويعالج الاحتقان، كما يساعد على التخلص من البلغم.
  • البروملين: يعد البروملين أحد أنواع الإنزيمات، ويوجد فقط في جذع وثمرة الأناناس، حيث يساعد على تخفيف الكحة والبلغم في الحلق.
  • المحلول الملحي: تعتبر الغرغرة بالمحلول الملحي من أحد الخيارات البسيطة والفعالة لعلاج التهاب الحلق والتخفيف من البلغم ومنه علاج الكحة.
  • العلاجات الدوائية: هناك العديد من العلاجات الدوائية ومضادات الهيستامين الحكة كثير، منها ما يمكن استخدامها دون طبيب، زمن هذه الأدوية ما يلي: مزيلات الاحتقان Decongestants، مضادات الهيستامين Antihistamines.

شاهد أيضًا: أسباب حساسية السكر وطرق العلاج بـ 6 أعشاب طبيعية

مضادات الهيستامين للجلد

الحساسية الجلدية وتسمى أيضًا التهاب الجلد التماسي هي حالة تحدث عند ملامسة الجلد لبعض المواد التي تسمى بمحفزات الحساسية،

ومضادات الهيستامين للجلد كثيرة منها ما هو موضعي على الجلد ومنها ما يؤخذ عن طريق الفم، وسنعرض بعضًا من تلك الأدوية فيما يلي:

  • مضادات الهيستامين الموضعية مثل: كريمالدوكسيبين Doxepin.

مضادات الهيستامين الفموية

  • الهيدروكسيزين Hydroxyzine
  • الديسلوراتادين Desloratadine
  • السيتريزين Cetirizine
  • السيبروهيبتادين Cyproheptadine
  • اللوراتادين Loratadine
  • فيكسوفينادين Fexofenadine
  • الكلورفينيرامين Chlorpheniramine
  • الليفوسيتريزين Levocetirizine
  • الديفينهيدرامين Diphenhydramine

مضادات الهيستامين الجيوب الأنفية

تتضمن مضادات الهيستامين بخاخات الأنف التي تساعد على تخفيف الحكة أو سيلان الأنف واحتقان الجيوب الأنفية والتنقيط الأنفي الخلفي، ونعرض بخاخات الأنف المضادة للهيستامين التي تصرف بوصفة طبية فيما يلي: أزيلاستين (أستيلين، أستيبرو) / أولوباتادين (باتانيز).

وهناك بخاخات وقطرات الأنف المضادة للهيستامين التي تخفف احتقان الأنف والجيوب الأنفية إذا تم استخدامها لمدة قصيرة من الوقت ومن أمثلتها:

  • أوكسي ميتازولين (أفرين، دريستان، وأدوية أخرى)
  • تتراهيدروزولين (تايزين).

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق