صحة عامة

الامراض الناتجة عن سوء التغذية

الامراض الناتجة عن سوء التغذية عبر موقع محيط، سوء التغذية مصطلح يستخدم لوصف موقف لا يستطيع فيه الجسم الحصول على كل أو بعض العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها، وإذا لم يتمكن جسم الإنسان من الحصول هذه العناصر المهمة اللازمة لأداء وظائفه الطبيعية فهذا سيسبب الامراض الناتجة عن سوء التغذية ، وعبر مقالنا سوف نقوم بتناولها بالتفصيل.

الامراض الناتجة عن سوء التغذية
الامراض الناتجة عن سوء التغذية

الامراض الناتجة عن سوء التغذية

المرازمس



هو مرض ناجم عن سوء التغذية الحاد والسبب الرئيسي هو نقص التغذية التي لا تستطيع تلبية طلب الجسم من السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الهامة مثل البروتين والكربوهيدرات.

هذا يحدث عادة بسبب الفقر ونقص الأطفال للتغذية الصحيحة، وفقدان الوزن هو من أهم أعراض هذه المتلازمة، حيث يفقد المريض الكثير من العضلات والدهون تحت الجلد، وهناك أعراض أخرى لهذه العدوى مثل الجلد الجاف، والشعر المتكسر.

تجدر الإشارة إلى أنه يمكن التخفيف من ذلك باتباع نظام غذائي متوازن، وتوفير الغذاء والأغذية الصحية للمصابين، وتزويدهم بالتثقيف الغذائي لكي يعرفوا الطريقة الصحيحة لتحضير الطعام.



قد يهمك التعرف على: علاج سوء التغذية بأفضل الطرق المجربة | 6 طرق للوقاية من سوء التغذية

هشاشة العظام

يمكن أن يؤدي نقص التغذية العامة وخاصة نقص التغذية بالبروتين إلى انخفاض كتلة العظام وقوة العضلات.

خطر الإصابة بهشاشة العظام في حالتها ينصح بتناول كميات كافية من الكالسيوم وفيتامين د، واستشارة الطبيب إذا لزم الأمر لأخذ مكملات البروتين للوصول إلى المستويات الطبيعية في الجسم.

الكساح

يسمى مرض الكساح بلين عظام الأطفال وينتج عن نقص حاد طويل الأمد في فيتامين د، وقد يكون سببه أيضًا بعض المشاكل الوراثية النادرة.

يوصى بضرورة تناول فيتامين د أو الكالسيوم وعدم تجنبها في النظام الغذائي، فهناك خطر الإصابة بأمراض الهيكل لأن هذا الفيتامين يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفور من الطعام، وفي حالة نقص الفيتامين لا يستطيع الجسم الحفاظ على المستوى المطلوب مما قد يسبب المرض.

الاكتئاب

يرتبط الاكتئاب ارتباطًا وثيقًا بسوء تغذية كبار السن، لأن الاكتئاب يمكن أن يسبب تغيرات في الشهية والوزن، مما يؤدي إلى سوء التغذية.

يعرض الاكتئاب كبار السن لخطر الإصابة بالأمراض العقلية، وللتقليل من هذه المخاطر يرجى تناول الكربوهيدرات والبروتين وفيتامين ب والزنك والسيلينيوم والليثيوم والكروم والكالسيوم والعناصر الغذائية الأخرى باعتدال والمكملات الغذائية ضرورية لتحسين المزاج.

أنيميا نقص الحديد

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو أكثر أشكال فقر الدم شيوعًا، ويحدث بسبب عدم قدرة جسم الإنسان على الحصول على كمية كافية من الحديد، وبالتالي لا يستطيع الدم نقل الأكسجين، حيث يعد الحديد جزء مهم من خلايا الدم الحمراء.

يجب ملاحظة أن الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد الخفيف أو المتوسط ​​قد لا تظهر عليهم أي علامات أو أعراض.

قد يشمل تناول مكملات الحديد وتغيير عادات الأكل واتباع إجراءات معينة إلى التعب وضيق التنفس أو ألم الصدر، وفي بعض الحالات الشديدة يحتاج المريض إلى حقن الحديد في الوريد أو نقل الدم.

شاهد أيضا: سوء التغذية عند الاطفال وطرق علاجه بالتفصيل

تضخم الغدة الدرقية

قد يتسبب سوء التغذية في الإصابة بأمراض الغدة الدرقية لأن نقص بعض العناصر الغذائية قد يضعف وظيفة هذه الغدة.

نقص اليود الغذائي هو السبب الأكثر شيوعًا لتضخم الغدة الدرقية الحميد، وقد لا تظهر أي أعراض، وإذا زادت حدة الخطورة وكانت كبيرة بما يكفي فقد يتسبب ذلك في ظهور واحد من أكثر الأعراض خطرا مثل تورم الرقبة أو ضيق العضلات وصعوبة التنفس أو البلع، والسعال والصفير.

لتقليل مشكلة تضخم الغدة الدرقية أو إذا كنت تعاني من نقص اليود يمكنك تناول كمية صغيرة من اليود، وقد يتطلب سبب هذا التورم العلاج باليود المشع لتقليل حجم الغدد أو الاستئصال الجراحي لكل أو جزء من الغدد.

 الامراض الناتجة عن سوء التغذية
الامراض الناتجة عن سوء التغذية

معلومات عن سوء التغذية

سوء التغذية الحاد الناجم عن الجوع أو نقص التغذية ظاهرة في البلدان النامية، وفي البلدان المتقدمة تظهر الامراض الناتجة عن سوء التغذية في الطبقات الاجتماعية والاقتصادية الدنيا، إما بسبب الإهمال الطبي أو لأن الناس يعانون من التعصب الغذائي غير الطبيعي.

على الرغم من تناول كمية كافية من الطعام، فقد يكون سبب الرئيسي لسوء التغذية هو الأمراض المزمنة الشديدة أو بسبب سوء امتصاص العناصر الغذائية من الطعام في الجهاز الهضمي (لأسباب دائمة أو مؤقتة).

تجدر الإشارة أيضًا إلى أن نقص طعام واحد فقط مثل فيتامين معين يعتبر أيضًا من سوء التغذية، وتتراوح درجة سوء التغذية من معتدل إلى هامشي إلى شديد، وحتى إذا نجا الشخص فسوف يتسبب ذلك في ضرر لا يمكن إصلاحه.

يتطور سوء التغذية للمرضى تدريجياً، ويصعب تشخيصه في البداية وقد يتفاقم حتى يتسبب في ضرر جسدي خطير.

يجب أن تعرف أعراض سوء التغذية مسبقًا وعلاجها على الفور، وعندما يتعلق سوء التغذية بعدم كفاية الغذاء أو فهم الاحتياجات الغذائية.

يجب على السلطة المختصة المسؤولة عن الصحة العامة معالجة هذه المشكلة ومنع حدوثها من خلال الاهتمام بتوفير الغذاء الكافي وزيادة الوعي بأساليب التغذية المناسبة.

أما ما إذا كانت الخلفية المرضية لسوء التغذية أو النتائج الناجمة عن الإهمال واضطرابات الأكل فإن الطبيب المعالج هو المسؤول.

أعراض سوء التغذية

  • فقد الكثير من الوزن.
  • تساقط الشعر.
  • البشرة الجافة.
  • دائما تشعر بالبرد.
  • كآبة.
  • انخفاض المناعة حيث يستغرق الجسم وقتًا أطول للتعافي من المرض.
  • يتأخر النمو العقلي والسلوكي للأطفال.
  • تأخر النمو.
  • فقدان الوزن المرتبط بالطول.
  • نقص الوزن مقارنة بالسن.
  • قصور القلب عند الشعور بالجوع لفترة طويلة.
  • مرض كواشيوركور هو حدوث انخفاض كبير في محتوى البروتين في الجسم، مما يؤدي إلى احتباس الماء في الجسم ويؤدي إلى نقص السعرات الحرارية في الجسم وفقدان كمية كبيرة من الدهون والعضلات.

الفئات الأكثر عرضة لسوء التغذية

جيل الشباب

يحتاج بشكل عاجل إلى التغذية الأساسية وطاقة النمو، والأطفال البالغون لأنهم أكثر عرضة لسوء التغذية، وسيؤدي سوء التغذية إلى ظهور علامات شد الجلد وتأخر النمو وفقر الدم ونقص الفيتامينات.

الحمل والرضاعة

إن احتياجات الطفل تجعل من الضروري أن تحصل الأم على تغذية جيدة بشكل عام، يمكن أن يؤدي عدم كفاية الطعام إلى الولادة المبكرة.

ويمكن أن يتسبب نقص حمض الفوليك في النظام الغذائي للمرأة الحامل في تلف الجهاز العصبي للجنين وتشوهات خلقية وبالمثل فإن عدم الحصول على فيتامين ب 12 سيؤدي إلى نقص هذا الفيتامين في الرضاعة الطبيعية للأطفال.

كبار السن

إن عدم القدرة على تنظيم الاحتياجات الغذائية أو سوء امتصاص العناصر الغذائية (خاصة الحديد) قد يؤدي إلى الامراض الناتجة عن سوء التغذية لدى كبار السن.

مرضى الأمراض المزمنة

ان الأمراض المتعلقة بسوء امتصاص المغذيات أو الأمراض التي تضغط على الجسم، عادة ما تكون مصحوبة بفقدان الشهية فمن الضروري الاهتمام بتوفير تغذية وفيرة لضمان قدرة الجسم على أداء وظائفه.

الوقاية من سوء التغذية

إذا كان سوء التغذية ناتجًا عن سوء فهم احتياجات جسم الإنسان من الغذاء، فهناك بعض الطرق الفعالة لتجنب الامراض الناتجة عن سوء التغذية بما في ذلك:

  • ممارسة الرياضة البدنية للبالغين والأطفال الأكثر عرضة للإصابة بالسمنة.
  • تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة خلال اليوم بما في ذلك الكربوهيدرات والبروتين والدهون والفيتامينات والماء.
  • عندما تشك في أنك تعاني من سوء التغذية، يجب عليك استشارة طبيب مختص على وجه السرعة لوضع خطة علاجية لاستعادة التوازن الغذائي لجسمك.
  • يجب أن تتعاون الجهات الحكومية والمنظمات والمدارس المختصة لنشر الوعي بين الناس وتعريفه بالنظام الغذائي المتكامل للوقاية من الامراض الناتجة عن سوء التغذية

إذا بعد ذكر المعلومات الخاصة بسوء التغذية بالإضافة إلى الامراض الناتجة عن سوء التغذية ، ويجب اتباع نظام غذائي متوازن وخاصة مع الأطفال لضمان الصحة وخلوها من الأمراض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق