السياحة

ما هي مدينة المائة باب | واشهر الأماكن السياحية بها

ما هي مدينة المائة باب

ما هي مدينة المائة باب عبر موقع محيط نروي لكم كل ما يخص تلك المدينة والتي لقبت بالمائة باب ويتساءل الكثير من الناس عن تلك المدينة والتي تكون مدينة الأقصر المصرية التي تقع داخل جمهورية مصر العربية ويعتبر من أكبر المتاحف السياحية الموجودة في العالم حيث أطلق على تلك المدينة لقب متحف الهواء الطلق وبذلك أصبحت هي أكبر متحف في العالم وسنتحدث عنها في هذا المقال بالتفصيل وعن موقعها وسبب تسميتها.

ما هي مدينة المائة باب

هناك تساؤلات كثيرة عن ما هي مدينة المائة باب والتي أطلق عليها هذا الاسم هو المؤرخ الإغريقي هوميروس حيث أطلق عليها اسم مدينة المائة باب بسبب أبواب المباني العملاقة في مدينة الأقصر.



ولذلك سماها هذا الاسم وقد سميت تلك المدينة من قبل بأكثر من اسم وهم:

مدينة وايست، وأطلق عليها من قبل اسم مدينة طيبة وكان ذلك في أثناء العصر الروماني وكانت تلك المدينة طيبة في ذلك الوقت هي عاصمة لمصر الفرعونية في ذلك الحين.

أطلق عليها أيضًا مدينة الشمس، وسميت بعد ذلك بمدينة الصولجان، وبعد ذلك سميت بمدينة النور… وجاء العرب في النهاية وأطلقوا عليها اسم مدينة الأقصر وذلك بسبب المباني والقصور التاريخية الكثيرة الموجودة فيها ولم يتغير اسمها حتى الآن.



أقرأ أيضا: أفضل مدن مصر السياحية لعام 2021

تاريخ مدينة الأقصر

ما هي مدينة المائة باب
ما هي مدينة المائة باب

مرت مدينة الأقصر بالكثير من الأحداث وقد عاصرت على مر الزمن عدد كبير من الأجيال السابقة وقام المصريين القدماء بتشييد الكثير من المباني العظيمة فيها مما جعل منها مكان أثري وتحفة عالمية كبيرة يأتي إليها الناس من جميع البلاد ولها تاريخ عظيم سنتحدث عنه:

لقد تم بناء تلك المدينة العظيمة مدينة الأقصر ما قبل الميلاد بما يقرب ألفان وخمسمائة وخمسة وسبعون عامًا قبل الميلاد أي منذ زمن طويل جدًا.

كان وقت بناءها هو تولي حكم الأسرة الرابعة وكان في عهدها الحاكم هو أمنحتب الأول وكانت في ذلك الوقت تسمى مدينة طيبة.

استمرت تلك المدينة واعتبرت عاصمة لمصر وذلك حتى جاء الفرس وأسقطوا الأسرة الحادية والثلاثون وكان ذلك في عام ثلاثمائة واثنين وثلاثون قبل الميلاد.

تم الغاء في ذلك الوقت مدينة طيبة باعتبارها مدينة عادية وليست عاصمة لمصر وتم تغيير اسمها.

وفي عام ٢٠١٧م الماضي قد تم اختيار مدينة الأقصر كعاصمة للثقافة العربية وذلك بسبب أهميتها الكبيرة ووجود بها الآثار الكثيرة على مر العصور حيث اعتبرت تلك المدينة هي تحتوي على سدس آثار العالم والمعالم الأثرية الموجودة في العالم.

قد يهمك معرفة: اين يوجد معبد الكرنك وأهم المعلومات عنه

الحياة في مدينة الأقصر

تختلف الحياة كثيرًا في مدينة الأقصر عن باقي المدن الموجودة في جمهورية مصر العربية حيث يعمل سكانها في أكثر من مجال:

  • تعتمد مدينة الأقصر اعتمادًا كبيرًا على السياحة وتعتبر السياحة هي المصدر الأساسي للاقتصاد فيها.
  • يقوم بعض من أهلها بممارسة مهنة الزراعة ويقومون بزرع أكثر شيء قصب السكر فيها.
  • يعمل البعض فيها أيضًا في مهنة الصناعة وأهم وأشهر الصناعات الموجودة فيها هي صناعة الأشياء الخزفية بالإضافة إلى الصناعات الفخارية وهي أهم ما يميز تلك المدينة وأيضًا صناعة الأثاث.

شاهد أيضا: أفضل الأماكن السياحية في الشتاء لعام 2021

الجغرافيا والمناخ في مدينة الأقصر

ما هي مدينة المائة باب
ما هي مدينة المائة باب

من أهم ما يميز مدينة الأقصر هو موقعها الجغرافي المتميز ومناخها الرائع والذي يجذب السياح إليه وسنتحدث عن كل منهم باختصار:

موقع مدينة الأقصر:

تقع تلك المدينة في جنوب جمهورية مصر العربية وتحديدًا داخل محافظة الأقصر وتعتبر هي عاصمة محافظة الأقصر وتبعد تلك المدينة عن المحافظة المصرية محافظة القاهرة بما يقرب من ستمائة وسبعون كيلو متر في اتجاه الجنوب.

مناخ مدينة الأقصر:

تعتبر مدينة الأقصر ذات مناخ حار جدًا في فصل الصيف وجفاف شديد فيها حيث تعتبر من أكثر المدن ذات الحرارة المرتفعة وتصنف ضمن المناطق الصحراوية لشدة جفافها وحرارتها وتتميز بمرور نهر النيل من منتصفها.

ويقوم بقسمتها إلى قسمين الجزء الشرقي والذي أطلق عليه مدينة الأحياء وذلك بسبب ظهور اشكال الحياة الفرعونية فيها من معابد وقصور وبيوت أثرية.

وأما الجزء الغربي منها والذي أطلق عليه مدينة الأموات وذلك بسبب وجود فيها كل المقابر والمدافن ووجود فيها المعابد التي خصصت لإقامة الجنائز.

متحف الأقصر في مصر

في عام ١٩٧٥م الماضي قد تم افتتاح متحف الأقصر والذي يقع على كورنيش نهر النيل وقد تميز هذا المتحف بكونه صغير ويحتوي على عدد صغير من التحف ذات الأحجام الصغيرة حيث يحتوي على ما يقرب من مائة قطعة أثرية.

أهم القطع الأثرية الموجودة في المتحف هي التي وجدت داخل مقبرة توت عنخ آمون وأيضًا يوجد داخل المتحف تمثال لتحتمس الثالث.

وقد وجد هذا التمثال وتم اكتشافه عام ١٩٦٥م وتم وضعه في هذا المتحف وتم وضع بعض من الصور المهمة بجانب هذا التمثال والتي تبين الطريقة التي تم اكتشافه بها فقد كان متضررًا بشدة من عوامل الزمن.

جاء الدكتور زاهي حواس بترميم هذا التمثال في عام ٢٠٠٣م وقد اهتم بنفسه بعمليات إعادته على ما كان عليه في السابق.

يمكنك الأطلاع أيضا على: اهم المواقع السياحية العربية لعام 2021

أهم المعالم الأثرية في مدينة الأقصر

تتميز مدينة الأقصر باحتوائها على عدد كبير من الأثار والمعالم الأثرية الموجودة في العالم وتلك الأثار هي:

معابد الكرنك:

وتعتبر تلك هي أهم المعابد التي يهتم بزيارتها السياح في المنطقة الشرقية حيث تحتوي تلك المعابد على عدد كبير من المعابد التي أنشأها الملوك على مر العصور.

فكل ملك يقوم بتزيين وبناء معبده بطريقة تميزه عن غيره وتجعله مختلفًا وهذا ما أنتج لنا تلك التحفة الفنية الهندسية المتميزة وتم بناء هذا المعبد قبل الميلاد بما يقرب ألفان ومائة وأربعة وثلاثون.

معبد الأقصر:

تم اعتبار هذا المعبد منذ حكم الفراعنة وحتى العصر الإسلامي مجرد مكان مخصص لعبادة الإله آمون رع وزوجته وابنه.

ولكن في عهد كل من الأسرتين الثامنة عشر والتاسعة عشر تم بناء الكثير من الأبنية المتميزة والرائعة وجاء بعدها العديد من المباني التي شيدت بواسطة أهم الملوك.

وادي الملوك:

وهو عبارة عن مقابر لملوك الدولة الحديثة وكل عائلاتهم وقد بنيت في هذا المكان بسبب خوفهم من اللصوص فبنوها على الصخور بالنحت ويوجد فيها ما يقرب من ستون مقبرة جميعها في القسم الشرقي واثنان فقط في الجزء الغربي.

تمثالا ممنون:

وهذان التمثالان هما الشاهدان المتبقين على المعبد الجنائزي والذي قام بتشييده أمنحتب الثاني وقد تم كتابة عليهما أسماء الكثير من المؤرخين والملوك على مر العصور ويقع في الضفة الغربية من المدينة.

معبد الرامسيوم:

يصنف هذا المعبد من المعابد الجنائزية الخاصة بالملك رمسيس الثاني ويحتوي هذا المعبد على مجموعة من النقوش التي دلت على معركة قادش.

تابع قراءة المزيد من خلال: اجمل الوجهات السياحية في العالم تصنيف 2021

أهم المقابر في مدينة الأقصر

من أشهر المعالم الموجودة في مدينة  الأقصر هي المقابر القديمة والتي يرجع أصلها وبنائها لكثير من العصور وأشهر تلك المقابر:

  •  سيتي الأول.
  •  حورمحب.
  •  الملك توت عنخ آمون.
  •  رمسيس الثالث.
  •  رمسيس السادس.
  • تحتمس الثالث.

في ختام هذا المقال نكون قد تحدثنا عن ما هي مدينة المائة باب والتي يوجد فيها الكثير من الآثار والمتاحف وأهم المعالم الأثرية في العالم وتحدثنا عن المقابر المهمة فيها وموقعها ومناخها المتميز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق