معايير الجودة الشاملة | 5 عناصر للجودة الشاملة

معايير الجودة الشاملة من أساسيات النجاح في أي مجال على مستوى العالم، فبدون المعايير لا يكون هناك ضوابط لإنجاح أي مؤسسة من المؤسسات الإدارية، فهناك معايير خاصة بالمؤسسات الطبية، وهناك معايير خاصة بالمؤسسات الرياضية، وغير ذلك من المؤسسات التي تقوم عليها الدول، ولمعرفة تلك المعايير قمنا بكتابة مقال اليوم، والذي سنوضح فيه تعريف الجودة الشاملة، وكذلك المعايير المطلوبة في بعض المجالات كالمؤسسات الخدمية والتعليم، والمناهج وغيرها، كما سنتحدث عن عناصر الجودة الشاملة.

تعريف الجودة الشاملة

لنتعرف بشكل أكثر عن معايير الجودة الشاملة وأهميتها، علينا أن نوضح أولًا ما هي الجودة الشاملة التي تتطلب تلك المعايير، ويمكننا تعريف الجودة الشاملة كالآتي:

  • الجودة لغويًا: تعرف الجودة في اللغة بأنها (الجيد)، والجودة الشاملة هي عبارة عن الطاقات المبذولة لإنجاح عملٍ ما.
  • يمكن اعتبار الجودة بأنها أيضَا الكفاءة والفاعلية اللتان تكونان مسئولتان عن تحقيق أهداف المؤسسات في كافة المجالات.
  • الجودة الشاملة تعتبر نهج طويل الأجل يعمل على تحسين كافة اتجاهات المؤسسة بصفة مستمرة.

قد يهمك أيضًا: تعريف الجودة الشاملة اصطلاحًا وأشهر 3 أنواع للجودة

معايير الجودة الشاملة

معايير الجودة الشاملة
معايير الجودة الشاملة

أي عمل يتطلب عدة معايير ليسير وفق المستوى المطلوب لاعتباره عملًا ناجحًا، فلا يمكن أن تنشأ مؤسسةً ما على معايير خاصة بها مخالفةً المعايير العالمية لنجاح مثيلاتها في نفس المجال، ومن هنا سنوضح معنى معايير الجودة الشاملة،

وهي كما يلي:



  • مجموعة من الصفات الواجب تواجدها في النظام الخاص بالمؤسسة القائمة.
  • تهدف تلك المعايير إلى تحقيق الجودة التامة داخل المؤسسة، والوصول بها إلى الهيكل المطلوب من الناحية الإدارية.

تتمثل تلك الخصائص في:

  • توضيح ومعرفة ما يحتاجه العميل من متطلبات واحتياجات.
  • تحضير المناخ المناسب لإنجاح المؤسسة.
  • التخطيط لجودة أهداف المؤسسة وإدارتها ومحتوى برامجها.
  • تحديد التناسق بين الكادر المؤسسي، وبين المؤسسة ومتطلبات العمل المؤسسي نفسه.

لا يفوتك معرفة: أهداف إدارة الجودة الشاملة

معايير الجودة الشاملة في المؤسسات الخدمية

المؤسسات الخدمية هي تلك المنظمات التي تقوم على خدمة الأفراد بشكل أكتر اختصاصية بمقابل مادي، أي أنها تقوم بتحقيق أرباحها عن طريق تقديم خدمات تلبي احتياجات الأفراد، ولتقوم تلك المؤسسات بتأدية عملها على أكمل وجه،

عليها أن تتبع معايير الجودة الشاملة لها، وهي:

  • دقة العمل المطلوب وتنفيذه بالطريقة التي يرغب بها العميل.
  • سرعة إنجاز العمل ومستوى الخدمة المقدمة.
  • ضمان إلمام العاملين بالمؤسسة الخدمية بكافة متطلبات العملاء، والقدرة على كسب ثقة العميل.
  • العمل على حل المشكلات والشكاوى التي تقابل العميل بمنتهى الحرفية والرعاية.
  • مقياس الرضا عن الخدمة المقدمة تعتبر من معايير الجودة الشاملة داخل المؤسسة الخدمية.
  • وجود التنافسية داخل المؤسسة يؤدي إلى الارتقاء بها في معايير الجودة الشاملة.

ننصحك بقراءة: مفهوم إدارة الجودة الشاملة وأشهر 9 مبادئ لإدارة الجودة

معايير الجودة الشاملة في المناهج

يعتمد التعليم على عنصرين أساسيين وهما، المناهج التي يتم تدريسها، والطريقة التي تتم بها تدريس تلك المناهج، ولأهمية المناهج كعنصر ضروري للتعليم، فسوف نتناول معايير الجودة الشاملة له، وهي كالتالي:

  • متابعة التطورات التي تحدث في المجتمع مما يؤدي إلى ضرورة تطوير المناهج التعليمية.
  • الاهتمام بتدريب العاملين في هيئة التدريس على كل ما يخص تلك التطورات.

معايير الجودة الشاملة في التعليم

من أهم المجالات التي تحتاج إلى معايير الجودة الشاملة، هو مجال التعليم، وذلك لوجوب اتباعه إلى أسس تربوية معينة لا يمكن بدونها أن يكون التعليم صحيحًا، وتلك المعايير التي تخص التعليم هي:

  • معايير إدارية: وتتعلق هذه المعايير بما يلي:
    1. زيادة القوة الإنتاجية والعمل على حفظ التكاليف من الهدر.
    2. نظام الجودة الشاملة هو نظام عالمي، ويعتبر من مميزات العصر الحديث.
    3. يجب أن ننمي القدرات القيادية والإدارية ونطور مهاراتها.
    4. استخدام كافة الموارد المادية والبشرية بأفضل طريقة للارتقاء بجودة مستوى التعليم.
  • معايير متعلقة بالطلاب: مثل نسبة الكثافة الطلابية، والخدمات المقدمة للطالب.
  • معايير تخص المعلمين: مثل مدى قدرة المعلم لاستيعاب مستوى فهم الطالب، وتواصل المعلم مع الطلبة، والقدرات المهنية والثقافية لدى المعلمين، وغيرها.
  • معايير تتعلق بين المدرسة والمجتمع: كأهمية المدرسة في تنفيذ متطلبات البيئة الموجودة بها.

تعرف على: أهمية الجودة الشاملة ومراحلها المختلفة

عناصر الجودة الشاملة

هناك بعض العناصر اللازمة لتكون الجودة الشاملة صحيحة، ويترتب على ذلك اشتراط توافر تلك العناصر ليمكن القول بأن تلك المؤسسة أو المنظمة تتبع معايير الجودة الشاملة بأفضل الطرق، وتتمثل تلك العناصر فيما يلي:

  • عنصر النزاهة والأخلاقيات: ويكمن في تفهم الأفراد الفرق بين السلوك الجيد والغير جيد داخل مقر عمله.
  • كيفية اتخاذ القرار السليم: القرارات السليمة في العمل هي التي تبنى بعد الاطلاع على البيانات والمعلومات الصحيحة والتي تتعلق بمؤسسة العمل، فيجب أن يتم بشكل صحيح.
  • عنصر التدريب: ويضم تدريب العاملين على تأدية عملهم بشكل أكثر احترافية، حيث يقوم المديرين بتوضيح إجراءات إدارة الجودة الشاملة للموظفين.
  • العمل الجماعي: هو من أهم عناصر الجودة الشاملة، فالعمل كفريق واحد يساعد على اتحاد الموظفين وتبادل الأفكار فيما بينهم بروح تنافسية، مما يؤدي إلى الارتقاء بجودة المؤسسة الشاملة.
  • عنصر تقدير الموظفين: فتشجيع الموظفين وتقديرهم داخل مقر العمل يبعث فيهم روح الإخلاص والانتماء لعملهم، فكلما شعر الموظف بالتقدير مقابل عمله، سعى إلى إظهار أفضل ما عنده داخل وظيفته.

شاهد أيضًا: مفهوم الجودة الشاملة وخصائصها وأشهر 3 أنواع له

وفي نهاية مقالنا، نرجو أن نكون قد أوضحنا معايير الجودة الشاملة، وأهم عناصر معايير الجودة الشاملة، كذلك تحدثنا عن معايير الجودة الشاملة في التعليم، والمؤسسات الخدمية، والمناهج، كما تناولنا المعنى اللغوي للجودة الشاملة، آملين أن يكون المقال مفيدًا لكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق