الدول العربية

اغنى دولة في افريقيا

اغنى دولة في افريقيا

اغنى دولة في افريقيا، أفريقيا هي ثاني أكبر قارة في العالم بعد آسيا من حيث المساحة والسكان، كما أنها القارة الأكثر ثراءً بالموارد الطبيعية بين القارات السبع الأخرى، وعلى الرغم من أن معظم الدول من الدول النامية، إلا أن هناك أيضًا بعض الدول الغنية في أفريقيا.

اغنى دولة في افريقيا

اغنى دولة في افريقيا
اغنى دولة في افريقيا

في المتوسط ​، يحتل الاقتصاد المحلي النيجيري المرتبة 27 في العالم من حيث الناتج المحلي الإجمالي الاسمي والأولى في القارة الأفريقية، حيث تبلغ قيمة الإنتاج حوالي 595 مليار دولار أمريكي.



منذ عام 2000، تضاعف الناتج المحلي الإجمالي لنيجيريا ثلاث مرات تقريبًا، وتضاعف دخل الفرد تقريبًا، من 1400 دولار أمريكي في عام 2000 إلى 2222 دولارًا أمريكيًا في عام 2012.

ما هي أغنى دولة في أفريقيا؟

اغنى دولة في افريقيا
اغنى دولة في افريقيا
  • التجارة والزراعة والموارد البشرية والصناعة هي المكونات الرئيسية للاقتصاد الأفريقي.
  • اعتبارًا من عام 2012، بلغ عدد سكان إفريقيا 1.07 مليار شخص في 54 دولة في القارة الأفريقية.
  • على الرغم من أن البلاد غنية بالموارد، فقد تم استغلال شعبها لعقود من الزمان وأصبحوا فقراء.
  • بحلول عام 2050، من المتوقع أن يصل الاقتصاد الأفريقي إلى 29 تريليون دولار أمريكي من GD P، ومع ذلك، تشير التقديرات إلى أن عدم المساواة في الدخل سيعوق أيضًا توزيع الثروة بين سكان القارة الأفريقية.
  • في الوقت الحالي، تعد بعض البلدان الأفريقية من بين أفقر البلدان، في حين أن البعض الآخر لديه بعض من أسرع الاقتصادات نموًا في العالم.
  • هنا، نناقش أغنى عشر دول في آسيا وطبيعتها الاقتصادية.
  • جميع البيانات مأخوذة من بيانات صندوق النقد الدولي لعام 2017.
  • في الوقت الحاضر، غينيا الاستوائية هي أغنى دولة في إفريقيا، حيث يبلغ دخل الفرد 34865 دولارًا أمريكيًا.

أقرأ ايضا: أفضل 5 مواقع سياحية في أفريقيا

ناميبيا – 11288 دولار

  • يمكن العثور على ناميبيا في جنوب إفريقيا.
  • يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 11.528 دولارًا أمريكيًا، وهي من بين أغنى عشرة بلدان في إفريقيا.
  • يلعب التعدين والزراعة والصناعة والسياحة أدوارًا مهمة في اقتصاد الدولة.
  • البلد ذات كثافة سكانية منخفضة، ويبلغ عدد سكانها حوالي 2 مليون نسمة.
  • ومع ذلك، لا تزال تكلفة المعيشة في ناميبيا مرتفعة نسبيًا.
  • يتم استيراد العديد من السلع المستهلكة محليًا، مما يؤدي إلى ارتفاع تكاليفها.
  • علاوة على ذلك، يتم احتكار العديد من السلع، مما يزيد أيضًا من هذه التكلفة.
  • كما أن معدل البطالة في ناميبيا مرتفع أيضًا، حيث يبلغ حوالي 27.4٪. اليوم، تتميز البلاد بالاقتصادات الناشئة.

تونس – 11،987 دولار

  • تونس بلد يقع في شمال إفريقيا.
  • لطالما اعتمد الاقتصاد التونسي على صناعات مثل النفط والسياحة وقطع غيار السيارات.
  • شهدت السبعينيات فترة من النمو غير المنظم في اقتصاد البلاد.
  • يبلغ دخل الفرد في تونس اليوم 11987 دولارًا أمريكيًا، وهو أعلى رقم في إفريقيا.

مصر – 12،994 دولار

  • مصر هي دولة عابرة للقارات تمتد أراضيها من الركن الشمالي الشرقي لأفريقيا عبر شبه جزيرة سيناء إلى الركن الجنوبي الغربي من آسيا.
  • تقع مصر على حدود قطاع غزة وإسرائيل والبحر الأحمر وخليج العقبة والبحر الأحمر والسودان وليبيا.
  • القاهرة هي عاصمة الدولة.
  • وهي تحتل المرتبة التاسعة في قائمتنا، حيث يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 12994 دولارًا أمريكيًا.
  • يعتمد الاقتصاد المصري على الزراعة والسياحة والغاز الطبيعي وواردات النفط والدخل من قناة السويس.
  • يعمل عدد كبير من المصريين بالخارج.
  • ساهمت تحويلات هؤلاء العمال في ثروة البلاد.
  • على الرغم من أنها غنية بالموارد الطبيعية وقريبة من البحر، إلا أن الزيادة السكانية والتصحر وانخفاض منسوب مياه نهر النيل هي العوامل الرئيسية التي تهدد الاقتصاد المصري.
  • كما أن تسلل المنظمات الإرهابية والتمرد الداخلي يقوضان الاستقرار الاقتصادي للبلاد.

جنوب إفريقيا – 13،403 دولار

  • جنوب أفريقيا هي أقصى نقطة في الجنوب من القارة الأفريقية، على الحدود مع ناميبيا وزيمبابوي وبوتسوانا وسوازيلاند وليسوتو وموزمبيق.
  • اقتصاد البلاد مختلط، وناتجها المحلي الإجمالي مرتفع نسبيًا مقارنة بالدول الأفريقية الأخرى.
  • ومع ذلك، فإن معدلات البطالة والفقر في جنوب إفريقيا مرتفعة، والفجوة بين الأغنياء والفقراء واسعة.
  • ومع ذلك، فهي تحتل المرتبة الثامنة في القائمة، حيث يبلغ دخل الفرد 13403 دولارًا أمريكيًا.

الجزائر – 15000 دولار

  • الجزائر هي أكبر دولة في إفريقيا، وتقع في الجزء الشمالي من القارة الأفريقية.
  • إنها سادس أغنى دولة في إفريقيا، حيث يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 15000 دولار أمريكي.
  • عدد سكان البلاد يتجاوز 40 مليون نسمة.
  • مثل العديد من البلدان المدرجة في القائمة، يعتبره البنك الدولي دولة ذات أعلى متوسط.

بوتسوانا – 18،146 دولار

  • تقع بوتسوانا في جنوب إفريقيا.
  • تشتهر البلاد بكونها ديمقراطية مستقرة.
  • يبلغ عدد سكانها حوالي 2.1 مليون نسمة وتبلغ مساحتها حوالي 224.610 ميل مربع.
  • النمو الاقتصادي في بوتسوانا سريع للغاية.
  • تعتبر دولة ذات دخل متوسط.
  • تتمتع البلاد أيضًا بنظام مصرفي متطور للغاية ومستويات منخفضة من الديون الخارجية.
  • المعادن والأحجار الكريمة مهمة لاقتصاد بوتسوانا وتشمل موارد مثل اليورانيوم والذهب والماس والنحاس والذهب.

أقرأ ايضا: اكبر مدينة افريقية ومعالمها السياحية



 الغابون – 1966 دولاراً

  • تقع الجابون على ساحل غرب إفريقيا، وتحدها غينيا الاستوائية والكاميرون وجمهورية الكونغو في وسط إفريقيا.
  • ليبرفيل هي العاصمة وأكبر مدينة في البلاد.
  • تحتل المرتبة الرابعة في هذه القائمة، بمتوسط ​​ناتج محلي إجمالي قدره 19266 دولارًا أمريكيًا.

موريشيوس – 21،628 دولار

  • موريشيوس دولة جزيرة تقع في المحيط الهندي على الساحل الجنوبي الشرقي للقارة الأفريقية.
  • طوال تاريخها، كانت البلاد مستعمرة هولندية ومستعمرة فرنسية ومستعمرة بريطانية.
  • كانت مستقلة منذ عام 1968 ويبلغ عدد سكانها حوالي 1.3 مليون نسمة.
  • إنها ثالث أغنى دولة في إفريقيا، حيث يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 21628 دولارًا أمريكيًا.

سيشل – 28172 دولار

  • سيشيل هي أيضًا دولة جزيرة في المحيط الهندي.
  • تتكون في الواقع من حوالي 115 جزيرة.
  • يبلغ عدد سكانها 92000 نسمة فقط، وهي أقل دولة من حيث عدد السكان في إفريقيا.
  • هي ثاني أغنى دولة في إفريقيا، حيث يبلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 28172 دولارًا أمريكيًا.

غينيا الاستوائية – 3465 دولار

  • كينيا الاستوائية هي دولة تقع في وسط أفريقيا.
  • صغيرة نسبيًا، وتغطي فقط حوالي 10830 ميلاً مربعاً.
  • يبلغ عدد سكانها حوالي 1،222،245 نسمة.
  • إن الانخفاض في عدد السكان هو الذي ساعد الناتج المحلي الإجمالي على الحفاظ على مستوى مرتفع نسبيًا.
  • نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي هو 34865 دولار أمريكي، لتحتل المرتبة الأولى.
  • على الرغم من أن هذا الرقم يبدو مرتفعًا، إلا أن غينيا الاستوائية تحتل المرتبة 136 في مؤشر التنمية البشرية للأمم المتحدة.
  • هذا يرجع بشكل رئيسي إلى فجوة الدخل الشديدة في البلاد.
  • من الصعب تحديد متوسط ​​الدخل الدقيق لسكان غينيا الاستوائية، لأن الوصول إلى البلاد لا يزال محدودًا.
  • على الرغم من ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، فقد لوحظ أن العديد من مواطني غينيا الاستوائية يفتقرون إلى الحقوق الأساسية مثل الحصول على المياه النظيفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق