السياحة في افريقيا

مدينة مالي في جزر المالديف وأشهر المعالم السياحية بها

مدينة مالي في جزر المالديف

يخلط البعض بين اسم دولة مالي الموجودة في غرب قارة أفريقيا، واسم مدينة مالي في جزر المالديف، لذلك يطلق الأغلبية اسم جزيرة ماليه Mar–lay على المدينة الموجودة بالمالديف، وهي تعتبر عاصمة جزر المالديف.

معلومات عن جزر المالديف

تعتبر مدينة ماليه مركز جزر المالديف منذ قديم الأزل، وسُميت جزر المالديف على اسمها، حيث كانت السلالة التي تحكم الدولة تستقر في ماليه منذ القرن الثاني عشر وما قبله أيضًا، ولكننا لا نجد قصور ضخمة تزين مدينة مالي في جزر المالديف، وتدل على طرق معيشة الحكام آنذاك.



وخلال القرن السابع عشر ظهرت بعض المراكز والأسواق التجارية التي كانت تقوم بالقليل من الأنشطة الاقتصادية والثقافية، ولكنها كانت ذات مجال محدود جدا، وبعض السائحين قدروا عدد سكان المدينة في القرن العشرين بحوالي 5000 نسمة فقط.

وبداية من القرن الثلاثين بدأت العديد من المؤسسات في الظهور، مثل: البنوك، المستشفيات، المدارس، والمكاتب الحكومية، وزاد مع ذلك النمو السكاني والاقتصادي للمدينة، ومع بلوغ نهاية القرن العشرين وصلت إلى مرحلة كبيرة من الازدهار، نتيجة الدخل العائد من السياحة والأنشطة التابعة لها.

وصف عام لـ مدينة مالي في جزر المالديف

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

يوفر قسم السياحة والسفر بموقع محيط التعرف على أهم المناطق السياحية حول العالم وما هي مميزاتها، فالنتعرف من خلاله على مدينة ماليه، حيث أنها عاصمة جزر المالديف، وتُصنف ضمن اصغر العواصم في العالم، حيث تبلغ مساحتها ستة كيلومترات مربعة أو أقل، وتُقدر الكثافة السكانية فيها بحوالي 150 ألف نسمة، ويُعد شارع Boduthakurufaanu Magu ( بودوثاكورفانو ماغو) هو الشارع الرئيسي للمدينة.



مطار ماليه الدولي يوجد في جزيرة صغيرة منفصلة عن المدينة، ويكون الانتقال بينهما عن طريق عبّارات وبواخر مائية، وتتكلف الرحلة من 10 إلى 25 روفيه، والروفيه المالديفية (MVR) هي العملة المتداولة في جزر المالديف، وتقدر بحوالي 0.0645 دولار أمريكي.

تُعد السياحة هي مصدر الدخل الرئيسي لمدينة ماليه، لذلك تنتشر الفنادق والمطاعم في جميع أرجاء المدينة، هذا بجانب المعالم السياحية والمؤسسات الخدمية، ولا توجد وسائل نقل عام في ماليه، ولكن يكثر وجود سيارات الأجرة وتأجير الدراجات من أجل خدمة السياح.

السياحة في ماليه عاصمة المالديف

ساحة الجمهورية

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

هي الساحة الرئيسية بالمدينة، ويوجد بها حديقة مفتوحة للتنزه للمواطنين والسائحين على السواء، وفي مركز الساحة يوجد علمًا ضخمًا يعبر عن الألوان الوطنية في جزر المالديف، وتضم الساحة مقر قوة الدفاع الوطني لجزر المالديف، ومكتب شرطة المالديف، بجانب المركز الإسلامي.

المركز الإسلامي

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

يعتبر المركز الإسلامي من أكثر المعالم السياحية التي تميز مدينة مالي في جزر المالديف، حيث أنه يضم أكبر مسجد في المالديف بأكملها، وسُمي هذا المسجد على اسم السلطان محمد ذاكوروفانو الأوزام، ويتخذ شعب المالديف السلطان محمد بطل قومي لبلادهم.

وتم افتتاح المركز الإسلامي في منتصف الثمانينيات، في عام 1984 ميلادياً، ويضم المكتبة الإسلامية، وقاعة كبيرة للمؤتمرات، ومكاتب أخرى متعددة، إلى جانب مسجد السلطان محمد.

مسجد يوم الجمعة (هوكورو ميسكيي)

بُني مسجد يوم الجمعة في عام 1658 ميلادياً عن طريق استخدام الحجارة المرجانية، ويوجد به أطول مئذنة في جزر المالديف، وتسمى بمئذنة حجر المرجان، ومن الجدير بالذكر أن منظمة اليونسكو قد قامت بوضع هذا المسجد في القائمة المؤقتة للمواقع التراثية العالمية.

تم بناء المسجد في عهد السلطان إبراهيم اسكندر الأول، ويمتاز بالكتابات العربية والزخارف الإسلامية التي تزين جدرانه، كما أنه يمكن رؤيته من أي مكان بالمدينة بسبب قبابه الذهبية اللامعة، ويتمتع بوجود علاقة خاصة تجمعه مع سكان جزر المالديف.

كما يضم المسجد قسم تاريخي يحتوي على أعمال خشبية رائعة، ولوحات ومنحوتات بارعة الجمال، وتمتاز تلك الأعمال بكونها من الفنون والتراث المالديفي التقليدي، كما تحيط بالمسجد مقبرة يُقدر وجودها من القرن السابع عشر.

مزار ميدهو زياراي

يقع مزار ميدهو زياراي بجانب مسجد يوم الجمعة، على مسافة خطوات قليلة منه، وهو عبارة عن ضريح للعالم الإسلامي المغربي أبو براكات يوسف البربري، وهو العالم الذي أهدى الله على يديه شعب المالديف إلى الإسلام، لذلك هو يمتاز بمكانة خاصة لديهم حيث قاموا ببناء ضريح له في آخر مكان تواجد ومات فيه.

حديقة سلطان بارك

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

تعتبر حديقة السلطان بارك من أجمل الأماكن المتواجدة بـ مدينة مالي في جزر المالديف، وتُعد الحديقة جزء من القصر الملكي، وتتميز بأشجارها العالية وأزهارها الرائعة، كما أنها تضم النصب التذكاري الجمهوري، والمتحف الوطني، ومسجد كالهو فاكارو ميسكي الذي يعتبر من أكثر المساجد زيارة في المدينة.

المتحف الوطني

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

تم افتتاح المتحف الوطني عام 1952، ثم قامت المدينة بإجراء عملية تجديد للمتحف بالكامل، ثم تم افتتاحه من جديد في عام 2010، ويضم هذا المتحف الكثير من الآثار المتنوعة التي تحكي تاريخ جزر المالديف بداية من العصور الأولى قبل الإسلام وإلى الوقت الحاضر.

نصب تسونامي

مدينة مالي في جزر المالديف
مدينة مالي في جزر المالديف

هو منطقة تقع في الجزء الجنوبي الشرقي للمدينة، ويعتبر مكان ترفيهي لعشاق التزحلق وركوب الأمواج، ويوجد به منتزه أيضًا.

إقرأ أيضًا: أشهر وأهم المناطق السياحية في تونس

مناخ مدينة مالي في جزر المالديف

يتصف مناخ مدينة ماليه بكونه ذو درجة حرارة مرتفعة أغلب أيام السنة، وتتراوح درجات الحرارة من 30 درجة في النهار إلى 25 درجة مئوية في الليل.

وتعتبر الأشهر فبراير ومارس وأبريل هم أكثر شهور السنة جفافًا في المدينة، بينما يستمر موسم الأمطار من شهر مايو وحتى شهر يناير.

أشهر فنادق مدينة مالي في جزر المالديف

  • فندق أونيما جراند.
  • فندق سومرست إن.
  • فندق ذا فينورفا المالديف.
  • فندق ذا سومرست.
  • فندق أوكتيف المالديف.
  • فندق نوفينا.

أشهر المطاعم في مدينة ماليه عاصمة المالديف

  • مطعم أيولي Aioli.
  • مطعم صالا ثاي Sala Thai.
  • كافيه رويال جاردن Royal Garden Café.
  • مطعم نيوبورت Newport.
  • مطعم أرودهاشو هوتا IrudHashu Hotaa.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق