صحة عامة

الحروق من الدرجة الأولى واشهر 4 أنواع للحروق

الحروق من الدرجة الأولى تعتبر أسهل أنواع الحروق لأن الإصابة لا تصل إلى عمق الجلد بل تصل فقط إلى الطبقات العليا منه، ولا يجب التهاون مع هذا النوع من الحروق بحجة أنه أسهلهم لأنه عند عدم الاهتمام بعلاج الحرق يترتب عليه مضاعفات كثيرة.

أنواع الحروق

الحروق من الدرجة الأولى
الحروق من الدرجة الأولى

الحروق هي دمار الأنسجة الموجودة داخل الجسم نتيجة تصويب حرارة مرتفعة جدًا على الجلد، أو نتيجة التعرض لأشعة الشمس لمدة طويلة.



أو نتيجة الصعق بكهرباء عالية الفولت، أو التعرض لمواد كيميائية حارقة، وحسب قوة الحرق تم تقسيم الحروق إلى أنواع:

الحروق من الدرجة الأولى

يطلق عليها الحروق السطحية superficial burn، وتأثير الحروق هنا لا يؤثر على البشرة كثيرًا حيث فقط يترك أثر على الطبقة العليا الخاصة بالجلد، وهذا النوع بالنسبة للأنواع الأخرى يعتبر أبسطهم.

الحرق لا يؤثر على أنسجة الجسم ولا يصل الحرق إلى الطبقات الداخلية من الجلد، وهذه الدرجة في العادة لا تحتاج إلى التدخل الطبي، ولكن في حالة كان الحرق يستحوذ على جزء كبير من الجلد يجب الذهاب إلى طبيب مختص.



أعراض هذه الدرجة من الحروق ليست بخطيرة فهي لا تتخطى احمرار الجلد وتهيجه، وكذلك تسبب المنطقة المحروقة الألم عند لمسها، ويتعرض الجلد للتقشير مع تغير لون المكان المصاب بالحرق لفترة معينة.

أسباب الدرجة الأولى من الحروق هي نفسها الأسباب التي تسبب الحروق بشكل عام بإضافة الحروق الوميضية وهي حروق ناتجة عن اشتعال السوائل القابلة للاشتعال كالبنزين والغاز الطبيعي.

يتم الذهاب إلى الطبيب في حالة زيادة احمرار، أو حدوث تورم، أو نزيف عن الوضع الطبيعي، وفي حالة أن الاحمرار والألم طبيعيين.

ولكن استمر الألم والاحمرار لفترة طويلة تتخطى الساعتين، أو إذا كان مكان الحرق في الوجه أو الأطراف أو الأعضاء التناسلية.

قد يهمك أيضًا: ماسك للوجه قبل النوم وأفضل ماسك لعلاج حروق الشمس في أسبوعين

الحروق من الدرجة الثانية

يطلق عليها حروق السماكة الجزئية، وهنا لا تؤثر الحروق على الطبقة العلوية الأولى فقط بل يخترق الطبقة الثانية كذلك، والحروق هنا يصاحبها الكثير من الألم في حالة تعرض الحرق للهواء.

يكون لون الحرق أحمر في البداية ثم يتحول هذا اللون إلى الأبيض، وفي الأغلب يأخذ الحرق شكل البثور، وبعد الشفاء من الحروق هنالك احتمال في أن يكون مكان الحروق لونه غامق.

أسباب الحروق هنا تشبه أسباب الحروق من الدرجة الأولى، فقد يحدث هذا النوع نتيجة تعرض الجلد لمادة شديدة الحرارة، أو تعرض الجلد للنيران شديدة الحرارة، أو انسكاب مياه حرارتها مرتفعة جدًا على الجلد.

نتيجة التعرض لحرق من الدرجة الثانية فإن الجلد يتحول لونه إلى الأحمر، وتظهر بثور عميقة على الجلد، وعند الضغط على الحرق بالطف فإن المصاب بشعر بالألم، وخروج مواد رطبة على سطح الجلد.

اقرأ أيضًا من هنا: آثار الجروح

الحروق من الدرجة الثالثة

  • يطلق عليها الحروق العميقة، ويصل الحرق هنا إلى طبقة أعمق من أي نوع آخر من الحروق السابقة، وعند لمسها بعنف بشعر المصاب بالألم، ويأخذ الحرق شكل الحبوب، وعند لمسها بعنف لا يتحول لونها إلى الأبيض.
  • يبدأ الجلد بالتعافي من الحروق بعد 21 يوم بحد أدنى، ويتكون أثر عميق على الجلد، وعند الإصابة بالحرق فإنه يحدث له انتفاخ بسرعة، ولا تختفي بثور الحرق إلا بعد فوات بعض الأسابيع.
  • علاج هذا النوع من الحروق في حالة كون المكان المصاب كبير لا يكون بسكب المياه الباردة على المكان المصاب لأن هذا يجعل الجسم يتعرض لصدمة ويظل بها، ولكن إذا كان المكان المصاب صغير يتم تطبيق كمادات باردة عليه حتى مرور نصف ساعة.

الحروق من الدرجة الرابعة

  • هذا النوع من الحروق يعتبر معاكس بالنسبة إلى الحروق من الدرجة الأولى حيث هنا الحرق يستحوذ على مكان كبيرة من الجلد والأهم أنه يتعمق ويخترق كافة طبقات الجلد، وهذا يتلف كافة الطبقات.
  • لا يشعر المصاب بالألم فيها على الأغلب، والحرق يكون أبيض اللون في البداية ثم يتحول إلى الرمادي ثم إلى الأسود الداكن، وعند الضغط على الحرق لا يصير لونه أبيض، ولعلاج الحرق يجب اللجوء إلى علاج جراحي.
  • عند ذهاب المصاب إلى الطبيب فإنه يحرص على مدة بالسوائل لتعويض السوائل المفقودة، ثم يعقم الجرح، ثم يستخدم المضادات الطبية لوقف انتشار التلوث، ثم يقوم بتضميده.

يرشح لك موقع محيط قراءة: جميع مميزات مرهم ميبو للحروق

علاج الحروق من الدرجة الأولى

الحروق من الدرجة الأولى
الحروق من الدرجة الأولى

حروق أول درجة ليست بشديدة الخطورة ولكن لا ينصح بتركها بدون علاج صحيح، ولعلاجها بشكل صحيح في المنزل يتم اتباع النقاط الآتية:

  • يجب على الفور منع الحرق من الانتشار عبر التبريد لمدة خمس دقائق عبر سكب الماء على الحرق، ولا يجب وضع الثلج؛ لأنه يسبب دمار أكثر في الجلد، وفي حالة بدء المصاب بالارتعاش يجب وقف التبريد في الحال.
  • لا يتم وضع المعجون أو الزبدة على الحرق لأن وضعهم يزيد من فرصة تعرض الجرح للبكتريا، ولا يتم العبث في البثور الباقية من الحروق، وبعد الانتهاء من التعقيم يتم لف الجزء المصاب بضمادة ولا تكون قاسية على الجرح.
  • أخذ مسكنات مخصصة للتقليل من الشعور بالألم مثل الأيبوبروفين، وينصح بعدم تعرض المكان المصاب لأشعة الشمس، ويتم ذلك عبر وضع كريم يمنع مرور الشمس إلى الجلد، أو عبر ارتداء ملابس واقية.

يمكنك أيضاً التعرف على : كيفية التعامل مع حروق الدرجة الاولى وأعراضها

علاج الحروق من الدرجة الثانية

الحروق من الدرجة الأولى
الحروق من الدرجة الأولى

تعريض الحرق على الفور بمياه باردة حتى مرور حوالي نصف ساعة، أو يمكن تطبيق أقمشة قطنية باردة فوق الحرق، ثم يتم تضميد الجرح عبر وضع لاصقة طبية عليه، وفي حالة وجود بثور لا ي تم العبث بها حتى لا تترك أثر فيما بعد.

في حالة ارتداء الشخص المصاب لأي مجوهرات أو معادن يتم خلعها على الفور أو على الأقل إبعادها عن مكان الحرق، وذلك لأنه في حالة عدم خلعها فيصير من الصعب إزالتها عند تورم واحمرار الحرق.

بعدها يستلقي المصاب على ظهره ثم يرفع الجزء بالمصاب وجعله موازي لقلبه، ثم يقوم برفع قدميه إلى أعلى، ثم يدثر المصاب نفسه أسفل معطف أو بطانة لمنع تسرب حرارة جسده، ويتم استشاره الطبيب عند الرغبة في تناول مسكنات.

طريقة تنظيف الحروق من الدرجة الثانية

يتم عبر شطف المكان المحروق بمياه مفلتره، ويستمر سكب المياه حتى يزول الألم، وهذا يأخذ حوالي نصف ساعة، ثم غمس المكان المصاب بداخل وعاء به مياه مفلتره، ثم يتم تركه لحين عدم الشعور بالألم.

مدة شفاء حروق الدرجة الثانية

الحروق من ثاني درجة لكي تتعافى من الحروق الموجودة على سطح الجلد تأخذ فترة زمنية تبدأ من 7 أيام وقد تصل إلى 21 يوم.

يُمكنك إثراء معلوماتك والتعرف على: علاج حروق الشمس بعد السباحة وطرق الوقاية منها

وهكذا في الختام يكون المقال قد عرض كيفية العلاج من الحروق من الدرجة الأولى وأسباب حدوثها والأعراض الخاصة بها، وطرح كذلك أسباب وأعراض وطرق علاج الحروق من التصنيف الثاني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق