احكام اسلامية

اثار الطلاق على الاطفال والرجل وماهي حلول الطلاق

اثار الطلاق بالتفصيل عبر موقع محيط، لا يقتصر تأثير الطلاق على الأطفال بل على الأسرة بأكملها، فتتفكك الأسرة بعدما كانت قوية ومترابطة من أصعب المشاكل التي قد تمر على الأطفال وحتى الوالدين، لذا سنتناول في السطور القادمة الآثار السلبية التي يسببها الطلاق للطرفين وللأطفال، وهل سنجد حلول لتلك الآثار، لعلك تتراجع أو تتراجعين عن هذا القرار.

اثار الطلاق على الاطفال

اثار الطلاق
اثار الطلاق
  • الطلاق يُسبب مشاكل نفسية كبيرة لدى الطفل، فإذا كان الزوجين لم تكن بينهم خلافات من الأصل ولم يكن يرى الطفل أي إهانات ويصطدم فجأة بخبر الطلاق يحدث له صدمة لأنه كان يراهم حبيبان وليس في قائمة المطلقين.
  • كما أن الإهانة تعد من اثار الطلاق التي يلصقها أحد الطرفين على الآخر قد تسبب في نفس الطفل وعدم الثقة بذاته، وينشأ طفل غير سوي بالمرة، وقد يسبب ذلك في حياة ما بعد المراهقة إلى عدم الثقة بأحد حتى إذا أصبح لديه أسرة.
  • الطلاق حقًا كارثة أسرية، فقد يرتاح الطرفين بفكرة الطلاق ولكنه يعجز الأطفال، ويبني بداخلهم هواجس كثيرة لا يتم التخلص منها، لذا فإن الطفل بحاجة لحياة مستقرة كي يتجنب اثار الطلاق، ويتم تنشئته بشكل سوي.

آثار الطلاق على المرأة

  • في الكثير من الأوقات يحتاج الإنسان لأن يبني أسرة لاحتياجه لهذا الشعور، ويرتبط ارتباطًا وثيقًا بالطرف الذي سيشاركه تلك الحياة ولا يتوقع حياته بدونه ويربط كل شيء به، فإن فكرة الانفصال بالنسبة للمرأة صعبة جدًا، وتسبب لها اضطرابات نفسية ومشاكل اجتماعية، إذ قد يصل الأمر إلى ظهور أعراض تُشبه لتشخيص اضطراب ما بعد الصدمة.
  • تسبب اثار الطلاق على المرأة ما يُعرف بالاكتئاب الظرفي أو اضطراب التكيّف، أي تظل المرأة بعد الطلاق غير مؤهلة نفسيًا لعدة أسابيع أو سنوات، وسيظل هذا الأمر عائق نفسي لاستمرار الحياة إلا إذا كان الطلاق بالنسبة لها طوق نجاة من استحالة العشرة.

قم بزيارة موقع محيط للمزيد من المعلومات حول اثار الصدق ومكانته في الإسلام عن طريق الضغط على هذا الرابط: اثار الصدق ومكانته في الإسلام



آثار الطلاق على الرجل

  • يحاول الرجل في بداية الأمر بعد الطلاق أن يثبت بينه وبين نفسه أنه لم يكن سيئًا ولم يكن له دور في الطلاق، ويثبت لنفسه أنه مرغوبًا به بالزواج بامرأة أخرى، فلا يتأثر كثيرًا في البداية إلا أنه يتدهور فيما بعد فلا يستطيع أن يسيطر على نفسه.
  • يتعرض الرجال للانفصال يتعرض لأمراض ومشاكل جنسية بسبب فقدانه لزوجته، فيلجأ إلى علاقة جديدة لتعوضه فقدانه لزوجته، وإن كان أمر الطلاق مفيدًا له ولم يضره نفسيًا فيبدأ حياة جديدة دون حزن.
  • يعاني بعض الرجال من المشاكل الصحية بعد الطلاق وهي عدم استقرار الوزن والاكتئاب والقلق والأرق والضغط العصبي، مما يجعلهم أكثر عرضة للسكتة الدماغية وأمراض القلب.
  • يلجأ الرجل للمخدرات أو الانحراف، بينما النساء تحاول تعويض هذا الضرر من خلال من يجاورونها كم تلجأ للزواج مرة أخرى.
  • تعرض الرجل للاكتئاب الشديد نتيجة الشعور بفقدان الأسرة وكذلك الوحدة الشديدة وفقدان أبنائه.

لمزيد من المعلومات حول اثار الرفق على الانسان والمجتمع وامثلة على الرفق يمكنك الاطلاع على المقال التالي: اثار الرفق على الانسان والمجتمع وامثلة على الرفق

حلول الطلاق

إذا كان الأمر يتعلق بالمرأة فلا يجب أن تترك نفسها للاكتئاب ما بعد الطلاق، ومساعدة نفسها على تكوين صداقات لانشغالها عن حقبة الانفصال، وتجنب آثار الطلاق ويمكن تخفيف تلك الآثار من خلال:

  • استخدام أدوية تساعدها على الخروج من تلك المحنة مثل أدوية الاكتئاب.
  • الذهاب للرحلات وتقوم بفعل أشياء لم تكن تفعلها؛ مثل إذا كانت امرأة غير عاملة فتسعى للدخول في عمل جديد.
  • ممارسة رياضة اليوغا وتمارين تقلل من التوتر والقلق.
  • عليكِ بمشاركة صحبة خاصة تدعم نفسك، والمشاركة في المناسبات الاجتماعية مع العائلة والصحبة الطيبة.
  • اجعلي مساءك ممتلئ بالعادات المختلفة، فعليكِ مثلًا بالاسترخاء وقراءة كتاب جديد والذهاب في النوم العميق.

كما يمكنكم الاستفادة من خلال الاطلاع على المزيد من المعلومات حول اثار المعاصي والذنوب على الامم والشعوب عن طريق الضغط على هذا الرابط: اثار المعاصي والذنوب على الامم والشعوب



تنتهي مقالة اثار الطلاق على كلا الطرفين بـ سلبيات كثيرة، فلا يجب أن نلجأ إليه ولكن يمكننا أن نعالج المشكلات التي نتعرض لها في حياتنا دون أن نلجأ للطلاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق