أهم المعلومات حول مدينة كرانيس

مدينة كرانيس ​​هي إحدى المدن المصرية القديمة بمحافظة الفيوم بمنطقة كوم أوشيم على طريق القاهرة إلى الفيوم وكانت إحدى المدن اليونانية الرومانية التي قام بتأسيسها بطليموس الثاني، والتي تبلغ مساحة المدينة القديمة والعريقة 800 م، بينما تبلغ مساحتها السكنية حوالي كيلومتر واحد من الشرق إلى الغرب وحوالي 800 م من الشمال إلى الشرق، تعرف على المزيد عبر موقع مُحيط.

نبذة حول مدينة كرانيس

كشفت الحفريات الأثرية عن العديد من معالم المدينة مثل الشوارع الأثرية القديمة ومنها شارع رويال بينما وُجد أن المدينة كانت من أكثر المدن المصرية خصوبة حيث أنتجت الحبوب والشعير والفاكهة والزيتون والتمور.

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: أهم المعلومات حول مدينة سبع عيون

أعمال التنقيب في مدينة كرانيس

بدأت الحفريات الأثرية في هذه المدينة عام 1895 م على يد عالم الآثار هانت، وبعد ذلك قامت بعثة ميتشجان بحفريات بين عامي 1914 م و 1935 م.

أثناء بعثة كلية الآداب بجامعة القاهرة أجرت حفرياتها في مدن كرانيس وفي عام 1968م  تم خلالها العثور على عدد من التوابيت الكبيرة والبيوت الحجرية والأواني الفخارية والتماثيل التي تمجد الآلهة.



مثل بعض التماثيل التي تمجد الإله “بِس” بجانب بعض القطع البرونزية الكثيرة ورؤوس مغازل وأدوات الحياكة القديمة اليدوية وطواحين للأخشاب والحجر وأواني لتخزين المياه والأدوات البرونزية.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات حول: أهم المعلومات حول مدينة بعقوبة

مدينة كرانيس
مدينة كرانيس

أنقاض مدينة كرانيس

أنقاض مدينة كرانيس ​​التاريخية في أقصى أطراف المدينة من الشمال الغربي والجنوب الشرقي عثر على حوش كبير فيه طاحونة ومخبز،

ومكان لحفظ الحبوب وحمامان رومانيان والمنزل مفصول عن البيت المجاور، مما يعني عدم وجود جدران مشتركة بينهما  وعلى هذه الجدران رسومات من عناقيد العنب وأوراق الشجر.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال ما يلي: ما هي أهم مميزات مدينة سوسة

مدينة كرانيس
مدينة كرانيس

التراث الثقافي لمدينة كرانيس

بدأت بعثة استكشافية بقيادة فريق من جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس، بالتعاون مع جامعة أوكلاند في نيوزيلندا، وجامعة جرونينجن في هولندا وجهات دولية أخرى، في استكشاف المنطقة المعروفة باسم مشروع بحث الفيوم الذي يجمع بين التراث.

حفظ وتدريب موظفي المجلس الأعلى للآثار في مصر على الأساليب الفنية للحفاظ على المعالم الأثرية، بتمويل 97000 دولار من صندوق السفراء للحفاظ على التراث الثقافي.

وكجزء من علاقة شراكة بين الولايات المتحدة والحكومة المصرية وشركة “ارتيتكساريكونس”وتم ترميم المنطقة وتحويلها إلى متحف في الهواء الطلق يسمى متحف “كيمان فارس”.

وهو الاسم القديم لمدينة الفيوم في مصر وتعني في العصور الفرعونية “المسترد” ويضم المتحف بقايا معبدين مخصصين لعبادة الإله سوبك،

أي التمساح وهو الإله الذي كان يعبد في الفيوم خلال الفترة الفرعونية وحمام رومانى ومجموعة من المنازل وعلى الجانب الآخر توجد المقابر البلدية.

وتضم المدينة تماثيل ومعابد مثل المعبد الجنوبي أو ما يسمى بالمعبد (بيتسوخوسوبنيغروس) الذي بني من الحجر الجيري في عهد الإمبراطور الروماني نيرون ويقع في الجانب الشمالي من المدينة ويفصله عن المعبد الجنوبي لمسافة مائتي متر.

كما تم تشييده من الحجر الجيري ويبلغ طوله حوالي 33.5 مترًا وعرضه حوالي 10 أمتار وقد عثر المنقبون على أفران في مدينة كرانيس ​​كانت تستخدم في صناعة الفخار .

كما عثر فيها على عدد من الجرارات الخشبية والأوعية وطبيعة الحياة في كرانيس ​​قديما كانت المنازل في بلدة كرانيس ​​متماسكة لكنها كانت بسيطة وتحت هذه البيوت كانت هناك أماكن تخزين المياه.

وبينما كان السكان يشتغلون بالزراعة نظرًا لتوافر المياه والأقبية تم استخدام إمكانية وضع جذوع الأشجار فواصل بين الطوب في البناء لتقوية البناء،

وشهدت المدينة تطوراً كبيراً منذ تأسيسها في العصر اليوناني مروراً بالعصر الروماني ثم العصر المسيحي “القبطي” والعصر الإسلامي  وفي عام 1990 م تم العثور على آثار إسلامية في المدينة.

مثل تمثال من الرخام على شكل حصان تظهر عليه نقوش إسلامية، إلى جانب ميدالية زجاجية زرقاء مع هلال مرسوم في وسط مجموعة من النجوم تعود إلى العصور القبطية.

تابع قراءة المزيد حول الآتي: ما هي أهم معالم مدينة مشهد

مدينة كرانيس
مدينة كرانيس

وفي الختام على الرغم من عدم معرفة الكثير عن هذه المدينة القديمة، إلا أنها تعتبر إجمالًا واحدة من أهم المدن التي تحتوي على برديات أثرية،

التي تم جمعها الآن جزءًا من مجموعة البرديات بجامعة ميشيغان وعلى مدى السنوات القليلة الماضية من خلال تعاون مشترك بين كاليفورنيا وجامعة جرونينجن في هولندا للحفاظ على تراثهم الثقافي الغني بخلاف تعدد آثارها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق