العناية بالطفل

متى يبدأ الطفل يجلس والطريقة الصحيحة لتدريبه

تنتظر كل أم وقت ولادتها أكثر من أي شيء، وعندما تضع طفلها تبدأ في التساؤل متى يبدأ الطفل يجلس ، وخلال ذلك قد تلاحظ بعض التغيرات الحسية والحركية التي تظهر عليه وتؤهل لاقتراب موعد قدرته على الجلوس، والجدير بالذكر أن الطفل بعد قضاءه الشهور الأولى يبدأ في محاولة معرفة كل ما يدور حوله وذلك من خلال نظراته، فيحاول الجلوس ورفع رأسه، حتى يتمكن من رؤية والديه.

متى يبدأ الطفل يجلس

عندما يبلغ الطفل أربعة إلى تسعة أشهر قد يبدأ في محاولة الجلوس، وذلك لأنه أتقن هذه المهارة، وقد تستطيع الأم مساعدة طفلها بخطوات كثيرة، منها:



لا بد أن تخصص الأم وقت يوميًّا وتقوم بوضع طفلها على بطنه، فإن هذا يمكن الطفل من رفع رأسه، وهذا ما يتسبب في تقوية كل من عضلات وعظام الرقبة.

وفي عمر يتراوح ما بين ثلاثة وأربعة أشهر تبدأ الأم بوضع وسادة أسفل بطن الطفل، فهو بذلك يتمكن من رفع رأسه عن الفترة السابقة، وخلال الشهرين الخامس والسادس، يتمكن الطفل من الجلوس وذلك هذا يكون بمساعدة والدته.

وعندما يصل الطفل إلى الشهر السابع والثامن، يبدأ في التقلب يسارًا ويمينًا، وفي بداية الشهر التاسع قد يكون وصل الطفل إلى مرحلة جلوسه بمفرده وبشكل ثابت، كما أنه يبدأ في التحرك إلى الأمام والخلف، ويتمكن من الوصول لأي مكان في المنزل.



يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: معلومات عن الطفل الرضيع

أشياء تدل على استعداد الطفل للجلوس

متى يبدأ الطفل يجلس
متى يبدأ الطفل يجلس

تلاحظ الأم حركة ابنها، ولكن في حالة تأخره في الجلوس فهي تبدأ في التساؤل متى يبدأ الطفل يجلس ولكن وجدت بعض المؤشرات التي تظهر على الطفل فتبين أنه مستعد للجلوس، ومن هذه العلامات ما يأتي:

يكون الطفل مستعد للجلوس في حالة قدرته على تحريك رأسه وباقي أجزاء جسمه بشكل صحيح، فهو غالبًا ما يكون متحكمًا في تحريك جسمه للأعلى وفي أي اتجاه.

وفي حالة نومه على بطنه قد تكون له القدرة على التدحرج، ومن الممكن وضع الطفل للجلوس مستقيمًا، وذلك بمساعدته في الجلوس لفترة زمنية قصيرة، ولكن يجب أخذ الاحتياطات في هذه الحالة حتى لا يسقط.

عندما يبدأ في الزحف نحو الخلف أو الأمام، أو عندما نجده يحاول الوقوف بمفرده أو يستند على الأرض بوضع يده عليها.

وقد ذكر أن الطفل قد يستطيع الجلوس بمفرده قبل البدء في الوقوف، ومع تدريب الأطفال بشكل مستمر، فقد يتمكن الطفل من الجلوس بشكل جيد وثابت.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: إستراتيجيات و أساليب تنمية مهارات الطفل 2021

طرق مساعدة الطفل على الجلوس

في حالة تأخر الطفل في الجلوس وعدم معرفة الأم متى يبدأ الطفل يجلس فيجب عليها اتباع بعض الطرق حتى يتمكن الطفل من الجلوس، فلا بد أن تقوم الأم بتدريبه على الجلوس بمفرده، وذلك من خلال عدة طرق، منها:

تقوم الأم بوضع الطفل وتثبيت الوسائد من جميع الاتجاهات أو تدعه يجلس وتقوم بسنده، فهي بذلك تعمل على تقوية عضلات الظهر والرقبة، وبعدها قد يتمكن من الجلوس على كرسي.

تقوم الأم بتعليم الطفل الاستلقاء على بطنه، ولكن إذا لاحظت الأم بكاء الطفل من هذه الحركة، فقد تبدأ في تعليم هذا الوضع بالتدريج حيث تقوم بوضعه على بطنه مدة قصيرة حتى يتعود.

أيضًا ذكر أن جلوس الأم باتجاه نظر الطفل قد يعود الطفل في الجلوس على بطنه.

يجب أن تقوم الأم بملاحظة حركة طفلها، حيث أنه إذا بلغ الشهر الرابع حتى التاسع من عمره دون أن يجلس ولو لفترة صغيرة، فقد يشكل هذا ضررًا، ولا بد من استشاره طبيب، وذلك لأن تحكم الطفل في أجزاء جسمه وخصوصًا رأسه قد يكون أمرًا مهمًا.

ينصح بوضع الطفل على الأرض على أقل تقدير مرتين أو ثلاثة في اليوم، لأن ذلك قد يمكنه من اللعب مما يعمل على قيامه بالحركات بشكل سهل.

وقد أثبتت الدراسات والبحوث أن الأطفال الذكور يقومون بالمشي والجلوس قبل الأطفال الإناث، ولكن في حالة النطق بالكلام فإن البنات تسبق الأولاد وذلك نتيجة نمو الفص الجبهي للذكور بشكل بطئ.

أضرار الجلوس المبكر

قد لا تنتظر بعض الأمهات أن تسأل متي يبدأ الطفل يجلس وتحاول أن تعلم الطفل الجلوس مبكرًا، ولكن ذكر بعض الأطباء أن محاولة جلوس الطفل في مرحلة مبكرة ولفترة طويلة، فإن ذلك يحدث العديد من المشاكل في نموه وتطوره.

وذلك لأن جلوس الطفل في هذه المرحلة لا يعتمد على الرأس والجذع بشكل سليم، فقد يشكل هذا حدوث تقوس في العمود الفقري.

لذلك لا بد من تدريب الطفل على الجلوس خلال العمر والوقت المناسب، حيث أن الجلوس في التوقيت المناسب يعمل على تحول العمود الفقري من شكل C الذي يكون عليه بعد الولادة إلى شكله الطبيعي.

أن سؤال متى يبدأ الطفل يجلس من الأسئلة الطبيعية التي تبدأ الأمهات في طرحها، وذلك لأنها قد تنتظر رؤية مولودها بفارغ الصبر، وبعد ذلك تشتاق إلى رؤيته يمشي ويجلس ويلعب.

مراحل تطور الطفل في السنة الأولى

كثير ما تسأل الأمهات ماهي الأشياء التي تحدث في السنة الأولى للطفل ؟ ومتى يبدأ الطفل يجلس ؟ وإليك بعض هذه المراحل:

  • في الشهر الأول، تتكون كل من عضلات العنق والكتف فقد تصبح أقوى، كما أنه يتمكن من السيطرة علي رأسه بشكل أكبر، ويبدأ في رفع دقنه.
  • خلال الشهر الثاني والثالث، تكون له القدرة على رفع رأسه بمقدار قليل عن مستوى السرير، كما تصبح العضلات أكثر تحملا وقوة، كذلك يبدأ في رفع جسمه عن السرير، ولكن هذا يختلف من طفل لطفل.
  • خلال الشهر الرابع والخامس، يستطيع الطفل تحريك كل من الساقين والذراعين وكما تبدأ عضلات الظهر في الظهور، فبهذا يبدأ الطفل في التقلب على ظهره وبطنه، كما أنه يستطيع إمساك الأشياء بأصابعه.
  • الشهر السادس والسابع، قد يتمكن الطفل من الجلوس في تلك الفترة وذلك لأن عضلات اليدين والساقين قد تكون أكثر قوة، كما يبدأ الطفل في الاستكشاف والتركيز في كل شيء حوله.
  • خلال الشهر الثامن والتاسع، يبدأ الطفل في الزحف ويتم التكامل بين حاسة البصر وعضلات اليدين، كما أنه يحاول الوقوف بمفرده، ويزداد تطوره العقلي.
  • في الشهر العاشر، يحاول أن يتناول الطعام بنفسه، ويبدأ في فهم بعض الكلمات التي يسمعها.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: متى يبدأ الطفل بالكلام بطريقة ملحوظة

ركوب الطفل المشاية وما هي أضرارها؟

متى يبدأ الطفل يجلس
متى يبدأ الطفل يجلس

كثيرًا ما تسأل الأمهات متى يبدأ الطفل يجلس وتحاول أن تساعده لتسريع عملية المشي فتبدأ في شراء المشاية، قد لا تعلم أنها تشكل خطرًا عليه في حالة عدم قدرته على جعل قدماه تلامس الأرض، وعدم استطاعته تثبيت رأسه، ومن الأخطاء التي يجب تجنبها في هذه المرحلة ما يلي:

  • من الخطأ ركوبه المشاية قبل تحكمه في تحريك المشاية بقدميه.
  • ينصح بعدم استخدام الطفل للمشاية، لأنها تتسبب في حدوث إصابات للطفل نتيجة الحوادث التي تحدث بسببها.
  • قد تمكن المشاية الطفل من الوصول إلى أشياء خطرة، وفي حالة عدم توازنها فهي تجعل الطفل أكثر عرضة للسقوط.
  • قد تصل أضرار المشاية إلى أنها تسبب الحروق للطفل، وذلك لأنها تدفع الطفل للوصول إلى الأشياء الساخنة مثل الأكواب الساخنة أو الشموع.
  • وقد تتسبب المشاية في موت الطفل، فهي لها القدرة على توصيل الطفل للأشياء السامة إن وجدت في المنزل.
  • قد يتسبب استخدام المشاية في تأخر الطفل في المشي، ولكن في حالة استخدامنا لها فيجب علينا تتبع بعض المحاذير لتجنب أضرارها.
  • يجب أن نقوم بإزالة أية مواد خطيرة قد يعثر عليها الطفل في طريقه أثناء المشي، ونتجنب ترك الطفل بمفرده بل نراقبه باستمرار.
  • يجب أيضًا إلباس الطفل حذاء في قدميه، وذلك لأن الأرض تشكل خطورة على قدميه، فهي تكون قاسية.

لكن لا تحاولي إجباره على الجلوس أو المشي، لأن ذلك قد يتسبب في أضرار كثيرة له، كما أنه يجب على كل أم أن تنتبه لطفلها وقت جلوسه أو مشيه وتبعد أية أشياء عن طريقه، فهي في أغلب الأوقات تشكل ضررًا له.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق