صحة عامة

اثار سرطان الثدي وطرق اكتشافه مبكراً واهم 3 طرق لعلاجه

اثار سرطان الثدي بالتفصيل عبر موقع مُحيط، تُصاب السيدات بسرطان الثدي في الغالب في أي مرحلة من المراحل العُمرية لكن الاكتشاف المبكر وحداثة أساليب العلاج جعلت منه من أقل أنواع السرطانات المسببة للوفاة، والجدير بالذكر إن آثار سرطان الثدي موضعية في الثدي وكذلك في أعضاء مختلفة من الجسم نتيجة تأثيره على المناعة.

ما هي اثار سرطان الثدي

يُحدث سرطان الثدي العديد من التغييرات على الجسم كما يُؤثر في عمل بعض وظائف الأعضاء المختلفة، ومن اثار سرطان الثدي نجد:



  • آثار على الثدي والجلد المحيط، حيث تُصبح المنطقة جافة تُثير الحكة، وقد ينتج عن سرطان الثدي أيضا سماكة في جلد الثدي ليصير مثل قشر البرتقالة.
  • آثار مناعية نتيجة انتشار السرطان إلى الغدد اللمفاوية التي تُؤدي إلى تورم في الإبط مع ألم كبير عند الضغط عليه، وتتأثر الرئتين ليصبح المريض غير قادر على التنفس بسهولة مع ظهور كحة مزمنة.
  • انتفاخ في البطن نتيجة وصول المرض إلى الكبد مع اصفرار واحتباس السوائل داخل الجسم.
  • الشعور بمحدودية الحركة وآلام المفاصل عند وصول المرض للعضلات والعظام، مما يتسبب في تورم أو كسور، وتكون هذه الأعراض أكثر شدة عند الاستيقاظ أو البقاء في وضع معين لفترة طويلة.
  • الشعور بالصداع وازدواجية في الرؤية مع زغللة في العين وكذلك فقدان الذاكرة.
  • من اثار سرطان الثدي المنتشرة: تعب وإرهاق، فقدان للشهية ونزول حاد في الوزن دون قصد.

للمزيد من المعلومات حول سرطان الثدي وأسباب الإصابة به يُمكنك قراءة الآتي: أسباب واعراض سرطان الثدي الحميد وعلاجه

اثار سرطان الثدي بعد العلاج

من بين اثار سرطان الثدي بعد تلقى العلاج التي لا تظهر على الجميع:

  • فقدان الشعر والحواجب عند استعمال العلاج الكيميائي، لكنها تعود لتظهر من جديد بعد مدة من استكمال العلاج.
  • عدم التمكن من الحمل بسبب بعض العلاجات.
  • عودة السرطان للظهور مرة أخرى في نفس الثدي أو في الثدي السليم.
  • فقدان الثدي نتيجة عملية استئصال.

ما هو سرطان الثدي

يحدث السرطان في الثدي نتيجة انقسام غير طبيعي في أحد الخلايا التي توجد في منطقة الثدي، مما يتسبب في تكون كتلة في الثدي يُمكن رؤيتها بالأشعة السينية، كما من الممكن الإحساس بها باليد، ومن الممكن أن تكون هذه الكتلة حميدة.



يُمكن أن تكون خبيثة وتنتشر في أعضاء الجسم المختلفة، ويُمكن للرجال كذلك النساء الإصابة بسرطان الثدي لكن تكون السيدات أكثر عرضة لذلك، وتُشير الدراسات أن سيدة من بين 8 سيدات في العالم تُصاب بسرطان الثدي مرة على الأقل في مرحلة من مراحل حياتها، وتكون اثار سرطان الثدي جلية عند الإصابة بالمرض، وخلال مراحل العلاج وبعده.

اثار سرطان الثدي
اثار سرطان الثدي

أول أعراض سرطان الثدي ظهوراً

يُنصح السيدات منذ البلوغ عمل الفحص الذاتي للثدي مرة كل شهر على الأقل مع انتهاء الدورة الشهرية، وحين ملاحظة أحد الأعراض التالية من المهم استشارة الطبيب في أقرب وقت:

  • ملاحظة إفرازات شفافة من الحلمة أو افراز دم مع ملاحظة تورم في الثدي.
  • تغير في حجم الثدي، أو ملاحظة ثدي أكبر من الآخر مع تغير في اللون وشكل الحلمة.
  • الشعور بتجعد في الجلد في منطقة الثدي مع احمرار.
  • تغيير مكان الحلمة في الثدي.
  • تغير في ملمس الثدي ليكون جاف وخشن.
  • ألم في الصدر والإبط بعيداً عن موعد الدورة الشهرية.
  • تورم وانتفاخ في منطقة الإبطين.

لإثراء معلوماتك حول أهم أعراض سرطان الثدي وكيفية علاج يُرجى قراءة التالي: ماهي اعراض سرطان الثدي وأسباب الإصابة به وطرق علاجه

أعراض سرطان الثدي

من الأعراض أو العلامات التي تدل على وجود سرطان في الثدي:

  • وجود كتلة في الثدي يكون ملمسها مختلف عن أنسجة الثدي.
  • تغير في جلد منطقة الثدي.
  • ملاحظة أن الحلمة مقلوبة حديثاً.
  • تقشر أو تساقط للمنطقة المحيطة بالحلمة.
  • إحمرار شديد وملاحظة شكل جلد البرتقال في الثدي.

يُمكنك التعرف على أعراض سرطان الثدي وخاصةً من بداية عمر العشرين عبر الآتي: اعراض سرطان الثدي في سن العشرين

عوامل الخطر لسرطان الثدي

من العوامل المُساعدة على الإصابة بسرطان الثدي دون أن تكون سبباً في الإصابة بالمرض بالضرورة:

  • الجنس: تكون السيدات أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي من الرجال.
  • العمر: تكون السيدات الأكبر سناً أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي.
  • تاريخ مرضى بمشاكل في الثدي مثل: خزعة أو فرط التنسج للثدي، حيث تكون احتمالية الإصابة أكبر عند ذلك.
  • الإصابة بسرطان في ثدي واحد، حيث من الُمحتمل حدوث إصابة في الثدي الثاني.
  • تاريخ عائلي للإصابة، حيث تزيد احتمالية المرض بالسرطان عندما تُصاب الأم أو الأخت أو الابنة بالسرطان في وقت مُبكر من العمر لكنه ليس شرط.
  • الطفرات الجينية الموروثة التي تنتقل من الوالدين للأبناء تزيد من إمكانية الإصابة بأنواع من السرطانات مثل الثدي لكن لا يحدث ذلك بشكل دائم.
  • زيادة الوزن والسمنة.
  • التعرض للإشعاع في منطقة الصدر عند الصغر.
  • بداية الحيض مبكراً عند بعض الفتيات والتي تكون قبل بلوغ السن 12.
  • انقطاع الطمث في سن مبكرة.
  • إنجاب أول طفل في سن متقدمة، حيث تتعرض السيدات الذين يلدن أول طفل بعد سن 30 إلى خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • استعمال علاج بالهرمونات بعد انقطاع الطمث.
  • عدم حصول حمل مرة واحدة على الأقل.
  • الإسراف في تناول الكحول.
  • عدم الإرضاع طبيعياً.
اثار سرطان الثدي
اثار سرطان الثدي

طرق علاج سرطان الثدي

لا ينكفئ العلاج لسرطان الثدي وباقي السرطانات في التطور حتى أصبح من السهل السيطرة على هذا المرض والقضاء عليه، عند اتباع علاج مُحدد حسب الحالة ووقت اكتشاف المرض وغيرها.

قبل ثمانينات القرن الماضي كان الحل الوحيد هو بتر الثدي لإيقاف انتشار المرض، لكن اليوم يوجد أكثر من طريقة قبل اللجوء إلى ذلك، بل أصبح من القليل حدوثه، ويمكن تقسيم علاج سرطان الثدي إلى:

  • علاج موضعي: يكون عن طريق الإشعاع أو الجراحة دون التأثير أعضاء الجسم الأخرى.
  • العلاج الشامل: ويكون سبيلاً لمعالجة الحالات الأكثر تقدماً في المرض خاصة عند انتشاره في أعضاء الجسم مثل: العلاج الكيميائي والهرموني، وعلاج خاص بسرطان الثدي.

تكون اثار سرطان الثدي مؤقتة أو دائمة خلال بداية المرض أو حتى بعد علاجه، ويمكن لأي الشخص العودة إلى الحياة الطبيعية بعد استكمال العلاج الذي لا يتوقف عن التطور يوما عن يوم خاصة عند اكتشاف المرض في مراحل مُبكرة.

الوسوم

Sarah Rezk

اعمل كاتبة في بعض المواقع، أُجيد اللغة الإنجليزية والفرنسية والتركية، حاصلة على ليسانس آداب قسم لغة فرنسية، الكتابة بالنسبة لي عالمي الخاص هدفها إيصال المعلومة لدي القارئ بشكل بسيط ومفيد تَجعله في حالة من المُتعة أثناء القراءة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق