صحة عامة

متى يكون نزول الدم مع البراز خطير وما أسبابه وعلاجه

متى يكون نزول الدم مع البراز خطير

خروج الدم من أي منطقة في الجسم قد يعد علامة خطر، أما خروج الدم مع البراز قد يقلق الكثير ويسبب لهم الخوف، ولكن متى يكون نزول الدم مع البراز خطير.

تكمن خطورة ظهور الدم في البراز في احتمالية ارتباطه بوجود بعض الأورام السرطانية، ولكن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور دم في البراز كما يمكن علاجه بعدة طرق مختلفة.



نزول الدم مع البراز

إن القناة الهضمية الموجودة في جسم الإنسان تتكون من عدة أجزاء، منها: المريء والمعدة والأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة، بالإضافة للمستقيم وفتحة الشرج، وقد يظهر نزول الدم في البراز نتيجة عن نزيف في جزء واحد أو أكثر من هذا الأجزاء، ولكن متى يكون نزول الدم مع البراز خطير.

حيث يدل ظهور الدم في البراز على وجود نزيف في موضع ما من الجهاز الهضمي، وفي بعض الأحيان تكون كمية الدم قليلة جدًا، لا يمكن ملاحظتها إلا من خلال اختبار الدم الخفي في البراز، وفي حالات أخرى يكون الدم ظاهر للعيان بلونه الأحمر على مناديل الحمام بعد تمرير البراز.

أسباب نزول الدم مع البراز

متى يكون نزول الدم مع البراز خطير
متى يكون نزول الدم مع البراز خطير

يوضح موقع محيط أن هناك بعض الحالات التي تتسبب في ظهور دم في البراز، وتجعل الكثير يتساءل متى يكون نزول الدم مع البراز خطير، ومن هذه الأسباب:



  • القرحة الهضمية: وتتمثل القرحة بتشكل تقرحات مفتوحة في المعدة أو في بطانة الاثني عشر، حيث أنه قد من ضمن أعراض هذه التقرحات نزول دم في البراز.
  • متلازمة مالوري فايس: وهي متلازمة تمزق المريء، وتتسبب الإصابة بهذه الحالة بنزيف شديد في القناة الهضمية، مما يؤدي إلى ظهور دم في البراز.
  • سلائل القولون: وهي كتل صغيرة من الخلايا المتجمعة في بطانة القولون والظاهرة على شكل نتوءات، والتي يمكن أن تسبب نزيفًا في القناة الهضمية.
  • البواسير: وهي انتفاخات في الأوعية الدموية الممتدة من الشرج، وتعمل على انزعاج وعدم راحة المصاب، وينتج عنها نزيف في كثير من الأحيان، والذي من شأنه أن يختلط مع البراز في عملية التغوط.

وتجدر الإشارة إلى أنه من بين الأشخاص المصابين بالبواسير يحتاج شخص واحد فقط من كل عشرة أشخاص إلى التدخل الجراحي، وإلى جانب وجود الدم في البراز تتضمن الأعراض الأخرى: الشعور بالوجع، والاحمرار، والتورم، والحكة حول فتحة الشرج.

  • داء الأمعاء الالتهابي: وهي أكبر دليل لمعرفة متى يكون نزول الدم مع البراز خطير.
  • التهاب القولون التقرحي: وهو التهاب أو تقرحات في القولون أو المستقيم، وتتسبب في ظهور دم في البراز.
  • داء الرتوج: وهو ظهور أكياس أو انتفاخات صغيرة في القناة الهضمية، مما يؤدي إلى ضعف في جدار القولون ونزول دم في البراز.
  • الأورام: حيث تؤدي الأورام الحميدة أو الأورام السرطانية الموجودةفي المريء أو المعدة أو القولون أو المستقيم إلى ضعف في جدار القناة الهضمية، وبالتالي النزيف.
  • الشق الشرجي: وهي شقوق جلدية ناتجة عن تمدد الجلد المحيط بفتحة الشرج والتي تحدث نتيجة الإصابة بالإمساك أو إخراج براز كبير وشديد الصلابة.
  • النزيف الزائف: قد تؤدي الصبغات والألوان الموجودة في بعض أنواع الطعام إلى تغير في لون البراز إلى اللون الأحمر، مما يدفع الأشخاص للاعتقاد بأن البراز يحتوي على الدم.

إقرأ أيضًا: الفازلين لعلاج البواسير وتخفيف الألم

متى يكون نزول الدم مع البراز خطير

من الممكن معرفة ما إذا كان نزول الدم مع البراز خطير أم لا من خلال بعض العلامات والأعراض الظاهرة على مكان النزيف وشدته، حيث أنه عادة ما يدل خروج الدم الأحمر اللون مع البراز على نزيف في أحد الأجزاء السفلية للقناة الهضمية كالقولون أو المستقيم.

أما إذا كان الدم داكن اللون مع البراز فهذا دليل على أن النزيف في أعلى القولون أو في الأمعاء الدقيقة، حيث يؤدي النزيف في هذه الحالة إلى براز أسود اللون في بعض الحالات الناتجة عن نزيف في المعدة.

وتختلف حدة النزيف وكمية الدم الذي يخرج من الشرج من شخص إلى آخر، حيث أن معظم الحالات تكون خفيفة وتذهب من تلقاء نفسها، أو يمكن علاجها في عيادة الطبيب دون الحاجة إلى الذهاب للمستشفى من أجل التشخيص الفوري والعلاج.

وتجدر الإشارة إلى أن الدم في البراز من الممكن ألا يكون ظاهرًا للعين المجردة فيما يعرف بالنزف الخفي في البراز، ويمكن الكشف عنه من خلال فحص البراز بعد استشارة الطبيب.

علاج نزول الدم مع البراز

أهم ما يفيدنا في معرفة متى يكون نزول الدم مع البراز خطير أنه عادةً ما يؤدي نزول الدم مع البراز إلى خسارة في الدم، مما يسبب في انخفاض ضغط الدم والضعف الجسدي العام، وعادةً ما يحتاج المصابون إلى دخول المستشفى لتلقي السوائل ونقل الدم.

ولكن في حالة كان الدم خفيف فيمكن إجراء الفحوصات اللازمة بعد إعطاء المصاب مكملات الحديد الغذائية دون الحاجة إلى دخوله إلى المستشفى.

ويبدأ علاج النزيف بإيقافه أولاً، ثم بعد ذلك يتم إجراء تنظير داخلي في منطقة النزيف لحقن الأدوية أو إغلاق الوعاء الدموي النازف برباط أو علاج المنطقة بالليزر أو بتعريضها لتيار كهربائي، ويمكن أيضًا إجراء عملية تصوير للأوعيةلحقن الدواء المستخدم في السيطرة على النزيف في حال عدم نجاح التنظير.

ويمكن أن يتم اتخاذ خطوات العلاج اللازمة ويكون ذلك من خلال إعطاء المضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للالتهاب، أو الأدوية المستخدمة في التخفيف من أحماض المعدة.

وتحتاج بعض الحالات إلى التدخل الجراحي وإجراء عملية جراحية: كحالات السلائل الحميدة، والسرطان، والتهاب الرتوج، وداء الأمعاء الالتهابي.

ويمكن أن يتم العلاج المنزلي من خلال اتباع حمية غذائية غنية بالألياف للتخفيف من الإمساك المسبب للبواسير والشقوق الشرجية، بالإضافة للجلوس في المغاطس الحارة أو الدافئة.

الأعراض المصاحبة لنزول الدم مع البراز

متى يكون نزول الدم مع البراز خطير
متى يكون نزول الدم مع البراز خطير

في بعض الأحيان قد لا ينتبه الشخص لاختلاط الدم بالبراز، ولكن قد تساعدك ظهور بعض الأعراض على التنبؤ بوجود مشكلة صحية مما تستدعي استشارة الطبيب:

  • وجود ألم في البطن.
  • القيء مع خروج دم أحمر أو بني داكن.
  • التعب الشديد.
  • صعوبة في التنفس مع وجود ألم في الصدر.
  • الإسهال.
  • خفقان في القلب.
  • الإغماء.
  • خسارة الوزن الملاحظ.
  • الشعور بثقل في الرأس.

ولتحديد سبب النزيف يقوم الطبيب بالعديد من الفحوصات المخبرية، بالإضافة لأخذ التاريخ المرضي للمصاب، وإجراء فحص بدني لتقييم حالته الصحية العامة، وتشخيص المشكلة الصحية المسببة، ومعرفة متى يكون نزول الدم مع البراز خطير.

نصائح للمصاب بنزول دم في البراز

هناك بعض النصائح التي يجب على المصاب بنزول دم في برازه أن يتبعها، وهي:

  • يجب عليه متابعة كمية الدم التي تخرج.
  • تجنب الجلوس على المرحاض لفترة طويلة.
  • تجنب الضغط الكبير على فتحة الشرج عند حركة الأمعاء، لتجنب الجهل بمعرفة متى يكون نزول الدم مع البراز خطير.
  • يجب المحافظة على البراز طرياً من خلال تناول الألياف وشرب كميات كافية من السوائل، حيث ينصح بتناول 8-10 أكواب من الماء يومياً.
  • يجب غسل القناة الشرجية بعناية بالصابون والماء الدافئ، ومن ثم شطفها جيدًا، وتجفيفها حيث إن هذا سينفع في حالة الإصابة بالبواسير.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق