قصص اسلامية

أهم 6 قصص عن الرسول صلى الله عليه وسلم

يسعى كل مؤمن بالله ورسوله إلى الاقتداء بالنبي ﷺ، وفي سبيل ذلك يهتم بالاطلاع على قصص عن الرسول الكريم تنقل لنا تفاصيل حياته العظيمة، للاقتداء به والسير على هديه، مصداقًا لقوله تعالى “لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21)”، فسيرته العطرة مليئة بالعبر والدروس الهامة في حياة كل مسلم يضع الفلاح في الدنيا والأخرة نصب عينيه.

قصص عن الرسول
قصص عن الرسول

أشهر قصص عن الرسول

نُقلت إلينا الكثير والكثير من القصص والأخبار عن نبينا الكريم تصف لنا شمائله العظيمة و معجزاته العديدة وطباعه الحميدة، منها ما هو صحيح ومنها ما هو غير ذلك، نذكر بعضًا من أصح القصص الجميلة عن الرسول صلى الله عليه وسلم:



قصة ميلاد الرسول ونشأته ﷺ

  • شهد شهر ربيع الأول في العام الثالث والخمسين قبل هجرته الشريفة الموافق 571 م والذي سُمي بعام الفيل مولد أطهر الخلق أجمعين في مكة المكرمة.
  • ولد ﷺ يتيم الأب، لأمه آمنة بنت وهب والتي توفيت عنه وعمره لم يتجاوز الست سنوات.
  • نشأ محمد ﷺ في جوار بني سعد رضيعًا عند حليمة السعدية، والتي شهدت من البركة والخير الكثير لوجوده بينهم، فأولته حبًا ورعايةً كبيرة، حتى قالت عنه: “فقَدِمْنا به على أمِّه ونحن أحرص على مكثه فينا، لِمَا كنَّا نرجو من بركته، فكلمتُ أمَّه، وقلت لها: لو تركتِ ابنكِ عندي حتى يشتدَّ عوده، فإنِّي أخشى عليه وباءَ مكة، قالت: فلم نزل بها حتى ردَّته معنا”.
  • انتقل بعدها نبينا الكريم ليكفله عبد المطلب بن هاشم جده لأبيه لمدة سنتين لينتقل بعدها محمد ﷺ ليعيش في كنف عمه أبو طالب بن عبد المطلب والذي رباه وآواه ودافع عنه وحماه لما يزيد عن الأربعين عام.
  • عمل النبي في رعي الغنم في صغره، واتجه إلى التجارة في شبابه حتى عرف عنه الأمانة والصدق، ولقب بين قومه بالصادق الأمين.
  • “يحمل الكَلَّ، ويكسب المعدوم، ويُقري الضيف، ويُعين على نوائب الحق” هكذا اتصف النبي، كما أمتاز محمد ﷺ بصفات حميدة وأشتهر بأعلى وأرقى الخصال، كيف لا وهو النبي المختار والمصطفى بشرى للعالمين، رُبي تربية إلهية وعناية سماوية اكسبته الصدق والمروءة والكرم والخلق الحميد.

قد يهمك التعرف على سيرة النبي صلى الله عليه وسلم كاملة من خلال هذا المقال: سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم كاملة

قصص عن الرسول
قصص عن الرسول

قصة شق الصدر

من أشهر قصص مؤثرة عن الرسول وأجملها:

  • بينما يلهو النبي ﷺ مع أقرانه من الصغار في جوار بني سعد، ولم يتجاوز عمره حينها الخمس سنوات، حيث نزل جبريل عليه السلام فأخذه وشق صدره.
  • استخرج جبريل قلب النبي وشقه لينزع منه علقة كانت آخر حظ للشيطان في قلبه الطاهر، كما غسل قلبه بماء زمزم في طست أو طبق ذهبي.
  • أعاد جبريل قلب النبي لمكانه بعد غلقه وتركه طيب القلب نقيًا، وقد أعادته حليمة بعد تلك الحادثة إلى قومه خشيةً عليه.
قصص عن الرسول
قصص عن الرسول

قصة وفاة إبراهيم بن النبي ﷺ

من القصص المحزنة في حياة النبي ﷺ قصة وفاة إبنه إبراهيم والذي توفي في عمر 18 شهرًا في السنة العاشرة من الهجرة النبوية.



  • كان إبراهيم في مرض موته رضيعًا عند مرضعته أم بردة كعادة العرب حينها في استخدام المرضعات لصغارهم.
  • .دخل النبي على ابنه إبراهيم وهو في رمقه الأخير وظل حاملاً له حتى فاضت روحه الطاهرة، فبكى النبي ﷺ حتى تعجب أصحابه لنهي النبي عن البكاء على الميت، ليبين لهم النبي أن المقصود من النهي هو المبالغة في الحزن والبكاء الشديد ولطم الوجوه وشق الجيوب.
  • شهد النبي ﷺ دفن ابنه واحتسبه عند ربه ضاربًا لنا أروع أمثلة الصبر عند الإبتلاء بعد فقده كل أبناءه من الذكور في واحدة من أكثر قصص عن الرسول تبكي جميع من حوله.
  • تصادف موت إبراهيم مع حدوث كسوف للشمس وفُزع الناس حتى ربطوا بين موته وكسوف الشمس، فقال لهم رسول ﷲ ﷺ «إنَّ الشمسَ والقمرَ من آيات اللهِ، وإنهما لا يَنخسفان لموتِ أحدٍ ولا لحياتِه، فإذا رأيتُموهما فكبِّروا، وادعو اللهَ وصلُّوا وتصدَّقوا».
قصص عن الرسول
قصص عن الرسول

قصص عن الرسول ﷺ مع أحفاده

  • ماتت زينب بنت النبي رضي الله عنها وتركت بنتها أُمامة بنت أبي العاص صغيرة فأشفق عليها وأحبها حبًا جمًا.
  • فكان منه أن يخرج بها إلى الصلاة حاملًا إياها على كتفه، فيقوم حاملًا لها ويسجد واضعًا لها بجواره.
  • وقد تكرر ذلك مع الحسن والحسين أبناء فاطمة، فكثيرًا ما رآهم الصحابة يعتلون ظهر النبي أثناء الصلاة والنبي لا يرفع من سجوده حتى ينتهوا من لعبهم.

قصة نزول الوحي على النبي ﷺ

  • كان النبي ﷺ يخلو إلى نفسه بغار حراء يتعبد ويتأمل كثيرًا، حتى فوجىء بدخول أمين الوحي جبريل عليه الغار في صورة رجل.
  • بادره جبريل بقوله أقرأ ليتعجب النبي من هذا الطلب الغريب، فهو أمي لا يقرأ ولا يكتب، فأجابه النبي ما أنا بقارئ.
  • احتضن الأمين جبريل محمد ﷺ بقوة كبيرة كان له من التعب والجهد ما كان، ليعيد بعدها طلبه فيقول له اقرأ ليُقابل بنفس الرد ما أنا بقارئ ليقوم باحتضانه مرة أخرى حتى تعب النبي تعبًا شديدًا.
  • يتكرر نفس الطلب من جبريل للنبي أقرأ لتكون ضمة جبريل الأخيرة والتي قال بعدها للنبي (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ*خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ*اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَم*الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ*عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ).[٦][٧]
  • أختفى أمين الوحي جبريل وترك النبي فزعا خائفًا، ليرجع بعدها إلى بيته ليخبر زوجه خديجة التي هدأت من روعه وطمأنته قائلة “إن الله لن يضيعك”.
  • اصطحبت خديجة النبي إلى ابن عمها يُدعى ورقة بن نوفل والذي كان يتبع النصرانية وقتها، والذي قرأ التوراة وعرف على الفور أن محمد ﷺ هو رسول الله وخاتم النبيين.
قصص عن الرسول
قصص عن الرسول

قصة وفاة الرسول ﷺ

  • خيم على يوم الإثنين من شهر ربيع الأول للعام الحادي عشر من الهجرة أكبر الابتلاءات التي أصيب بها العالم الإسلامي، فقد تُوفي النبي الكريم عن عمر يناهز الواحدة والستون.
  • زارت فاطمة رضي الله عنها أبيها في مرضه فحزنت عليه حزنًا شديدًا، فقالت “وا كرب اباه” ليرد عليها أبيها “لَيْسَ عَلَى أَبِيكِ كَرْبٌ بَعْدَ الْيَوْمِ”.
  •   وقد أسرها بسر جعلها تبكي بكاءًا شديدًا حيث أخبرها بدنو أجله واقتراب موته، ثم أسرها بأخرى جعلتها تضحك وتسر كثيرًا حيث أخبرها بأنها أول من يلحق به من أهله.
  • اشتد المرض والحمى برسولنا الكريم، والذي بدأ معه بعد تناول الشاة المسمومة التي أهداه إياه اليهودي اللعين، فكانت هذه اللقمة الصغيرة التي لفظها النبي هي السبب الذي قدره ﷻ لقبض نبيه الكريم.
  • صلى أبو بكر بالناس هذا اليوم كما اعتاد منذ مرض النبي ﷺ، وبينما هم في صلاة الصبح أطل عليهم بوجهه الكريم من حجرة عائشة حيث كان يسكن في مرض موته بعد استئذان بقية زوجاته.
  • هم أبو بكر حينها أن يترك مكانه للنبي ظنًا منه أن يخرج للصلاة بهم، إلا إن النبي أشار له ليتم صلاته بالناس، وتركهم مبتسمًا فرحا بهم.
  • كانت هذه أخر ما شهد ﷺ من الصلوات، كما كانت آخر وصاياه لمن خلفه من المسلمين “الصَّلاةَ الصَّلاةَ، اتَّقُوا اللَّهَ فِيمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ”.
  • فاضت روح الرسول ﷺ في بيت عائشة رضي الله عنه وبين سحرها ونحرها أي رقبتها وصدرها، وكانت أخر كلماته ﷺ قوله “مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي وَارْحَمْنِي، وَأَلْحِقْنِي بِالرَّفِيقِ الأَعْلَى، اللَّهُمَّ الرَّفِيقَ الأَعْلَى، اللَّهُمَّ الرَّفِيقَ الأَعْلَى، اللَّهُمَّ الرَّفِيقَ الأَعْلَى”
  • ساد الاضطراب والذهول جو المدينة، بين مصدوم بذلك الخبر وبين غير مصدق، كما نزل الخبر كالصاعقة على أصحابه، وخاصةً أبا بكر وعمر وعلي، وضجت الشوارع بالبكاء وخيم عليها الحزن والوجوم.
  • غسل النبي ﷺ على بن أبي طالب، وصلى عليه المسلمون في جماعات ودفن في حجرة عائشة في نفس الموضع الذي قُبض فيه.

الوسوم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق