الرياضة والرشاقة

اشهر الإصابات الرياضية وكيفية علاجها

الإصابات الرياضية وكيفية علاجها عبر موقع محيط، لا شك أن الرياضة هي جزء مهم جدا ومفيد للجسم في الحياة اليومية لكل إنسان، ولكن الإصابات الرياضية هي الجزء الأخطر والتي تهدد استمرار ممارسة الرياضة وهذه الإصابات تحدث للرياضيين وغيرهم من الأشخاص وهذا ما سنستعرضه  في هذا الموضوع.

الإصابات الرياضية وكيفية علاجها

الإصابات الرياضية
الإصابات الرياضية

عندما يشارك الأشخاص في الرياضة فهم دائما يتعرضون لخطر الإصابة، وتحدث الإصابة نتيجة عدم قيام الأشخاص بتمارين الإحماء.



وهي من الأمور المهمة التي يقوم بها الأشخاص قبل التمرين وقد يتم حدوث الإصابة في الأربطة عندما تتعرض لقوى أكبر من قوتها ويمكن تقسيم الإصابات الرياضية إلى:

كثرة الإستعمال

  • يعتبر من أكثر الأسباب انتشارا للإصابات الرياضية، ويكون ذلك غالبا بسبب الإستعمال الخاطئ
  • أيضا يقوم الرياضيين بتدريب العضلات بشكل مكثف ومفرط دون تقوية العضلات الأخرى فيسبب عدم التوازن.
  • عدم إعطاء الفرصة الكافية للتعافي بعد التمرين، كما يستمر بعض الأشخاص بالعمل على الرغم من وجود الألم ويمارسون الرياضة.
  • يعمل الإستمرار في ممارسة الرياضة بالرغم من وجود الألم إلى حدوث خلل وتعب في الأنسجة الضامة والعضلات أيضاً.

حالات الكسور



  • تعددت حالات الكسور مثل كسر العظام والخلوع التي ترتبط بالمفاصل وتعد من الإصابات الخطيرة التي تحتاج للعناية الطبية الفورية.
  • قد يعاني الأشخاص المصابون بتلك الإصابات بألم شديد في المفاصل والأطراف ويجب على الفور القيام بمجموعة من الإختبارات.
  • يجب القيام بإختبارات تشخيصية كالأشعة السينية عندما يصاب الأشخاص بكسور أو بخلع في المفاصل ويجب عمل جبيرة للطرف.
  • إذا لم يقوم الشخص المصاب بأخذ الراحة المطلوبة لشفائه فذلك يؤدي إلى طول المدة اللازمة للشفاء مما سيؤثر عليه سلباً.

حدوث الإلتواءات

  • وتحدث نتيجة بذل مجهود مكثف وقوي، وغالبا تحدث أثناء الجري وعند تغيير الإتجاه على سبيل المثال تجنب المنافسين في اللعب.
  • تحدث الإلتواءات أيضا في تدريبات القوة وغالبا عند قيام الأشخاص بإسقاط الوزن بسرعة بدلا من البطء في الحركة.
  • وقد يتسبب زيادة الوزن في حدوث ضغطا على الجسم ويعطي فرصة أكبر لحدوث تلك الإلتواءات ايضا كثرة العمل والإجهاد.
  • من الممكن حدوثها في الركبة والمعصم وفي بعض الحالات قد يحدث تمزق في الأربطة وتعتبر تلك حالة شديدة وتسبب تلف الأنسجة.

شاهد أيضاً:أسباب الم كعب الرجل اليسرى وطرق العلاج

أنواع الإصابات الرياضية

الإصابات الرياضية
الإصابات الرياضية

تتعدد الإصابات الرياضية للاعبين فهي متنوعة ومختلفة أيضا ومنها مشاكل القدم فمعظم الرياضات ترتكز على القدم فغالبية  الأشخاص لديهم مشكلات كبيرة في القدم أيضا لا يهتمون بصحة القدم فتحدث الإصابات كالإصابة في رسغ القدم :

تمزق العظم القنزعي

  • ويعود حدوث تمزق في العظم القنزعي  بسبب كسر في قبة العظم القنزعي سواء خارجيا او في الوسط  مع  وجود ذبذبة عليه.
  • ومن أعراضه أن يعاني الرياضيون من الإصابة في الأنكل ويشعرون بحدوث ألم والعديد من المشاكل في الوزن والإمساك.
  • يتم العلاج بالتشخيص السليم للحالة ويطلب الطبيب إكس ويتضمن العلاج التدرج من تحمل مبسط للوزن إلى تحمل مكثف.

كسر عظم العقب

  • قد يحدث ذلك بسبب السقوط من مكان عالي مرتفع فيعمل على حدوث تمزق شديد في الأربطة او بسبب القفز من مكان مرتفع.
  • يحدث تَورم وألم شديد وعدم القدرة علي التحمل ويتم العلاج بإستخدام أشعة إكس أيضا يمكن إستخدام تدريبات حركة.
  • قد يحتاج العلاج لمدة أسبوعين علي الأقل مع التدريبات المستمرة للقدم مع إمكانية لبس اللاعب الحذاء الرياضي.

كدمات في الكعب

  • يرجع ذلك إلى الأنشطة الرياضية التي تحتاج التوقف والجري أيضا بطريقة مفاجئة أو تغيير في الحركات كما في لعبة السلة.
  • من أعراضه معاناة اللاعب في ألم شديد في كعب الرجل ويكون هناك إحمرار في الكعب ولا يستطيع تحمل الأوزان الثقيلة.
  • يحدث اجهاد شديد لقدم اللاعب ويجب عليه الراحة إذ أنه لا يستطيع تحمل الإجهاد لمدة تزيد عن اربعة وعشرين ساعة.

إصابة مشط القدم

  • ويعود ذلك إلى فلطحة في القدم ويكون ذلك بسبب عوامل عديدة من ضمنها عيوب في مقدمة القدم وإرتداء الأحذية الضيقة.
  • يعاني الرياضي من الضعف والإحساس بالألم في العضلات والأربطة وإجهاد في القوس الطولي وتلك هي الأعراض.
  • بالنسبة للعلاج إن كانت الفلطحة للقوس غير متعبة للشخص المصاب فليس من الضروري تصحيحها وأما إذا كانت متعبه فيتم استخدام خاص بعملية التصحيح .

الآلام الداخلية

  • تعد الأوتار الداخلية من الأسباب التي لها القدرة على استمرار الاستقرار داخل القدم وقد يحدث التوتر من خلال الأصابع.
  • يعاني الرياضيون من وجع في كعب القدم ويكون ذلك بإرتباط الأوتار بعظم العقب ويزداد الألم عند الإستيقاظ من النوم أو يجلس لفترة طويلة.
  • يتم العلاج بإستخدام الأجهزة النافعة لعلاج تلك المشكلة ولبس الجهاز مباشرة بعد الإستيقاظ من النوم في الصباح.

تورم العظام

  • حيث يعاني الشخص الرياضي بالعديد من الآلام وخاصة أسفل الإصبع الكبير خاصة عند اللجوء لعملية القفز.
  • يكون هناك عظمتين من ذلك النوع من العظام سمسمية الشكل عند الإصبع الكبير ويؤدي ذلك إلى زيادة بسط الإصبع الكبير.
  • تعد الأجهزة مثل قضبان الأمشاط ومدعمات الأقواس من الأجهزة الهامة المستخدمة في علاج تورم العظام.

شاهد أيضاً:أسباب الوخز في الأطراف والقدمين وطرق العلاج بالتفصيل

علاج الإصابات الرياضية

عندما تحدث الإصابة فمن الطبيعي حدوث بعض الأعراض كالتورم هذا بالإضافة إلى حدوث الألم وهو أمر طبيعي أيضا حدوث الكدمات وتكون المنطقة المصابة حساسة للغاية .

وقد يحدث بها خلل في عدم قدرة الشخص المصاب علي إستخدامها في الساعات الأولى  ومن خطوات العلاج:

  • الراحة، وهي من أكثر طرق العلاج فاعلية في بدء عملية الشفاء كما ان العضلات تكون ضعيفة للغاية بعد الإصابة فينصح بأخذ قسط كافي من الراحة.
  • الثلج، ويتم وضعه بعد الإصابة لتقليل التورم والإلتهابات فله فوائد عديدة فيعمل كمخدر للمنطقة المصابة ويساعدها على الشفاء.
  • الضغط، وذلك بوضع ضمادة حَول مكان الإصابة حيث تقلل من حدوث التورم وتسكين الألم حيث تحافظ علي المكان المصاب بدرجة معينه.
  • العلاج الطبيعي، ويعتمد هذا النوع من العلاج على التدليك، والعديد من التمارين التي تساعد على عودة المنطقة المصابة لحالتها الطبيعية.

شاهد أيضاً:ماهي اعراض جلطة القدم وكيفية الوقاية منها

الوقاية من الإصابات الرياضية

يجب تطبيق بعض الإجراءات الإحترازية المهمة والفعالة للوقاية من الإصابات ومنع حدوثها واتباع مجموعة من الطرق الوقائية الهامة  حتى لا يحدث مشاكل اثناء ممارسه الرياضي للألعاب وسنستعرض منها مجموعة طرق هامة ومنها مايلي:

  • تمارين الإحماء، ويمارس الرياضي الإحماء قبل كل لعبة فهذا التمرين ضروري وهام حيث أنه مفيد جدا للعضلات حيث يعمل على تهدئتها.
  • إستخدام الأحذية، الجيدة حيث أنه من المهم جدا إستخدام الحذاء المناسب والملائم للنشاط الذي يمارسه الرياضي ويكون مناسب لوزنه.
  • التمدد بإنتطام، ممارسة الرياضة أمر مهم وضروري ولكنها تجعل العضلات قوية للغاية فيتسبب ذلك في تضيقها ولذلك يجب عمل تمارين للتمدد.
  • استخدام التقنيات الصحيحة في ممارسة الرياضة وذلك بواسطة التدريب السليم والذي يفيد اللاعبين ويحسن من أدائهم أثناء ممارستهم للرياضة.

الإصابات الرياضية قد تكون عائقا أمام الرياضيين من ممارسة الرياضات التي يحبونها أيا كان نوعها فيجب توخي الحذر من تلك الإصابات التي تعوقهم من الإستمتاع بالرياضة التي يحبونها وذلك بإتباع كافة الأساليب الصحيحة والسليمة.

الوسوم

إيمان محمد

خريجة تكنولوجيا التعليم والمعلومات؛ اكتب في العديد من المجالات منذ أربع سنوات؛ اهوى القراءة والكتابة وممارسة الرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق