ADVERTISEMENT

ماهي اعراض جلطة القدم وكيفية الوقاية منها

اعراض جلطة القدم ، تعتبر الجلطات من الأمراض الشائعة التي تتعدد أنواعها طبقًا لأسبابها، ومن بين تلك الجلطات هي جلطة القدم، والتي تُعتبر أحد أخطر الأنواع المنتشرة إذا لم يتعامل معها المريض بحكمة ولأهمية هذا الموضوع سوف نتطرق في السطور القادمة في مُحيط للحديث عن جميع اعراض جلطة القدم وأسباب الإصابة بها وكيفية علاج هذه الجلطة.

اعراض جلطة القدم

اعراض جلطة القدم
اعراض جلطة القدم

جلطة القدم عبارة عن تجلطات دموية بالأوردة العميقة للقدم، تحدث نتيجة تخثر الدم في أحد هذه الأوردة، وبطء تدفقه داخلها، وذلك بسبب الجلوس وعدم الحركة لفترة طويلة من الوقت، الأمر الذي يؤدي إلى انسداد الأوردة، وعدم تمرير الدم من خلالها، وهناك الكثير من الأعراض الدالة على الإصابة بجلطة القدم، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بألم في القدم: من أبرز اعراض جلطة القدم الشعور بألم شديد في القدم، وهذا نتيجة انسداد الأوردة وتدفق الدم من خلالها بشكل بطيء.
  • تورم القدمين: في حالة وجود تورم في القدمين بشكل ملحوظ، فهذا دليل قاطع على الإصابة بجلطة القدم.
  • ألم في القدم أثناء المشي: من اعراض جلطة القدم الشعور بألم لا يحتمل أثناء المشي، وهذا نتيجة الجلوس لفترات طويلة من الوقت، أو قلة الحركة.
  • شحوب القدم: من أعراض جلطة الساق السطحية شحوب القدم وجعل ملمسه بارد، وذلك بسبب انخفاض تدفق الدم إلى أحد الأوردة، مما يغير من لون القدم ويجعلها شاحبة.
  • احمرار الجلد: يعتبر احمرار جلد القدم من أهم العلامات الدالة على الإصابة بجلطة القدم، وهذا لأن التجلط يتكون في الجلد الخاص بمنطقة القدم، مما يزيد من التهاب الجلد واحمراره.
  • انخفاض درجة حرارة الجسم: قد ينتج عن وجود تجلطات بالأوردة الدموية انخفاض شديد في درجة حرارة الجسم، نظرا لأن جلطة القدم تسبب احمرار والتهاب الجلد، يؤدي إلى انخفاض درجة حرارة الجسم.

اقرأ أيضًا: اسباب ضيق التنفس عند النوم وعلاجها

أسباب الإصابة بجلطة القدم وطرق العلاج في المنزل

هناك أسباب كثيرة تؤدي إلى الإصابة بجلطة الدم وتكوين التجلطات الدموية، وتمنع تدفق الدم، ومن ضمن هذه الأسباب ما يلي:

  • الخضوع إلى إجراء عملية جراحية في الوريد أو الإصابة بأي مرض بالوريد، قد يزيد من خطر تخثر الدم وتجلطه.
  • تزيد حبوب منع الحمل على تخثر الدم لدى السيدات، لذلك فإن تناول حبوب منع الحمل من أهم أسباب الإصابة بجلطة القدم.
  • قد يؤثر التدخين المستمر على تدفق الدم بالأوردة وتخثره، مما يزيد من خطر الإصابة بالجلطة.
  • قد يؤثر العامل الوراثي للمريض على الإصابة بجلطة القدم، حيث أنه في حالة إصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض، فهذا يزيد من الإصابة بجلطة الساق.
  • الجلوس لفترة طويلة من الوقت يؤدي إلى تخثر الدم وعدم تدفقه بالشكل المطلوب، حيث أن هذا الأمر يمنع من انقباض العضلات، ينتج عنه تكون جلطات دموية في باطن القدم.
  • من أسباب الإصابة بجلطة القدم وزن الجسم الزائد والإصابة بالسمنة المفرطة، حيث أن هذا يزيد من الضغط على أوردة الحوض والساقين، مما يؤدي إلى تدفق الدم من خلالهما بشكل بطيء.
  • تعتبر الإصابة بمرض السرطان واحدا من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بجلطة القدم، نظرا لأن علاج هذا المرض يزيد من خطر التخثر في الدم.

أسباب تكرار جلطة الساق

هل تتكرر جلطة الساق، يتساءل الكثير من الأشخاص هذا السؤال ويرغبون في معرفة إجابته، وقد أكدت الكثير الدراسات والاحصائيات أن جلطة الساق من الممكن تكرارها أكثر من مرة، نتيجة الإهمال في هذه الجلطة وعدم علاجها بشكل جيد، حيث يجب تناول أدوية السيولة التي تزيد من تدفق الدم، بجانب ممارسة رياضة المشي بشكل يومي، نظرا لأنه مفيد في تحسن الدورة الدموية ويمنع تكوين الجلطات.

ADVERTISEMENT

علاج جلطة القدم مُجرب

بعد أن تعرفنا على اعراض جلطة القدم والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض، سوف نتعرف معا على كيفية علاج هذا المرض، والذي يتضمن ما يلي:

تناول أدوية مضادة للتخثر

يمكنك تناول بعض الأدوية التي تساعد على زيادة تدفق الدم وتمنع من تخثره، مثل الوارفارين، والهيبارين، وغيرهم.

الأدوية الحالة للخثرات

تساعد هذه الأدوية على تحطيم الخثرات الدموية، حيث أنها تستخدم في حالات تجلطات الدم الشديدة، ويتم اللجوء إليها بعد تناول الأدوية المضادة للتخثر.

استئصال الخثرة

وهنا يتم اللجوء إلى عملية جراحية يتم من خلالها إزالة التجلط أو الخثرة الدموية من الوعاء الدموي، وهذا بعد اللجوء إلى تناول الأدوية.

اعراض جلطة القدم
اعراض جلطة القدم

كيفية التعامل مع جلطات القدم في المنزل

  • يجب على الشخص المصاب بجلطة القدم المداومة على رفع القدم المصابة بالجلطات بشكل متكرر كل يوم، حيث أن هذا يساعد على تخفيف الضغط الواقع على الأوردة، هذا بجانب تناول الأدوية الموصوفة له من قبل الطبيب المختص.
  • كما يجب ارتداء جوارب ضاغطة تساعد على علاج تورم القدم بعد الجلطة، وتقلل من نسبة الإصابة بالجلطة مرة أخرى.

طرق الوقاية من جلطة الساق

  • الحرص على التحرك من مكان إلى مكان وعدم الجلوس لفترة طويلة من الوقت، حتى لا يتجلط الدم بالأوردة.
  • فقدان الوزن الزائد وإذابة الدهون والشحوم المتراكمة بالجسم.
  • المداولة على المشي يوميا أو ممارسة بعض التمارين الرياضية التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية.
  • الحد من تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسعرات الحرارية، نظرا لأنها تزيد من نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • الإقلاع عن التدخين نهائي في حالة الإصابة بجلطة القدم، حيث أنه يزيد من خطر الإصابة بهذا المرض.

وإلى هنا نكون قد انتهينا من الحديث عن اعراض جلطة القدم، والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض، نتمنى الاستفادة من جميع ما سبق، واتباع طرق الوقاية من جلطة الساق، لتفادي الإصابة بهذا المرض وتجنب تكراره مرة أخرى.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق