الرياضة والرشاقة

ما هي رياضة الركمجة وماهي أنواعها وطريقتها

ما هي رياضة الركمجة

بعض الأشخاص لا يعرفون كافة أنواع الرياضة، فالبعض يبحث عن ما هي رياضة الركمجة، للتعرف عليها وعلى تاريخها وعلى كافة أنواعها ومن أي نوع رياضة تكون.

رياضة ركوب الأمواج

ما هي رياضة الركمجة وماهي أنواعها وطريقتها
ما هي رياضة الركمجة

ومن خلال البحث في موقع محيط على ما هي رياضة الركمجة؟ تعرف أنها رياضة مائية مثيرة، وأن هذه الرياضة تتم من خلال بعض الرياضيين التي يقومون بالطفو فوق الأمواج، بالإضافة إلى تمكنهم من ركوب الأمواج العالية القادمة نحو الشاطئ وذلك يتم بواسطة لوح مخصص لهذه الرياضة.



 

يأتي اسم الركمجة من اختصار كلمتان ركوب الأمواج، وذلك لأن هذه الرياضة تكون من خلال ذهاب الرياضي إلى داخل البحر باصطحابه لوحة التزلج الخاصة بهذه الرياضة، حيث ينتظر قدوم موجة تأتي من صنع الطبيعة، ومن ثم يقوم بركوب الوجه الأمامي للموجة المتحركة، فهذه الموجه على الأغلب تكون متجهة نحو الشاطئ.

 



فإن الأمواج تتواجد بشكل أساسي في المحيطات، ولكن تتواجد بشكل أقل في الأنهار والبحيرات فهي تظهر على شكل موجة دائمة أو تجويف، فظهر بعض من التعريف والمفاهيم المختلفة للتطبيق الفعلي لهذه الرياضة، فاختلفت وتطورت مع مرور الزمن وذلك اعتمادًا على المكان واللوح والموجة والزمن وغيرها من الأساسيات.

ما هي أنواع الركمجة

بعد التعرف على ما هي رياضة الركمجة، نتعرف على أنواع تلك الرياضة، فمن ضمن الأنواع ركوب الموج بدون لوح الركوب، فاعتبر المؤرخين الرياضيين أن هذا النوع يعتبر من أنقى أنواع هذه الرياضة، والتي يعتبر أكثر تطورًا وتقدمًا مع السنين، فيوجد أيضًا أنواع أخرى مختلفة ومميزة، مثل التجديف باستخدام مجداف، أو ركوب الأمواج بواسطة القوارب والزوارق والألواح المعدنية والقوارب المطاطية.

 

أما بالنسبة إلى ركوب أكثر من شخص يسمى بالركوب جنبًا لجنب، فتم تقسيم الركوب بشكل رئيسي إلى قسمين أساسيين، أحدهما الركوب الطويل، والأخر الركوب القصير، ويختلف تلك الأقسام على حسب طريقة الركوب ومدى طول الموجة، بالإضافة إلى اختلاف تصميم لوحة التزحلق المصممة.

تاريخ رياضة الركمجة

قام معظم المؤرخين بترجيح على أن قد نشأت رياضة الركمجة في جزيرة “ساموا” فتقع هذه الجزيرة في مياة المحيط الهادئ ومن خلال استخدامهم إلى الألواح الخشبية وأقواس الزوارق، تم اكتشاف هذه الرياضة لأول مرة في التاريخ عام 1767م في جزيرة “تاهيتي”، وتم اكتشافها على يد مستكشفين وبحارة بريطانيين.

 

ضابط البحرية الملكية البريطاني “جيمس كينغ” هو من أول من وثق رياضة “الركمجة” فقام بالكتابة عنها في مجلة الكابتين “جيمس كوك” عام 1779م، وفي عام 1907م تم نقل بارون هاواي الأمريكية “هنري هنتنغتون” رياضة الركمجة إلى سواحل كاليفورنيا وذلك بعد ملاحظة أحد الشباب يمارسون تلك الرياضة على مياه جزر “هاواي”.

 

فقد تغلغلت جذور رياضة الركمجة في جزر “هاواي” وفي بولينيزيا، فكانت فيها يمارس الكبار والصغار من الإناث والذكور هذه الرياضة، فهي شملت مختلف الطبقات الاجتماعية فأصبحت كعادة مقدسة بالنسبة لعامة الناس وللأسر الحاكمة فيها، فقد أشاد المستكشفين أن هذا الأول المسافرين من هاوي يشمل المهارة المتقنة في هذه الرياضة.

 

وفي عام 1914م كان كاهاناموكو أول رجل في سيدني الأسترالية يقوم بممارسة الرياضة وركوب الأمواج أمام مجموعة كبيرة من الحشد المستمتع بهذه الرياضة الجديدة حينها، مما ساعد ذلك على تأسيس الرياضة بشكل رسمي في أستراليا.

إقرأ أيضًا: أقوي تمارين رياضة لحرق الدهون

رياضة الركمجة

منذ قدم الزمن تم إعادة تصميم اللوح النموذجي الخاص بالركمجة والذي اعتمده كاهاناموكو بتقدم الرياضة، وذلك لسبب أن اللوح ذات تصميم بدائي وثقيل يصل وزنه إلى خمسة وأربعون كيلو جرام للوح الواحد، فقام توم بيك فيما بعد بتصميم لوح جديد انسيابي أفضل من السابق، وأضاف إليه الزعنفة تحت الذيل لشق الأمواج، فكان هذا اللوح أخف بمقدار 32 كيلو جرام.

 

أما بالنسبة إلى فيزياء ركوب الموجة، يكون في الغالب السبب الرئيسي في تشكيل الموجة يرجع إلى تشكيل موجه مخصصة للركوب والتي تتكون من فعل الرياح التي تعمل على تشكيل دوامات تؤدي إلى صنع موجات صغيرة ومن ثم تزداد بشكل تدريجي يتناسب طرديًا مع قوة وسرعة الرياح، فعند زيادة سرعة الرياح تكون الموجة أطول وأقوى.

 

تختلف الرياح البحرية والبرية بأنواع مختلفة من الموجة، من حيث القوة والسرعة والطول، فالرياح البرية تسبب أنماطًا متكسرة مختلفة، فهي تكون مناسبة فقط للاعبين ذو الخبرات، أما بالنسبة إلى الرياح البحرية فهي تتسبب من نشوء أمواج أكثر سلاسة من غيرها، مما تتناسب مع المبتدئين ولأصحاب هواية رياضة الركمجة.

أنواع رياضة الركمجة

أنواع ركوب الأمواج

  • ركوب الموج بدون لوح.
  • ركوب الموج باستخدام المجداف.
  • ركوب الموج بالزوارق والقوارب المطاطية.
  • ركوب الموج الطويل.
  • ركوب الأمواج الكبيرة
  • ركوب الموج القصير.

بعض أنواع ألواح ركوب الموجة

ما هي رياضة الركمجة وماهي أنواعها وطريقتها
ما هي رياضة الركمجة
  • لوح ركوب الموجة: يتكون هذا اللوح من طول يصل إلى واحد ونصف متر، ويتم استخدامه من خلال جثو الراكب على ركبتيه.
  • لوح معدني: وهو يعتبر أحدث أنواع ألواح ركوب الموجة فهو بمثابة أفضل اختراع لهذه الرياضة.
  • لوح بطني: يبلغ معظمه طول أقل من متر واحد، ويكون طرفها الأمامي ذو انحناء بسيط متجه إلى الأعلى.

كيفية ممارسة رياضة الركمجة

يقوم الرياضي بالوقوف على اللوح، ومن ثم يقوم بالانزلاق على طول قمة الموجة، مما يتطلب هذا الأمر السرعة والرشاقة والتوازن، وبعد ذلك ينبطح الرياضي على بطنه فوق اللوح، لتمكنه من ركوب الموجة، ومن ثم يبدأ بالتجديف بيديه إلى ما بعد النقطة التي تسمي بالجانب الخارجي للموجة التي يبدأ عنها تولد الموجة.

 

ومع بدء تحرك الموجة نحو الشاطئ، يقوم الرياضي بالجدف للوصول إلى المقدمة تمامًا، ومن ثم يقوم بالوقوف منتصبًا، وفي ذلك الحين تبدأ الموجة برفع اللوح اتجاه الشاطئ، فلا بد أن ينقل راكب الموجة ثقله ليتمكن من توجيه اللوح عبر وجه الموجة، والمياه الساكنة تحت قمة الموجة مباشرة تسمى بوجه الموجة.

الوسوم

وفاء محمود

كما شهرزاد.. حكت لتُبقي نفسها على قيد الحياة، أكتبُ لأبقِى نفسي على قيد الحياة. إنّني مع كلّ نصٍّ أكتبه أكتشف حقيقة أخرى مخبأة في داخلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق