جمال البشرة

كيفية المحافظة على البشرة

المحافظة على البشرة من أهم ما يسعى له الكثير من النساء، حيث تعد البشرة، ومظهرها الصحي دلالة على تغذية سليمة، واعتناء مثالي بالجلد، ومن خلال مجموعة من الوصفات بالإمكان رعاية البشرة والجلد والاعتناء بها، وذلك من خلال توفير الرطوبة اللازمة، والتي تساعد في الحصول على بشرة أكثر نضارة، كما تسهم تلك الوصفات في تحسين صحة الجلد، والتقليل من مظاهر الشحوب، كما تقلل من فرص ظهور التجاعيد.

المحافظة على البشرة

المحافظة على البشرة من الممكن أن يكون من خلال متابعة النصائح التالية:



  • عدم المبالغة في الإكثار من استعمال مساحيق التجميل، مع مراعة تنظيف البشرة باستمرار من آثار الميكب.
  • عمل وصفات توفر تنظيف عميق للبشرة، ومن الممكن تعريض البشرة للبخار بطريقة معينة، وذلك يسهم في تفتيح المسام المغلقة، وتنظيف طبقة البشرة الخارجية.
  • مراعاة إمداد البشرة بالمواد المرطبة اللازمة لإبقاء البشرة نضرة، وغير معرضة للجفاف.
  • استعمال غسول البشرة، ويراعى أن يكون الغسول تركيبته طبيعية.

كيف نرطب البشرة ونكسبها الملمس الناعم

المحافظة على البشرة من أهم سبلها تدعيمها باستمرار بالترطيب الدائم والفوري، وذلك من خلال استعمال المواد المرطبة الطبيعية.

والتي يكون دورها هو إمداد البشرة بالقدرة على احتفاظها بنسبة الماء المطلوبة داخل الخلايا لتصبح نضرة، ورطبة، وحيوية باستمرار.

العناية بالبشرة
طرق مختلفة للعناية بالبشرة

يفضل استعمال المواد المرطبة يوميًا، ويكون هذا بالأخص في فصل الشتاء، حيث تزداد احتمالية إصابة البشرة بالجفاف، ومن أهم المواد المرطبة المميزة للبشرة مادة جل الألوفيرا المرطب، والذي يدخل في العديد من تركيبات الوصفات المرطبة.



ترطيب الجلد يمنح البشرة الحيوية، ويحافظ على ملمسها الناعم، ويقيها التعرض للتشققات، كما يحافظ عليها من الظهور المبكر للتجاعيد، وعلامات كبر السن.

وأهم ما يحافظ على البشرة ترطيبها بمكونات من الطبيعة مثل زيت الزيتون، وزيت اللوز المر، هذا بالإضافة لجل الصبار كما أشرنا أعلاه.

تابع للتعرف على فوائد الشاي للبشرة | أفضل 4 أقنعة من الشاي للبشرة.

أثر التغذية في المحافظة على البشرة

من أهم الأمور التي تمنح البشرة النضارة، والجمال الاعتماد على الأنظمة الغذائية الصحية، وعدم الاعتماد على الوجبات السريعة.

والتي تحوي على كميات من السعرات الحرارية، ولكن دون جدوى من مكوناته، وأهم المواد التي تحسن، وتحافظ على مظهر البشرة، البروتينات.

والتي تساعد الجلد على أن يجدد من خلاياه باستمرار، ويتخلص من الخلايا غير الحية، والتي تسبب شحوب الوجه.

تناول الأغذية التي تحتوي عل الفيتامينات، وأهمها أنواع الفواكه المختلفة، وكذلك أنوع الخضراوات، لما لها من أثر بارع على البشرة؛ لاحتوائها على قدر كبير من الفيتامينات المغذية للبشرة.

وأهمها االبرتقال، والجوافة، والفراولة، والتي تكون محتوية على فيتامين سي، والذي يحمل العديد من الفوائد للبشرة، وأهمها تجديد الخلايا، وتفتيح البشرة، ومقاومة التجاعيد.

اقرأ أيضًا 5 خلطات طبيعية لإزالة الهالات السوداء.

تناول الماء بكثرة

المحافظة على البشرة من أهم سبلها تناول كميات لا بأس بها من الماء، والانتظام في تناولها، وعدم الاستعاضة عنها بالمياه الغازية، أو العصائر المحفوظة.

إذ أنها لا تستطيع أن تؤدي وظائف ومهام المياه، والتي تمتلك تأثير مرطب، وملطف ومجدد للجلد، كما تساعد في تحسين مستوى نضارة البشرة، فلا شئ يعادل أثر الماء على الجسم.

تناول الماء بالكميات المطلوبة  يحافظ على الجلد من الإصابة بالتشقق، أو الجفاف، حيث يعد جفاف الجلد من بين أبرز، وأشهر المشكلات، والتي تصيب البشرة.

ولكي نحد من تعرض البشرة لهذا الجفاف، يتحتم شب كمية من الماء لا تقل عن ثلاثة لترات من لمياه، وذلك بالتوزيع على مدار ساعات اليوم لتلك الكميات من الماء.

ممارسة الرياضة أحد عوامل الحفاظ على الجلد والبشرة

من الممكن أن تكون الرياضة وسيلة يمكننا اللجوء لها، وذلك في سبيل المحافظة على البشرة من أي عوامل قد تتسبب في إتلافها، وممارسة الرياضة من الممكن أن تكون بأبسط الطرق.

فرياضة المشي من أهم الرياضات التي يجب على كل إنسان أن يمارسها، وذلك لأن فوائدها غير مقتصرة على البشرة وحسب، وإنما على سائر مناطق الجسم، وأعضائه.

الرياضة من أهم طرق ووسائل تعزيز إنتاج مادة كولاجين البشرة، وذلك لأن الرياضة تحسن من مرور الدورة الدموية، وهذا في كل جزء من أجزاء الجسم وأهمها البشرة، وبالتالي تزيد إنتاجية الكولاجين، فتزيد نضارة، وحيوية البشرة.

من الممكن تخصيص رياضة لعضلات الوجه بالتحديد، وتوجد نوعية من تلك التمارين تساعد في تقليل ظهور أي خطوط رفيعة على الوجه، بل وتحد من شحوبه، وتكسبه مظهر مشدود ومميز.

إليك خلطة لإزالة آثار حب الشباب من أول استعمال.

وصفة لإكساب الوجه النضارة والترطيب

المحافظة على البشرة
كيفية المحافظة على البشرة

تتوفر العديد من الوصفات الطبيعية والتي دورها المحافظة على البشرة وإعطائها النضارة والحيوية، ورونق المظهر الشبابي المميز، ومن خلال ما يلي نتعرف على مكونات وصفة تساعد في تنعيم البشرة، وترطيبها، وإكسابها النضارة:

المكونات:

  • ثلاث ملاعق مكون زيت الزيتون.
  • عدد ملعقتين من مكون جل الألوفيرا.
  • قطرات من الليمون.
  • ملعقة واحدة صغيرة نشا.

طريقة التحضير والاستعمال للوصفة تكون كما يلي:

  • خلط كل ما سف ذكره من مكونات، للحصول على ملمس كريمي للخليط.
  • توزع الخلطة على الوجه بالتساوي وصولًا للرقبة ومدة التطبيق عشر دقائق.
  • الاستمرار في عمل وتطبيق الوصفة لإحداث التأثير المطلوب.
  • الخليط يساعد على تنعيم الجلد، ويكسب الوجه مزيدًا من التوهج، والإشراق.

المحافظة على البشرة تكون باتباع عادات صحية سليمة، وتناول الطعام المتوازن، والذي يحقق الفائدة لمختلف مناطق الجسم.

وقد ذكرنا أهم السبل التي من خلالها يتحقق مظهر نضارة البشرة، كما نستطيع أن نقيها من العديد من الإصابات الجلدية الشائعة كالجفاف، وحب الشباب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق