الطب

تحليل plt للصفائح الدموية

تحليل plt للصفائح الدموية

تحليل plt عبر موقع محيط، يعتبر تحليل plt أو تحليل الصفائح الدموية كما يطلق عليه باللفظ الدارج، هو واحد من أكثر التحاليل شهرة وأكثرهم إجراءً في المجال الطبي، وهو نفسه يندرج تحته قائمة طويلة من الفحوصات الطبية الأخرى، ونظرًا إلى أنه مع شهرة هذا التحليل مازال هناك الكثيرون يجهلون ماهيته، فسوف نقوم بذكر أهم المعلومات المتعلقة به لكي ننشر الوعي بشأن هذا النوع من التحاليل الطبية.

معلومات عن تحليل plt

هُناك ثلاثة أسماء علمية يتم إطلاقها على تحليل plt الاسم الأول هو Platelet Count Test، أما الاسم الثاني فهو Thrombocyte Count Test .



او تحليل الصفائح الدموية بكل بساطة، ومهمة هذا التحليل الأساسية هي قياس نسبة الصفائح الدموية في الجسم.

من الجدير بالذكر أن تحليل plt هو في الأصل جزء من تحليل أخر أكثر شهرة وهو تحليل cbc أو كما يطلق عليه بين الناس، تحليل تعداد الدم الكامل.

مهمة تحليل plt الأساسية هي معرفة مقدار عدد الصفائح الدموية التي توجد في الدم كله.



وظيفة الصفائح الدموية

تمثل الصفائح الدموية في دم الإنسان جزء صغير من خلايا الجسم، ولا غنى عنها في عميلة تخثر الدم بشكل طبيعي.

المقصود بتخثر الدم بشكل طبيعي هو أنها تساعد في إيقاف تدفق الدماء عند جرح الجزء الخارجي من الجلد لأي سبب.

لذا عند حدوث أي اختلال في النسبة الطبيعية للصفائح الدموية في الجسم بأن تقل على سبيل المثال، فهذا يعرض الإنسان إلى خطر الإصابة بنزيف لا يتوقف وخلافه نتيجة توقف عامل التخثر الطبيعي عن العمل.

لأجراء تحليل plt عادة كل ما يتطلب الأمر هو سحب عينه من دم المريض، إلا أنه في بعض الأحيان قد تسبق عمليه سحب الدماء عدة خطوات.

مثل تناول دواء معين أو الحصول على قسط كافي من الراحة وخلافه، وهذا ما يحدده الطبيب بعد الاطلاع على كل حاله على حده.

تحليل plt النسبة الطبيعية

هناك نسبة طبيعية من الصفائح الدموية يجب أن تكون في جسم الإنسان، وقد شاع أنها تختلف باختلاف الجنس سواء كان رجل أو أنثى.

إلا أن هذا غير صحيح، فهناك نسبة طبيعية مخصصة أو معدل طبيعي من الصفائح الدموية معروف بالنسبة للجنسين على حدً سواء.

النسبة الطبيعية للصفائح الدموية في أجسادهم تتراوح ما بين ١٥٠ ألف ميكرولتر إلى ٤٠٠ ألف ميكرولتر.

دواعي إجراء تحليل plt

تحليل plt للصفائح الدموية
تحليل plt للصفائح الدموية

على الرغم من شهرة تحليل plt الواسعة إلا أنه لا يتم إجرائه إلا في وجود حالات معينه تستوجب ذلك لأهداف مرضيه معينه، فمما لا شك فيه أن عند اختلاف النسبة الطبيعية للصفائح الدموية في الجسم.

سواء بالزيادة أو النقصان، فهذا يدل على وجود خطب ما ولا سبيل لمعرفة ذلك الخطب إلا بإجراء هذا التحليل.

  • يجريه الأطباء لكي يتمكنوا من مراقبة الأمراض المختلفة وبالتالي تشخيصها وهذا يرجع إلى ارتباط الصفائح الدموية بعدة أمراض تصيب الجسم.
  • كما يدل هذا التحليل على أسباب الإصابة بتجلط الدم أو النزيف القوي.
  • كما أشرنا سابقًا فأحيانًا ما يتم إجراء هذا التحليل كجزء من تحاليل تعداد الدم الكامل الروتينية.
  • يجرى أيضًا للكشف عن ما إذا كان هناك أمراض في نخاع العظم أم لا، بالإضافة إلى معرفة أسباب تكون الكدمات، ووجود نزيف لا ينقطع لفترات زمنية طويلة نسبيًا.

قد يهمك معرفة: معلومات عن تحليل hiv وسعره بالتفصيل

هل ارتفاع الصفائح الدموية خطير

كما قد ذكرنا سابقًا فإنه من المهم أن تكون نسبة الصفائح الدموية في الدم طبيعية وإلا كان هناك خطب ما، وفي الواقع هناك عدة حالات قد يتم إسناد هذا الأمر إليها، وسوف نذكر أهم المعلومات الطبية في هذا الصدد.

  • إذا كانت نتيجة التحليل تشير إلى انخفاض نسبة الصفائح الدموية في الدم عن النسبة الطبيعية فهذا قد يشير إلى الإصابة بمرض قلة الصفيحات.
  • قد يحدث هذا نتيجة لعدة أسباب، كتعاطي الأدوية الكيميائية على سبيل المثال، أو التعرض إلى العلاج الإشعاعي كمرضى السرطان.
  • قد يُصاب الإنسان بقلة الصفيحات نتيجة تناول دواء خاطئ أو وجود اضطرابات في مناعته الذاتية.
  • إذا كانت نتيجة التحليل تشير إلى زيادة في نسبة الصفائح الدموية عن النسبة الطبيعية فهذا يشخص تحت مسمى كثرة الصفيحات.
  • قد يحدث هذا في حالات الإصابة بمرض فقر الدم الانحلالي، أو نقص الحديد في الجسم.
  • قد يحدث نتيجة الإصابة بإحدى أمراض النخاع العظمي مثل مرض التكاثر النقوي.
  • في حالة الإصابة بالسرطان أو العدوى، أو الخضوع لإحدى العمليات الجراحية قد يصاب الإنسان بكثرة الصفيحات.

تحليل نتائج فحص plt

تحليل plt للصفائح الدموية
تحليل plt للصفائح الدموية

كما قد ذكرنا سابقًا فإنه من المهم أن تكون نسبة الصفائح الدموية في الدم طبيعية وإلا كان هناك خطب ما، وفي الواقع هناك عدة حالات قد يتم إسناد هذا الأمر إليها، وسوف نذكر أهم المعلومات الطبية في هذا الصدد.

  • إذا كانت نتيجة التحليل تشير إلى انخفاض نسبة الصفائح الدموية في الدم عن النسبة الطبيعية فهذا قد يشير إلى الإصابة بمرض قلة الصفيحات.
  • قد يحدث هذا نتيجة لعدة أسباب، كتعاطي الأدوية الكيميائية على سبيل المثال، أو التعرض إلى العلاج الإشعاعي كمرضى السرطان.
  • قد يُصاب الإنسان بقلة الصفيحات نتيجة تناول دواء خاطئ أو وجود اضطرابات في مناعته الذاتية.
  • إذا كانت نتيجة التحليل تشير إلى زيادة في نسبة الصفائح الدموية عن النسبة الطبيعية فهذا يشخص تحت مسمى كثرة الصفيحات.
  • قد يحدث هذا في حالات الإصابة بمرض فقر الدم الانحلالي، أو نقص الحديد في الجسم.
  • قد يحدث نتيجة الإصابة بإحدى أمراض النخاع العظمي مثل مرض التكاثر النقوي.
  • في حالة الإصابة بالسرطان أو العدوى، أو الخضوع لإحدى العمليات الجراحية قد يصاب الإنسان بكثرة الصفيحات.

متوسط حجم الصفائح الدموية

يشير مصطلح متوسط حجم الصفائح الدموية إلى الاختبار الذي يعمل كمقياس لنسبة الصفائح الدموية في الجسم كله، ولذلك التحليل استخدامات معينة، ونتائج محددة وخلافه سيلي الإشارة إليها.

  • استخدامات هذا التحليل تتمثل في تشخيص أي اضطرابات تحدث في النخاع العظمي.
  • بالإضافة إلى تحديد سبب النزيف المستمر بعد التعرض لأي جرح.
  • بالنسبة لنتائجه فهي تتوقف على نسبتها، فإن كانت مرتفعة عن الطبيعي قد يشير هذا إلى الإصابة بأمراض القلب على سبيل المثال.
  • إذا كانت منخفضة فهذا قد يشير إلى الإصابة بنقص التنسج النخاعي على سبيل المثال، هذا ما يحدده الطبيب.

اختبارات وظائف الصفائح الدموية

على عكس تحليل متوسط الصفائح الدموية الذي يعمل على قياس نسبة الصفائح الدموية نفسها، فإن هذا التحليل يعمل على قياس قدرتها على التجمع من الأصل، كما أنه يساعد في عملية التخثر.

  • هناك ست اختبارات لوظائف الصفائح الدموية، الاختبار الأول هو اختبار التدفق الخلوي.
  • مهمة هذا الاختبار هي تشخيص الاضطرابات الموروثة للصفائح الدموية، ويستخدم في الكشف أشعة الليزر.
  • الاختبار الثاني هو اختبار lumiaggregometry، ويستخدم في قياس قدرة إطلاق القليل من العوامل العضوية والتي تكون موجودة داخل أكياس صغيرة إلى داخل الصفائح الدموية
  • الاختبار الثالث فهو اختبار تحليل زمن الإغلاق، وهو يحدد الوقت الذي تستغرقه الصفائح الدموية لكي تقوم بإغلاق ثقب صغير أي تقوم بعملية التخثر.
  • اختبار زمن النزيف هو الاختبار الرابع واعتيد قديمًا على أن يكون هذا هو الاختبار الأساسي في تحديد مستوى عمل الصفائح الدموية ولكن توقف المختصين عن اعتماده كاختبار أساسي.
  • قياس اللزوجة هو الاختبار الخامس ومهمته تتمثل في تحديد مدى قوة الخثرة الدموية أثناء عملية تكوينها.
  • والاختبار السادس والأخير هو اختبار قياس تجمع الصفائح الدموية، وهو الاختبار الذي يعتمده المختصين الأن بشكل أساسي في قياس مدى قدرة الصفائح الدموية على العمل بالشكل المطلوب.

قد يهمك معرفة: أفضل وقت لتحليل هرمون الحليب

استخدامات اختبارات وظائف الصفائح الدموية  

  • يتم استخدام هذا النوع من الاختبارات في عدة أمور مختلفة.
  • يستخدم في تحديد السبب وراء النزيف المفرط الناتج عن وجود خلل في نسبة الصفائح الدموية في الجسم.
  • يجرى كذلك أثناء العمليات الجراحية الخطيرة والكبيرة لكي يتم مراقبة طريقة عمل الصفائح الدموية ومحاولة تجنب حدوث نزيف.
  • يجرى لمتابعة مرضى السيولة في الدم أو المعرضين لحظر الإصابة بها.

تحليل plt ومعظم الأمور المتعلقة به نرجو أن تكون أصبحت جميعها واضحة في نهاية هذا المقال لكل شخص وأي شخص من خارج المجال الطبي.

فلقد تعمدنا أن نقوم بإلقاء الضوء على هذا الموضوع خصيصًا لشهرة تحليل plt الواسعة ونرجو أن يكون الموضوع قد أتى بثماره وسهلنا عليكم تلك المعلومات القيمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق