صحة عامة

الم قبل الدورة الشهرية

الم قبل الدورة من موقع محيط، يمكن تصنيفه كواحد من أكثر الأشياء التي تؤرق منام النساء وتسبب لهم إزعاج وهناك الكثير من التفاصيل المتعلقة به والتي تجهلها الكثير من النساء وهناك العديد من الأعراض المسببة لألام الدورة والتي قد تكون هي الأكثر ألماً بين السيدات، والم قبل الدورة أو كما يطلق عليه البعض، عثر الطمث، هو عبارة عن الم شديد يكمن في الجزء السفلي من البطن وهو الم يسبق الدورة بعدة أيام وقد يستمر طوال أيام الدورة نفسها كذلك، ومن الجدير بالذكر أن الأمر يختلف بين كل امرأة وأخرى.

الم قبل الدورة وأنواعه

الم قبل الدورة
الم قبل الدورة
  • كما ذكرنا سابقاً فعثر الطمث هو الم تُصاب به المرأة قبل الدورة الشهرية الخاصة بها، إلا أنه وفي بعض الأحيان وعندما يشتد هذا الألم فحينها قد يكون هذا دلالة على أشياء أخرى غير اقتراب موعد الدورة الشهرية.
  • من المعتاد أن يكون الم قبل الدورة الطبيعي يسبقها بيوم أو يومان أو حتى ثلاثة وليس أكثر من ذلك.
  • موطن الألم يكون في أسفل الظهر وفي كلا من الفخذين تحديداً بالإضافة إلى أسفل البطن.
  • النوع الأول من عثر الطمث هو النوع المعروف والذي تصاب به جميع النساء فهو لا خوف منه ويسمى بعثر الطمث الأولي وهذا يكون ناجم عن اقتراب الدورة الشهرية.
  • النوع الثاني فهو يسمى بعثر الطمث الثانوي أو تشنجات الطمث وهذا هو النوع الذي يجب أن نزور الطبيب حين نشعر به.
  • هذا النوع غالباً ما يكون ناجم عن مشاكل صحية لا يمكن التغاضي عنها مثل تكيس المبايض والعدوى والانتباذ البطاني الرحمي وسيلي توضيح هذه النقطة تفصيلاً.

أعراض عثر الطمث الثانوي

هناك بعض الأعراض التي قد تدل على إصابتك بعثر الطمث الثانوي وهي :



  • الألم الذي في أسفل البطن يكون أشد من المعتاد ولا يمكن احتماله وهذا الألم المُشار إليه هُنا المقصود به كلاً من الألم الذي يسبق الدورة الشهرية والألم الذي ينتاب المرأة خلال الدورة الشهرية.
  • غالباً ما يصل الألم إلى أعلى درجاته أو إلى ذروته بعد مرور أربعة وعشرون ساعة من بداية نزول الدورة الشهرية .
  • كما إنه من الجدير الإشارة إلى أن هذا الألم يكون متزامن ورتيب كما إنه لا يقتصر على أسفل البطن بل يشمل الجزء السفلي كله.
  • في بعض الحالات تشعر بعض النساء بالغثيان، وليس ذلك العرض الغريب الوحيد بل هناك من يصابون بالصداع أو الدوار، وأخيراً البراز الرخو.
  • ننوه إلى أنه ليس من الضروري أن تجتمع كل تلك الحالات مع بعضها البعض بل يكفي الإصابة ببعضها للإشارة إلى وجود خطب ما.

شاهد أيضاً:طرق حساب الدورة الشهرية بطريقة صحيحة

متى يجب زيارة طبيب

هناك بعض الحالات التي عند ملاحظتك أنها تنطبق عليكِ فحينها يجب بشكل ضروري الذهاب إلى طبيب نسائي لتلقي العلاج المناسب.

  • في حالة تكررت تلك الأعراض التي أشرنا لها سابقاً بشكل شهري مستمر.
  • اذا كانت تزداد سوءاً مرة بعض مرة وتشتد الأعراض لتصبح أكثر ألماً وبالتالي أصعب في التجاهل.
  • إذا لم تكن تحدث تلك الأعراض سابقاً بل بدأت في الظهور بعد سن الخامسة والعشرون.

شاهد أيضاً:اعراض انسداد الانابيب وقت الدورة وبعد الولادة القيصرية: علاج الانسداد في المنزل بالاعشاب



أسباب الإصابة بتشنجات الطمث

للأسف هناك الكثير من الناس الذين لا يعرفون ما سبب الإصابة بتشنجات الطمث لذا سنوضح هذا الأمر لأهمية انتشار الوعي بشأنه.

  • هناك الكثير من الأشياء التي تحدث في جسدنا في فترة الطمث الشهرية والتي لا ندري عنها أي شيء ومن ضمن هذه الأشياء هي عملية التخلص من بطانة الرحم التي تم تكوينها خلال الشهر.
  • عند حدوث عملية طرد بطانة الرحم عند عدم التخصيب يبدأ الرحم في التقلص لكي يساعد الجسم على إخراج بطانة الرحم من الجسد على شكل الدورة الشهرية.
  • خلال ذلك هُناك ما يسمى بالبروستاغلاندين وهي مواد تكون شبيهة بعض الشيء بالهرمونات ويشاع أنها هي التي تتسبب في الألم والالتهابات التي بدورها تتسبب في انقباض عضلات الرحم.
  • فقد أثبتت الدراسات العلمية أنه كلما كان مستوى مادة البروستاغلاندين أعلى في الجسد كلما زاد الشعور بتقلصات أثناء الدورة الشهرية.
  • ليست مادة البروستاغلاندين الوحيدة التي قد تكون سبب في الشعور بالتقلصات على الرغم من دورها الكبير في الإحساس بالألم بل قد يرجع الشعور بتلك الألآم أثناء وقبل الدورة الشهرية إلى التهاب بطانة الرحم.
  • يرجع التهاب بطانة الرحم إلى خروج الأنسجة التي تبطنه إلى خارج الرحم، ويشاع أن الأنسجة حينها تكون على المبايض أو على قناة فالوب أو تكون موجودة على الأنسجة التي تبطن الحوض.
  • من إحدى الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتشنجات الطمث كذلك الأورام الليفية الرحمية وهي أورام غير سرطانية تؤدي إلى الشعور بالألم الشديد في بطانة الرحم.
  • تتضمن قائمة أسباب الشعور بالتشنجات كذلك الإصابة بالعضال الغدي وهو يحدث نتيجة نمو الأنسجة التي تبطن الرحم في داخل العضلات عوضاً عن نموها في مكانها الطبيعي.
  • مرض التهاب الحوض من الأمراض الشائعة فيما يتعلق بتشنجات الطمث أيضاً فمع الإصابة بها يُصاحبها ألم في الرحم، وسبب الإصابة بهذا المرض غالباً ما يكون نتيجة انتقال بكتيريا إلى الرحم بطريقة جنسية.
  • يشار إلى أن مرض التهاب الحوض هو عدوى تصاب بها الأعضاء التناسلية في الجسد.
  • وأخيراً ضيق عنق الرحم وهو أخف الأسباب خطورة، فضيق عنق الرحم ما هو إلا ظاهرة طبيعية حيث تكون بعض النساء فتحة عنق الرحم الخاصة بهم ضيقه بعض الشيء مما يتسبب في إعاقة نزول دم الدورة الشهرية.
  • عندما يحدث هذا الأمر يصبح الضغط داخل الرحم أشد وهذا بالتالي ينعكس بشكل سلبي فيتسبب في حدوث ألم شديد في الرحم.

شاهد أيضاً:دواء ينزل الدورة الشهرية وأفضل 7 نصائح تساعد على نزولها

 عوامل الخطر في الدورة الشهرية

الم قبل الدورة
الم قبل الدورة

هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى جعل بعض النساء أكثر عُرضه من غيرهم للإصابة بتشنجات الطمث المؤلمة.

  • تشير الدراسات إلى إنه غالباً ما تكون النساء اللواتي أصغر من ثلاثون عاماً هن أكثر عرضه من غيرهم من النساء للإصابة بتشنجات وألم في الرحم.
  • قد تم التوصل إلى أن النساء اللواتي بدأن مرحلة بلوغهن في سن مبكر أي في سن الحادية عشر فيما أصغر يكون احتمال إصابتهم بتقلصات وتشنجات أكثر من باقي مثيلاتهم.
  • هذا يرجع إلى أن المبايض الخاصة بهم تكون أكثر نشاطاً وفي هذه الحالة لا داعي للقلق إلا إذا زاد الأمر عن حدة.
  • من العلامات التحذيرية التي لا يجب تجاهلها أيضاً هي الإصابة بنزيف غزير أو شديد أثناء الدورة الشهرية أي يكون مقدار الدم الذي يخرج منهم بشكل شهري في فترة دورتهم كبير لدرجة أنه يشبه النزيف.
  • هذه العلامة دليل واضح على وجود شيء ما ليس على ما يرام فيجب حينها استشارة طبيب للاطمئنان، كما أنه في هذه الحالات يكون ألم الدورة شديد.
  • في بعض الأحيان قد تكون تقلصات الرحم وتشنجاته بشكل غير طبيعي ترجع لأسباب وراثيه وليس أسباب مرضية.
  • وأخيراً النساء المدخنات تكون الدورة الشهرية الخاصة بهم أكثر ألماً من غيرهم من النساء.

وفي نهاية هذا الموضوع نكون قد ذكرنا كل ما يتعلق بموضوع الم قبل الدورة وهي أشياء يجب على كل امرأة معرفتها.

الوسوم

إيمان محمد

خريجة تكنولوجيا التعليم والمعلومات؛ اكتب في العديد من المجالات منذ أربع سنوات؛ اهوى القراءة والكتابة وممارسة الرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق