التغذية السليمة

الأملاح المعدنية وفوائدها للجسم وأهميتها لكل عضو

تشغل الأملاح المعدنية حوالي % 6 من وزن جسم الإنسان، فهي من أهم المكونات الأساسية لتكوين الجسم، ذلك لما لها من دور مهم لإتمام العمليات الحيوية في جسم الإنسان؛ حيث أنها تساعد في العمليات الأيضية وبالتالي إعطاء الجسم الطاقة التي يحتاجها. كما تلعب دورًا هامًا في بناء العظام والأسنان والعضلات، بالإضافة للإنزيمات والهرمونات، ومن فضل الله علينا أننا لأهميتها نستطيع الحصول عليها من والهواء والغذاء بسهولة ويسر.

فوائد الأملاح المعدنية

للأملاح المعدنية دور لا يمكن تجاهله في عمليات ووظائف الجسم مثل:



  • بناء وتنشيط الإنزيمات والهرمونات والفيتامينات مثلما يعمل الزنك والكوبلت والحديد.
  • تلعب دورًا هامًا في بناء الأسنان والعظام مثلما يعمل الكالسيوم والفوسفور والماغنسيوم.
  • حفظ درجة الأس الهيدروجيني المناسبة للجسم حتى لا يتعرض الفرد لزيادة في درجة الحموضة أو القاعدية.
  • إحداث التوازن بين كمية الماء داخل وخارج الجسم حتى لا يتعرض الفرد للجفاف مثلما يعمل الصوديوم والبوتاسيوم.
  • الحفاظ على معدل ضربات القلب ومعدل نقل النبضات العصبية في المستوى المثالي مثلما يعمل الكالسيوم والبوتاسيوم.
  • المساعدة في تكوين الأنسجة مثل الأنسجة العصبية التي يدخل في تكوينها الفوسفور والأنسجة العضلية التي يدخل في تكوينها الكبريت وجميعها أنسجة رخوة.
  • التقليل من احتمالية إصابة الفرد بتقلصات عضلية وحدوث الانقباضات.
  • المساعدة في سهولة انقباض وانبساط العضلات بأنواعها وبصفة خاصة العضلات القلبية.

يحتاج جسم الكائن الحي الأملاح المعدنية بنسب متفاوتة، ويجب الحفاظ على هذه النسب في الجسم في حالة اتزان، لأن الزيادة أو النقص في هذه النسب يؤدي إلى خلل في العمليات الحيوية وإلى الإصابة بالأمراض.

تقسيم الأملاح المعدنية

الأملاح المعدنية
الأملاح المعدنية

قُسمت الأملاح المعدنية حسب نسبة وجودها بالجسم واحتياجه إليها إلى ثلاثة أقسام:

مجموعة رئيسية:



  • وهي الموجودة في جسم الإنسان بكميات كبيرة ويستخدمها في كثير من العمليات الحيوية وهي: الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والماغنسيوم والفسفور والكلوريد والكبريت.

مجموعة متوسطة:

  • وهي التي توجد في الجسم ويحتاجها بكميات متوسطة مثل: الحديد والنيكل والكوبلت والنحاس والمنجنيز واليود والفلور والكلور والزنك والكروم.

مجموعة نادرة:

  • وهي التي توجد بكميات قليلة جدًا في الجسم مثل: الذهب والفضة والألمونيوم والزرنيخ والبرون والبروم والبزموت.

يمكنك التعرف على: أهمية الفيتامينات والمعادن الموجودة في الثوم

نسبة الأملاح المعدنية بالجسم وأهميتها

تلك هي نسب أهم الأملاح المعدنية وأماكن وجودها بالجسم وأهميتها:

الكالسيوم (Ca)

يوجد الكالسيوم في الجسم بنسبة من 1 إلى 1.5 كجم حيث تحتوي العظام والأسنان على 98 % من هذه النسبة، كما تحتوي بلازما الدم على حوالي 9 – 11 ملجم من الكالسيوم لكل لتر.

تتعدد وظائف الكالسيوم في الجسم حيث أنه:

  • يدخل في تكوين فوسفات الكالسيوم والتي تلعب دورًا هاما في تكوين العظام والأسنان.
  • يدخل في بناء الحمض النووي DNA والحمض النووي RNA.
  • يُساعد في الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي.
  • يُساهم في امتصاص الحديد في الأمعاء الدقيقة، وحدوث تجلط للدم.
  • يُيسر عملية انقباض وانبساط العضلات، وينظم ضربات القلب.

الصوديوم (Na)

يوجد الصوديوم في الجسم في صورة كلوريد الصوديوم  NaCl مذابًا، وهي حوالي 105 جم، كما تحتوي بلازما الدم علي 145 -135 ملي عياري / لتر منه.

كما أنه من العناصر الرئيسية في الجسم الذي يقوم بالعديد من الوظائف مثل:

  • الحفاظ على نسبة الحامضية والقاعدية في الجسم.
  • المساعدة في نفاذ المواد الناتجة من العمليات الأيضية إلى داخل الخلايا عبر غشاء الخلايا.
  • الحفاظ على ضغط الدم في مستواه الطبيعي (80 – 120 ملم زئبق عند الفرد البالغ)
  • المشاركة مع الكلور والبوتاسيوم في توزيع السوائل في الجسم ومنع حدوث الجفاف.

البوتاسيوم (K)

تبلغ نسبة البوتاسيوم في الدم 3.6 – 5.5 ملي / لتر عند البالغين و3.4 4.7 ملي / لتر عند الأطفال، ويعد البوتاسيوم من الأملاح المعدنية التي لا يمكن الاستغناء عنها فهو:

  • ينظم نسبة السوائل بالجسم بالاشتراك مع الصوديوم والكلور.
  • ينظم ضربات القلب وضغط الدم في الشرايين.
  • يُيسر انقباض وانبساط العضلات بالإضافة إلي تيسير إرسال النبضات العصبية من الجهاز العصبي.
  • يعادل زيادة الصوديوم في الجسم.
  • يقلل من نسبة الإصابة بالاكتئاب والسكتة الدماغية.

الماغنسيوم (Mg):

يحتاج الجسم الماغنسيوم بصورة أساسية؛ فهو يتطلب حوالي 300 ملجم منه يوميًا. تحتوي العظام على 50 % من نسبته، و49 % منه في داخل خلايا الأنسجة، أما الباقي 1 % فيوجد في الدم.

وظائف الماغنسيوم:

  • ضبط معدل الكولسترول في الدم حيث يُزيد نسبة ما يفيد منه ويُخفض نسبة ما يضر.
  • يزيد من نسبة التعافي بعد الإصابة بالأزمات القلبية، ويحول دون الإصابة بتجلط الدم.
  • يُيسر نقل الدم داخل المجاري الدموية عن طريق المساهمة في إرخاء العضلات من حولها.
  • له دور فعال في بناء البروتين.

يمكنك التعرف على: طرق التخلص من أملاح الجسم الزائدة 2021

مصادر الأملاح المعدنية

الأملاح المعدنية
الأملاح المعدنية

نحصل على احتياجاتنا اليومية من الأملاح المعدنية من الماء والهواء والغذاء، فيوجد أطعمة كثيرة تحتوي على نسب عالية من الأملاح المعدنية مثل:

الفاصوليا والعدس:

  • اللذان يحتويان على معادن رئيسية يحتاجها الجسم بكثرة في العديد من العمليات الحيوية وهم: البوتاسيوم والماغنسيوم والحديد والزنك والنحاس، كما أنها مصدر مهم للألياف والبروتين النباتي.

المكسرات:

  • تحتوي على الكالسيوم والحديد والماغنسيوم والزنك والفسفور، كما تعمل على خفض الكولسترول، ولكن يجب الانتباه إلى الكمية المتناولة لأنها تحتوي سعرات حرارية عالية.

الزبادي:

  • يُعد من الأطعمة الغنية بالفوسفور والبوتاسيوم والماغنسيوم والكالسيوم، كما يُنصح بالزبادي خالي الدسم وغير المحلى لتجنب السعرات الحرارية العالية.

الأسماك:

  • من أهم المصادر التي تحتوي على معدن اليود، حيث أنه عند تناول 85 غرامًا من الأسماك فذلك يمدنا بحوالي 66 % من الكمية التي يحتاجها الجسم.

الحبوب الكاملة:

  • تعد مصدرًا للفوسفور والسيلينيوم والحديد والزنك، بالإضافة إلى أنها تمدنا بالكربوهيدرات الألياف مثل: القمح والشوفان وغيرهما.

الخضروات:

  • تحتوي على الكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والزنك والنحاس مثل: اللفت والسبانخ وغيرهما.

الفواكه المجففة:

  • تحتوي على البوتاسيوم والنحاس والماغنسيوم، وتجب الإشارة إلي تجنب الإفراط في الكمية المتناولة منها عن نصف كوب يوميًا، لأنها تحتوي على سعرات حرارية عالية مثل: الزبيب والمشمش والخوخ والتين المجفف وغيرها.

الأملاح المعدنية والمركبات الموجودة في ماء الشرب

يظن البعض أنه يحتاج إلي المياه الجوفية كمصدر للأملاح المعدنية، ولكنهم يجهلون أنها قد تضر بصحتهم، فالماء النقي لا يحتوي على الأملاح المعدنية.

حيث أن المعادن التي توجد في الماء يحدث لها تأين أي تتكسر الروابط الكيميائية بين الذرات فتصبح أيونات تحمل الشحنات السالبة والموجبة.

وهذا يسبب ضررًا كبيرًا لصحة الإنسان، فهذه الأيونات يحدث لها أكسدة وتتفاعل داخل الجسم مع المركبات الأخرى.

فيؤدي هذا إلى نقص كمية الأكسجين في الجسم وهو ما يسبب الإرهاق والتعب، بالإضافة إلى إنتاجه مركبات جديدة سامة تضر الجسم.

نقص الأملاح المعدنية في الجسم

عادة ما يحدث نقص في الأملاح المعدنية في الجسم بسبب زيادة احتياج الجسم إليها، أو عدم قدرة الجسم على امتصاصها، أو حدوث خلل في النظام الغذائي.

 وهو ما يصيب الجسم بالكثير من المشاكل الصحية فعلى سبيل المثال:

نقص البوتاسيوم يظهر له أعرض مثل:

  • الشعور بالإعياء والتعب وحدوث التشنجات.
  • التعرض للقيء والغثيان.
  • التصرفات غير الطبيعية كالهلوسة والاكتئاب.
  • خلل في ضربات القلب.
  • الشعور بالتخدير.

أعراض نقص الكالسيوم هي:

  • الشعور بالإرهاق.
  • تغيرات في الأسنان.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • تعب العظام.
  • إرهاق في العضلات.

كما أن أعراض نقص الماغنسيوم هي:

  • عدم القدرة على الأكل.
  • الشعور الدائم بالحاجة للنوم.
  • الميل للقيء والغثيان.
  • الشعور بالإرهاق والتعب.

يمكنك التعرف على: التخلص من سموم الجسم بالماء

علاج نقص الأملاح المعدنية في الجسم

تغيير النظام الغذائي:

  • وذلك لأنه قد يكون هناك خلل في النظام الغذائي أدى إلى هذا النقص، ولا بد من تغييره حتى يعوض هذا النقص بتناول الأطعمة المختلفة.

أخذ المكملات الغذائية:

  • في حالة لم يكن تغيير النظام الغذائي كافيًا، فيجب إعطاء المريض المكملات الغذائية، والتي تسهل من امتصاص المعادن بالجسم.

المعالجة الطارئة:

  • وهذه في حالة النقص الشديد، يجب فيها إعطاء المريض المعادن والمكملات الغذائية عن طريق الوريد بالمستشفى.

ولذلك نجد أن الأملاح المعدنية لها أهمية كبرى في إتمام العمليات الحيوية والحفاظ على حياة الإنسان، لذلك نرى أن الشركات الكبرى تشير دائما في دعاياتها إلى نسب وجود المعادن بها حتى تزيد من نسبة شرائها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق