ADVERTISEMENT

أهم المعلومات حول سورة سبأ

سورة سبأ من السور المكية حيث تبدأ آيات هذه السورة بذكر مدى قدرة الله تعالى تعرف على المزيد عبر موقع محيط، كما تخبرنا السورة بعلم الله بما يتم زراعته على الأرض وكذلك النبات الذي ينبت عليها، كما جاء فيها تهديد الله سبحانه وتعالى بعذاب شديد يوم القيامة للمبطلين والمجادلين لآيات الله في القرآن الكريم، بالإضافة إلى أن الله تعالى ضرب مثلاً فيها بالسبأين وماذا يعبدون من دون الله من آلهة أخرى، وذكر فيها أيضاً الحادثة التي انهار فيها سد مأرب قبل مجيئه الإسلام بفترة قليلة، بالإضافة إلى أمور تتعلق بالحياة بعد الموت والبعث.

اهم معلومات حول سورة سبأ

هذه السورة هي مكية حيث نزلت على رسول الله صل الله عليه وسلم في مكة واتفق على ذلك جميع المفسرين، إلا أن هناك آية واحدة اختلفوا فيها.

ADVERTISEMENT

وهذه الآية هي السادسة وهي  ﴿وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ﴾، حيث قال ابن عباس أنها مكية وقال مقاتل أنها مدنية، وقد سميت هذه السورة بهذا الاسم لأنها تتضمن قصة قوم قد آمنوا وبعد إيمانهم وهبهم الله الكثير من النعم.

وعدد آيات هذه السورة (٥٤) آية، وبدأت آياتها بحمد الله تعالى والثناء عليه حيث قال تعالى : ” الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ”.

سورة سبأ
سورة سبأ

اقرا أيضاً: ما هو فضل سورة التوبة وسبب نزولها

ADVERTISEMENT

أهداف سورة سبأ

القصد من الآيات التي تضمنتها سورة سبأ موضوعات تتعلق بالعقيدة الرئيسية للمسلمين، وهي عقيدة التوحيد بالله تعالى.

وكذلك الإيمان بالوحي الذي نزل على النبي صل الله عليه وسلم والإيمان بالبعث، وذُكر في هذه السورة المقاصد من إبطال القواعد المتعلقة بالشِرك.

وأهم تلك المقاصد هي الشرك بالله تعالى بالإضافة إلى إنكار البعث،حيث بدأ الله سبحانه وتعالى أول آيات السورة بذكر دليل تفرده الإلهية وأكد لنا عدم الإلهية للأصنام ونفى لنا اعتقاد البعض بأن الأصنام والأوقات يشفعون لمن يعبدهم.

حيث قال تعالى: “الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ”.

سورة سبأ
سورة سبأ

تابع قراءة: سورة الكافرون | فضل سورة الكافرون ومقاصدها وأسباب نزولها

تلخيص تفسير سورة سبأ

لعل من أكثر الأمور التي يمكن إن نستفيد منها في سورة سبأ هو ضرورة التركيز على الجزاء من الله سبحانه وتعالى والبعث يوم القيامة. 

كذلك فإن سورة سبأ تثبت لنا مدى إحاطة علم الله سبحانه وتعالى بكل ما في السماوات والأرض، أيضاً إثبات مدى صدق وصحة ما أخبرنا به رسول الله صل الله عليه وسلم.

وتحتوي السورة كذلك على إثبات صحة ما ورد إلينا في القرآن الكريم، والمعجزات التي حدثت للأنبياء وقد ذُكرت في القرآن الكريم

ويعتبر ذلك إلزام الحجة على كل من يُكذب النبوة، إذ إن السورة ذُكر فيها معجزات لبعض الأنبياء مثل داود وسُليمان عليهم السلام.

حيث قال الله تعالى في هذه السورة: “وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ” وبينت هذه السورة أن الذي يشكر الله على النعم التي يعطيها له فإنها تدوم، أما من يجحد ويُعرض عن هدي الله تعالى فإنها تتحول إلى نقم عليه.

ويتضح أن هناك تهديد في السورة من الله تعالى المشركين بذكر ما حدث للمشركين من السابقة، وكيف سلط الله على هؤلاء البلايا في هذه الدنيا.

وما يُعد لهم من عذاب شديد في الآخرة، حيث وضح الله لنا أن من يشكر الله على النعم ينال خير الدنيا والآخرة، ومن يجحد ينال العذاب الشديد.

وتُحذر الآيات في سورة سبأ الإنسان من أن ينساق وراء العدو الأول له وهو الشيطان، وتوضح أيضاً أن الله هو وحده علام الغيوب وأن الجن لا يعلمون الغيب.

وكذلك وضحت الآيات أن الإيمان بالله  والعمل الصالح هما أساس الجزاء والثواب والعقاب عند الله الملك الجبار وأن مهما بلغت قوى الأرض لا يمكن أن تعصم الإنسان من عقاب الله له، وأنه لا شفاعة للإنسان إلا بإذن الله.

وعلى الجانب الآخر فقد ذُكر في السورة بشارة للمؤمنين والموردين بالله تعالى بأنهم سينعمون في الجنة بالنعيم الدائم.

قد يهمك قراءة: سورة العنكبوت | أهم المعلومات حول سورة العنكبوت وأبرز مقاصدها وموضوعاتها

فضل سورة سبأ

يدعوا الله تعالى المسلمين في سورة سبأ  إلى عدم العصبية في أي أمر من أمور الحياة، سواء كان هؤلاء الأشخاص مثنى أو أكثر.

كما نصحهم بأن يتحاورون و يتشاورون فيما بينهم، وأمرهم بأن يتفكروا فيما أرسل الله تعالى نبيه صلى الله عليه وسلم، والتفكير فيما إذا كان على حق أم أنه شخص كاذب مفترِ، ومن فضل هذه السورة الآتي:

  • هي تعتبر ضمن الخمس سور التي افتتحت بحمد الله وهذه السورهي “الفاتحة، الكهف، سبأ، الأنعام، وفاطر”.
  • بالإضافة إلى الثواب الذي يحصل عليه الشخص الذي يقرأها مثل ثواب قراءة أي سورة من القرآن الكريم، فالحرف بحسنة والحسنة بعشر أمثالها والله يضاعف لمن يشاء.

كذلك فقد ذُكر عن سورة سبأ أن قال عنها ابن أبي حاتم عن علي بن رباح قائلا: “حدثني فلان أن فروة بن مسيك الغطفاني قدم على رسول الله صل الله عليه وسلم  فقال يا نبي الله إن سبأ قوم كان لهم في الجاهلية عز وإني أخشى أن يرتدوا عن الإسلام أفأقاتلهم فقال ما أمرت فيهم بشيء بعد فأنزلت هذه الآية لقد كان لسبأ في مسكنهم الآيات”.

سورة سبأ يؤكد لنا الله تعالى فيها بأنه لا إله ولا معبود غيره، كما يخبرنا فيها الله تعالى عن الثواب الذي يناله من يشكر الله على النعم التي وهبها له، ويحذر فيها من يجحدون بنعمه فستتحول تلك النعم إلى نقم عليهم.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق