السياحة حول العالم

اين يوجد سور الصين العظيم وأهم المعلومات عنه

اين يوجد سور الصين العظيم تعرف على الإجابة من خلال موقع مُحيط، يُعد سور الصين العظيم علامة من علامات الشعب الصيني، وهو من أهم التحف المعمارية في التاريخ فقد بذلوا فيه جهدًا كبيرة لكي يظهر على ما هو عليه الآن، ولكن يتساءل الكثير اين يوجد سور الصين العظيم فهو من أشهر المعالم الأثرية في العالم، كما يرغب الكثير بالذهاب إليه ورؤيته.

اين يوجد سور الصين العظيم

يوجد سور الصين بطول حدود دولة الصين في الناحية الغربية والناحية الشمالية من مدينة تسمى تشنهوانغتاو، والتي تقع في خليج “بوهاي”.



فقد تم إنشاء سور جديد في ناحية الجنوب ويمتد إلى منطقة داخل مدينة هاندان، ويبلغ طول سور الصين العظيم أكثر من واحد وعشرين مليون متر.

ويُعد هذا السور هو أحد أعظم المعالم الأثرية في العالم وبالأخص الصين، وقد إنضم إلى أحد عجائب العالم السبع أثناء الاستفتاء عام 2007، كما يسعى الزائرين والسياح للذهاب إليه والاستمتاع بمشاهدته ومشاهدة هذا الصرح الكبير.

أسباب بناء سور الصين العظيم

كان الهدف من بناء السور جعله مركز للدفاع العسكري وجعله نقلة تاريخية في المعمار البشري، وهو من أهم الرموز التراثية التي توجد في الصين.



حيث يبين السور كم الجهد والطاقة التي بُذلت لبناء هذا الصرح الكبير، فقد تم بناء السور في فترة الربيع وأثناء فترة الممالك وكان ذلك من قبل ألفين سنة.

بُني السور بهدف الدفاع كاملًا بداية من الجدران الدفاعية، كما أنه يحتوي على أبراج للمراقبة والإنذارات وبداخله عدد من الممرات.

ذلك بالإضافة إلى أماكن لاحتواء الجنود وبه عدد من المنشآت بغرض الدفاع والتحصين، كما يتحكم في مشروع السور نظام عسكري بأكمله.

يحد السور من ناحية الشرق نهر يالوه ومن الغرب ممر جيا قوان، وقد تم تقسيم السور إلى عدد من المناطق العسكرية حيث يقع الجزء الخاص بالرئيس التنفيذي وتقع مسئولية إصلاح السور عليه، وأيضًا يدير شؤون السور الدفاعية وحمايته ضد أي اعتداء.

اين يوجد سور الصين العظيم
اين يوجد سور الصين العظيم

اقرأ أيضاً المزيد من: أفضل الأماكن السياحية في الصين لعام 2021

تاريخ سور الصين العظيم

قد تم إنشاء أجزاء منه في فترة حكم “تركيو تشانغو” وكانت طرق البناء الجديدة تمنحهم القدرة على حماية ولايتهم من أي اعتداءات قد تحدث، وخاصة أثناء اعتداء المغول.

وبدأ حاكم من أسرة تشين تأسيس معظم السور وكان يحرص دائمًا من الاعتداءات والحملات التي قد يتعرض لها، وقد تم توحيد دولة الصين وجعلها مملكة واحدة عن طريق “تشين هوانغ” وذلك في سنة 221 قبل الميلاد، وقد قاموا بإنهاء بناء السور حتى عام 204.

وقد اشترك الكثير في بنائه حيث يصل عددهم إلى 300 ألف شخص، بعد ذلك قامت أسرة “منغ” بعمل امتداد في السور وساعدت في تدعيمه، وقد استقر طوله في النهاية أكثر من 6 آلاف كيلو متر.

وقد انضم سور الصين العظيم من قبل منظمة اليونسكو إلى التراث العالمي وذلك في سنة 1987، وتتشابه انحناءات السور مع الجبال التي تمر بها.

قد يهمك الاطلاع على الآتي: أفضل دول سياحية | ابرز الدول السياحية في العالم

كيف تم بناء السور

تم إنشاء السور باستخدام الحجارة والطين وقد تم بناء الجانب الشرقي من السور بأكمله من الطوب، حيث يبلغ عرضه حوالي 4.6 متر حتى 9.1 في اتجاه القاعدة، وتقل مساحته كلما ارتفعنا إلى أعلى، وقد بلغ ارتفاعه من ثلاث إلى 8 أمتار.

كما أنهم قاموا بإنشاء أبراج على جانبية للحماية، وقد بلغ طولها بأكملها حوالي 12 متر تتوزع على الأبراج كلها، ولكن لم يتبقى من جميع أجزاء السور إلا بقايا بسيطة باستثناء الناحية الشرقية والتي كانت أحسن الأجزاء في هذا الصرح.

كما أن الحكام كانوا يسعون دائمًا لجعل هذا الصرح مركز دفاع وتأمين البلاد، ولكن السور لم يكن كافيًا لهذه المهمة، فقد تعرض لكثير من الاعتداءات من قبل الشعوب الأخرى.

اين يوجد سور الصين العظيم
اين يوجد سور الصين العظيم

معلومات عن سور الصين العظيم

يبحث الكثير لمعرفة المعلومات عن سور الصين ومعرفة اين يوجد سور الصين العظيم وذلك لإدراك أهمية هذا المعمار التاريخي، وذلك مثل:

يحتوي السور على عدد من التضاريس المختلفة فهو يمر من خلال الجبال ومن خلال الصحراء، ويقطع أيضًا طريق الأنهار وهذا ما جعل هيكل الصور مختلف، لكي يتناسب مع الجو المحيط به.

تم إنشاء السور من التراب المدكوك ومن الطوب اللبن لكي يكون قوي وصلب، كما أن السور يحتوي على قناة صرف للمياه، وقد يوجد له تأثير كبير في الاقتصاد الصيني حيث ساعد على التنمية والتقدم.

اتجاه السور متماثلًا مع الخط الذي يفصل بين المناخ الحار والمناخ الرطب في دولة الصين، وبالتالي أصبح يفصل بين المناطق التي تحتوي على أراضي زراعية ومناطق البدو.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال: افضل دول شرق آسيا السياحية لعام 2021

كيف نشأت فكرة بناء السور

كان يعاني المغول من زراعة بعض المحاصيل فكان لابد من التعاون مع دولة الصين في زراعة هذه المحاصيل، وكان هناك احتياج كبير للقطن من قبل البدو الذين يسكنون في الشمال.

كما أن الصينيون كانوا في حاجة مهمة للخيل الموجود في البدو لكي يساندهم أثناء الحرب، وهذا أدى إلى حدوث خلل في العلاقات.

وبسبب احتياج البدو إلى القطن والمنسوجات واحتياج المغول للزراعة حدث هجوم وصراعات كبيرة بينهم، مما اضطروا إلى حماية أرضهم باعتبارهم غزاة لأرضهم فقد قام الحاكم بالسعي لبناء السور، لكي يقوموا بتحصين مدنهم والحفاظ على أرضهم.

تابع قراءة المزيد عن: تاريخ مدينة الثلج في الصين والمواقع السياحية بها

تعديلات السور العظيم للحماية

  • قام الحاكم بوضع عدد من الجنود لحماية الحدود وأبراج المراقبة.
  • استخدموا أبراج المراقبة لكي تتبادل الإشارات مع الجنود.
  • بلغ عدد الجنود الذين قاموا بحراسة السور إلى مليون جندي.
  • قاموا ببناء بلدات لحراسة الجنود أثناء تعرضهم لأي اعتداء.
  • بالرغم من هذا لم يتوقف الغزو على الصين وقد هُزم الحاكم “مينغ” من قبل المغول، حيث وقعت الصين فريسة في يد المانشو.
  • الحاميات العسكرية التي بُنيت في عهد شي هوانغ دي
  • في عهده شي هوانج دي تم تأسيس 12 ولاية بطول جانب الساحل، وأثناء وجود أسرة مينغ تم تقسيم الأماكن الدفاعية إلى تسع أقسام فقط، حيث أطلق على هذه المناطق اسم “الحاوية”.
  • وقد أشار هذا إلى أن معظم الدول قامت بإنشاء بناء جدار لحماية حدود بلادهم والدفاع عن الأراضي التي بداخلها، ومن هذه الدول أثينا وكوريا ودولة الدنمارك وغيرهم.
  • بعض الصينيون أطلقوا اسم آخر على السور، حيث يرجع الاسم إلى “الماضي البعيد”، وذلك أثناء انقسام الأسوار لكل مدينة على حدها.
  • ولذلك قاموا باختيار اسم فقط لجميع الأسوار حيث أصبح هذا الاسم changcheng وتعني “سور المدينة” أو السور الطويل.
اين يوجد سور الصين العظيم
اين يوجد سور الصين العظيم

هل يوجد جثث مدفونة في الجدار

انتشر منذ زمن وجود جثث مدفونة تحت السور ولكن لم يتم العثور على أي جثث أو آثار عظام، ذلك بالإضافة إلى أنه لا يوجد أي دليل على هذا.

فقد قيل أن سبب هذا الادعاء هو المؤرخ الذي ينتمي إلى سلالة “هان” وهو الذي قام بانتقاد الامبراطور أثناء حكمه وقد قام بإهانته في كتاباته.

بالرغم أن سور الصين يتميز بطوله إلا أنه لا يتسع الكثير، كما أن عرضه يتراوح بين قطعة وأخرى، ذلك بالإضافة إلى أنه لا يتسع لاستقبال عدد كبير من الخيول بل يكفي لعدد خمسة فقط.

وباقي نواحي السور لا تتسع إلا لوجود شخص واحد، حيث كانت الخيول تسير في قاعدة السور فقط.

تمر السنوات ولا يزال سور الصين العظيم من أهم المعالم التراثية في العالم وفي دولة الصين بالأخص، ولا زال يزيد من قوة الاقتصاد في الصين.

حيث يسعى الكثير من السائحين والزوار لزيارة هذا الصرح العظيم، ولذلك يجب معرفة اين يوجد سور الصين العظيم وكيفية الوصول إليه والبحث عنه باعتباره من أهم عجائب الدنيا السبع في العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق