الطب البديل

فوائد الثوم كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ وما هي اضراره وفوائده

كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ 

هل سألت نفسك يومًا ما عن سر طعامك اللذيذ، أو ما هذه النكهة الذكية التي تنتشر بالوجبات الجميلة، أنّ أحد أسرار طعامك اللذيذ هو إضافة الثوم إليه سواء كان مشوياً أم نيئاً.

الثوم هو أحد النبات الذي ينتمي للعائلة النرجسية، وهو معروف بطعمه ورائحته القوية، و له قيمة غذائية عالية، ويمكن أكله لتحسين بعض الوظائف الحيوية بالجسم، فـ كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟، هذا ما سنتحدث عنه اليوم.



كيفية استخدام الثوم

ولعظم فوائد الثوم وبسبب احتوائه على المعادن الهامة للجسم، مثل الحديد، والبوتاسيوم والكالسيوم، والماغنسيوم، وكذلك أنه مصدر غني بحمض الفوليك، بعض المركبات العضوية الهامة، وكذلك قليل السعرات والدهون، فهو يستخدم في المستحضرات الطبية، إلى جانب تناوله مطبوخًا، أو نيئًا على الريق.

وهناك الكثير من الطرق لاستخدام الثوم للاستفادة منه، ويَلجأ الناس لعملية شوي الثوم للتقليل من طعمه اللاذع، ولزيادة الرائحة المميزة بمأكولاتهم، وسوف يقدم لكم “محيط” طرق تحضير الثوم بطريقتين:-

الطريقة الأولى: قم بتقشير فصوص الثوم، ثم وضعه في مقلاة بها قليل من زيت الزيتون، وتقليبه علي نار هادئة حتى يصفر لونه.



والطريقة الثانية: باختيار رؤؤس الثوم المتوسطة الحجم، و بشرط أن تكون بحالة جيدة، ثم تُقشر الطبقة الخارجية لرأس الثوم، وتُدهن بالزيت مع وضعها في صينية، أو على ورق ألمومنيوم، و توضع الصينية بالفرن بحيث لا تزيد الحرارة عن 200 درجة مئوية فترة لا تزيد عن 35 دقيقة مع مراقبته حتى لا يحترق.

فوائد الثوم

فوائد الثوم كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ وما هي اضراره وفوائده
كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟
  • يساعد الثوم على تقوية الجهاز المناعي، يقلل التعرض للإصابة بنزلات البرد، و إذا قدرت لنفسك فكم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟، فإنه يمكن تناولهيوميًا لمدة 12 أسبوع.
  • إن تناول 600- 1500 جرام يوميا، يعادل فاعلية دواء Atenolol الذي يستخدم لخفض ضغط الدم.
  • يساعد الثوم على خفض نسبة الكولسترول المضر بالجسم “LDL” بنسبة تصل إلى 10: 15%، مما يقلل من أمراض القلب، لأن زيادة  الكولسترول أحد أسباب الإصابة بأمراض القلب.
  • نظرًا لأن الثوم يحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، مما يحمي من الإصابة بالشيخوخة المبكرة، للشيخوخة، كما يقلل من الأمراض التي تصيب الدماغ كالزهايمر والخرف.
  • يساعد الثوم على تحسين الأداء البدني للإنسان، ويجدد النشاط وتقلل الإجهاد، ولو سألت نفسك فكم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ لتحقيق هذه الخاصية،فإنه يتطلب تناول زيت الثوم لفترة 6 أسابيع، لممارسة النشاط البدني بصورة صحية.
  • نظرا لوجود مركبات الكبريت بالثوم، فهو يحمي من تدمير أعضاء الجسم؛ بسبب وجود السموم المعدنية الثقيلة، والثوم يساعد على خفض هذه السموم، التي تنعكس في الشعور بالصداع وعدم انتظام ضغط الدم.
  • يقي الثوم من فقدان الكتلة العظمية، لان تناوله يساعد على زيادة الإستروجين لدى النساء، ويقلل من التعرض لهشاشة العظام.
  • يحمى الثوم  من الإصابة بأنواع كثيرة من السرطانات؛ مثل سرطان المعدة، والقولون والرئة.

إقرأ أيضًا: فوائد عشبة لسان الحمل ومزاياها العلاجية المفيدة

أضرار الثوم

من خلال معرفة كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ يجب معرفة أضراره، ولكي تتجنب أضرار تناول الثوم يجب عليك أن تعرف كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟، ولقد أثبتت الدراسات أنّ تحمير للثوم تقلل من فائدة مركب أليسين الموجود به، بينما تكون الفائدة عالية بالثوم العادي، وإعداد الثوم بهذه الطريقة يقلل نسبة الفيتامينات به، كما أنّه ثبت بالدراسة أنّ المعادن الموجودة بالثوم تصبح أقل مقارنة بتناوله وهو نيئًا، ومن أضرار الثوم نذكر منها:-

أضرار الثوم على الكبد والجهاز الهضمي

الثوم كمثله من العناصر الغذائية على الرغم من فوائده العظيمة، وعلى الرغم من معرفة كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟،إلا أنّ الإكثار من تناوله يؤدي لأضرار للجسم، قد تمثل خطورة على صحة الإنسان وسوف نعرض بعضها فيما يلي:

  • أنّ تناول الثوم يسبب روائح نفاذة بفم الشخص الذي يتناوله بكثرة، مما يسبب إحراج لصاحبه، وقد يصاب عديد من الأشخاص بالصداع النصفي، أو الدوار عند تناوله بكثرة.
  • والإفراط في أكل الثوم يقلل من النشاط الحيوي للكبد، لأنه يعمل على انسداد الأوعية الدموية المغذية له، مسببا ًتليف الكبد وفشله في أداء الوظائف الحيوية.
  • ولوحظ بالدراسات المعملية أنّه قد يصيب باضطرابات بالمعدة، و مشاكل بالهضم كالإمساك مع حدوث الغازات المصحوبة بتقلصات مؤلمة، وذلك في حالة الإكثار منه بدون إدراك لأضراره.
  • الشعور بألم في المعدة بسبب تهيج الأغشية، و ظهور التقرحات بجدارها، ومن هنا جاءت التوصيات بتناول المستحضرات الطبية الحاوية للثوم، بدلاً من تناوله مشوي أو نيئ لتجنب مشاكل المعدة.
  • وإذا تم تناوله على الريق أو بعد الاستيقاظ مباشرة يسبب حرقان بالمعدة، والإسهال، و القيء، والإحساس بالغثيان.

كما أُجُريت كثير الدراسات على العديد لأشخاص من مرضي القولون بعد تناولهم أطعمة تحتوي على الثوم المشوي، وأظهرت النتائج بأن تناوله بمعدل أكبر من الطبيعي يؤثر على مرضي القولون العصبي بشكل سلبي، مسببا تهيجا للقولون مع حدوث آلام مزمنة في معظم الأحيان، وللتخلص من هذه الأعراض المؤلمة يُفضل إضافته للزبادي أو الحليب.

أضرار الثوم علي مرضي الضغط

وبدراسة تأثير تناول الثوم المطبوخ على مرضي ضغط الدم المرتفع، والذي يعتبر من أكثر الأمراض شيوعاً وانتشارًا، كانت نتيجة الدراسة أنّ تناوله بوفرة يعمل:-

  • على تقليل نسبة الدهون بالشرايين، نتيجة لانخفاض كولسترول الدم بتناول الثوم المشوي، فيقلل من ضغط الدم المرتفع.
  • كثرة تناوله يعرض الشخص إلى هبوط في الدورة الدموية.
  • يمكن أن يصاب الشعور بالدوخة، وعدم الاتزان.

لذا جاءت التوصيات بتوخي الحدز للأشخاص ذوي الضغط المنخفض، أو المرضي الذين يتناولون أدوية لعلاج الضغط المرتفع حرصا على سلامة صحتهم.

أضرار الثوم علي السيدات الحوامل

فوائد الثوم كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ وما هي اضراره وفوائده
كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟

لا بد للسيدة الحامل أن تحدد كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ حيث أن الحمل من أجمل الأحداث التي تمر بحياة المرأة، لذا وجب عليها حماية هذا الحمل من أي خطر قد يهدده، وهذا ما دفع الباحثين لدراسة تأثير تناول الثوم على الأم الحامل و الجنين، ومن الأضرار التي قد تتعرض لها الحامل نتيجة لتناول الثوم بكثرة:-

  • ربما تعرض السيدة الحامل للإجهاض أثناء شهور الحمل الأولى.
  • أنه يصيب الأم الحامل بقصور في وظائف الغدة الدرقية، لأن الثوم يقلل من امتصاص عنصر اليود.
  • يمكن أن تصاب الحامل لحالات نزف قد يؤدي بحياة السيدة الحامل أثناء عملية الوضع، و ذلك في حالات الولادة الطبيعية أو حالة خضوع الأم للجراحة القيصرية.
  • يقلل الثوم سكر الدم متأثر بانخفاض نسبة الأنسولين.

لذلك يفضل إتباع إرشادات الطبيب خلال فترة الحمل للحفاظ علي صحة الأم و الجنين، ولا تتوقف آثاره الضارة أثناء الولادة فقط؛ بل تمتد لتشمل فترة ما بعد المخاض.

أضرار الثوم علي الجلد

أنه من الضروري أن يعرف الشخص كم فص ثوم يؤكل في اليوم ؟ يتناول ، حيث ذُكر للثوم أأضرار على الجلد،إذ أنه قد يتعرض بعض الأشخاص الذين يتعاملون مع الثوم بشكل دائم، وخصوصا العاملين بالمطاعم إلىّ الإصابة بمرض الربو المزمن، بالإضافة لشكوى الأشخاص أيضاً من حساسية الجلد، لما يحتويه من مادة لاذعة تصل إلى الشعور بالحرقان في كثير من الأحيان.

التوصيات عند تناول الثوم

وهناك عديد من التوصيات العامة التي يجب الأخذ بها للاستفادة التامة من تناول الثوم مضافاً إلى المأكولات أو الوجبات حتى يصبح صحياً :

  • الاعتدال في تناوله بحيث لا تزيد الجرعة عن ثلاث فصوص يومياً.
  • تجنب استخدامه بكثرة لمدة أسبوعين قبل التحضير للعمليات الجراحية.
  • ضرورة استشارة الطبيب وذلك للمرضي الذين يتناولون أدوية لمقاومة نقص المناعة أو أدوية مرض الايدز لاحتمال تفاعله مع هذه المستحضرات الطبية.

ويتضح مما سبق أنه يمكننا أنّ نستمتع بالأطعمة مضافاً اليها الثَوم بجميع طرق طهيه، وبطعمه الشهي ورائحته المميزة؛ بتناوله باعتدال دون إسراف وللاستفادة من القيمة الغذائية العالية به دون التعرض لأي أضرار.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

إشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق