ADVERTISEMENT

هل يمكن الشفاء من فيروس hpv

يعتبر هذا الفيروس أو ما يطلق عليه باسم الورم الحليمي من أخطر أنواع الفيروسات التي تصيب الجسم نتيجة العديد من الأسباب، من أهمها الاتصال الجنسي أو عن طريق الفم، حيث يوجد ما يقارب من 100 نوعاً متعلق بهذا الفيروس، وبعض الحالات المتعلقة بفيروس hpv لا تسبب أي أضرار صحية، ولكن هناك البعض منهم قد يتسببون في حدوث أضرار جسيمة لا بد من التخلص منها.

هل يمكن الشفاء من فيروس hpv

كما هو معروف أنه يمكن الشفاء من فيروس hpv، وقد يتم الشفاء بشكل تلقائي دون الحاجة إلى استخدام أي نوع من أنواع الأدوية، حيث يوجد دراسات أثبتت أنه تم التخلص من هذا الفيروس بنسبة 70% من خلال مقاومة الجهاز المناعي.

ADVERTISEMENT

كما وجد الكثير من الحالات التي قامت باستخدام الأدوية الطبية، وذلك حتى يتمكنوا من التخلص لأعراض هذا الفيروس بشكل جذري، عن طريق إزالة البثور المرئية المتواجدة في عنق الرحم.

هل يمكن الشفاء من فيروس hpv
هل يمكن الشفاء من فيروس hpv

اقرأ أيضاً: تحليل فيروس سي والاثار الجانبية له

أسباب الإصابة بفيروس الورم الحليمي

يوجد عدد متنوع من الأسباب المتعلقة بظهور فيروس hpv في الجسم، ومن أهم هذه الأسباب هي:

ADVERTISEMENT
  • السبب الأساسي للإصابة بهذا الفيروس هو الاتصال الجنسي بشكل مستمر، وذلك عن طريق لمس أعضاء الجسم للمنطقة المصابة.
  • ينتقل الفيروس من خلال الجروح المفتوحة فوق سطح الجلد.
  • ممارسة العلاقة الجنسية من خلال الفم في حالة إذا كان الشخص مصاباً بفيروس hpv.
  • يمكن أن يصاب الشخص بهذا الفيروس إذا تم اللمس للزوائد الجلدية المعدية.
  • ينتقل الفيروس بشكل مباشر إلى الجنين، في حالة المرأة الحامل المصابة به داخل الأعضاء التناسلية، وقد يؤدي ذلك إلى احتمالية إصابة الجنين ببعض الأورام الحميدة داخل منطقة الحنجرة.
  • يمكن أن يصاب الجسم بأي نوع من الأنواع المتعلقة بهذا الفيروس.

تابع قراءة التالي: الامراض الفيروسية | 9 من اكثر الامراض الفيروسية انتشاراً

أعراض فيروس hpv

يمكن أن يتخلص الجسم بشكل تلقائي من أعراض هذا الفيروس، ولكن يوجد بعض الحالات التي لا يتمكن فيها الجهاز المناعي من القضاء على هذه الأعراض:

  • ظهور بعد الزوائد الجلدية غير الطبيعية في أماكن متفرقة من الجسم.
  • البثور التناسلية التي يمكن ظهورها على شكل نتوء عميق.
  • عند المرأة قد يظهر بثور حول منطقة الجهاز التناسلي، وقد تنتقل هذه البثور داخل عنق الرحم.
  • ظهور نتوءات مختلفة تتميز بالملمس الخشن، وتكون مرتفعة عن مستوى سطح الجلد.
  • يكثر وجود البثور حول الأصابع واليدين ومنطقة الكوع.
  • الشعور بالآلام داخل الجهاز التناسلي المصحوب بوجود نزيف.
  • عدم الشعور بإحساس الراحة نتيجة الإصابة بالثآليل الأخمصية أسفل القدمين.
  • ينتشر هذا الفيروس بكثرة في منطقة اللحية عند الرجال، وحول منطقة الركبتين عند النساء، بجانب ظهوره على وجه الأطفال.
هل يمكن الشفاء من فيروس hpv
هل يمكن الشفاء من فيروس hpv

اطلع على: أعراض الالتهاب الفيروسي في الدم وطرق العلاج بالتفصيل

طريقة الوقاية من فيروس hpv

يتطلع عدد كبير من الأشخاص إلى معرفة طريقة الوقاية من هذا الفيروس، وذلك تجنباً لإصابة الجسم بالعديد من الأمراض، وطرق الوقاية تتلخص في الآتي:

  • تختلف طرق الوقاية حسب شكل البثور المصاب بها الفرد.
  • للوقاية من الثآليل الأخمصية: يجب ارتداء الأحذية لتغطية القدمين بشكل كامل، وخصوصاً في الأماكن العامة.
  • احرص على تنظيف الجلد من أي آفات ضارة متواجدة عليه.
  • ابتعد عن قضم الأظافر عن طريق الفم.
  • للوقاية من الثآليل التناسلية: أحرص على عدم إقامة العلاقة الجنسية بطرق غير آمنة، وابتعد تماماً عن ممارسة العلاقة الجنسية مع الكثير من الأشخاص.
  • للوقاية من سلاسل فيروس hpv: يجب الحصول على المصل المضاد للإصابة بالعدوى الفيروسية.
  • لا بد من حصول الأطفال أيضاً على هذا المصل، وذلك تجنباً لعدم حدوث أي مضاعفات ضارة.

طريقة علاج فيروس hpv

توجد العديد من الحالات التي لا يتم فيها استخدام أدوية لعلاج الفيروس، نظراً لأنه يختفي بشكل تلقائي، وهناك حالات لا بد من استخدام فيها العقاقير الطبية بالشكل الآتي:

  • يفضل استخدام حمض الساليسيليك لعلاج البثور المتواجدة في أماكن الجسم المختلفة.
  • يستخدم دواء بودوفلوكس لعلاج فيروس hpv، ولكن تحت إشراف الطبيب المعالج.
  • يمكن علاج هذا الفيروس عن طريق إجراء عمليات جراحية للتخلص من البثور المتواجدة.
  • تبريد البثور باستخدام غاز النيتروجين السائل.
  • استخدام الليزر للتخلص من الثآليل الجلدي، وذلك عن طريق تسليط الضوء بشكل مباشر على المكان المصاب.
  • الكي الكهربي عن طريق حرق المنطقة المصابة باستخدام التيار الكهربائي.

تشخيص فيروس hpv

يمكن تشخيص فيروس hpv بالعديد من الاختبارات الآتية:

  • مسحة عنق الرحم، ويتم ذلك من خلال جمع الخلايا المتواجدة على سطح عنق الرحم، أو عند منطقة المهبل للتعرف على أي شذوذ خلوي، قد ينتج عنه الإصابة بمرض السرطان.
  • باستخدام الخزعة لاستئصال عينة من داخل الخلايا المصابة، وذلك عند حدوث تغيرات غير طبيعية في الجلد.
  • اختبار الحمض النووي، حتى يتمكن الطبيب من تحديد نوع الفيروس المصاب به الفرد.

لقاح فيروس hpv

يمكن أن يحصل الأشخاص على لقاح فيروس hpv، للتخلص من هذا الفيروس أو الوقاية منه، كما هو مناسب تماماً للأطفال من عمر 11 و 12 سنة، وذلك للوقاية من السرطان التي يصاب به عنق الرحم.

ويتم أخذ اللقاح على مرحلتين، يفضل أن تتراوح المدة بينهم ما بين 6 إلى 12 شهر، حيث يتضمن هذا اللقاح مادة جارداسيل، سيرفاريكس، وذلك بجانب العديد من المواد الفعالة الأخرى المستخدمة للتخلص من فيروس hpv.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق