إليك أفضل نصائح بعد عملية شد الوجه

نصائح بعد عملية شد الوجه يجب اتباعها لأنها تعد هي النصف الثاني الذي يساهم في علاج مشاكل الوجه، حيث تعتبر عملية شد الوجه جراحياً ليست من العمليات البسيطة فهي في نهاية المطاف عملية جراحية ويجب معها أن يحصل المريض على رعاية تامة وكاملة، والهدف من هذه النصائح هو تجنب ظهور أي أعراض جانبية سيئة يمكن أن تؤثر بالسلب على المريض بعد إتمام العملية، تعرف عليها عبر موقع مُحيط.

نصائح بعد عملية شد الوجه

النصائح التي سوف نذكرها لكم أدناه من شأنها أن تسرع من وقت التعافي والشفاء من عملية شد الوجه، حيث بفضل هذه النصائح سوف يحدث التعافي على وتيرة أسرع، وفيما يلي أهم النصائح التي يجب على المرأة اتباعها:

  • يجب التوقف عن التدخين تماماً، وذلك لأن النيكوتين الذي يغذي السجائر عادةً يسبب انقباض الأوعية الدموية، وهذا بطبيعة الحال يضر البشرة.
  • يجب أن تحاول المرأة التخلص من القلق والتوتر قدر الإمكان.
  • ضروري أن تتجنب المرأة التعرض إلى أشعة الشمس المباشرة بعد العملية.
  • ينصح بأخذ وقت كافي للراحة والاسترخاء، وذلك لأن ممارسة أي مجهود عنيف من شأنه أن يسبب زيادة في خطر الإصابة بنزيف أو التعرض إلى كدمات ظاهرة، وذلك بسبب ارتفاع ضغط الدم.
  • يجب على المرأة أن تأخذ فترة راحة تصل إلى أسبوعين بعد الخضوع إلى هذه العملية.
  • ينصح بتجنب العبث في أي شيء يظهر على البشر سواء كان قشرة أو غير ذلك، وبالأخص في مكان الخياطة أو مكان الشقوق الناتجة عن الخضوع للعملية، وذلك حتى لا تترك أي أثر.
  • يفضل الاعتماد على الملابس الواسعة التي يمكن خلعها بسهولة، ويمكن ارتداؤها بسهولة دون الاحتكاك بشكل مباشر بالوجه.
  • يجب أن تتجنب المرأة وضع ماكياج نهائياً خلال فترة التعافي، وبالأخص خلال الأيام الأولى بعد العملية.
  • يجب تجنب ممارسة الأنشطة وبعض الرياضات التي تصنف على أنها عنيفة، وذلك لأنها قد تسبب ضغط شديد على الوجه.
  • ينصح بتجنب عمل أي نوع من الصبغة سواء على الشعر أو الحواجب لمدة تصل إلى شهر ونصف كحد أدنى.
  • ينصح بعمل كمادات باردة على المناطق التي يظهر فيها تورم، وذلك للتخلص من الورم بشكل طبيعي.
  • يجب أن تكون المرأة حريصة على تناول الأدوية التي يتم وصفها من قبل الطبيب الجراحي أو المتخصص في مواعيدها.
  • ينصح خلال فترة التعافي تناول كميات كافية من السوائل، وبالأخص الماء حيث ينصح بتناول ثلاثة لتر خلال يوم من العشر أيام الأولى بعد الخروج من العملية الجراحية.
  • ينصح بالحد من الكلام بقدر الإمكان، وكذلك ينصح بالحد من تحريك الوجه خلال أول أربعة وعشرين ساعة بعد إجراء العملية.
  • ينصح بتجنب تناول الأطعمة الدسمة خلال الفترة الأولى بعد العملية، وذلك لأن المرأة سوف تشعر بالغثيان نتيجة تأثير البنج.
  • ينصح بتجنب الضغط أو العبث في المناطق التي تحتوي على خيوط على البشرة.

اقرأ أيضاً: كيف يتم إجراء عملية تجميل الأنف؟ ما هي مخاطر جراحة تجميل الأنف؟ 

نصائح بعد عملية شد الوجه
نصائح بعد عملية شد الوجه

أسباب إجراء عملية شد الوجه جراحيًا

يوجد أسباب عديدة تقف خلف لجوء العديد من السيدات إلى إجراء عملية شد الوجه الجراحية، ومن أهم هذه الأسباب ما سنذكره لكم فيما يلي:

  • الرغبة في إخفاء المظهر المترهل الذي يظهر من الخدين.
  • رغبة في إزالة الجلد الزائد الذي يتواجد في الخط السفلي من الخد.
  • أحياناً تجرى هذه العملية الجراحية بهدف التخلص من ثنايا الجلد التي تتواجد على حواف وجوانب كل من الفم والأنف.
  • يقوم البعض بهذه العملية للتخلص من الترهل الذي يتواجد في الجلد، وكذلك للتخلص من الدهون الزائدة في الرقبة.
  • يقوم البعض بهذه العملية للتخلص من الجلد العميق الذي يتواجد بين الفم وزوايا الأنف.

اطلع على: تمارين لشد الوجه



نصائح بعد عملية شد الوجه
نصائح بعد عملية شد الوجه

طريقة الاستعداد لإجراء عملية شد الوجه جراحيًا

يوجد بعض الأمور والنصائح التي يجب أخذها في الاعتبار حتى نقوم بعملية شد الوجه جراحياً بشكل صحيح، حيث تبدأ هذه النصائح من فترة الاستعداد ومنها ما يلي:

  • الإقلاع عن التدخين تماماً، وذلك لأن سوف يؤثر سلباً على العملية وعلى نتائجها.
  • القيام بالفحوصات الطبية التي سوف يطلبها الطبيب.
  • الرجوع إلى الطبيب في حال كانت المرأة تتناول أي نوع من أنواع الأدوية قبل العملية.
  • يجب التوقف عن تناول أي نوع من أنواع الطعام قبل الخضوع للعملية بعدة ساعات تحدد من قبل الطبيب، وذلك لأن المريضة سوف تخضع لتخدير كامل أو جزئي على حسب الطبيب.
  • يفضل أن تقوم المرأة بغسل وجهها وشعرها بمستحضرات تحارب الجراثيم في صباح العملية الجراحية.
  • ينصح بتجنب تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين وجميع مشتقاته من الأدوية، وذلك لأنها يمكن أن تسبب سيولة في الدم.
  • ينصح بالتوقف عن أخذ بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على زيت السمك، وكذلك الزنجبيل.
  • يجب التوقف عن تناول الشاي الأخضر.

تابع قراءة: علاج تصبغات الوجه بالليزر نهائيا

نصائح بعد عملية شد الوجه
نصائح بعد عملية شد الوجه

المضاعفات المحتملة بعد عملية شد الوجه

يوجد عدد من العلامات أو الأعراض التي تشير إلى أن المرأة تعرضت إلى مضاعفات على إثر الخضوع إلى عملية شد الوجه الجراحية، ويجب معرفة هذه الأعراض حتى نحسن التعامل معها، ومنها:

  • الإصابة بالنزيف.
  • التعرض للإصابة بالعدوى.
  • الشعور بالخدر في الوجه.
  • الألم المستمر في الوجه.
  • بطء التئام الجرح.
  • تراكم السوائل في البشرة.
  • توقف نمو الشعر في الأماكن التي حدث فيها شق للعملية الجراحية.
  • تساقط الشعر الذي يتواجد بالقرب من أماكن الجرح بشكل مؤقت.
  • تورم بعض مناطق البشرة لفترة من الوقت.
  • الإصابة بمضاعفات قلبية أو رئوية.
  • احتمالية تتضرر بعض الأعصاب التي من شأنها أن تتحكم في الإحساس، ويمكن أن يكون هذا الضرر مؤقت أو دائم.
  • الإصابة بفقدان للجلد.
  • قطع الإمدادات التي تغذي أنسجة الوجه، والعلاج في هذه الحالة هو الاعتماد على الأدوية.
  • الإصابة بورم دموي وهذا العرض من المضاعفات الشائعة، ويحدث تحت الجلد، وغالباً يظهر خلال اليوم الأول بعد العملية، وأفضل طريقة لعلاجه هي الخضوع لعملية جراحية أخرى.

يُمكنك معرفة الآتي: تمارين شد الوجه وأشهر 6 تمارين لرفع الخدود

نصائح بعد عملية شد الوجه من شأنها أن تساعد على ترميم الوجه بمعدل أسرع، وتساعد كذلك على تعافي السيدة بشكل كامل وصحي، وذلك لأن عملية شد الوجه تعد من العمليات الجراحية المعقدة التي تسفر عن مضاعفات عديدة، لذا يجب الحذر معها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق