ADVERTISEMENT

وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس وعلاقته بنوع الجنين

وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس عبر موقع محيط، تشعر العديد من السيدات الحوامل بآلام في الظهر خاصة في فترة الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل، وفي بعض الأحيان قد يستمر هذا الألم إلى ما بعد الولادة، وفي هذا المقال سوف نتناول معكم أسباب وجع الظهر للحامل وكيفية علاجه بالإضافة إلى التفاصيل الأخرى.

وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس ونوع الجنين

يُعتبر الشهر الخامس للحمل من أفضل شهور الحمل، حيث تنتهي فيه أغلب أعراض الحمل التي كانت تحدث في الشهور الأولى مثل الغثيان والدوار،

ADVERTISEMENT

ولكن للأسف تبدأ فيه المرأة بالشعور بوجع في الظهر، وفيما يلي سوف نذكر لكم أسباب وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس:

وجع الظهر للحامل في الشهر
وجع الظهر للحامل في الشهر
  • يحدث وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس أحيانًا بسبب النوم بشكل غير مريح، حيث يجب على المرأة الحامل النوم في وضعيات مُريحة حتى لا تشعر بآلام الظهر.
  • بذل المجهود الكثير في الأعمال المنزلية وحمل الأشياء الثقيلة، فذلك يؤدي إلى الضغط على عظام الحوض وفقرات الظهر مما يسبب الشعور بوجع في الظهر.
  • إذا كانت هرمونات المرأة الحامل غير منتظمة أو يتم إفرازها بغزارة في الجسم، فذلك يؤدي إلى الشعور بوجع الظهر وآلام في المفاصل وعضلات الحوض.
  • إذا قامت المرأة الحامل بأداء التمارين الرياضية الشاقة فذلك أيضًا يسبب وجع الظهر.
  • في كثير من حالات الحمل يؤدي الحمل إلى زيادة في الوزن مما يضغط على الركبتين والعمود الفقري ويُسبب الشعور بالألم.
  • مع زيادة فترة الحمل يزداد حجم الرحم بسبب زيادة وزن الجنين مما يضغط ذلك على الظهر ويسبب الشعور بالألم.
  • عند زيادة حجم الجنين وقيامه بالركل الدائم داخل الرحم قد يسبب ذلك تمدد أو انفصال العضلات مما يؤدي إلى الشعور بالألم.
  • أما إذا كانت المرأة الحامل تشعر بوجع في الظهر خلال الأشهر الأولى فهذا يكون غالبًا بسبب انغراس البويضة داخل الرحم مما يسبب الشعور بآلام تشبه آلام الدورة الشهرية.
  • يودي إنتاج الجسم لهرمون الريلاكسين إلى حدوث ارتخاء في أربطة العمود الفقري والحوض مما يسبب الشعور بوجع الظهر للحامل.
  • كثيرًا ما تعاني المرأة الحامل من الإجهاد العاطفي والضغط العصبي، وبالتالي يؤدي ذلك إلى زيادة توتر العضلات وشدها مما يسبب الشعور بوجع الظهر.

كما يعتقد البعض بأن هناك علاقة بين آلام الظهر ومعرفة نوع الجنين، حيث يقول البعض أن وجع الظهر المبكر للحمل يدل على أن جنس الجنين ذكرًا،

ولكن لا توجد أية أدلة علمية تثبت صحة هذه الاعتقادات، وإذا كانت تحدث بالفعل فإنها مجرد مصادفات لا أكثر، ويمكن للمرأة الحامل أن تنتظر نمو الأعضاء الجنسية للجنين وتتعرف على نوعه عن طريق إجراء الفحوصات الطبية مثل السونار.

ADVERTISEMENT
وجع الظهر للحامل في الشهر
وجع الظهر للحامل في الشهر

ننصحك بقراءة: علاج حرقان المعدة للحامل بالتفصيل

متى يكون ألم الظهر خطر للحامل؟

تعاني من 50% إلى 70% من السيدات من وجع الظهر للحامل وينشأ هذا الألم نتيجة لأسباب عديدة قد قمنا بذكرها في الفقرة السابقة،

ولكن هناك بعض الحالات التي يكون فيها ألم الظهر للحامل خطرًا عليها، وسنوضح لكم هذه الحالات فيما يلي:

  • إذا شعرت المرأة الحامل بألم أثناء التبول مع وجع الظهر فهذا قد يدل على أن هناك التهاب ما في المسالك البولية لديها فيجب أن تذهب إلى الطبيب.
  • إذا أزادت شدة ألم الظهر بشكل مفاجئ أو كان على هيئة انقباضات في فترتي الحمل الثانية والأخيرة فقد يدل هذا على أن المرأة الحامل على وشك ولادة مبكرة.
  • إذا كان هناك ألم في منطقة تحت الضلوع أو في الجزء الأيمن من الجسم بالإضافة إلى نزيف بني اللون أو أحمر فهذا يدل على أن الحمل خارج الرحم.
  • إذا ظلت المرأة الحامل تعاني من آلام في الظهر لمدة أكثر من أسبوعين فيجب أن تستشير الطبيب حتى يعطيها أدوية مسكنة للألم.
  • إذا شعرت المرأة الحامل بوجع في الظهر مع حدوث نزيف أو ارتفاع في درجة الحرارة أو وجود أية إفرازات غير منتظمة فهذا قد يدل على الولادة المبكرة وينبغي الذهاب إلى الطبيب فورًا.
  • إذا شعرت المرأة الحامل بحرقان شديد في البول مع آلام الظهر أو اضطرابات في الجهاز الهضمي فيجب أن تذهب للطبيب حتى يقوم بفحصها.
  • عندما تشعر المرأة الحامل بارتفاع في ضغط الدم والصداع بالإضافة إلى تورم القدمين وآلام الظهر الشديدة فهذا يعني أنها ينبغي أن تذهب إلى الطبيب.
  • إذا كانت هناك آلام في الأعضاء التناسلية فيمكن أن يدل هذا على الإصابة بعرق النسا أو بإصابة في عصب الورك، ولذلك يجب أن تذهب للطبيب فورًا.

شاهد أيضًا: أعراض التسمم الغذائي للحامل وعند الأطفال

ألم أسفل الظهر للحامل

  • يعد الشعور بألم أسفل الظهر من أكثر الأعراض المزعجة، ولا يحدث للمرأة الحامل فقط بل قد يحدث للعديد من الأشخاص أيضًا مثل آلام أسفل الظهر الناتجة عن إصابة العصب الوركي.
  • وهناك نوع آخر من ألم الظهر الذي يحدث للحوامل ويكون ناتج عن حدوث إصابة في المفصل الحرقفي بالحوض، ويؤدي ذلك إلى الشعور بألم في المنطقة الجانبية والخلفية من الفخذ والشعور أيضًا بآلام في منطقة الإليتين.
  • يستمر هذا الألم عند المشي أو الوقوف لفترات طويلة، ويزداد الشعور بهذا الألم عند النساء الحوامل كلما تقدمت فترة الحمل وفي بعض الأحيان قد يستمر إلى فترة ما بعد الولادة.
وجع الظهر للحامل في الشهر
وجع الظهر للحامل في الشهر

تعرف على: علاج الإمساك للحامل

علاج وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس

فيما يلي سوف نوضح لكم طرق علاج وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس:

  • ينبغي على المرأة الحامل أن ترتدي الأحذية المريحة.
  • يجب أن تبتعد المرأة الحامل عن الوقوف لفترات طويلة.
  • الجلوس في وضعيات مريحة.
  • عدم حمل الأشياء الثقيلة حتى لا يزيد من آلام الظهر.
  • يفضل عند الوقوف اتخاذ وضعية الوقوف في صورة مستقيمة ورفع الصدر لأعلى مع الحفاظ على وجود مسافة بين القدمين وارتخاء الكتفين.
  • النوم في وضعيات مريحة عن طريق وضع وسادة أسفل الركبتين ووسادة أخرى أسفل البطن.
  • عدم النوم على الظهر أو البطن لأوقات طويلة.
  • يفضل ارتداء الأحزمة المناسبة للتخفيف من آلام الظهر وتخفيف ضغط البطن عليه.
  • التقليل من السعرات الحرارية وتناول الأكلات الصحية حتى لا يزداد الشعور بالألم.
  • تطبيق كمادات الماء الباردة على الفقرات السفلية للظهر للحد من الآلام.
  • ممارسة بعض اليوجا للتقليل والحد من الشعور بالتوتر وتخفيف الآلام.

لا يفوتك الإطلاع على: الحرارة عند الحامل في الشهر السادس…طفلك يتجه نحو الإكتمال

ونكون قد وصلنا بهذا إلى ختام هذا المقال الذي تناولنا معكم فيه وجع الظهر للحامل في الشهر الخامس، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق