أهم المعلومات حول مدينة بنش السورية

مدينة بنش السورية هي مدينة تابعة لمحافظة إدلب بسوريا، فهي تقع على تل وتبعد حوالي 7 كيلومتر عن إدلب، ويوجد الكثير من كروم الزيتون والتين حولها من الجزء الشمالي والغربي، وتعرف بنش بالكروم والزيتون والتين إلى جانب السهول الزراعية التي تمتد من جنوب المدينة حتى شرقها، ويعمل أهلها في الزراعة والتجارة ويعرفون بالكرم والجود، تعرف على أهم التفاصيل عبر موقع مُحيط.

طبيعة مدينة بنش

تقع مدينة بنش السورية على تل ارتفاعه حوالي 371 متر عن سطح البحر، كما تتميز بمناخ معتدل حتى تصل درجة الحرارة في فصل الصيف إلى 35 درجة، وتنخفض فيها درجات الحرارة في فصل الشتاء.

كما تنحدر سفوح المدينة من الشرق والجنوبي بشدة على السهول المجاورة، التي تبلغ ارتفاعها 333 متر عن سطح البحر، ويخف الانحدار ناحية الشمال وتربط بهضبة إدلب من ناحية الغرب، وتبلغ مساحة المدينة مع الأراضي التابعة لها 15 ألف هكتاراً.

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: لماذا يقصد السياح مدينة مراكش

مدينة بنش
مدينة بنش

تاريخ مدينة بنش منذ القدم حتى الحكم العثماني

 ما قبل الميلاد



تم ذكر اسم مدينة بنش في اللغة السريانية القديمة على جزئين وهما(بن-نش) والتي تعني مزرعة الأسود والأشبال، وعرفت باسم تناش في المصادر الإملائية في عام 1500 قبل الميلاد.

وعرفت باسم بانشتا وفي عام 1300 قبل الميلاد، وأيضاً عرفت بانَانش في المصادر الأورغاتية أما في عام 1200 قبل الميلاد.

قامت مملكة إيبلا بالسيطرة على مدينة بنش السورية وبعد ذلك انتقلت تحت حكم مملكة بركا في النصف الثاني من الألف الثاني قبل الميلاد، وكانت تحت حكم نفوذ الثقافة الآرامية وفي الألف الأول قبل الميلاد.

وفي عام 738 قبل الميلاد تم احتلالها من قبل الآخرين وفي عام 333 قبل الميلاد تم احتلالها من قبل اليونانيين، وفي عام 64 قبل الميلاد احتلها الرومان.

مدينة بنش
مدينة بنش

مدينة بنش الحكم الروماني

ظهرت مدينة بنش أيام حكم الرومان على أرض بلاد الشام، حيث أنهم بنوا الكنائس والمعابد فيها لإقامة الصلوات والطقوس الدينية، ومازالت هذه الآثار والكنائس الرومانية قائمة حتى اليوم.

إلا أن هناك بعض الكنائس التي قام عمر بن الخطاب أمير المؤمنين بتحويلها إلى مسجد، ومن أهم أمثلة هذه الآثار مسجد الجامع الكبير، الذي يتميز بالأحجار الأثرية الضخمة.

تم إجراء العديد من العمليات الحفر والبناء والتشييد في وسط المدينة وخاصةً بالقرب من الجامع الكبير وتم اكتشاف العديد من الآثار الرومانية أثناء عملية الحفر، ومن أهم الآثار تيجان الأعمدة الرومانية وبقايا سور وبعض القبور الرومانية.

ويتميز البناء بالأحجار الضخمة من أهم الآثار الباقية الخاصة بهم حتى اليوم:

  • منطقة حوران الكنيسة.
  • قبور ثلاث ملوك من ملوك مملكة إيبلا وهي عبارة عن مملكة عريقة التي تم بناؤها في شمال سوريا.
  • التلال الأثرية مثل تل آفس ودينيا.
  • مبنى تم بناؤه أثناء الحكم الفرنسي للمدينة والذي يتميز بجماله وروعته.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات من خلال: لقب مدينة بغداد | معلومات تفصيلية عن مدينة بغداد

مدينة بنش
مدينة بنش

مدينة بنش والحكم الإسلامي

قام المسلمون بفتح المدينة في عام 637 ميلادي، وقبل الفتح كانت المدينة مسيحية وأسلم أغلب سكانها بعد خروج الفرنجة منها في القرن الثاني عشر الميلادي.

ظهر اسمها في كتاب مذكرات القاضي لابن شحنة وهو أحد القضاة مدينة حلب في أيام الدولة الإسلامية، وعرفت بأنها قرية خربة لديها الكثير من الخيرات في نهاية حكم الدولة العباسية وفي أيام الحكم الدولة المملوكية

وفي أيام حكم الملك الظاهر بيبرس تم اتباعها إدارياً إلى الفوعة وسرمين، كما ذكر اسم هذه المدينة أيام السلطان المملوكي حسن بن محمد بن قلاوون في كتاب سيرة السلطان بن قلاوون لابن شداد في عام 1285 ميلادي.

وفي حكم نور الدين زنكي حظيت المدينة اهتماماً كبيراً، مما جعلها وقفاً للمساجد والمدارس في القرن 17 للميلاد وأيام الحكم العثماني أصبحت بنش تنتمي إلى قضاء إدلب الصغرى.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال ما يلي: في أي دولة تقع مدينة زحلة

في النهاية نوضح أن مدينة بنش السورية من أهم المدن التابعة لمحافظة إدلب والسبب في ذلك أنها تربط بين إدلب وباقي البلديات والقرى الأخرى التابعة لنفس المحافظة، كما أن لها تاريخ حافل من ما قبل الميلاد حتى وقتنا هذا في التطور والازدهار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق