الحمل والولادة

ما هو الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل وهل يسبب الم في الظهر وتساقط الشعر

اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل

بعد فترة الولادة تتعرض المرأة إلى فترة الرضاعة الطبيعية والتي يحدث فيها الكثير من الأعراض والتي تشبه أعراض الحمل لذلك على المرأة معرفة الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل.

حيث يحدث للمرأة العديد من الاضطرابات في هرمونات الجسم ووظائفها مما ينتج عنها الشعور ببعض الأعراض التي تجعل المرأة تشك أنها حامل للمرة الثانية ولكنها تكون نتيجة ارتفاع هرمون الحليب.



هرمون الحليب

قبل التعرف على الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل لابد من معرفة مجموعة من المعلومات الخاصة بهرمون الحليب وأسباب ارتفاعه ووظيفته حتى نتعرف على الفرق بكل سهولة من خلال هذه المعلومات:

  • هرمون الحليب موجود عند المرأة وعند الرجل ويتم التعرض إلى الارتفاع في نسبة الإفراز عند مختلف السيدات ليس شرط أن تكون مرضع.
  • يحدث هذا الارتفاع نتيجة ما يعرف بالطفرة التي تحدث في إحدى خلايا إنتاج البرولاكتين الموجود في الغدة النخامية.
  • ينتشر التعرض إلى ارتفاع هرمون الحليب عند السيدات التي تقل أعمارهم عن العام الخمسين.
  • لا يوجد حتى الآن سبب علمي محدد لهذا الارتفاع حيث لم يتم اكتشاف سبب معين في حوالي ثلث حالات الشخصيات التي تعرضت إلى ارتفاع في هرمون الحليب.
  • هذه الحالة يتم إطلاق عليها مسميات أخرى غير ارتفاع هرمون الحليب فقد يقال عليه فرط برولاكتين الدم، أو ارتفاع هرمون البرولاكتين.

أعراض ارتفاع هرمون الحليب

اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل
اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل

حتى نقوم باستخراج الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل لابد من التعرف على كلاً من أعراض الحمل وأعراض ارتفاع هرمون الحليب بالتفصيل ويذكر موقع محيط  أعراض ارتفاع هرمون الحليب كالتالي:

  • في معظم الحالات يشعر الفرد بانعدام شديد في الرغبة الجنسية وعدم الإقبال على ممارستها بشكل جيد.
  • قد تتعرض المرأة التي تعاني من ارتفاع في نسبة هرمون الحليب إلى نزول إفرازات من الحليب من الثدي.
  • تشعر المرأة بألم شديد في الثدي مع ملاحظة بعض الانتفاخات والتورمات في الثدي.
  • في بعض الحالات يتم الشعور بعدم وضوح وتشوش في الرؤية مع الشعور بضعف في النظر.
  • تجف القناة التناسلية بشكل شديد وبالتالي تشعر المرأة بألم شديد أثناء العلاقة الجنسية.
  • تتعرض المرأة إلى الشعور بألم شديد في المفاصل والعظام نتيجة التعرض إلى بعض الالتهابات.
  • يحدث بعض الاضطرابات في الدورة الشهرية وأحيانًا تنقطع تمامًا عن موعدها لفترة من الزمن.
  • الشعور ببعض الاضطرابات في الحالة المزاجية منها الاكتئاب والقلق والتوتر والخوف دون سبب داعي.
  • نتيجة لاضطراب الهرمونات يرجع ظهور حب الشباب في الوجه مرة أخرى.
  • نمو الشعر بشكل كثيف وفي مناطق غير مرغوبة مثل الدقن والوجه والثدي.

أعراض الحمل

بعد التعرف على أعراض ارتفاع هرمون الحليب بالتفصيل لابد من التعرف على أعراض الحمل أيضًا حتى نتمكن من معرفة الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل وبالتالي لا يحدث خلط بينهم وهم:



  • قد تلاحظ المرأة ظهور بعض التغيرات على الثديين مثل تحجرها وتورمها مع الشعور بألم شديد عند ملامستها بالإضافة إلى بروز الحلمات ويصبح لونها أكثر اسمرارًا.
  • تشعر المرأة طوال فترة الحمل تقريبًا بالرغبة في التبول بشكل مفرط وعلى أوقات متقاربة ويزيد هذا الشعور مع التقدم في الحمل والدخول في الشهور الأخيرة نتيجة ضغط الجنين.
  • من أول أعراض الحمل المبكر والتي تشعر بها المرأة قبل انقطاع الدورة الشهرية هو الغثيان الصباحي الذي تتعرض له المرأة في أول النهار عند الاستيقاظ.
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • الشعور بالتعب الدائم والإجهاد والرغبة في النوم لفترات طويلة من الساعات تصل إلى 16 ساعة في اليوم.
  • الشعور بالعديد من الآلام والتشنجات في البطن وأسفل الظهر.
  • الوحم ورغبة المرأة في تناول أنواع معينة من الطعام.
  • نتيجة حدوث العديد من التغيرات في الهرمونات الخاصة بالمرأة قد تتعرض إلى اضطرابات في المعدة تصل إلى التعرض للإمساك.
  • الدخول إلى نوبات من الاكتئاب.
  • الشعور بالصداع.

إقرأ أيضًا: اعراض الحمل الاكيده بعد الابره التفجيريه وما هي الآثار الجانبية لها

الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل

يوجد مجموعة من الأعراض المتشابهة التي توجد بين أعراض الحمل وأعراض ارتفاع هرمون الحليب  ومنها الصداع وغياب أو انقطاع الدورة الشهرية بجانب تغيرات المزاج والاكتئاب وآلام الثدي لذلك عند شعور المرأة بهذه الأعراض لابد أن لا تحكم أولاً بحدوث الحمل ولكن يجب إجراء بعض التحاليل الأخرى التي تثبت هذا.

وبعض الأعراض التي تنفرد بها أعراض الحمل مثل الإمساك لا يحدث عند ارتفاع هرمون الحليب بالإضافة إلى أن عارض نزول إفرازات الحليب من الثدي لا تحدث عند حدوث الحمل، أيضًا عند معاناة المرأة من ارتفاع في هرمون الحليب قد تعاني من ظهور حب الشباب مرة أخرى.

أسباب ارتفاع هرمون الحليب 

بعد التعرف على الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل لابد من ملاحظة الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع هرمون الحليب وبالتالي تفادي هذه الأسباب أو معالجتها فور حدوثها ونذكر من هذه الأسباب:

  • الأدوية: يوجد مجموعة من الأدوية التي من آثارها الجانبية التعرض إلى ارتفاع هرمون الحليب مثل مضادات الاكتئاب والأذهان وبعض أدوية ضغط الدم المرتفع.
  • الأفيون: تناول الأفيون أو بعض الأدوية التي تحتوي عليه فقد يمكن أن يؤدي إلى ذلك.
  • الأعشاب: تناول بعض الأعشاب بكثرة وبشكل مفرط يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع هرمون الحليب مثل اليانسون والشمر والحلبة.
  • حبوب منع الحمل: تتناول بعض السيدات حبوب منع الحمل لمنع حدوث التبويض والإخصاب.
  • الغدة النخامية: إذا كانت المرأة تعاني من بعض اضطرابات الغدة النخامية فقد يمكن أن يؤدي إلى حدوث ارتفاع في هرمون الحليب.
  • الفشل الكلوي.
  • تكيس المبايض.
  • يمكن أن يوجد عند بعض السيدات تحفيز مفرط للثدي أي أن الثدي يفرز هرمون الحليب بشكل طبيعي ولكن مفرط.
  • التعرض إلى مواقف عصبية كثيرة والضغط العصبي.

علاج ارتفاع هرمون الحمل

اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل
اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل

بعد معرفة الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل والتأكد من أنها أعراض ارتفاع هرمون الحليب فقط ليس أكثر نبدأ في التوجه إلى العلاج عن طريق إحدى الطرق التالية:

  • إذا كان السبب في ارتفاع هرمون الحليب هو وجود أورام في الغدة النخامية يكون العلاج عن طريق تناول الأدوية التي تعالج أورام الغدة النخامية.
  • في بعض الحالات ينصح الطبيب بإجراء عملية استئصال الأورام التي تسبب ارتفاع نسبة هذا الهرمون.
  • تناول أدوية تنظيم هرمونات الغدة الدرقية ولكن تحت إشراف الطبيب حيث يتم تحديد العلاج على حسب التشخيص.

هل ارتفاع هرمون الحليب يمنع الحمل

كما قلنا أن الفرق بين اعراض ارتفاع هرمون الحليب والحمل هو تشابه واختلاف مجموعة من الأعراض لذلك لابد من الإجابة على سؤال مهم في هذا الموضوع وهو هل يؤثر ارتفاع هذا الهرمون على حدوث الحمل أم لا؟

  • ارتفاع هرمون الحليب كما قلنا يؤثر بشكل خفيف على الدورة الشهرية يؤدي إلى انقطاعها أو تأخير موعدها.
  • ارتفاع هرمون الحمل يؤدي إلى انخفاض هرمون البروجيستيرون بعد عملية الإباضة.
  • انخفاض هرمون البروجيسترون يؤدي إلى تقليل قدرة الرحم على زرع الجنين.
  • مما يشكل صعوبة في إتمام وتثبيت الجنين.
  • أما في حالة إذا كان الهرمون مرتفع لدرجة كبيرة فقد يؤثر على الجهاز التناسلي ويوقف عملية الإباضة.
  • ارتفاع الهرمون بشكل كبير يؤدي إلى إصابة الإنسان بالعقم.

الوسوم

رضوى

أهوى الابحار في عَناقيد الادب ، حتى اُحلق بِسماء سِحر الحب .. ومن أنبثاق ذاك السحِر أتوق شَوقا لسرقةِ اقتباس وَحييُ قَلمي ، الماهرُ باختِطافِ روحي إلى عالمِ العشق والهوى ..❤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق