احكام اسلامية

ما هو جهاد النفس وانواعه

جهاد النفس هو أصعب أنواع الجهاد؛ فالنفس دائمًا ما تميل إلى الاستمتاع بالحياة والشعور بكل لذةٍ فيها والحصول على كل ما هو مرغوب، حتى وإن كان ذلك على حساب أوامر الله ونواهيه، ولذا فإن الفرد يهلك إذا ما استسلم لرغبات نفسه وشهواتها بدلًا من محاولة كبح رغباتها والسيطرة عليها، ولكن كيف يكون جهاد النفس؟ عبر موقع مُحيط.

معلومات عن جهاد النفس

أشارت بعض الآيات القرآنية والأحاديث النبوية إلى جهاد النفس، بوصفه واحدًا من من أفضل أنواع الجهاد وأعلاها فضلًا عند الله، ومن ذلك قوله تعالى:

“وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى” (سورة النازعـات، الآية:40)، والنهي عن الهوى هنا المقصود به هو منع النفس عن ارتكاب المعاصي، وكذلك منعها من الإكثار من أي شهواتٍ مباحة حتى تنعم وتستمتع بها في الآخرة.

كما أشار حديث رسول الله صلى عليه وسلم إلى فضل هذا الجهاد، بقوله: “ألا أخبركم بالمؤمن؟ من أمنه الناس على أموالهم وأنفسهم،

والمسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده، والمجاهد من جاهد نفسه في طاعة الله، والمهاجر من هجر الخطايا والذنوب”.



اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: حكم لعب الشطرنج 

جهاد النفس
جهاد النفس

أنواع جهاد النفس

مجاهدة النفس لها مراتب وأنواع متعددة، وهي:

  • جهاد النفس لحثها على معرفة وفهم الدين وتعاليمه.
  • مجاهدة النفس على الجمع بين العلم والعمل، فلا يكفي أن يدرك الإنسان التعاليم الدينية فقط، وإنما لا بد أن يُتبع ذلك بالعمل الصالح ليصبح مقبولًا.
  • مجاهدة النفس على الدعوة لدين الله والتعريف به، وتعليم أموره وتعاليمه لمن لا يعرفها، فالله أمر بعدم كتمان المعرفة، ونقلها إلى الناس، كما أمرنا بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وقد جعل الله لمن يدعو الناس لعبادته ثوابًا عظيمًا، كما توعَّد من يبخل بعلمه عن الناس بالعذاب.
  • مجاهدة النفس وحثها على الصبر في طريق الدعوة، مثلما فعل رسل الله وأنبيائه عندما صبروا على أذى المشركين والكفار، واستمروا في دعوتهم رغم كل ما لاقوه من عذابٍ وأهوال، وقد فعلوا ذلك بغية رضا الله وجنته.

قد يهمك الاطلاع على المزيد من المعلومات من خلال ما يلي: ما هو حكم صيام يوم عرفة

جهاد النفس
جهاد النفس

أهمية جهاد النفس

  • مجاهدة النفس، رغم صعوبتها، إلا أنها تمثل أهمية كبيرة للفرد في دنياه وآخرته، ومما يؤكد تلك الأهمية أنها تدريب للإنسان على التحلي بالقوة، فمن لا يستطيع مقاومة نفسه والتصديلرغباتها المحرمة، لن يستطيع مجابهة أعدائه.
  • الإنسان الذي يجاهد نفسه يحظى بتأييد الله وتوفيقه في كل خطوة وبكل أمور حياته، ومما يؤكد ذلك قوله تعالى: “وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّـهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ”.
  • ويعد هذا النوع من الجهاد بمثابة وقود يحرك الإنسان في حياته؛ فهو عندما يهزم نفسه الأمارة بالسوء يكتسب قوةً داخلية تجعله قادرًا على تخطي الصعاب وتحمل كل التعب في سبيل الدعوة إلى الله تعالى.
  • ترتبط مجاهدة النفس بالهداية، فإذا نجح الإنسان في مجاهدة نفسه كان ذلك دليلًا على هدايته وقربه من ربه.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال الآتي: سجود السهو | ماذا يقال فيه والحكمة من وجوده

جهاد النفس
جهاد النفس

كيفية جهاد النفس

أما عن كيفية قيام المؤمن بمجاهدة نفسه؛ فهناك العديد من الطرق التي تزيد من ثبات المؤمنين وتقلل من استسلامهم لرغباتهم وشهواتهم، وهي:

الصبر

الصبر له أشكال وأنواع متعددة، لكن أصعبها مجاهدة الإنسان لنفسه، بمقدورك أن تصبر على أذى الآخرين، لكن ليس من السهل أبدًا أن تصبر على نفسك ورغبتها الدائمة في الاستمتاع والحصول على ما تحب..

ومن طرق الصبر على النفس؛ إشغالها عما تحب بما يرضي الله، ويأتي الاختبار الأصعب هنا في كون النفس مجبولة على حب الدنيا والراحة وترك كل ما فيه تعب لها،

ومن ذلك إمساك اللسان عن التلفظ بما يسيء للآخرين في لحظات الغضب، والابتعاد عن الاستهزاء أو النميمة والغيبة.. وغيرها من الأمور التي تورث الإنسان الشقاء في الدنيا والآخرة.

ترك الشهوات والمعاصي

يقول الله تعالى في كتابه العزيز: “رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّـهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ* لِيَجْزِيَهُمُ اللَّـهُ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ وَاللَّـهُ يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ”.

وتشير الآية إلى المؤمنين الذي لا تلهيهم شهواتهم وحبهم للمال والدنيا عن ذكر الله والقيام بما فرضه عليهم، وهذا ليس بالأمر الهين، ولذا فقد جعل الله عاقبته الخير الكثير كأن يزيدهم من كرمه وعطائه…

كما أن الابتعاد عن الشهوات والمعاصي يحتاج من الإنسان حذرًا مستمرًا من وساوس الشيطان ومما تدعوه إليه نفسه الأمارة بالسوء،

وكذلك محاسبة النفس على تصرفاتها بشكلٍ مستمر، فإذا ما نجح في ذلك يكون قد نجح في جهاد نفسه وفاز برضا ربه.

العمل الصالح

واحدة من أفضل طرق جهاد النفس أن يشغل الإنسان نفسه بالعمل الصالح، فإذا ما انشغل وقته بما يرضي الله كان من الصعب أن تنشغل نفسه بالمعصية أو أن تُكثر من التفكير فيها.

تابع قراءة المزيد حول: ما هو حكم صلاة العيد للرجال والنساء

طلب العلم فريضة على كل مسلم

كما يمكن للإنسان أن يجاهد نفسه بطلب العلم، وخاصةً العلم الشرعي، فهو الطريق الأفضل لزيادة المعرفة بالله ودينه،

وزيادة قدرة الفرد على الصبر على مصاعب الدنيا وكذلك عدم الاستسلام للأهواء والشهوات، كما أن العلم الشرعي يكسب الإنسان قدرةً كبيرة على الدعوة لدين الله.

وقد أشار أبو بكر الصديق -رضي الله عنه- إلى إحدى الطرق الفعالة لجهاد النفس وإبعادها عن المعاصي، من خلال وصيته للفاروق عمر -رضي الله عنه- بأن يحذر نفسه ولا يركن إليها.

كما يشير بعض السلف الصالح إلى أن أجهل الناس هو ذلك الذي يطمئن إلى نفسه ويحسن الظن بها، لأن الإنسان كلما فهم نفسه على حقيقتها أساء الظن بها، ولم يعطها الفرصة لإيقاعه بالمعاصي والآثام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق