صحة عامة

ما هو تطعيم الروتا واهم اعراض فيرس الوتا كيفية الوقاية منه

تطعيم الروتا من أهم التطعيمات التي يجب أن يتلقاها المريض وذلك للوقاية التامة من الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي، فيروس الروتا أو كما يطلق عليه من الاسم العلمي الفيروس العجلي، مسبب قوي وشائع للإسهال عند الأطفال تحت سن الخمس سنوات، تعرف على أهم التفاصيل من خلال موقع مُحيط.

ما هو تطعيم الروتا

تطعيم الروتا يعتبر من أهم التطعيم لحديثي الولادة ولا يؤخذ إلا في العيادات الخارجية فقط، يصاب به الطفل على الأقل مرة واحدة قبل أن يتم الثلاث سنوات من عمره وذلك قبل أن يتطور لقاحه.



ينتقل الفيروس عن طريق اللمس وأكثر الطرق نشرًا للعدوى هي العدوى عن طريق التلوث من البراز مثل عدم غسل الأيدي بصورة جيدة ثم انتقالها باليد أو عن طريق الطعام أو لمس الأشياء الملوثة به.

اقرأ أيضاً المزيد من الآتي: أمراض فيروسية تصيب الإنسان

أعراض فيروس روتا

هناك بعض الأعراض التي قد نتعرض لها عند الإصابة بفيروس الروتا، وهي:



  • ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة.
  • إسهال وهو أكثر الأعراض انتشارًا.
  • قيء وغثيان.
  • تغييرات في سلوك الطفل.
  • ألم في البطن.

هناك حالات تستدعي زيارة الطبيب، مثل:

  • إسهال حاد وشديد مع ظهور الدم فيه.
  • التقيؤ يكون متواصل لمدة قد تصل إلى ثلاث ساعات.
  • درجة حرارة الجسم قد تصل الى 39.5 او اكثر.
  • وصول الالم لدرجة لا تٌحتمل مع الطفل.
  • حدوث جفاف بسبب كثرة القيء و الاسهال مثل جفاف الجلد والفم مما يتسبب في فقدان توازن الأملاح والمعادن في الجسم.
  • تتراوح مدة الأعراض من ثلاث أيام إلى ثمانية وإذا زادت حتى لو بسيطة يجب أيضًا الذهاب الى الطبيب.
تطعيم الروتا
تطعيم الروتا

تشخيص فيروس الروتا

يتم تشخيص فيروس روتا عند حدوث أعراض للطفل عن طريق أخذ عينة من البراز وتحليلها.

قد يهمك الاطلاع على المزيد حول: كل ما يجب معرفته عن تطعيم الإنفلونزا

مضاعفات فيروس الروتا

أشد الأعراض خطورة هو الاسهال حيث أن كثَرته قد تؤدي لى الجفاف الذي قد تصل خطورته الى الوفاة بسبب فقدان الجسم للسوائل والمعادن والعناصر الغذائية الهامة، أيضًا ظهور الدم في القيء أو الإسهال يعد علامة خطر يجب النظر لها.

الوقاية من فيروس الروتا

يجب الحرص على غسل اليد بصورة جيدة بالماء والصابون وبشكل متكرر لمنع انتقال العدوى خاصة بعد المرحاض أو تغيير حفاضات الرضيع.

يُمكنك إثراء معلوماتك من خلال ما يلي: تطعيم الانفلونزا الموسمية وأهميته

أنواع لقاح الروتا

يتوفر نوعان من اللقاح:

لقد تمت تجربة اللقاح على الآلاف من الأطفال وأثبتوا نجاحهم بكفاءة عالية في حماية الطفل من فيروس روتا، وفي حالات نادرة الحدوث أدى اللقاح الى عرض جانبي وهو التفاف جزء من الأمعاء حول بعضه، مما يتسبب في حدوث انسداد قد يؤدي إلى الوفاة.

يتم إعطاء التطعيم للطفل ويكون عمره لا يقل عن خمسة أسابيع ولا يزيد عن ثمانية أشهر، ويجب أن تكون الجرعتين من اللقاح من نفس النوع.

النوع الأول روتا تك: يحتوي على خمس فصائل من فيروس روتا، ويؤخذ هذا النوع عن طريق الفم، يٌعطى للأطفال من عمر شهرين الى عمر ست شهور ولا يسمح للأطفال بعمر أكبر تلقي هذا النوع من اللقاح ولا البالغين، عدد جرعات اللقاح ثلاث جرعات.

النوع الثاني روتا ريكس: يعطى في صورة سائلة للرضع في عمر شهرين أو أربعة شهور، ويحتوي على شكل واحد من أشكال الفيروس، إذا حدث أيا من الأعراض التالية: ألم في البطن، قيء وغثيان، إسهال شديد، وجود نزيف في البراز، يجب عليك زيارة الطبيب على الفور.

وفي الحالات الآتية لا يسمح بإعطاء الطفل التطعيم:

  • الطفل لديه مناعة ضعيفة لا تتحمل اللقاح.
  • يتلقى الطفل علاج به مادة الكورتيزون.
  • لديه حساسية من المواد الموجودة في اللقاح.
  • الطفل سبق تشخصيه بانسداد معوي لأنه معرض لتكرار الانسداد والوفاة.
  • الطفل مريض بتعب فوق المتوسط لذا يتم تأجيل جرعة اللقاح لحين الشفاء.
  • الأطفال التي تتلقى العلاج الكيميائي لا تنصح باللقاح.
  • الأطفال الذين لديهم تشوهات في الجهاز الهضمي.
تطعيم الروتا
تطعيم الروتا

الآثار الجانبية للقاح

اللقاح الخاص بالرّوتا له بعض الآثار الجانبية التي من الممكن أن يتعرض لها المريض، وهي:

  • فقدان في الشهية.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • قيء وغثيان, اسهال بسيط.
  • تستمر فعالية اللقاح لمدة عامين.
  • تظهر فعاليته بعد أسبوعين من تلقي اللقاح.

علاج فيروس روتا

لا يوجد علاج نهائي لفَيروس روتا بسبب التحول الذي يحدث تغيير في شكل الفيروس، لذا يتم علاج الأعراض التي تزول غالبًا في مدة لا تزيد عن ثمانية أيام.

لا يؤخذ في خطة العلاج مضاد حيوي نظرا لان لا فائدة له، حيث أن العدوى فيروسية وليست بكتيرية. يتم علاج الأعراض على النحو التالي:

  • الإكثار من السوائل الدافئة والمياه لمنع الجفاف وأضراره.
  • من الممكن تعليق المحاليل لتعويض الطفل بالأملاح والمعادن التي فقدها.
  • ينصح إذا كان الطفل رضيع بزيادة عدد مرات الرضاعة لتزويد الطفل بالسوائل والمعادن.
  • كما يحتوي حليب الأم على أجسام مضادة تزيد من مناعة الطفل وتقوي مهاجمته للمرض.
  • يتم منع الأغذية والمشروبات الغنية بالسكر.
  • كما يتم منع الحليب أيضًا لأنهم يتسّببوا في زيادة الإسهال والغثيان.
  • في حالات ارتفاع درجات الحرارة يتم إعطاء الخافض لمنع خطورة الحرارة على مخ الطفل وخلايا جسده.
تطعيم الروتا
تطعيم الروتا

وفي ختام ذكرنا عن تطعيم الروتا يجب أن نذكر أن صحة الطفل أهم أمر في حياة جميع الباء، لذلك قد استعرضنا لكم كل ما تحتاجون الى معرفته حول فيروس روتا وهو فيروس يصيب الطفل دون الثالثة من العمر ويتسبب في أعراض مثل ارتفاع درجة حرارته مصحوب بقيء والم في البطن.

كما يتسبب في حدوث إسهال وهو أكثر عرض يخاف منه الآباء بسبب الجفاف الذي يٌفقد الطفل عناصر غذائية هامة ويؤثر على صحته.

كما استعرضنا النوعان من اللقاح وجرعات كل منهما وموانع استعماله خاصة للأطفال ذوي المناعة المنخفضة، وأخيراً الخطة المتبعة في العلاج للطفل المصاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق