صحة عامة

الوسواس القهري وأسبابه | الأعراض وطرق العلاج

الوسواس القهري يعانى الكثير منه والذي يؤدي إلى حدوث الاضطرابات والقلق المرتبطة بمخاوف وسواسية وغير منطقية والتى تؤدى فى النهاية إلى تصرفات قهرية.

الوسواس القهري
الوسواس القهري

الوسواس القهري

  • الوسواس القهري عبارة تصرفات قهرية نتيجة هواجس عقلية غير واقعية.
  • غالبًا ما يتمحور حول موضوعات محددة مثل، الخوف الشديد من التعرض للأمراض بسبب الجراثيم.
  • للتخفيف من مخاوفك هذه، قد تقوم بغسل يديك بشكل قهري لدرجة أنك قد تلحق الأذى بهم مسببا الجروح والتشققات.

اعراض الوسواس القهري

1-الأعراض الوسواسية:



  • وتكون على هيئة أفكار وتخيّلات تتكرر باستمرار، هذه الأفكار تكون عنيدة ولا اراديّة.
  • تتسم بأنها تفتقر إلى أي منطق، كما أن هذه الوساوس اللاإرادية تثير الإزعاج والضيق، وخاصة عند القيام بأعمال أخرى هامة أو التفكير فيها.

وأمثلة على ذلك:

  • الخوف من التعرض للتلوث أو الاتساخ
  • الحاجة الدائمة إلى ترتيب الأشياء
  • قد يكون هناك رغبات عدوانية جامحة
  • وجود أفكار وتخيّلات تتعلق بالرغبات الجنسية

وقد تتضمن الأعراض المرتبطة بالوسواس ايضا:

  • الخوف من العدوى نتيجة مصافحة الآخرين، أو ملامسة أشياء وأغراض قام اخرين بملامستها.
  • الشكوك فى نسيان فعل أمور معينة مثل الشك حول غلق الباب، أو إطفاء الأنوار وغيرها.
  • أفكار وأوهام حول تعرض بعض الناس  الى حادثة فى الطريق.
  • أوهام تتعلق بتعرض الأبناء للأذى (أبناء الشخص الذي يتخيّل)
  • رغبة في الصراخ الشديد في حالات لا تستدعي ذلك.
  • الامتناع عن الأشياء التي يمكنها أن تثير الوسواس، مثل المصافحة أو المعانقة.
  • الالتهابات الجلدية في اليدين نتيجة تكرار غسلها.
  • ندوب جلدية نتيجة المعالجة المفرطة لها.

2- الأعراض القهرية



  • الأعراض القهرية تعتبر بمثابة تصرفات متكررة كثيرا، وهى ناتجة عن وجود دوافع ورغبات جامحة يصعب السيطرة عليها.
  • وهذه التصرّفات المتكرّرة يفترض بها أن تقلل من حدة القلق والتوتر المرتبط بالوسواس.
على سبيل المثال، الأشخاص الذين يعتقدون أنهم دهسوا شخصًا آخر، يعودون أكثر من مرة إلى مسرح الأحداث. حيث أنهم لا يستطيعون التخلّص من هذه الشكوك والهواجس.. فى بعض الأحيان قد يخترعون لأنفسهم طقوسا وقوانين تساعدهم على التحكّم فى القلق المستثار نتيجة هذه الأفكار الوسواسية. كذلك أيضا قد ترتبط التصرفات القهرية، للأشخاص المصابين بالوسواس القهري، بشكل عام، بموضوع معيّن

ومثال على ذلك:

  • الاستحمام والنظافة.
  • العدّ.
  • الفحص.
  • الحاجة إلى تعزيزات.
  • العودة على عمل معيّن عدة مرات.
  • النظام.

وتشمل الأعراض المرتبطة بالتصرف القهري:

  • غسل اليدين حتّى يتشقق الجلد بهما .
  • فحص الأبواب اكثر من مرة للتأكد من أنها مقفلة.
  • فحص متكرّر للفرن وشعلات البوتاجاز للتأكد من أنّها مطفأه.
  • الإحصاء والعدّ بأنماط معيّنة.

شاهد ايضا: ماهو الوسواس القهري الاسباب والاعراض والعلاج

أسباب وعوامل خطر الوسواس القهرى

لا يوجد حتى الآن سبب واضح وصريح لاضطراب الوسواس القهري، ولكن العوامل المسببة المحتملة لاضطراب الوسواس القهري بناء على النظريات المركزية فتشمل الآتى:

عوامل بيولوجية

  • نتيجة وجود تفاعل كيميائي يحدث في الجسد او الاداء العقلي للشخص المصاب بالوسواس القهرى.

عوامل وراثية

  • وكذلك قد يكون سبب اضطراب الوسواس القهري مرتبطا، بعوامل وراثية جينات معينة، ولكن الى الان لم يتم تحديد أو تشخيص هذه الجينات الوراثية المسؤولة عن الوسواس القهري.

عوامل بيئيّة

  • حيث يعتقد بعض الباحثين بأن الوسواس القهري قد ينتج عن عادات وعوامل بيئية وتصرّفات مكتسبة مع الوقت.
  • إذا كان مستوى السيروتونين غير كاف أو أقل من اللازم.
  • من المحتمل أن يساعد ذلك في اضطراب الوسواس القهري والسيروتونين هو مادة كيميائية مسؤولة عن عمل الدماغ .

حيث أثبتت الأبحاث التي أجريت خلالها مقارنات بين صور لأدمغة أشخاص مصابين باضطراب الوسواس القهرى وبين أدمغة لأشخاص غير مصابين فرقًا في نمط عمل الدماغ في كل من الحالتين.

كما أن أعراض الوسواس القهري تقل تدريجيا مع الأشخاص الذين يتعاطون العقارات المضادة للاكتئاب والتي ترفع من مستوى مادة السيروتونين بالدماغ .

الجراثيم العقديّة في الحنجرة

  • أثبتت بعض الأبحاث بأن اضطراب الوسواس القهري ربما يتطور لدى أطفال معيّنين بعد الإصابة بالتهاب الحنجرة (الحلق)، الناجمة عن الجراثيم العقديّة في الحنجرة.
  • لكن هناك اختلاف في الآراء حول مدى مصداقية هذه الأبحاث لذلك يحتاج الأمر إلى الكثير من البحث والتجارب لإثبات صحة هذه المعلومة .

عوامل الخطر:

هناك الكثير من العوامل التي قد تكون سببا فى ظهور اضطراب الوسواس القهرى منها:

  • التاريخ العائلي
  • حياة مثقلة بالتوتر والضغط والمصاعب
  • الحمل.

كان من المعتقد  في السابق، أنّ الوسواس القهري هو مرض نادر، ولكن الحقيقة أنّ مرض الوسواس القهري يعتبر من أكثر الأمراض النفسية المنتشرة هذه الايام.

الوسواس القهرى، قد يصيب بكثرة الأطفال  في مرحلة الطفولة أو المراهقة، وبصورةٍ عامّة في سن العاشرة تقريبًا، أما بين البالغين.

فيظهر اضطراب الوسواس القهري عامة، في سن 21 عاما تقريبًا، كما أنه يصيب البالغين خاصة خلال سن الواحد والعشرون عام.

قد يهمك أيضا التعرف على: علاج الحالة النفسية بالقران وهل القرآن علاج فعال لجميع الحالات النفسية ؟؟

مضاعفات الوسواس القهرى

قد يؤدى الوسواس القهري إلى الكثير من المضاعفات التالية:

  • الأفكار الانتحارية والتصرّف وفقا لها.
  • إدمان شرب المواد الكحولية، أو تعاطى أى مواد أخرى.
  • الاحساس الدائم بالقلق وعدم الراحة.
  • الاكتئاب.
  • اضطرابات في الأكل.
  • ظهور التهابات جلدية  وذلك نتيجة تكرار غسل اليدين.
  • انعدام القدرة على العمل أو التعلّم وعدم القدرة على التركيز.
  • تشتت وتوتر في العلاقات الاجتماعيّة.
الوسواس القهري
الوسواس القهري

تشخيص الوسواس القهري

هناك مجموعة من الفحوصات الطبية والنفسية التي يجريها الطبيب النفسي المعالج عندما يشك بأن هناك وسواس قهري، حيث تساعد هذه الفحوصات فى اثبات او نفى وجود مرض الوسواس القهري.

كما أنها تساعد فى اكتشاف أى مضاعفات أخرى ذات صلة بمرض الوسواس القهري ، وتشمل هذه الفحوصات:

  • الفحص الجسدي
  • فحوصات مخبريّة
  • التقييم النفسي. عن طريق قياس مدى تأثير السلوك الوسواسي على الحياة اليومية للشخص المصاب بالوسواس القهرى.

شاهد ايضا: دواء اميبريد لعلاج الهلاوس السمعية | دواعي الاستعمال | الجرعة

علاج الوسواس القهري

علاج الوسواس القهري عملية صعبة ومعقدة وقد لاتنجح مع الكثير من الحالات المرضية.

كما انه قد تكون هنالك حاجة إلى علاج متواصل يستمر مدى الحياة حتى يساعد المريض على التعامل مع الأعراض، ومنعها من السيطرة على مجريات حياته ومواجهتها.

يشتمل علاج الوسواس القهري على نوعين من العلاج و هما:

  • العلاج النفسي
  • العلاج الدوائي

تختلف طريقة العلاج تبعا لحالة المريض نفسه ومدى تأثير الوسواس القهرى عليه، يحتاج المريض الى الدمج بين العلاج النفسي والدوائي للسيطرة على اضطراب الوسواس القهري.

أولا: العلاج النفسي

المعالجة المعرفية السلوكية هي بمثابة اكثر العلاجات النفسية  نجاحا في معالجة اضطراب الوسواس القهري ، بين الأطفال والبالغين على حدٍّ سواء.

ثانيا: أدوية تساعد على علاج الوسواس القهرى

  • يعتمد العلاج الدوائى على إعطاء العقارات الطبية للسيطرة على الأعراض المصاحبة للوسواس القهري وقد تشمل هذه الأدوية
  • العلاج بمضادّات الاكتئاب حيث تقوم برفع نسبة السيروتونين فى المخ وبالتالى المساعدة فى تخفيف أعراض الوسواس القهري.

وقد تشمل مضادات الاكتئاب بناء على موافقة منظمة الصحة العالمية التالى:

  •  كلوميبرامين (Clomipramine).
  •  فلوفوكسامين (Fluvoxamine).
  •  فلوؤكسيتين .(Fluoxetine)
  • بروزاك .(Prozac)
  •  باروكستين (Paroxetine)
  • باكسيل.(Paxil)
  •  سيرترالين (Sertraline)
  • زولفوت .( Zoloft)

شاهد ايضا: دواء انافرانيل anafranil لعلاج الهلاوس والاكتئاب

الآثار الجانبية من استعمال أدوية الاكتئاب

  • يجب الرجوع إلى الطبيب النفسي المعالج فى حالة ظهور اى اثار جانبية خطيرة قبيل استعمال الادوية المضادة للاكتئاب.
  • حيث إن بعض هذه الأدوية قد يسبب تفاعلات خطيرة عند تناولها مع أدوية أخرى.
  • لابد من إخبار  الطبيب المعالج بأسماء كافة الأدوية والمستحضرات المستعملة.

طرق أخرى لعلاج الوسواس القهرى

فى بعض الأحيان قد يكون العلاج النفسي والعلاج الدوائي غير مجدى بالدرجة الكافية لذلك يتم الاستعانة، في بعض الحالات النادرة، بطرق علاج أخرى و من بينها:

  • حجز المريض في مستشفى الأمراض النفسية.
  • بالتخليج الكهربائي.
  • التحفيز المغناطيسي بالجمجمة.
  • التحفيز العميق للدماغ.

ولكن كل هذه الطرق لم يتم إخضاعها للاختبارات الكافية لبيان والتأكد من ايجابياتها واضرارها والمخاطر المترتبة عنها لذلك لابد من اختبارها جيدا حتى يثبت مدى أمان استخدامها مع مريض الوسواس القهرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق