ADVERTISEMENT

كم عدد عظام الطفل عند الولاده

هل تريد معرفة كم عدد عظام الطفل عند الولاده؟ حيث أن كلمة الطفل توحي بالبراءة والجمال والابتسامة الجميلة التي تشعرك بالسعادة والبهجة، ومرحلة الطفولة هي المرحلة الأولى في الحياة حيث نستمتع فيها بكل عفوية وهي الفترة الذهبية التي يقوم فيها الوالدين تنشئة الأطفال تنشئة اجتماعية حسنة، ونحن نعرف جميعاً أن الطفل يختلف عن الإنسان البالغ وسوف أتحدث في هذا الموضوع عن فرق كبير بينهما وكم تكون عدد عظام الطفل عند الولادة وهل ستكون كما هي ام تتغير عند الكبر.

كم عدد عظام الطفل عند الولاده؟

كم عدد عظام الطفل عند الولاده؟ أحد الأسئلة الشائعة حيث:

ADVERTISEMENT

يبلغ عدد عظام الطفل عند الولاده ٣٠٠ عظمة ولكن تلتحم هذه العظام مع بعضها ليصل عددها إلى ٢٠٦ عظمة عند الشخص البالغ، كما أن بعض هذه العظام تكون عبارة عن غضاريف والبعض الآخر تشكل الغضاريف جزء منه.

كم عدد عظام الطفل عند الولاده
كم عدد عظام الطفل عند الولاده

ما هي الغضاريف عند الطفل حديث الولادة؟

هي عبارة عن مادة مرنة ولينة البني، ولكن تتحول إلى عظام بمرور الوقت ويكتمل الهيكل العظمي للإنسان في عمر ٢٥ تقريباً، بينما تبقى الغضاريف في أماكن معينة فقط من الهيكل العظمي مثل المفاصل وأماكن التصاق العظام.

تابع قراءة التالي: أضرار جلوس الطفل مبكراً

ADVERTISEMENT

مراحل تطور العظام عند الأطفال

يوجد مجموعة من المراحل التي تمر بها العظام، وذلك نتيجة لتطويرها  حتى تبقي كما هي عليه عند الكبر، وهذه المراحل تشمل تطور كلا من الآتي:

الجمجمة

  • تكون جمجمة الطفل عند الولادة من مجموعة من العظام حيث ترتبط معاً وذلك من خلال أنسجة مرنة، ويرجع ذلك إلى وجود فراغات صغيرة في جمجمة الطفل الرضيع تسمى باب اليافوخ
  • هذه الفراغات تبدأ تلك في الالتحام في الشهر الثالث من عمر الطفل ومنها ما يلتئم في عمر السنتين من الولادة.

العمود الفقري

  • يأخذ شكل العمود الفقري للطفل شكل اعوجاج وتأخذ الفقرات الصدرية الانحناء الطبيعي أثناء تواجد الطفل داخل الرحم، أما عن باقي الانحناءات فيأخذها الطفل عندما يتمكن من الحبو ورفع رأسه.

الأطراف

  • أطراف الأطفال تكون مرنة للغاية وذلك مقارنة بأطراف البالغين وتكون مقاومة للكسور والصدمات بدرجة كبيرة لأنه تغطيها طبقة خارجية سميكة.

اقرأ أيضاً: فطام الطفل | أفضل الطرق لفطام الطفل وتجفيف الحليب بعد الفطام

كم عدد عظام الطفل عند الولاده
كم عدد عظام الطفل عند الولاده

أهم النصائح لتقوية عظام الطفل؟

يوجد مجموعة من النصائح والتي من المفضل عملها وذلك لتقوية عظام الطفل، حيث يجب تقديم كافة الرعاية والاهتمام بعظام الأطفال من خلال هذه النصائح:

  • أولاً تناول العديد من المصادر الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم مثل منتجات الألبان والفول والخضراوات التي تكون أوراقها داكنة بالإضافة إلى البذور والعصائر وبعض أنواع المكسرات، وكذلك الفواكه.
  • ثانياً تناول مكملات فيتامين د لأن بعض الأطفال لا يحصلون على كفايتهم منه ويمكن الاهتمام بزيارة استشارة الطبيب لتحديد إذا كان الطفل بحاجة إلى المكملات أم لا؛ وأيضاً إذا كان بحاجتها فيقوم بتحديد مقدار الجرعة الواجب تناولها.
  • ثالثاً التعرض إلى أشعة الشمس لأن لها فوائد عديدة لصحة عظام الطفل وخصوصاً في أوقات معينة مثل قبل الغروب وعند الشروق وذلك لعدم وجود الأشعة فوق البنفسجية الضارة، ويجب الحرص على عدم التعرض لأشعة الشمس لمدة طويلة خلال اليوم وذلك لتجنب الإصابة بسرطان الجلد الناتج عن تعرض الجلد لهذه الأشعة.
  • رابعا القيام بممارسة الرياضة، حيث ممارسة الرياضة تعمل على تقوية العضلات والعظام وخاصة رياضة المشي والهرولة والقفز والتسلق، وغيرها من الرياضات التي تقوم ببناء

كم عدد عظام جمجمة الطفل حديث الولادة؟

تتكون جمجمة الطفل من خمس عظمات أساسية وهي عظمتان جداريتان وعظمتان جبهيتان وعظمة قذالية، وهذه العظام تقوم بالالتحام والاتصال مع بعضها البعض عن طريق الغضاريف ومن ثم تتحول هذه الغضاريف إلى نسيج عظمي عند الكبر.

اطلع على: الفرق بين ترقق العظام وهشاشة العظام

لماذا تكثر الغضاريف عند الطفل حديث الولادة؟

أولا دور الغضاريف هي الربط بين العظام بالإضافة إلى إعطاءها المرونة اللازمة لمواجهة أي كسر، ذلك إلى أن الغضاريف تكون مرنة ورخوة

وتجعل الطفل  مرن في قناة الولادة؛ أما إذا كانت العظام أكبر فهذا يقوي الطفل؛ مما يجعل عملية الولادة صعبة أو مستحيلة تقريباً.

تعرض الأطفال لنوع معين من الكسور

هل تريد أن تعرف هل  يمكن أن  يتعرض الأطفال لنوع معين من الكسور أم لا؟ حيث  تزال عظام الطفل في حالة نمو لذا يتعرض الطفل لكسر محدد ويكون في نهايات العظام

حيث يحدث تلف لوحات النمو الخاصة بهم، وإذا لم يحدث التئام لهذا الجزء من العظم بشكل صحيح فقد يأخذ العظم شكل زاوية أو يأخذ وقت طويل لكي يلتئم ويرجع كما كان،

لذلك يجب الحفاظ على عظام الطفل في الصغر ومراجعة الطبيب على الفور إذا حدث أي كسر في عظام الطفل حتى لا تقوي عظامه على ذلك الكسر ويسبب له ضرر في الكبر.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق