ADVERTISEMENT

هل قلة النوم تضر الجنين

هل قلة النوم تضر الجنين

يجب على المرأة الحامل الاهتمام بصحتها من أجل جنينها ولكن يطرأ للعقول تساؤل هل قلة النوم تضر الجنين نظرًا لتغير ظروف الحياة وتحمل المرأة مسئوليات الذهاب لعملها ومراعاة بيتها أيضًا.

هل قلة النوم تضر الجنين

  • لا توجد أي دراسات تثبت ذلك حتى الآن ولكن ربما تعاني بعض الحوامل بقلة النوم أثناء الحمل بسبب الأرق والكوابيس ربما خوفًا على جنينها وكثرة التفكير به.
  • وربما يكون السبب في قلة النوم هو تغير الهرمونات وتغير نسبة هرمون السيتوكين الذي يؤدي أحيانًا إلى حدوث اكتئاب بعد الولادة وربما بسبب تقلص العضلات وتورم الساقين بفعل ضغط الحمل.

هل قلة النوم تضر الجنين في الأشهر الأولى من الحمل

  • هناك أسباب عديدة لقلة النوم لدى الحامل وخاصة في الأشهر الأولى من الحمل وذلك بسبب كثرة الشعور بالحاجة إلى التبول، وآلام الظهر.
  • والشعور بالغثيان بشكل متكرر مع اصطحاب هذا الشعور بآلام الثديين، وآلام البطن، وحدوث تقلص بالعضلات خاصةً الساقين وتورمهم.

هل قلة النوم تضر الجنين في الشهر السابع من الحمل

  • كلما نمى الجنين وزاد حجمه ووزنه بدأت بعض المشكلات الجديدة في الظهور لدى الحامل وهذه المشكلات تحدث اضطرابات في نومها.
  • حيث أن وصول الجنين في نموه إلى الشهر السابع أي الأسبوع 28 يحدث صعوبة في التنفس، ربما تظهر بعض المضاعفات مثل ارتفاع ضغط الدم لدى الأم الحامل.
  • وربما يكون سبب اضطرابات نوم الحامل يرجع القلق من عملية الولادة، والخوف على صحة جنينها وعملية نموه.

هل قلة النوم تضر الجنين في الشهر الثامن من الحمل

  • مع تطور تنمو الجنين وزيادة حجمه ووزنه يصبح الضغط على المثانة أقوى مما يجعل الأم تشعر بالحاجة للتبول بشكل متكرر بالإضافة إلى زيادة الضغط على الرئة وصعوبة التنفس خاصة عند الخلود للنوم.

هل قلة النوم تضر الجنين والأم في الشهر التاسع من الحمل

  • كلما اقترب موعد الولادة زاد قلق الأم واضطرب نومها بسبب خوفها من عملية الولادة بالإضافة إلى قلقها على جنينها وصحته، وبسبب نمو حجم الجنين وزيادة ضغطه على الأم.

هل قلة النوم تضر الجنين وتأثر على الأم

  • بسبب ضيق التنفس لدى الحامل وخاصةً في الشهور الأخيرة وبسبب الشعور المتكرر في التبول مع الآلام الظهر والثدي والساقين يجعل الأم غير قادرة على النوم.
  • لذلك يؤثر قلة النوم على الأم بصورة سلبية حيث يحدث ارتفاع في ضغط الدم وارتفاع في مستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى حدوث تسمم حمل أو ارتفاع ضغط الدم الرئوي ويعتبر ضغط دم الحامل عالي إذا سجل 140/90 درجة.
  • كما يجب متابعة نسبة البروتين في البول منعًا لحدوث تسمم الحمل نتيجة لارتفاع ضغط الدم.
  • عدم خلود الأم الحامل للنوم بشكل صحي وسليم قد يؤثر على الجنين حيث يحتاج الجنين إلى تغذيته بالغذاء والأكسجين عن طريق الأم.
  • ولذلك فإن عدم أخذ قسط كافي من النوم يؤثر على كمية الدم الذي يغذي المشيمة وهذا يحدث خلل في نسبة الاكسجين لدي الام وبالتالي يؤثر على الجنين بشكل مباشر يجعل قلبه وضربات قلبه مضطربين.
  • كما أثبتت الدراسات أن المشيمة والجنين يكونوا في ذروة التغذية اثناء نوم الأم حيث يصل لهم الكمية الكافية من الدم والأكسجين اثناء النوم.

علاج الأرق وقلة النوم

  • محاولة تهدئة الأعصاب لدى الأم عن طريق التحدث عن خوفها من الولادة وخوفها على صحة جنينها مع الطبيب الخاص أو أحد المقربين لها أو زوجها.
  • تجنب شرب الماء قبل النوم مباشرةً لعدم حاجتها المتكررة للتبول ولكن يجب تناول كمية كافية من الماء على مدار اليوم، مع ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة لتجنب تقلص العضلات.
  • ولكن ينصح بعدم ممارستها قبل النوم لعدم تدفق هرمون الأدرينالين المسبب للأرق، كما يمكن إنشاء روتين يومي مثل أخذ حمام بخار بماء دافئ وشرب كوب حليب مع قراءة كتاب مفضل قبل النوم.

نصائح هامة للمرأة الحامل

  • هناك عدة نصائح للحصول على نوم هادئ ومستمر لأن حدوث الأرق واضطرابات النوم لدى الحامل امر شائع ومتكرر لدى الحوامل.
  • لذلك يجب النوم بطريقة تشبه الجلوس عن طريق وضع وسائد خلف الظهر تجعل النوم بزاوية شبه قائمة لأنه يسهل عملية التنفس وتجنب اضطرابات التنفس.
  • يجب عدم النوم على الظهر أو البطن وخاصةً بداية من بلوغ الأسبوع العشرين من الحمل، ومن الأفضل النوم على الجانب الأيسر حتى يترك الحرية لحركة الجنين وتغذيته تكون أفضل بهذه الطريقة.
  • عدم النوم على الظهر ورفع الأقدام لأنه يتسبب هذا الوضع في تخثر الدم.
  • الابتعاد كل البعد عن تناول المشروبات التي يوجد بها الكافيين لأنها نوع من أنواع المنبهات والتي تسبب الأرق وقلة النوم.
  • عدم ارتداء ملابس ضيقة لأنها تضغط على البطن مما يعيق حركة الدورة الدموية ويؤثر على نمو الجنين ويمكن أن يتسبب في حدوث إجهاض.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة أثناء الحمل وخاصةً في الشهور الأولى لأن الحمل يكون ضعيف وغير ثابت.
  • يجب عدم التعرض للتدخين سواء إذا كانت الأم تدخن أو من حولها يدخنون يصيبها التدخين السلبي الذي يؤثر على نمو الجنين وقد يؤدي إلى تشوهه.
  • التغذية الغير سليمة عن طريق الإفراط في الطعام الغير صحي مثل الحلويات أو الموالح أو غيرها من الأطعمة التي تضر الجنين والأم أثناء الحمل وتجعل الأم تشعر بالحموضة.
  • أو الإهمال في تناول الطعام الصحي أو الطعام بشكل عام فيعرض الأم والطفل للضعف الجسماني والصحي بوجه عام.

ADVERTISEMENT

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق