هل يجوز الصوم بدون نية

قد يتساءل المسلم هل يجوز الصوم بدون نية؟ وما الفرق في تعيين النية في صوم الفرض أو النفل، لذلك أجاب العلماء على هذا السؤال بالتفصيل و أوردوا جانباً من الأحاديث التي وردت في هذا الحكم، كما أن العلماء استلموا من هذه الأحاديث قيمة النية في الصوم وأهميتها.، تعرف على الإجابة عبر موقع مُحيط.

هل يجوز الصوم بدون نية

قبل الحديث عن هل يجوز الصوم بدون نية، ينبغي أن يعرف المسلم ما هي النية في الصيام، فهي أن يضمر المسلم في داخله أو ينطقها باللفظ إعلان الرغبة بالصوم، وذلك لأن الصوم من أركان الإسلام الخمسة.

وهو من أهم العبادات التي يمارسها المسلم فلا يجوز ممارسة العبادات بدون نية مضمرة في نفس المسلم أو معلنة باللسان، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم كما ورد في الصحيحين “إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئٍ ما توى”.

وقد اجتمع العلماء رداً على سؤال هل يجوز الصيام بدون نية؟ في الأيام الفرض بقولهم يلزم على المسلم تثبيت نيته في صيام الفرض من ليلة الصيام، ولم يخالفهم سوى الحنفية الذين رأوا بجواز أن يمد المسلم النية في الصيام الفرض والنفل.

أما رأى جمهور العلماء فكان واضحاً بوجوب تثبيتها في الفرض أما في النفل فيمكن للمسلم أن يمدها حتى وقت ما قبل الزوال، ويكون وقت تحديد النية في الصيام بدخول طرف الليل.



حيث تكون مدة طوال الليل كاملة لإدراك وتثبيت نية الصوم، وتكون واجبة في الفرض كشهر رمضان، وأما في النفل او التطوع فتكون ممتدة حتى قبل زوال الشمس مادام لم يحدث ما يبطل صومه أو يفسده، وهذا ما أشار إليه جمهور العلماء بإستثناء الحنفية.

اقرأ أيضاً: امساكية رمضان 2022 وعدد ساعات الصوم

هل يجوز الصوم بدون نية
هل يجوز الصوم بدون نية

أدلة الصوم بنية النهار

بعد الإجابة على هل يجوز الصوم بدون نية، يسوق العلماء أدلة من الأحاديث الشريفة الواردة في ضرورة النية وأهميتها في عبادة الصوم، وعن الصوم بنية النهار، ومنها:

ما ورد في البخاري عن سلمة بن الأكوع رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، بعث رجلاً ينادي في الناس يوم عاشوراء : أن من أكل فليتم أو فليصم،

ومن لم يأكل فلا يأكل” وقد استدل البعض كالحنفية على جواز النية في النهار بالصوم، إلا أن جمهور الفقهاء، حمل الحديث على جوازها في صيام التطوع وليس الفرض.

فالحديث هنا للاستحباب في النية وتثبيتها في صيام النفل وليس الفرض، فلم يكن ثمة صيام فرض على المسلمين قبل شهر رمضان.

وأيضاً في صيام النفل من لم يبيت بنية الصوم وبدأ له أنه مفطراً في الغد، واستيقظ ثم نوى أن يصوم فقد أجاز له العلماء جواز النية على مدار النهار قبل غروب الشمس وزوالها طالما لم يتناول طعاماً أو شراباً

ولم يحدث ما يفسد صومه ويبطله، فقد قالت أم الدرداء : كان أبو الدرداء يقول عندكم طعاماً؟ فإن قلنا لا قال: فإني صائم يومي هذا وفعله أبو طلحة وأبو هريرة وابن عباس وأبو حذيفة”.

أما قول ابن عمر رضي الله عنهما :” لا يصوم تطوعاً حتى يجمع من الليل أو يتسحر”، فهو قول استدل به الإمام الشافعي على وجوب تبييت النية من الليل سواء لصيام الفرض أو النفل.

يُرجى الاطلاع على: دعاء الإفطار اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت مكتوب

هل يجوز الصوم بدون نية
هل يجوز الصوم بدون نية

أحكام النية عند العلماء

عند المالكية: يرى المالكية أنها من شروط صحة الصوم، فلا يكون الصيام صحيحاً بدونها تطوعاً أَو فرض، كما يرى المالكية أن وقتها يبدأ بدخول الليل وحتى طلوع الفجر ولا بأس بممارسة الجماعة والاكل والشرب معها.

كما يرون أن هذا الوقت يكون لتثبيتها في الصيام النفل والفرض، كما يرون بكفاية النية الواحدة في الصوم المتتابع فإن نوى في أول ليلة لرمضان فإنها تكفيه طوال الشهر ما لم ينقطع تتابع الصوم، فإن انقطع يجددها.

عند الشافعية: يرون أنها من أركان الصوم، أي يلزم تجديدها كل ليلة لصيامه وأن وقتها يكون الليل حتى طلوع الفجر، وهي ركن في كل أنواع الصوم ووقتها ثابت لديهم في كل صوم فرضاً كان أو تطوعاً أو غيره.

فيجب على المسلم تعيينها في قلبه بأنه قد نوى الصوم في الغد، ومن السنة أن يلفظها بلسانه، وأن السحور لايقوم مكانها ولا يغني عنها، ولكن إن تسحر بنية الصوم أو امتنع عند طلوع الفجر بنية الصوم فيصح ذلك.

عند الحنابلة: النية عندهم لازم للصيام، ولا يصح الصيام. إلا بها ووقتها طوال الليل في صيام الفرض، أما في للتطوع وغيره فتمتد قبل الزوال ما دام لم يحدث ما يفسد الصوم أو يبطله، ويجب تجديدها لكل يوم يصومه في الفرض أو غيره.

عند الحنفية: يرون أن تعيينها بالقلب يكفي ومن السنة أن ينطقها بلسانه ويمتد وقتها من الليل إلى نصف النهار في جميع أنواع الصوم،

ويجب عليه تجديدها لكل يوم يصومه فرضاً كان أو نفلاً ويقوم التسحر مقام النية إلا في حالة أنه تسحر وهو مدرك للإفطار في الغد.

قد يهمك قراءة: موعد زكاة الفطر وقيمتها في السعودية

هل يجوز الصوم بدون نية
هل يجوز الصوم بدون نية

أحكام صوم التطوع بدون نية

هل يجوز الصوم بدون نية في التطوع؟

  • يرى بعض العلماء بجوازها لما ورد في ذلك من أحاديث وأن بعض الصحابة إن لم يجد طعاماً صام وقد اورده البخاري في كتابه.
  • ويرى المالكية وبعض من السابقين وجوب تثبيت النية من الليل في صيام المسلم سواء كان صيامه فرضاً او تطوعاً، لما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال” من لم يبيت الصيام فلا صيام له”.

أحكام الصوم بدون نية في الفروض الأخرى

صيام الفرض لا يقتصر على شهر رمضان الكريم، فهناك صيام الكفارات، وصيام النذر وصيام القضاء لشهر رمضان، وقد أجمع العلماء على وجوب تثبيت النية في هذا الصيام كما في رمضان وأن تثبيتها يكون من الليل عند جمهور العلماء وحتى طلوع الفجر، بينما خالفهم الحنفية في جواز مد النية حتى منتصف النهار.

يُمكنك إثراء معلوماتك عبر: فضل الصيام في الدنيا والآخرة

لذلك فإننا نجد إجماع العلماء في وجوب تثبيت النية رداً على هل يجوز الصوم بدون نية، وإنما كان اختلافهم في وقت تعيين النية للمسلم،

وهل يجب لفظها بلسانه أو يكفي القلب لتعيينها، والصوم من العبادات التي اختص الله عز وجل بجزائها فيجب على المسلم أن يحسن صيامه وينويه لطاعة الله والتقرب منه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق