العناية بالطفل

كيف أتعامل مع ولدي المراهق في 2021

كيف أتعامل مع ولدي المراهق عبر موقع مُحيط يعد التعامل مع الأطفال في سن المراهقة من أكبر المشاكل التي تواجه الكثير من الأمهات والإباء حيث أن سن المراهقة يمر به الشخص ويتغير بشكل كلي وجذري في جميع التصرفات والسلوكيات التي يقوم بها خلال يومه وكيفية التعامل معه من أكثر الأمور المعقدة والصعبة والتي تتطلب إجراءات معينة.

كيف أتعامل مع ولدي المراهق بالتفصيل

كيف أتعامل مع ولدي المراهق
كيف أتعامل مع ولدي المراهق

التعامل مع الأطفال المراهقين من أكثر الأمور التي تشغل عقل أولياء الأمور حيث أن الولد في سن المراهقة يمر بالعديد من التغيرات النفسية والجسدية التي هي بحاجة إلى عناية ورعاية خاصة وإليك بعض الطرق والأساليب التي تعينك على التعامل مع أولادك في سن المراهقة:



  • التحدث مع الطفل بشكل مستمر والاستماع إلى رغباته والعمل على تلبيتها في ضوء التربية السليمة.
  • مشاركة الطفل في القيام بالعديد من المهام المنزلية ومنحه الثقة بالنفس.
  • عدم توبيخ الطفل أمام الآخرين يساعد على بناء شخصيته وتحقيق ذاته.
  • العادات السليمة المرتبطة بالمجتمع والدين أولاً.
  • التغلب على المشاكل الأسرية وبعد الأطفال عنها.
  • توخي الحذر من توبيخ الطفل على الأشياء التي يقوم بها من أجل إسعادك.
  • تدريب الطفل على الحوار والمناقشة وحل المشكلات.

نصائح للتعامل مع المراهقين

هناك مجموعة من النصائح التي يجب على الوالدين اتباعها أثناء التعامل مع طفلهم في سن المراهقة ليكون شخص سوي وإليك أهمها بالتفصيل:

تحمل المسؤولية

  • إذا منحت طفلك شعوره بالمسؤولية في جميع أمور الحياة ستساعده على أن يكون طفل متحضر قادر على ممارسة جميع واجباته ومعرفة حقوقه والقدرة على التكيف مع المجتمع وتلبية طلباته بنفسة.

الإحترام



  • معاملة طفلك باحترام من الأمور المهمة جداً في نشأة الطفل حيث أن التوبيخ والعصبية ينشأ عنه طفل غير سوي له بعض الذكريات غير الجيدة مما يجعله ينفر منك ومن توجيهاتك.

مراعاة متطلباته

  • في سن المراهقة يتغير الولد بشكل كبير ومستمر حيث أن التغير من سمات هذه المرحلة ولذلك عليك مراعاتها والعمل على توجيهه للطريق الصحيح.

الحدود الواضحة

  • صنع وخلق حدود واضحة في التعامل مع ولدك يسهل عليك العديد من الأمور المستقبلية حيث لابد من تحديد خطوط التعامل وخلق بيئة نفسية جيدة للولد.

منحه الثقة

  • الثقة بالنفس من أكثر الأشياء التي تمنح للأشخاص في هذه المرحلة حيث أن ثقته في نفسه تجعله يثق في الآخرين وحذر في اختياراته أيا كانت.

الأصدقاء

  • يتوجب عليك إختيار أصدقاءه معه حيث أن الصحبة في عمر المراهقة لها دور كبير في تشكيل شخصية ولدك ولابد من وضع شروط لها.

التواصل

  • التواصل المستمر بينك وبين أولادك في عمر المراهقة من الأشياء التي تجعله سوي ويتقرب منك بشكل كبير كما أنها تخلصك من بعض المشاكل التي قد تحدث بسبب البعد بينك وبين طفلك.

للتعرف على مرحلة المراهقة إقرأ المقال التالي: تعريف علم نفس المراهقة ومراحلها | 20 طريقة للتعامل مع المراهق

سمات مرحلة المراهقة

تتسم مرحلة المراهقة بمجموعة سمات على الأسرة مراعاتها أثناء التعامل مع أبنائهم في هذه المرحلة وإليك أهم هذه السمات بالتفصيل:

  • النضج الفكري والعقلي حيث يستطيع المراهق إدراك الأمور والقدرة على تحليلها وتفسيرها.
  • النضج الاجتماعي وقدرته على إنشاء علاقات جديدة تزداد مع الوقت.
  • كثرة الأخطاء والتعرض للمخاطر خاصة صحبة السوء.
  • العند والرغبة في تنفيذ كل ما يفكر فيه دون دراسة أو توخي المخاطر.
  • عدم القدرة على التمييز بين الخطأ والصواب حيث كل ما يخطر في عقله يقوم بتنفيذه مما يتطلب الكثير من الجهد والمراقبة.
  • الانفصال عن العائلة واللجوء إلى الأصدقاء في معظم أمور الحياة.
  • تزداد وتنمو الغدد الجنسية لدى المراهقين مما يؤثر ذلك على اهتماماتهم.

مميزات مرحلة المراهقة

كيف أتعامل مع ولدي المراهق
كيف أتعامل مع ولدي المراهق

بالرغم من صعوبة هذه المرحلة على كل من المجتمع والأسرة والفرد نفسه إلا أنها تحمل مجموعة مميزات تتمثل في الآتي:

  • القدرة على الاعتماد على النفس.
  • الثقة في الذات والقدرة على تجاوز الكثير من مشاكل الحياة.
  • نمو وتطوير مهارة التفكير والثقة في الآخرين.
  • القدرة لدى البعض في التحكم في النفس وعدم اتخاذ قرارات سريعة.
  • النضج العقلي والفكري.
  • معرفة الواجبات والحقوق والعمل على تلبيتها.
  • التقدم النمائي الملحوظ في سلوك المراهق.

لمعرفة كل ما يخص المراهقة ومشاكلها إضغط على الرابط التالي: بحث عن مرحلة المراهقة ومشاكلها واهم التعريفات الخاصة بها

مشاكل مرحلة المراهقة وعيوبها

تتمثل عيوب هذه المرحلة في مجموعة من المحاور:

  • التغيرات في الشكل التي تؤثر على نفسية المراهقين بشكل كبير مما يخلق شعور بأنه أصبح كبير ذو مسؤولية ضخمة وذلك قد يؤثر على نفسية المراهق بشكل سلبي.
  • الخوف والقلق المستمر حيث يمر المراهقين بمرحلة فيها مشاعر الخوف والقلق من الآخرين ومن الذات عالية وذلك يرجع لطبيعة الشخصية وقدرته على تجاوز أي مشكلات بشكل إيجابي.
  • عدم وجود حافز نفسي أو اجتماعي لإقامة بعض العلاقات الجيدة حيث أن التفكير السلبي يعد هو المسيطر في هذه المرحلة.
  • العدوانية والعنف في التعامل والشعور بأن العالم ضده.
  • الرغبة في تنفيذ كل ما يخطر بباله دون تفكير.
  • اضطراب علاقة الفرد مع أسرته مما يؤثر عليهم ويخلق الكثير من المشاكل بينهم.

كيف أتعامل مع ولدي المراهق من التساؤلات الهامة ولابد من تحديث معلوماتك حول هذة المرحلة حيث أنها من المراحل المهمة جداُ في حياة الفرد.

الوسوم

إيمان محمد

خريجة تكنولوجيا التعليم والمعلومات؛ اكتب في العديد من المجالات منذ أربع سنوات؛ اهوى القراءة والكتابة وممارسة الرياضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق