الصحة النفسية

تعرف على قانون حماية الطفل واهم 9 من مبادئه

حماية الطفل من أي أذى يتعرض له هي مسئولية المجتمع كله، فما يتعرض له الطفل من إساءة واستغلال وإهانة له تأثير سلبي على نفسية الطفل في الوقت الحالي والمجتمع كله فيما بعد، طفل اليوم هو رجل الغد، كل ما هو دون الثامنة عشر يعد طفلا ووجب علينا حمايته ورعايته والدفاع عنه.

ما هو مفهوم حماية الطفل

حماية الطفل هي عبارة عن مجموعة القواعد والقوانين التي يجب الالتزام بها لمنع تعرض الطفل للإساءة والعنف، لينشأ سويا ويكون شاب طموح لديه ثقة بنفسه متزنا خالي من الأمراض النفسية يستطيع أن ينفع نفسه ومجتمعه.



تعريف مرحلة الطفولة

  • مرحلة الطفولة تبدأ من يوم الولادة حتى البلوغ، ويعرف الطفل في اتفاقية الأمم المتحدة “أنه كل إنسان لم يتجاوز الثامنة عشر”.
  • الطفولة هي أولى المراحل الحياتية التي يمر بها الإنسان، وهي مرحلة ضعف لا يستطيع فيها الفرد تحمل مسئولية نفسه وبحاجة إلى الرعاية والاهتمام ومن يساعده على إنجاز مهامه وحمايته من المخاطر.
  • ومؤخرا يتعرض الطفل للكثير من الضرر والأذى قد تدمر حياته، لذلك اتجهت المنظمات العالمية إلى سن قواعد لحماية الطفل مما يتعرض له، وعلى الدول الالتزام بالمواثيق الصادرة من تلك المنظمات، وإلا تتعرض للعقوبة.

حماية الطفل

مخاطر يتعرض لها الأطفال

  • في نفس الوقت الذي يحتاج فيه الطفل إلى رعاية خاصة، وجد أن الكثير من أطفال العالم تتعرض للإساءة والعنف والعمل المبكر مما يؤدي إلى مشاكل نفسية وجسدية ضخمة، منها الجروح والتشوهات.
  • وذلك نتيجة للضرب والإيذاء البدني بالإضافة إلى أزمات نفسية قد تجعل الطفل يفكر في الهروب من منزله مما يهدد حياته للخطر، مما جعل منظمة اليونسكو تهتم بوضع قواعد حماية الطفل ليعيش حياة كريمة، من مظاهر الأذى التي يتعرض لها الأطفال ما يلي:

الإساءة للأطفال

  • هو كل ما يصيب الطفل من أذى سواء كان نفسي أو جسدي، فالإساءة الجسديّة هي استخدام القوة والعنف ضد الأطفال مما يصيبهم بالآم جسدية وربما تؤدي إلى كسور وجروح تهدد حياتهم.
  • أما الإساءة النفسيّة فهي إهانة الطفل ومعايرته ومناداته بأسماء غير محببة له مما يؤثر على نفسيته، أو إهماله وعدم تلبية متطلباته الأساسية مثل المأكل والمشرب والرعاية الصحية والتعليم.

استغلال الأطفال

  • الاستغلال يكون عن طريق استخدام الطفل لتلبية مصالح شخص ما، ومنها يتعرض الطفل للخطر والأذى منها عمل الطفل لوقت طويل بدون مقابل أو مقابل ضئيل، أو استغلال الأطفال في السرقة والتسول.

عمالة الأطفال

  • عمل الأطفال في سن مبكر لتوفير لقمة العيش نظرا للحياة الاقتصادية المتدنية خصوصا في البلدان الفقيرة، مما يجعلهم عرضة للخطر ويجعلهم غير قادرين على إكمال تعليمهم.

قتل الأطفال

  • مؤخرا يتعرض الأطفال للأذى من أباءهم وليس فقط من الغرباء، فنسمع أن أم قتلت أبنائها، وأب يغتصب بناته.
  • ولذلك فلابد من وقفه وسن قوانين صارمة لعقاب كل من يؤذي طفل لا يملك القدرة للدفاع عن نفسه، حتى لو كان أبواه، كما ان الأطفال تتعرض للقتل في بعض الدول الفقيرة والغير إسلامية.

حماية الطفل

اهتمام المنظمات الدولية العالمية بحقوق الطفل

  • اهتمت المنظمات الدولية بحماية الأطفال، فمنهم منظمة العمل الدولية (LOL)التي أنشئت عام 1919، والجمعية العامة للأمم المتحدة بإعلان حقوق الطفل.
  • هذا وبالإضافة إلى المساعدات التي تقدمها منظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF) للأطفال والأمهات في البلدان النامية.
  • كما أن هناك اتفاق بين دول منظمة الأمم المتحدة (UNO) لعدم استغلال الأطفال عسكريا.

قانون حماية الطفل

  • قانون حماية الطفل ينص على توفير حياة كريمة للأطفال مع توفير كل الفرص اللازمة لذلك، بالإضافة إلى حماية الطفل من مظاهر الإهمال والاستغلال والإساءة لهم، ومن أي عنف بدني ونفسي يتعرضون له.
  • وكذلك بالإضافة أنه يمنع التدخين في الأماكن العامة في حال وجود طفل، ومن يخالف ذلك يتعرض لعقوبات قوية منها الحبس أو الغرامة أو كلاهما.

يمكنك التعرف على قانون حماية الطفل من العنف بالتفصيل من خلال هذا المقال: قانون حماية الطفل من العنف



مبادئ حماية الطفل

  • من حق الطفل حمايته من التمييز العنصري “سواء كان لون بشرتهم، جنسهم، مكانتهم الاجتماعية والاقتصادية”.
  • توفير البيئة المناسبة لنمو الطفل بشكل سليم عقليا وجسديا.
  • نوفر للطفل الأساسيات من “الاسم، الهوية، الجنسية” ليستطيع الحصول على أساسيات الحياة ليكون عضو فعال في المجتمع.
  • توفير كل ما يحتاج إليه الطفل من خدمات اجتماعية وصحية، ومسكن وملبس وطعام.
  • توفير الرعاية الصحية اللازمة للأطفال المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة.
  • تعليم الطفل القيم والمبادئ الإنسانية مثل الحب والمودة والرحمة.
  • نشأة الطفل على القناعة وعدم التطلع على ما في يد الغير وذلك بتوفير الماديات اللازمة لتعويضهم من الحرمان.
  • تعويض الأطفال اليتامى ومن يعاني من فقدان الأسرة لأي سبب ما.
  • حماية الطفل تشمل توفير حياة كريمة للأطفال والتخلص من كل ما يسبب لهم أذى، مثل عمالة الأطفال، الإتجار بهم سواء لسرقة أعضائهم أو لاستغلالهم في التسول، التخلص من الزواج المبكر، وغيرهم الكثير.

حماية الطفل في الإسلام

  • اهتم الإسلام بالطفل كما اهتم بالإنسانية بشكل عام، فهو سبق كل المنظمات الدولية والعالمية في سن قوانين لحماية الطفل فبدأ بتحريم وأْد البنات كما كان يحدث في الجاهليّة.
  • فالإسلام كرم المرأة وأعطاها حقوقها كاملة مثل الذكور، وفرض على الأهل تأمين حياة طفلهما من مأكل ومشرب وملبس ومسكن، وتعليم وصحة وكل ما يحتاج إليه من أساسيات الحياة بالإضافة إلى ضرورة اختيار اسم جيد محبب للطفل ولا يسبب له الأذى النفسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق