ADVERTISEMENT

ما هي السعرات الحرارية في صدور الدجاج

السعرات الحرارية في صدور الدجاج هي ما يحتاج الفرد معرفته عبر موقع مُحيط، ويرجع هذا بسبب أن هناك الكثير ممن يفضلون تناول لحم الصدر في الدجاج عن مختلف الأجزاء الأخرى فيها، كما أنه يتم تناولها بكثير من الطرق الأشكال والتي تزيد من لذتها في التناول، كما أنها يتم تناولها في خلال عمل نظام غذائي يهدف إلى إنقاص الوزن بسبب قلة نسبة الدهون به.

السعرات الحرارية في صدور الدجاج

تحتوي القطعة الواحدة التي تزن 100 جرام على عدد من السعرات الحرارية التي يتم حسابها كالتالي:

ADVERTISEMENT
  • سعرات حرارية 165 سعر حراري.
  • بروتين 31 جرام.
  • دهون 3.6 جرام.
  • كربوهيدرات 0 جرام.
  • ألياف 0 جرام.

ويمكن معرفة أن غالبية السعرات التي يتم الحصول عليها من الصدر تكون من نسبة البروتين الموجودة بها، وهو ما يجعلها من الأطعمة العالية في البروتين، والذي يعد مناسبًا غذاء عضلات الفرد ورفع صحة الجهاز المناعي للأفراد.

تابع قراءة: ما هي السعرات الحرارية في الفول

السعرات الحرارية في صدور الدجاج
السعرات الحرارية في صدور الدجاج

الفائدة الغذائية لصدور الدجاج

لتناول صدور الدجاج الكثير من الفائدة التي تعود على متناوليها، ومن هذه الفوائد ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • يساعد البروتين الحيواني المتواجد بها على بناء العضلات المتواجدة في الجسم بالكامل.
  • تحتوي على فسفور وكالسيوم والسيلينيوم وهما من السعرات الحرارية في صدور الدجاج والذين يعدوا مسئولين عن حماية المفاصل من الالتهابات، كما يساعد في علاجها من الالتهابات الموجودة بها.
  • يوجد بصدر الدجاج مادة التربتوفان و Vit B5 هما القائمان على تخفيف نسبة التوتر لدى الأفراد، كما يقومون بإزالة شعور الإجهاد.
  • أيضًا تحتوي صدور الدجاج على هرمون التوستيسترون الهام للرجال لزيادة نسبة الخصوبة لديهم.
  • مفيد لمرضى زيادة الوزن بسبب قلة احتوائه على الدهون، وبالتالي فإنه يصلح في وجباتهم الغذائية قليلة الدهون.

اقرأ أيضا: ما هي السعرات الحرارية في الزبادي

السعرات الحرارية في صدور الدجاج
السعرات الحرارية في صدور الدجاج

التركيب الغذائي لصدور الدجاج

 يمكن الحصول على تسعون من السعرات الحرارية من خلال تناول قطعة تزن خمسين جرامًا من لحم الصدر بدون أي دهون زائدة،

ولكن في حالة كان هناك جلد الصدر في أثناء الطهي فإن السعرات الحرارية في صدور الدجاج يمكن زيادتها بمقدار الربع، وأيضًا عند استخدام الدهون في طهي قطعة اللحم فإن هذه النسبة تزداد بشكل أكبر.

عند طهي صدور الدجاج منزوعة الجلد فإن السعرات الحرارية التي يتم الحصول عليها تكون بالشكل التالي، فّالصدر المطهي الواحد والذي يكون وزنه حوالي 170 جرامًا يتم الحصول منه على 280 كالوري و 53 جرام من البروتين.

و6 جرامًا من الدهون، وبالتالي فإن الجزء الغالب من السعرات يتم الحصول عليه من خلال البروتين الموجود بالجزء المطهي، والجزء القليل المتبقي يكون من الدهون.

بينما عند طهي نفس القطعة ولكن مع قطعة الجلد الموجودة عليها، فإن تحليلها يكون كالتالي، في حالة كانت القطعة حوالي 190 جرامًا كانت السعرات الحرارية في صدور الدجاج المتحصل عليها منها حوالي 380 كالوري،

وحوالي 58 جرامًا من البروتين و15 جرامًا من الدهون، وهو ما يدل على أن النسبة التي يحصل عليها الفرد من السعرات الحرارية من الدهون تكون أكبر من منزوعة الجلد.

وبالتالي فإنه يجب الانتباه إلى أن نسبة الدهون الموجودة في القطعة المتناولة تؤثر تأثيرًا كبيرًا على السعرات التي يحصل عليها الفرد بعد تناولها، وهو ما يجب أن يراعيه الأفراد في حالة الرغبة في تخفيض الوزن أو زيادته.

فيتم اختيار الأنسب في الوجبات للحالة القائمة بالتناول، كما يجب مراعاة أن طريقة الطهي تؤثر بشكل كبير أيضًا على السعرات المأخوذة،

فالطهي بالبخار أو الشاي يساعد على تقليل نسبة الدهون وبالتالي السعرات الدهنية، بينما القلي يعمل على زيادة نسبة السعرات الدهنية بالوجبة.

تابع قراءة الآتي: ما هي السعرات الحرارية في التوست الاسمر

وفى النهاية فإن بمتابعة السعرات الحرارية في صدور الدجاج يمكن التعرف على ما يحصل عليه الفرد من نسب من كلًا من البروتينات والدهون، وأيضًا النسبة الكلية للسعرات على حسب النوع الذي يتم تناوله من الدجاج.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق