صحة عامة

التهاب الزائدة الدودية في 10 أعراض | الفحوصات اللازمة وطرق العلاج من الصيدلية

التهاب الزائدة عبر محيط بالتفصيل، الزائدة هي عبارة أنبوب الغاز صغير يتواجد في المنطقة التي تلتقي فيها الأمعاء الغليظة مع الدقيقة وقد تتعرض الزائدة إلى التهاب الذي يصعب تشخيصه إلى حد ما، ولكنه يسبب آلام حادة يصعب تحملها ويصيب المرض الأطفال بشكل كبير ويخضعون لعمليات جراحية لإزالة الزائدة الدودية، وينتشر المرض في الأعمار من 15 إلى 30 سنة ويكثر في الرجال بشكل عام.

ما هو التهاب الزائدة بالتفصيل

التهاب الزائدة
التهاب الزائدة

يعتبر هذا المرض من الأمراض الغامضة حيث تظهر بشكل فوري، ولكن هناك العديد من الآراء الطبية التي تشير إلى أن أسبابه كما يلي:



  • تصاب بطانة الزائدة الدودية بالانسداد الذي يتسبب في ظهور العدوى.
  • تنمو البكتيريا في هذه المنطقة المصابة بشكل كبير جدًا.
  • تلتهب الزائدة الدودية بسبب هذه البكتيريا ويؤدي إلى تورم شديد فيها كما تمتلئ بالصديد.
  • تستمر الزائدة الدودية في الورم ويتم التدخل الجراحي فورًا لأنها تكون معرضة للانفجار وقد تؤدي بحياة المريض.

اكلات تسبب التهاب الزائدة الدودية

الزائدة الدودية
الزائدة الدودية

مرض الالتهاب هو أحد الأمراض والمشاكل التي تسبب آلام للإنسان لأن لها العديد من الأعراض المؤلمة، وفي حالة تناول أكلات تزيد من الالتهاب تزداد الأعراض سوءًا، لذلك يجب معرفة هذه الأكلات وتجنبها بشكل كبير، وأشهر هذه الأكلات ما يأتي:

  • التوابل الكثيرة والشطة الحارة حيث يجب تجنبها في معظم الأكلات لأنها تزيد من الانسداد الموجود وتجعل عملية الهضم صعبة وتزيد من الألم.
  • الحلويات والسكريات بشكل عام تؤثر على الزائدة الدودية بالضرر.
  • الأكلات المعلبة التي تحتوي على مواد حافظة تسبب الانتفاخات والغازات وتقلصات في البطن.
  • الأكلات التي تدخل في مكوناتها أنواع الحبوب المختلفة خاصةً الدقيق والمخبوزات.
  • تجنب تناول البذور التي تتواجد داخل الفاكهة والخضروات مثل الجوافة والرمان والطماطم..
  • تناول الدهون بشكل مبالغ فيه يسبب مشاكل في الزائدة.
  • المشروبات الغازية.

يرشح لك موقع محيط الإطلاع على أعراض الزائدة عند الأطفال من خلال: أعراض الزائدة عند الأطفال

التهاب الزائدة الدودية البسيط

يعتبر السبب الأساسي في هذا المرض مجهول كما أن وظيفتها في جسم الإنسان مجهولة أيضًا ولا يتعدى حجم الزائدة الدودية الإصبع ولكنها تسبب آلام مبرحة في البطن تتراوح بين الآلام الحادة والبسيطة التي تعتبر هي الأكثر انتشارًا ويستطيع الإنسان التعايش معها مع أخذ الاحتياطات ومن أهم أعراضه ما يلي:



  • آلام في منطقة السرة بالاتجاه إلى أسفل البطن.
  • ارتفاع درجة الحرارة قليلًا وقد تزداد إذا تطور المرض.
  • آلام عند بعض الحركات مثل المشي أو السعال.
  • الإمساك أو الإسهال وقد تحدث انتفاخات بشكل مستمر.
  • الغثيان وقد يصل إلى التقيؤ.
  • فقدان الشهية بشكل جزئي.
  • آلام تأتي بشكل مفاجئ في المنطقة اليمنى أسفل البطن.

يستطيع المريض التعايش مع الالتهاب البسيط في حالة الالتزام بتناول الأدوية المقررة حتى لا يزيد ويتفاقم الالتهاب.

اعراض التهاب الزائدة

يبدأ الالتهاب في الدودية بالعديد من الأعراض التي يستدل عليها الإنسان حيث تتراوح هذه الأعراض في شدتها وتتميز الزائدة الخفيفة بأنها ذات أعراض بسيطة ونذكرها لكم في النقاط الآتية:

  • يفاجئ المريض بآلام بسيطة أسفل البطن، ويصعب إخراج الغازات.
  • تظهر بعض المشاكل الهضمية عند المريض.
  • يشعر بآلام في البطن عند القيام بمجهود حتى ولو كان بسيط.

نتائج تحاليل التهاب الزائدة الدودية

يوجد العديد من التحاليل الفحوصات التي يخضع لها المريض حتى يتم تشخيص المرض ومن أهم هذه التحاليل التي يجريها المريض هي:

  • فحوصات سريرية: تعد هي الفحوصات الأولية للكشف عن المرض حيث يقوم بها الطبيب عن طريق الضغط بيده في منطقة الإصابة التي يوجد بها الألم في حالة تألم المريض يشير إلى وجود الالتهاب.
  • فحص الدم: يساعد في معرفة إصابة الجسم بعدوى أو لا وذلك من خلال عدد خلايا الدم البيضاء إذا كانت أكثر من الطبيعي يشير ذلك إلى وجود العدوى بالفعل.
  • فحص البول: يساعد في الكشف على وجود عدوى أخرى غير هذا المرض وهي الإصابة بعدوى في المسالك البولية.
  • الأشعة: يخضع المريض للعديد من الأشعة مثل الأشعة المقطعية أو أشعة الموجات فوق الصوتية على منطقة البطن وذلك يساعد فيه التأكيد على الإصابة التهابات الزائدة الدودية وذلك بعد إجراء الفحوصات السابقة.

تساعد جميع هذه التحاليل والفحوصات السابقة على تشخيص الإصابة بمرض التهاب الزائدة الدودية وتساعد هذه النتائج في اتخاذ القرارات اللازمة وهي الخضوع للعلاج في الالتهاب البسيط أو إجراء العملية في الالتهاب الحاد.

علاج التهاب الزائدة الدودية

عندما يصيب الإنسان من المؤكد أنه سوف يقوم بإجراء عملية استئصال الزائدة، وذلك لأنه هو الحل الوحيد والنهائي لهذا المرض، ويتم العلاج بالطريقة الآتية:

  • يخضع المريض للعديد من الفحوصات والتحاليل قبل إجراء العملية.
  • يتناول المريض جرعات محددة من المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب تساعد في علاج العدوى التي أصابت الزائدة الدودية.
  • يخضع المريض لعملية استئصال الزائدة التي تتم عن طريق شق البطن في منطقة الزائدة بفتحة تصل إلى حوالي 4 بوصة ويتم استئصال الزائدة.
  • تساعد عملية الاستئصال المريض على الشفاء بشكل سريع والتقليل في الآلام التي كان يشعر بها.
  • يصاب بعض المرضى بتمزقات في الزائدة وإصابات في مناطق أخرى بالعدوى وظهور خراريج التي يجب فيها استئصال الزائدة بعملية جراحية مفتوحة بشكل فوري حتى يستطيع تنظيف جميع الأماكن التي أصيبت بالالتهاب.

اسماء أدوية علاج التهاب الزائدة

العلاج يتم باستخدام الأدوية التي تعرف بالمضادات الحيوية وهي كفيلة بالعلاج المؤقت الذي يغني عن الخضوع إلى العملية الجراحية واستئصال الزائدة وذلك في حالة الالتهاب من النوع البسيط أي الزائدة الخفيفة وليست الحادة ويتم العلاج بالأدوية من خلال إتباع النصائح التالية أولًا ثم البدء في تناول الأدوية:

  • يخضع المريض لتلقي العلاج حيث يتناول المضادات الحيوية بواسطة الحقن في خلال 24 ساعة الأولى من بداية العلاج.
  • يتناول المريض في اليوم التالي المضادات الحيوية التي تعطى عن طريق الفم التي تستمر إلى 10 أيام.
  • تعطي المضادات الحيوية نتائج جيدة جدًا في علاج حالات الالتهاب البسيط، وبالتالي لا يخضع المريض لعملية استئصال الزائدة الدودية.
  • يستلزم إجراء جراحة فورية في حالة الالتهاب الحاد حتى لا تنفجر وتسبب مشاكل خطيرة قد تصل إلى الوفاة.
  • يقوم الطبيب بتحديد المضادات الحيوية المناسبة لكل مريض وذلك حسب تشخيص الحالة.

يتناول المريض مجموعة من الأدوية الأخرى مثل مسكن الآلام ومضادات للغثيان والقيء وذلك تحت إشراف الطبيب، من أسماء تلك الأدوية ما يلي:

  • الاكلافوران.
  • فلاجيل .

هل تعلم ما هي اعراض الزائدة الدودية عند النساء وأسبابها اقرأ من هنا: اعراض الزائدة الدودية عند النساء وأسبابها وطرق العلاج المجربة

يشتهر التهاب الزائدة الدودية بأنه يصيب الإنسان بشكل مفاجئ بدون مقدمات أولية لذلك من المهم التشخيص المبكر للحالة حتى لا تحدث مضاعفات تؤثر على حياة الإنسان، ويجب الالتزام من المصابين ببروتوكول العلاج المحدد لهم من قبل الطبيب المختص لتفادي أعراض ومضاعفات مرض هذا المرض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق