صحة الاطفال

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال لعلاج الأمراض الصدرية

قد يكون من المفيد والضروري لكل أم التعرف على طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، فالأمراض الصدرية عند الأطفال تُعد شديدة الخطورة، نظرًا لتأثيرها سلبًا وإعاقتها لعملية التنفس لدى الأطفال، مما قد يعرضهم لخطر الاختناق إذا لم يتم التعامل معهم بالعلاج والمراقبة الجيدة، ومن تلك الأمراض الصدرية التي تصيب الأطفال: الربو، والحساسية، والتهاب الرئتين، والالتهاب الشعبي، والتهاب القصبة الهوائية.

طرق علاج الأمراض الصدرية عند الأطفال

هناك عدة طرق لعلاج الأمراض الصدرية عند الأطفال، ويتم اختيار طريقة العلاج حسب حالة كل طفل، ويجب أن تعرف كل أم طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال.



لأن جلسات البخار تعد إحدى الخطوات الرئيسية في العلاج، ويجب أن يمر الطفل بها لأنها تساعد على فتح مجرى التنفس لديه.

وفي تلك الجلسات يوضع الدواء الخاص بعلاج الحالة في جهاز البخار لتوصيله إلى الرئتين أقصى سرعة، في بداية الإصابة يقتصر عمل تلك الجلسات للطفل في المستشفى.

لكن مع تكرار وزيادة عدة نوبات إصابة الطفل بأمراض الصدر، واحتياجه لتلك الجلسات في أوقات متأخرة من الليل، ينصح الأطباء الآباء باقتناء جهاز البخار الشخصي، أو المنزلي لاستخدامه عند الحاجة إليه في المنزل.



يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: العناية بالأطفال وأهم ما يجب فعله لهم

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال
طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال

تعد طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، طريقة ناجحة لعلاج مشاكل الصدر عند الأطفال، وخاصةً:

  • حالات الربو.
  • التهاب القصبة الهوائية.
  • النزلات الشعبية.

حيث يقوم الجهاز بتوصيل الدواء الفعال مباشرةً إلى الرئتين في صورة رذاذ، وبالتالي يكون تأثيره أسرع من تناول الدواء عن طريق الفم، لأنه يسير في الدم وبعد ذلك يستخلص الجسم المواد الفعالة من الدواء ويقوم بتوصيلها إلى العضو الذي يحتاجه.

من الذي اخترع جهاز البخار

يرجع الفضل في نجاح طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، إلى عالم يوناني يُدعى (بندانيس ديسكوريدس) فهو صاحب فكرة استنشاق رذاذ الأدوية لعلاج الأمراض الصدرية المختلفة، وقد حدث هذا خلال القرن الأول بعد الميلاد.

أما جهاز البخار الأول فقد تم اختراعه في أمريكا عام 1949ميلاديًا، ثم انتشر بعد ذلك انتشارًا كبيرًا في جميع أنحاء العالم، بعدما نجح وأثبت كفاءته في العلاج.

كيف يستخدم جهاز البخار للأطفال؟

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال بسيطة للغاية، والخطوات كالتالي:

  • يتم وضع كمية معينة من الدواء في مكان مخصص في الجهاز حسب تعليمات الطبيب.
  • يتم وضع القناع الخاص بالجهاز للطفل على أنفه وفمه.
  • نقوم بتشغيل الجهاز ليقوم بتحويل المواد السائلة التي يحتوي عليها الدواء، إلى صورة رذاذ؛ لكي يصل إلى الرئتين ويتم امتصاصه بسهولة، بدون المرور عبر دم الطفل المريض، والانتظار لمدة طويلة لكي تبدأ نتائج الدواء في الظهور.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: أفضل علاج للجيوب الأنفية| إلتهاب الجيوب الأنفية 2021

ما هي المكونات التي تحتوي عليها جلسة البخار الخاصة بالأطفال؟

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال
طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال

يعتمد نجاح طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، على مكونات الجلسة وتعد الأدوية الموسعة للشعب الهوائية إحدى أكثر الأدوية استخدامًا في عمل جلسات البخار، نظرًا لقدرتها العالية وكفاءتها في علاج حالات الأزمات التنفسية الحادة.

كما إنها معتمدة من قبل جميع الهيئات الطبية على مستوى العالم أجمع، ومن أهم أمثلة موسعات الشعب ما يلي:

مادة السالبيوتامول

وهي تستخدم في العادة لعلاج حالات إصابة الأطفال بنزلة شعبية حادة، فإذا كان سن الطفل المصاب يقل عن 5 سنوات يُعطى 0.5 مل من تلك المادة مذابة في مقدار 4 مل محلول ملحي.

وتكرر تلك الجرعة على فترات تتراوح من نصف ساعة إلى 6 ساعات حسب حالة الطفل.

أما في حالة كون الطفل المصاب يزيد عمره عن 5 سنوات، فهنا تكون الجرعة المناسبة هي 1 مل يتم إذابتها في 4 مل من محلول ملحي، ويتم تكرارها أيضًا على فترات تتراوح من نصف ساعة إلى 6 ساعات حسب حالة الطفل.

مادة الأتروفنت

وهي تستخدم كذلك لعلاج النزلات الشعبية، كما تستخدم أكثر لعلاج حالات الربو الشعبي، وهي متاحة في شكل أمبولات، ولها تركيزين مختلفتين، هما:

  • أمبول 250 ميكروجرام، يستخدم للأطفال أصحاب الأوزان أقل من 20 كيلوجرام.
  • أمبول 500 ميكروجرام، للأطفال ذوى الأوزان الأقل من 20 كيلوجرام، ويتم عمل جلسة البخار كل 6 ساعات إذا كانت الحالة عادية أو مستقرة، أما إذا كانت الحالة خطيرة فيتم عمل جلسة بخار كل ثلث ساعة.

أدوية الكورتيزون الخاص بالاستنشاق

وهذه الأدوية تحتوي بشكل أساسي على الكورتيزون ويتم إعدادها خصيصًا للاستنشاق، وتستخدم أساسًا لعلاج حالات النزلات الشعبية والربو الشعبي لدى الأطفال، والكبار على حدٍ سواء، وهي متوفرة تجاريًا باسم “البالميكورت”، وهي متوفرة في شكل أمبولات لها تركيزين مختلفين:

  • أمبول بتركيز 25 مجم مخصص للأطفال الأقل من 5 سنوات.
  • أمبول بتركيز 5 مجم مخصص للأطفال الأكبر من 5 سنوات.

ويتم عمل جلسة البخار بكورتيزون الاستنشاق مرتين في اليوم، إلى أن تتحسن الحالة تحسن ملحوظ.

خلط المركبات في جلسات البخار للأطفال

أحيانًا لا تستجيب حالة الطفل للأتروفنت، أو الفاركولين، أو البالميكورت، إذا كان كل منهم على حدة، وفي هذه الحالة تكون طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، تعتمد على إضافتهم جميعًا معًا لعمل جلسة البخار، ويتم تكرارها كل ثلث أو نصف ساعة حتى يتحسن الطفل.

يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات عن: ما هو أفضل دواء للبرد والانفلونزا ودواعي الاستعمال

نصائح تساعد في تقبل الطفل لجهاز البخار

طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال
طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال
  • يجب أن يكون مكان وضع جهاز البخار في البيت ثابت، بحيث يعتاد الطفل على المكان الذي يجلس فيه كل مرة.
  • يفضل اختيار القناع بلون وشكل جذاب للطفل.
  • إذا كان الطفل كبيرًا وعمره يسمح بإجراء حوار معه، يجب أن يشرح له الوالدان أسباب وطريقة استخدام جهاز البخار للأطفال، وماهي نتيجة استخدامه.
  • يجب إشغال الطفل بمشاهدة التلفزيون أو أي ألعاب لتشتيت انتباهه عن الجهاز، وبعد انتهاء وقت الجلسة يجب إعطاء الطفل مكافآت لتشجيعه.

وفي النهاية وكما ذكرنا فإن طريقة استخدام جهاز البخار للأطفال ناجحة جدًا، ولكن أحيانًا تحدث بعض الآثار الجانبية، لذلك يحذر الأطباء من استخدام جهاز البخار المنزلي عشوائيًا بدون استشارة الطبيب.

فالاستخدام الخاطئ يسبب للطفل شعور بالألم والضيق، ويزيد فرص الإصابة بجروح الوجه، أو الحروق الناتجة عن استنشاق بخار أكثر من الحد المسموح به.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق